إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

اية عظيمة لازم تدخلي أختي..................

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • اية عظيمة لازم تدخلي أختي..................

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    اليوم معنا آية عظيمة من سورة النساء
    فسبحان الله الذي أنعم الله علينابالقرآن العظيم وبالسورة الكريمة وتلك الآية المباركة التي تخاطب الرجال والنساء

    قال تعالى :
    {‏لَا خَيْرَ فِي كَثِيرٍ مِنْ نَجْوَاهُمْ إِلَّا مَنْ أَمَرَ بِصَدَقَةٍ أَوْ مَعْرُوفٍ أَوْ إِصْلَاحٍ بَيْنَ النَّاسِ وَمَنْ يَفْعَلْ ذَلِكَ ابْتِغَاءَ مَرْضَاةِ اللَّهِ فَسَوْفَ نُؤْتِيهِ أَجْرًا عَظِيمًا‏}‏

    أي‏ :‏ لا خير في كثير مما يتناجى به الناس ويتخاطبون، وإذا لم يكن فيه خير، فإما لا فائدة فيه كفضول الكلام المباح، وإما شر ومضرة محضة كالكلام المحرم بجميع أنواعه‏.‏

    ثم استثنى تعالى فقال ‏:‏

    ‏{‏إِلَّا مَنْ أَمَرَ بِصَدَقَةٍ‏}‏ من مال أو علم أو أي نفع كان، بل لعله يدخل فيه العبادات القاصرة كالتسبيح والتحميد ونحوه،
    كما قال النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ ‏:‏ ‏"‏ إن بكل تسبيحة صدقة، وكل تكبيرة صدقة، وكل تهليلة صدقة، وأمر بالمعروف صدقة، ونهي عن المنكر صدقة، وفي بضع أحدكم صدقة‏"‏ الحديث‏.‏

    ‏{‏أَوْ مَعْرُوفٍ‏}‏ وهو الإحسان والطاعة وكل ما عرف في الشرع والعقل حسنه، وإذا أطلق الأمر بالمعروف من غير أن يقرن بالنهي عن المنكر دخل فيه النهي عن المنكر، وذلك لأن ترك المنهيات من المعروف، وأيضًا لا يتم فعل الخير إلا بترك الشر‏.‏ وأما عند الاقتران فيفسر المعروف بفعل المأمور، والمنكر بترك المنهي ‏.‏

    ‏{‏أَوْ إِصْلَاحٍ بَيْنَ النَّاسِ‏}‏ والإصلاح لا يكون إلا بين متنازعين متخاصمين، والنزاع والخصام والتغاضب يوجب من الشر والفرقة ما لا يمكن حصره، فلذلك حث الشارع على الإصلاح بين الناس في الدماء والأموال والأعراض، بل وفي الأديان كما قال تعالى‏ :‏ ‏{‏وَاعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعًا وَلَا تَفَرَّقُوا‏}‏ وقال تعالى‏:‏ ‏{‏وَإِنْ طَائِفَتَانِ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ اقْتَتَلُوا فَأَصْلِحُوا بَيْنَهُمَا فَإِنْ بَغَتْ إِحْدَاهُمَا عَلَى الْأُخْرَى فَقَاتِلُوا الَّتِي تَبْغِي حَتَّى تَفِيءَ إِلَى أَمْرِ اللَّهِ‏}‏ الآية‏.‏

    وقال تعالى‏:‏ ‏{‏وَالصُّلْحُ خَيْرٌ‏}‏ والساعي في الإصلاح بين الناس أفضل من القانت بالصلاة والصيام والصدقة، والمصلح لا بد أن يصلح الله سعيه وعمله‏.

    كما أن الساعي في الإفساد لا يصلح الله عمله ولا يتم له مقصوده كما قال تعالى‏:‏ ‏{‏إِنَّ اللَّهَ لَا يُصْلِحُ عَمَلَ الْمُفْسِدِينَ‏}‏‏.‏ فهذه الأشياء حيثما فعلت فهي خير، كما دل على ذلك الاستثناء‏.‏

    ولكن كمال الأجر وتمامه بحسب النية والإخلاص، ولهذا قال‏:‏ ‏{‏وَمَنْ يَفْعَلْ ذَلِكَ ابْتِغَاءَ مَرْضَاةِ اللَّهِ فَسَوْفَ نُؤْتِيهِ أَجْرًا عَظِيمًا‏}‏ فلهذا ينبغي للعبد أن يقصد وجه الله تعالى ويخلص العمل لله في كل وقت وفي كل جزء من أجزاء الخير، ليحصل له بذلك الأجر العظيم، وليتعود الإخلاص فيكون من المخلصين، وليتم له الأجر، سواء تم مقصوده أم لا، لأن النية حصلت واقترن بها ما يمكن من العمل ‏.‏
    التفسير : تفسير السعدي

    فاعلمي أخيتي أن حديثي معك في المنتدى ... نجوى
    وحديثك مع جارتك... نجوي ومع صديقتك عبر الهاتف أو في العمل ... نجوى
    فاحرصي أن تكون نجواك كلها في الخير فيما أمر الله تعالى
    الأمر بصدقة أو معروف أو إصلاح بين الناس


    اللهم اجعلنا من الذين يستمعون القول فيتبعون أحسنه
    اللهم صلِّ على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم



  • #2
    شكرا لك اختي ام لمياء على تفسير هذه ا/لأية العظيمة جزاك الله خييييييييييييييييييييييرا



    توقيع زهرة الليل :
    اللهم أتينا في الدنيا حسنة وفي الأخيرة حسنة وقينا عذاب النار

    تعليق


    • #3
      أنيقتي الغالية ((زهرة الليل)) شكرا على المشاركة الطيبة

      تعليق


      • #4
        مشكورة اختي على التفسير جعله الله في ميزان حسناتك و جزاك الله عنا الف خير .
        [flash=http://assa97.jeeran.com/azzoz.swf]WIDTH=650 HEIGHT=800[/flash]



        فقد الأحبة في الله غربة

        والتواصل معهم أنس ومسرة
        هم للعين قرة
        فسلام على من دام في القلب ذكراهم
        وإن غابوا عن العين قلنا
        يا رب احفظهم وارعاهم




        تعليق


        • #5
          مشكورة اختي على التفسير جعله الله في ميزانن حسناتك وجزاكي عنا الف خير
          [flash=http://assa97.jeeran.com/azzoz.swf]WIDTH=650 HEIGHT=800[/flash]



          فقد الأحبة في الله غربة

          والتواصل معهم أنس ومسرة
          هم للعين قرة
          فسلام على من دام في القلب ذكراهم
          وإن غابوا عن العين قلنا
          يا رب احفظهم وارعاهم




          تعليق


          • #6
            جزاكي الله خيرا اختي

            تعليق


            • #7
              جزاك الله الف خير
              بُوركت اختي

              تعليق


              • #8
                جزاك الله خيرا على ما طرحت أختي
                دمت برعاية الباري


                تعليق


                • #9
                  [gdwl]
                  جزاكن الله خيرا أنيقاتي الغاليات
                  (( أم هيثم ))(( نبيلة)) (( حنانة)) (( نعمة))
                  على مشاركاتكن الرقيقة , دمتن في رعاية الله

                  [/gdwl]

                  تعليق


                  • #10
                    [align=center]
                    إنما أنزل الله عز وجل القرآن ليقيم به الأمة، وليحيي به القلوب والعقول والضمائر والأخلاق. ما أنزل الله القرآن على النبي صلى الله عليه وسلم لتشقى أمته بهذا القرآن أو بأوامره أو بنواهيه أو بتكاليفه، بل ما أنزل الله عليه القرآن إلا لتسعد به البشرية كلها، والأمة الإسلامية خاصة؛ لأنه كلام الله عز وجل الذي ارتضاه سبحانه وتعالى منهاجاً ودستوراً لا للأمة المسلمة، بل للبشرية جمعاء: إِنَّ هَذَا الْقُرْآنَ يَهْدِي لِلَّتِي هِيَ أَقْوَمُ وَيُبَشِّرُ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْراً كَبِيراً * وَأَنَّ الَّذِينَ لا يُؤْمِنُونَ بِالآخِرَةِ أَعْتَدْنَا لَهُمْ عَذَاباً أَلِيماً [الإسراء:9-10].
                    فاللهم اجعلنا ممن يستمعون القول فيتبعون أحسنه
                    جزاك الله خيرا أختي لمياء و جعله في ميزان حسناتك
                    [/align]

                    تعليق

                    المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

                    أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

                    يعمل...
                    X