إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

**سورة الإخلاص : تأمل وتفسير**

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • **سورة الإخلاص : تأمل وتفسير**




    **سورة الإخلاص :تأمل وتفسير**


    سورة الإخلاص




    نص السورة الكريمة :



    ( بِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ {} قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ{} اللَّهُ الصَّمَدُ{}لَمْ يَلِدْ وَلَمْ يُولَدْ{} وَلَمْ يَكُن لَّهُ كُفُواً أَحَدٌ{} )

    معنى كلمة الإخلاص :

    يذكر الفراهيدي في كتاب العين ج4:
    خلصاني وخلصائي ، أي : أخلائي ، قال :
    منا النبي الذي قد عاش مؤتمنا = ومات صافية لله خلصانا
    وهذا الشئ خالصة لك ، أي : خالص لك خاصة ، وفلان لي صافية وخالصة .
    والاخلاص : التوحيد لله خالصا .


    سبب نزولها ومكانه:

    روي في نزولها أكثر من سبب ، منها :

    - عن ابن عباس : قالت قريش : يا محمد ( صلى الله عليه وآله وسلم ) صف لنا ربك الذي تدعونا إليه ، فنزلت.

    - وعن ابي عبد الله ( ع ) قال: ( ان اليهود سألوا رسول الله فقالوا: انسب لنا ربك ، فلبث ثلاثاً لايجيبهم ن ثم نزلت هذه السورة الى اخرها .. )
    ونُقل : ان السائل هو عبد الله بن صوريا اليهودي ، وقيل انه عبدالله بن سلام ، سأله صلى الله عليه واله وسلم ذلك بمكة ثم آمن وكتم ايمانه.
    وقيل ان مشركي مكة سألوه ذلك ، وقيل ان نصارى نجران هم الذين سألو النبي ( ص ) ذلك .

    يقول صاحب الأمثل : ولاتضاد بين هذه الروايات اذ قد يكون هؤلاء جميعا سألوا الرسول نفس هذا السؤال ، فكان الجواب لهم جميعا ، وهو دليل اخر على عظمة هذه السورة.

    أقول: ويظهر من سواد أمثال هذه الروايات ان السورة مكية ، ولكن نقل أيضا القول بانها مدنية .

    المقشقشتان:
    في الحديث عن تفسير جوامع الجامع : أنه كان يقال لسورتي ( قل يأيها الكفرون ) و ( قل هو الله أحد ) المقشقشتان ، أي : المبرئتان من الشرك والنفاق.

    أهميتها:

    لاشك ان سورة الاخلاص الشاملة للأصل الأول من أصول الدين تمثل أهمية دينية ذات أولوية بارزة، وقد روي عن أبي عبد الله ( ع) لما نزلت ( قل هو الله أحد ) خلق الله لها أربعة الآف جناح، فماكانت تمر بملأ من الملائكة إلا خشعوا لها، وقال: هذه نسبة الرب تبارك وتعالى.
    وعن ثواب الأعمال عن أبي عبد الله ( ع ) قال: من كان يؤمن بالله واليوم الاخر فلا يدع ان يقرأ في دبر الفريضة بـ ( قل هو الله أحد ) فإنه من قرأها جمع الله له خير الدنيا والآخرة وغفر له ولوالديه.


    أقول:

    وليس ذلك إلا لما تحتويه هذه السورة من معرفة وعلوم وأسرار توحيدية خالصة ، ولا ريب أن كلاماً عزيزا صدر من قبل الله تعالى لبيان ماهيته لن يكون إلا ركنا مهما في الدين والعلم والمعرفة.

    ولذلك لا نستغرب ذلك الكم من الروايات عن النبي ( ص ) وأهل بيته ( ع ) في فضل وأهمية هذه السورة المباركة ، وأن من هجرها فكأنما هجر الدين كله ، وأن صلاته لا تكون كاملةن وذلك لأنها تمثل التوحيد الخالص، وذلك من خلال فهمها والتمعن في آياتها والايمان بمعانيها ، فهي كاللؤلؤ من عرفه انتفع به ن ومن لم يعرفه أهمله وهجره.

    وعن أبي عبد الله ( ع ) قال: من مضت له جمعة ولم يقرأ فيها بـ ( قل هو الله أحد ) ثم مات مات على دين أبي لهب.

    مجمل معناها :
    ان سورة الاخلاص جمعت التوحيد كله ، فسميت به ، وهذا القول تؤيده الروايات الشريفة ، فعن الامام الصادق ( ع ) في حديث المعراج ان الله قال له ( أي النبي (ص ) ):
    إقرا قل هو الله أحد ، كما أنزلت فإنها نسبتي ونعتي ).

    وعن مجمع البيان عن عبدخير قال:
    سأل رجل علياً ( ع ) عن تفسير هذه السورة فقال:
    ( هو الله أحد ) بلا تأويل عدد ، ( الصمد ) بلا تبعيض بدد ، ( لم يلد ) فيكون موروثا هالكاً ، ( ولم يولد ) فيكون الهاً مشاركأ ( ولم يكن له ) من خلقه ( كفوا أحد ).

    ويقول الطبرسي في جوامع الجامع :
    ( هو ) ضمير الشأن ، و ( الله أحد ) هو الشأن ، كقولك : هو زيد منطلق ، كأنه قال : الشأن هذا ، وهو : أن الله تعالى واحد لا ثاني له ، وقيل : هو كناية عن الله ، و ( الله ) بدل منه ، و ( أحد ) خبر المبتدأ ، أو : يكون ( الله ) خبر مبتدأ ، و ( أحد ) خبر ثان ، أو على : هو أحد .

    . والمعنى : الذي سألتموني وصفه هو الله . و ( أحد ) أصله : وحد ، وقرئ : " أحد الله " ، بغير تنوين أسقط لملاقاته لام التعريف ، ونحوه : ولا ذاكر الله إلا قليلا والأحسن التنوين ، وكسره لالتقاء الساكنين . و ( الصمد ) فعل ، بمعنى مفعول ، من : صمد إليه في الحوائج أي : قصد ،
    والمعنى : هو الله الذي تعرفونه وتقرون أنه خالق السماوات والأرض وخالقكم ، وهو واحد متوحد بالإلهية لا يشاركه فيها غيره ، وهو الذي يصمد إليه في الحوائج ، لا يستغني عنه أحد من المخلوقين ، وهو الغني عن جميعهم .

    ( لم يلد ) لأنه لا يجانس حتى يكون له من جنسه صاحبة فيتوالدا ، وقد دل على هذا المعنى بقوله : ( أنى يكون له ولد ولم تكن له صاحبة ). ( ولم يولد ) لأن كل مولود محدث وجسم ، وهو قديم لا أول لوجوده وليس بجسم . ( ولم يكن له كفوا ) أي : شكلا ومثلا ( أحد ) أي : لم يكافئه أحد ولم يماثله ، ويجوز أن يكون من الكفاءة في النكاح نفيا للصاحبة .
    سألوه أن يصف لهم ربه ، فنزلت السورة محتوية على صفاته عز اسمه ، لأن قوله : ( هو الله ) إشارة لهم إلى من هو خالق الأشياء ومنشئها ، وفي ضمن ذلك وصفه بأنه قادر عالم ، لأن الخلق والإنشاء لا يكون إلا من عالم قادر لوقوعه على غاية الإحكام والاتساق والانتظام ، وفي ذلك وصفه بأنه حي موجود سميع بصير ، وقوله : ( أحد ) وصف له بالوحدانية ونفي الشركاء عنه ، و ( الصمد ) وصف له بأنه ليس إلا محتاجا إليه ، وإذا لم يكن إلا محتاجا إليه فهو غني ، وفي كونه غنيا مع كونه عالما أنه عدل غير فاعل للقبيح لعلمه بقبح القبيح وعلمه بغناه عنه ، وقوله : ( لم يلد ) نفي للتشبيه والمجانسة ، وقوله : ( ولم يولد ) وصف بالأولية والقدم ، وقوله : ( ولم يكن له كفوا أحد ) ، تقرير لنفي التشبيه وقطع به ، وإنما قدم سبحانه ( له ) وهو غير مستقر لأن سياق هذا الكلام لنفي المكافأة عن ذات الباري ، وهذا المعنى مركزه هذا الظرف ، فكان أهم شيء بالذكر ، وأغناه وأحقه بالتقديم وأحراه . وقرئ : ( كفوا ) بضم الكاف والفاء ، وبسكون الفاء ، وبالهمزة وتخفيفه.

    اعلام لدين للديلمي: ( قل هو الله أحد ) معناه أنه غير مبعض ، ولا مجزأ ، ولا موهم ، ولا توجد عليه الزيادة والنقصان . ( الله الصمد ) عني بالصمد السيد المطاع الذي ينتهي إليه السؤدد ، وهو الذي تصمد على الخلائق ، وتصمد الخلائق إليه . ( لم يلد ) كما قالت اليهود لعنهم الله : عزير بن الله . ( ولم يولد ) كما قالت النصارى لعنهم الله : المسيح الله . ( ولم يكن له كفوا أحد ) أي ليس له ضد ، ولا ند ، ولا شريك ، ولا شبه ، ولا معين ، ولا ظهير ، ولا نصير ، سبحانه وتعالى عما يقول الظالمون علوا كبيرا .



    فضلها ، والتداوي بها ، والتفصيل في تفسيرها ومصطلحاتها يأتي في المشاركات اللاحقة ان شاء الله تعالى

    نسألكم الدعاء



    وللأمانة المصدر:شبكة آلاء الرحمن

    أخيتـي في الله ..إن غبتُ فاعذرينـي
    ودعوة منكِ صادقة تكفينـي



  • #2
    بارك الله فيك وجزاك خيرا

    تعليق


    • #3


      عن حفص بن غياث عن أبي عبد الله ( عليه السلام ) يقول لرجل :
      أتحب البقاء في الدنيا ؟ قال : نعم قال : ولم ؟
      قال : لقراءة ( قل هو الله أحد ) ، فسكت عنه ثم قال لي بعد ساعة :

      يا حفص من مات من أوليائنا وشيعتنا ولم يحسن القرآن علمه في قبره ليرفع الله له درجته ، فان درجات الجنة على قدر آيات القرآن ، فيقال لقارئ القرآن : إقرأ وارق " .
      أخيتـي في الله ..إن غبتُ فاعذرينـي
      ودعوة منكِ صادقة تكفينـي


      تعليق


      • #4
        المشاركة الأصلية بواسطة مليكة لشهب مشاهدة المشاركة
        بارك الله فيك وجزاك خيرا
        وفيك بارك
        ولهلا يخطيك أ الميمة الحبيبة
        أخيتـي في الله ..إن غبتُ فاعذرينـي
        ودعوة منكِ صادقة تكفينـي


        تعليق


        • #5
          جزاك الله خيرا اختي حنان و جعلك من اهل القرآن و خاصته

          تعليق


          • #6
            المشاركة الأصلية بواسطة k-amina مشاهدة المشاركة
            جزاك الله خيرا اختي حنان و جعلك من اهل القرآن و خاصته
            وأنت من أهل الجزاء
            أخيتي الغالية أمينة
            بارك الله فيك



            أخيتـي في الله ..إن غبتُ فاعذرينـي
            ودعوة منكِ صادقة تكفينـي


            تعليق


            • #7




              فضل سورة التوحيد:




              من قرأ سورة قل هو الله فكأنما قرأ ثلث القرآن


              المحاسن- منصور بن العباس عن أحمد بن عبد الرحيم عمن حدثه عن عمرو بن أبي المقدم عن أبي عبد الله ع قال :
              (( قال رسول الله ص من قرأ سورة قل هو الله أحد مرة فكأنما قرأ ثلث القرآن و من قرأها مرتين فكأنما قرأ ثلثي القرآن و من قرأها ثلاث مرات فكأنما قرأ القرآن )) .



              معاني الأخبار- الأسدي عن محمد بن الحسن بن هارون عن عبد الله بن معاذ عن أبيه عن شعبة عن علي بن مدرك عن إبراهيم النخعي عن الربيع بن خثيم عن عبد الله بن مسعود قال قال رسول الله ص:

              (( أ يعجز أحدكم أن يقرأ كل ليلة ثلث القرآن قالوا و من يطيق ذلك قال قل هو الله أحد ثلث القرآن ))


              التوحيد- المكتب عن الأسدي عن النخعي عن النوفلي عن علي بن سالم عن أبي بصير عن أبي عبد الله ع قال :
              (( من قرأ قل هو الله أحد مرة واحدة فكأنما قرأ ثلث القرآن و ثلث التوراة و ثلث الإنجيل و ثلث الزبور )).




              من قرأها عرف التوحيد

              عيون أخبار الرضا عليه السلام- الدقاق عن الأسدي عن البرمكي عن الحسين بن الحسن عن بكر بن زياد عن عبد العزيز بن المهتدي قال سألت الرضا ع عن التوحيد فقال:

              (( كل من قرأ قل هو الله أحد و آمن بها فقد عرف التوحيد، قلت ، كيف نقرؤها قال : كما يقرأ الناس، و زاد فيه : كذلك الله ربي كذلك الله ربي )).

              أقول:
              ولايخفى عليك أيها القارئ بأن معرفة التوحيد من خلال سورة التوحيد لا تكون بمجرد القراءة فقط بل مع ضم فهم معاني السورة أيضا ، وهنا نكتة يمكننا ابرازها في المقام وهي ان المؤمن عندما يفهم سورة التوحيد يكون قد عرف التوحيد الواجب عليه تجاه الله تعالى ، ولكن اذا تعمق في معانيها فانه لن يكون موحدا عاديا بل سيكون موحدا على درجة معرفة أعلى من المعتاد فيكون صاحب منزلة رفيعه بذلك ، وهكذا كلما ازداد المؤمن معرفة بأسرار ومعاني هذه السورة العظيمة ازداد ايمانه ومنزلته عند الله تعالى حتى يكون عالما عارفا موحدا حقا حقيقيا ، وهذا امر ليس باليسير ولا يناله الا ذو حظ عظيم ، فافهم تغنم.


              عيون أخبار الرضا عليه السلام- في خبر ابن الضحاك قال:
              كان الرضا ع إذا قرأ قل هو الله أحد قال سرا( الله أحد ) فإذا فرغ منها قال : كذلك الله ربنا ثلاثا


              أقول:
              لايخفى على القارئ العزيز بان قول ( كذلك الله ربي ) لا على نحو الجزئية للسورة ، بل تقال على نحو الدعاء والتصديق بما جاء في السورة من وصف لله تعالى .
              وفي الصلاة أفتى الفقهاء اعلى الله مقامهم باستحباب قول ( كذلك الله ربي ) بعد الانتهاء من قراءة سورة الاخلاص مستندين في ذلك على امثال هذه الرواية الشريفة.






              من قرأها حفظته ومن حوله


              عن أبي الحسن النهدي عن رجل عن فضيل بن عثمان عن رجل عن أبي عبد الله ع قال :
              (( من أوى إلى فراشه فقرأ قل هو الله أحد إحدى عشرة مرة حفظه الله و دويرات حوله )) .






              و عن عمر بن يزيد قال قال أبو عبد الله ع:
              (( من قرأ قل هو الله أحد حين يخرج من منزله عشر مرات لم يزل من الله في حفظه و كلاءته حتى يرجع إلى منزله ))

              عدة الداعي، عن المفضل بن عمر عنه ع قال:
              (( يا مفضل احتجز من الناس كلهم ببسم الله الرحمن الرحيم و بقل هو الله أحد اقرأها عن يمينك و عن شمالك و من بين يديك و من خلفك و من فوقك و من تحتك و إذا دخلت على سلطان جائر حين تنظر إليه ثلاث مرات و اعقد بيدك اليسرى ثم لا تفارقها حتى تخرج من عنده ))




              من قرأها غُفرت ذنوبه


              ثواب الأعمال- بالإسناد عن ابن البطائني عن سيف بن عميرة عن أبي بكر الحضرمي عن أبي عبد الله ع قال:
              (( من كان يؤمن بالله و اليوم الآخر فلا يدع أن يقرأ في دبر الفريضة بقل هو الله أحد فإنه من قرأها جمع الله له خير الدنيا و الآخرة و غفر الله له و لوالديه و ما ولدا



              يتبع إن شاء الله
              ))
              أخيتـي في الله ..إن غبتُ فاعذرينـي
              ودعوة منكِ صادقة تكفينـي


              تعليق


              • #8
                **أحاديث ضعيفة في فضل سورة الإخلاص**


                السؤال:
                هل صحيح من قرأ 100 مرة سورة الإخلاص في يوم واحد يغفر الله له 1000 ذنب؟ جزاكم الله خيراً.


                الفتوى:






                الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:




                لم نقف على حديث يثبت أن من قرأ سورة الإخلاص مائة مرة غفر له ألف ذنب، ولكن وقفنا على ما يقرب من هذا، وهو ما ذكره السيوطي رحمه الله في الدر المنثور عند تفسير سورة الإخلاص حيث قال:
                وأخرج ابن الضريس والبزار وسمويه في فوائده والبيهقي في شعب الإيمان عن أنس أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: من قرأ {قل هو الله أحد} مائتي مرة غفر له ذنوب مائتي سنة . [COLOR="Black"]وضعفه الألباني في ضعيف الجامع الصغير.[/COLOR]




                وأخرج أبو يعلى ومحمد بن نصر في كتاب الصلاة عن أنس عن رسول الله صلى الله عليه وسلم: من قرأ {قل هو الله أحد} خمسين مرة غفر له ذنوب خمسين سنة. وقال الحافظ ابن كثير رحمه الله: إسناده ضعيف.




                وأخرج الترمذي وأبو يعلى ومحمد بن نصر وابن عدي والبيهقي في الشعب، واللفظ له، عن أنس رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
                من قرأ كل يوم مائتي مرة {قل هو الله أحد} كتب الله له ألفا وخمسمائة حسنة، ومحا عنه ذنوب خمسين سنة، إلا أن يكون عليه دين.
                وقد ضعف ابن كثير أيضاً إسناده لضعف أحد رواته وهو حاتم بن ميمون، قال: ضعفه البخاري وغيره.




                والله أعلم.



                المصدر:إسلام ويب
                أخيتـي في الله ..إن غبتُ فاعذرينـي
                ودعوة منكِ صادقة تكفينـي


                تعليق


                • #9
                  جزاك الله خيرا غاليتي
                  جعله الله في ميزان حسناتك وجزاك الله الفردوس الأعلى من الجنة

                  تعليق

                  المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

                  أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

                  يعمل...
                  X