هايتي الكارثة والفضائح

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • هايتي الكارثة والفضائح

    هايتي الكارثة.. والفضائح!!

    في الحقيقة عندما تواردت أنباء الزلزال المروع لم أكن أعرف حتى أين يقع هذا البلد في خارطة العالم وأظن الكثيرين يشاطرونني ذلك ...
    بلد صغير فقير مهمل نائي في أقاصي الأرض من سوء حظه أنه انضم إلى البلدان التي لا تحصل على الشهرة والدعاية إلا بعد نازلة ضخمة تنزل بها تصلح لأن تكون مادة يتناولها الإعلام الباحث عن كل ما يلفت إنتباه متابعيه وتثير فضولهم !
    كارثة حقيقية حفها الرعب وفاقمها العجز وتوالت فيها الخطوب على شعب منكوب ،،،،
    من منطلق الإنسانية لا تملك إلا التعاطف مع كل مصاب يصيب بني البشر ...وقدر الله ماض لا يرده راد.. وبطشه شديد من الظالمين غير بعيد ....
    لكن هناك من لمصطلح الإنسانية عندهم استخدامات أخرى تشبه القناع الذين يخفون وراءه حقارة الأهداف وخساسة النفوس المعدومة الضمير!
    والتي على ما يبدو ليست مستعدة على الإطلاق لاستيعاب مفردات شيء اسمه إنسانية يومًا ما !
    نفوس لا تعرف إلا الأطماع واستغلال مواطن الضعف في كل موطن يسيل اللعاب للحصول على غنيمة باردة أو ساخنة حسب الظروف وحظ الطامعين في كل مرة !
    في البداية رأينا هبة أمريكية رسمية لجمع التبرعات لصالح هيتي المنكوبة قادها مجرمو الأمس الذين تتفاقم آثار جرائمهم في العالم يومًا بعد يوم ،،،،لقد قلت وأنا أسمع الخبر ماهذه الرحمة التي التي تنزلت عليهم فجأة !!!!!!!
    ولكن لا بأس فقد قاموا بشيء جيد ..مع أن إساءة الظن بهؤلاء مشروعة على الأرجح ،،،وعلى كل لقد أثار الأمر استغرابًا حتى من مواطنيهم الذين يدفعون فاتورة الجرائم كذلك وما زالوا ،سمعت تعليقًا من أحدهم يقول ساخرًا : إنهم لم يفعلوا ذلك في أكبر الكوارث التي حلت بنا لم يتحركو بهذه السرعة والحماسة !!!
    على كل لم يدم الأمر طويلاً حتى انكشف بعضه والمخفي أعظم كالعادة !
    .....هاهو منظر الجنود بنظاراتهم السوداء وابتساماتهم الصفراء! يهرولون من طوافاتهم ليأخذوا مواقعهم ويبنوا قواعدهم !
    إنه منظر ألفناه بل حفظناه عن ظهر قلب وحفظنا الحجج ..حفظ الأمن ..الإغاثة ..التدريب.. إلخ لم تعد تنطلي على أحد ..حتى قناني المياه وكراتين الأغذية كان منظرها يبعث على الغثيان!

    وأما اللصوص الآخرين الذين لم يتح لهم ماأتيح لغيرهم فلم يخفوا امتعاضهم مما يجري !

    ومنظر آخر تبدى في المشهد المريب ،، تهافت منظمات التبني على أطفال هيتي المساكين ..بكل أسف التجارب والوقائع تدعم سوء الظن بهذه الجهود ولم لا ؟ وأطفال آخرين يقتلون بوحشية فلا تهتز شعرة الحنان الغربية لهم !

    كما أن قصص المتاجرة بالبشر واستغلالهم بأنواع من الاستغلال المتصور وغير المتصور ..بأعراضهم وأعضائهم وبما لايدري أحد ربما.. باتت مكشوفة وعصاباتها تسرح وتمرح في العالم وتهتبل كل فرصة ،،،لقد ورد مؤخرًا نبأ عن أن الموساد إنهم هناك أيضًا... لقد ذهبوا مسرعين بطبيعة الحال ليس لأجل إنقاذ الناس أو دفن الموتى !!!

    و...بقية الفضائح معروفة ،،منظمات دولية عاجزة ..وجهود إغاثة مبعثرة متباطئة وربما متواطئة..وحكومة هشة تخلت عن شعبها في أحلك الظروف وتركت الناس يهرولون في الطرقات جوعًا ورعبًا كالمجانين !!
    (أعان الله من بلي بمثلها ).

    من حقك بعد هذا أن تقول متسائلاً في مرارة : في أي غابة يعيش الناس اليوم ؟؟؟؟

    همسة :حزنت على هلكى هايتي لعدة أمور: أولها ميتتهم الشنيعة ...وثانيها وهي الأهم موتهم على الكفر
    ..وثالثها دفنهم كالحيوانات
    ...وتساءلت في نفسي هل فيهم من وصله الإسلام؟
    وتذكرت ضحايا تسونامي الذين حظوا بالترحم والصلاة والتكفين والإكرام ونرجو لهم الجنة .

    ومضة : ألا ماأجمل الإسلام فهو عز للحي إكرام للميت !
    وما أقبح الكفر فهو ذل للحي إهانة للميت !

    منقول
    سبحانك اللهم وبحمدك ، أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك

  • #2
    السلام عليكم
    30 مشاهدة ولا رد ؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    سبحانك اللهم وبحمدك ، أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك

    تعليق


    • #3
      اللهم أعن أهل هايتي يارب

      تعليق

      المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

      أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

      شاركي الموضوع

      تقليص

      يعمل...
      X