إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

رسالة لأبي

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • رسالة لأبي

    بسم الله الرحمان الرحيم


    أبي
    ..من سنوات و أنا أريد أن أكتب لك رسالة..
    أعبر لك فيها عن حبي لك و تقديري و امتناني..
    و دائما يمنعني الخجل من التعبير
    أو لا أجد الكلمات التي توفيك حقك أبي..
    ليس لأنك أبي فحسب –رغم أن هذا يكفي لأحبك و لأبر بك ليلا نهارا..
    و لكن لأنك بالفعل رجل عظيم تستحق الحب و التقدير..
    و لأنه بعد الله.. الفضل كل الفضل في ما نحن عليه يعود اليك أبي..
    كم سهرت من أجلنا
    كم تعبت
    كم ضحيت..
    كم جعلتنا إلى الآن نحس بالأمان و نحن معك..
    صدقني أبي أكثر ما يؤرقني في زواجي هو أنني لن أسكن في بيتنا معك..
    مجرد وجودك معنا في البيت يعطينا كلنا هذا الإحساس بالأمان ..
    فما بالك و أنت تسخّر كل وقتك و قلبك و مالك من أجلنا؟ أعرف أبي أن كل طموحاتك جعلتها في سعادتنا نحن..
    حتى الأكل و الملبس.. تأثرنا بأفضل ما لديك و ترضى أنت بما تبقى..
    حرمت نفسك النوم لتفكر فينا..
    و جعلت كل آمالك في الحياة مختصرة في اسعادنا..
    أبي أنت رجل عظيم..
    والله..
    كل الناس تشهد لك بالصلاح.. و أنا أولهم..
    مجرد أن أذكر اسمك أمام الناس أحس بالفخر بأنك أبي..
    و حتى سمعتك الطيبة استثمرتها كلها في سبيلنا نحن.. لم أرك يوما تطلب من أحد شيئا لنفسك.. و رأيتك دائما تفعل المستحيل من أجل أبنائك..
    أبي كل ما أنا اليوم عليه من خير.. أشهد الله و كل الناس أنه بسببك.. و كل ما فيّ غير ذلك.. فهو نتيجة لذنوبي و تقصيري معك..
    لكن أبي أنا أيضا.. لا أحس بالسعادة الا في برك و اسعادك..
    رغم أنك ما شاء الله لم تترك لنا الفرصة لنرد لك جزءا بسيطا مما عملته معنا..
    أبي.. لهذا و لعدة أسباب أخرى.. أريدك أن تعرف أن الموت أهون علي من عقوقك.. أو حتى مجرد الاحساس بأني تسببت في تألمك.. حتى بدون قصد مني.. يكفيك السنوات التي أفنيتها في تربيتي و توفير ما يلزمني و ما لا يلزمني..
    و لا أكتب لك هذا لتسامحني فأنا أعلم أن قلبك الحنون فيه من الحلم ما يجعلك تسامحني من أول لحظة.. لكن أكتب لك لتعرف أني أحتقر نفسي و لن أسامح نفسي على كل نظرة و كل كلمة و كل فعل صدر مني تجاهك..
    العقوق أبي منبوذ حتى مع أحقر الآباء و أشدهم كفرا.. فما بالك مع أب عظيم و صالح مثلك ؟ بصدق أبي لو خيرني الله و قال لي اخترالأب الذي تريد و اختر له ما تريد من الصفات.. لاخترتك أنت كما أنت.. بلا زيادة و لا نقصان.. كل ما فيك أبي أحبه.. فأنت أب مثالي.. و من أنا لأشهد لك بهذا.. أكبر نعمة من الله بها علي أن اختارك أنت أبا لي.. فديتك بنفسي و بعرضي و بمالي يا أبي..
    ليغفر لي الله تقصيري معك..
    و لتغفر لي أبي كل ما صدر مني.. و ليشفع لي أني لم أحب أحدا في هذا الوجود كما أحببتك و أني معترف بأنك تستحق ابنا خيرا مني.. و بأني نادم كل الندم عن كل رفضي الذهاب معك الى الغابة رفقة العائلة يوم الأحد الماضي ..و أني أعدك بأن أجتهد في برك.. لأنك أهل لهذا..

    أبي الحبيب.. أنت أيضا صديقي..أجمل اللحظات هي التي أرافقك فيها للمساجد.. أو أتحدث فيها معك عن أمور الدين و الدنيا.. و إن كنت كل مرة أفشل في استغلال الفرصة لأسعدك من خلالها.. الا أنني أخرج دائما سعيدا بأن جمعنا الله على طاعته و شرح لنا صدورنا لنتعاون على البر و التقوى..
    أبي أنت صاحب مبدأ في الحياة.. لم أر مثلك.. صدقا و الله يا أبي.. تسارع للخير.. تفتح الأبواب للناس.. شهد لك القاصي و الداني بالصلاح.. زرعت فينا نبذ المادة و المال.. و حب الخير و العطاء.. علمتنا أن السعادة انما هي في تطهير القلب من الكبر و النفاق و العجب والعطاء ..و أن الايمان ليس صلاة و كلاما فحسب.. بل مواقف "رجال" وقت "الرسمي"..و "الفايدة في الدوام".. علمتنا حب المساكين و التواضع و الحنية و الجدية.. علمتنا كل مبادئ الخير.. حتى أني كلما قرأت شيئا عن الأخلاق في الاسلام.. الا ووجدت أنك زرعت بذرته في قلوبنا.. لهذا لم يصعب علي الالتزام بالاسلام.. لأنك كنت بفطرتك تربينا على مبادئه.. فجازاك الله عنا كل خير..لقد أحسنت تربيتنا.. و كل يوم أسمع الناس "ترحم على والديا".. فالحمد لله كما ينبغي لجلال وجهه و عظيم سلطانه..
    و كل ما تراه أبي فيّ من ايمان أو غيره.. فهو نتيجة لحسن تربيتك لي و لأنك مثلي الأعلى و قدوتي بعد الرسول صلى الله عليه و سلم....
    و كل ما تراه فيّ من تقصير و تخاذل و أخطاء.. فالأسلام منه بريء. و أنت بريء منه.. بل هو من نفسي و من الشيطان..




    و في الختام.. هذا دعاء أدعوه دائما لك أبي.. هدية متواضعة من ابن بار و محب لك..


    الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله..
    أبي.. حفظك الله..
    أعطاك الله خيري الدنيا و الآخرة..
    بارك الله لك في صحتك و مالك و أهلك
    متعك الله بالصحة و العافية..
    جعلك الله دائما منارة للعائلة , تشع على كل من حولك بالخير..
    ثبتك الله على فعل الخيرات.. فأنت من اللذين قال فيهم صلى الله عليه وسلم "رحم الله رجلا مفتاحا للخير مغلاقا للشر"..
    نصرك الله أبي.. كما نصرت المساكين و الفقراء و المظلومين و الضعفاء....
    حفظك الله كما حفظتنا و حميتنا و أبعدت عنا السوء
    رحمك الله كما رحمتنا و رحمت كل من حولك من عجائز و صغار و محتاجين..
    أسعدك الله أبي و جعلك من أوليائه الصالحين السابقين الأولين المخلصين..
    جعلك الله من جيران الحبيب صلى الله عليه و سلم في الفردوس الأعلى من الجنة..
    و جمعنا الله جميعا.. مع زياد و كل من أحبنا و أحببناه في الله في أعلى درجة في الجنة..
    و متّعنا جميعا بالنظر الى وجهه الكريم..
    وفقنا الله في برك و الاحسان اليك بما أنت أهله.. و بما يليق بأب عظيم مثلك..

    رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ
    رَبِّ أَوْزِعْنِي أَنْ أَشْكُرَ نِعْمَتَكَ الَّتِي أَنْعَمْتَ عَلَيَّ وَعَلَى وَالِدَيَّ وَأَنْ أَعْمَلَ صَالِحاً تَرْضَاهُ وَأَدْخِلْنِي بِرَحْمَتِكَ فِي عِبَادِكَ الصَّالِحِينَ
    رَبِّ أَوْزِعْنِي أَنْ أَشْكُرَ نِعْمَتَكَ الَّتِي أَنْعَمْتَ عَلَيَّ وَعَلَى وَالِدَيَّ وَأَنْ أَعْمَلَ صَالِحاً تَرْضَاهُ وَأَصْلِحْ لِي فِي ذُرِّيَّتِي إِنِّي تُبْتُ إِلَيْكَ وَإِنِّي مِنَ الْمُسْلِمِينَ

    والحمد لله رب العالمين و الصلاة و السلام على أشرف المرسلين
    آمين آمين آمين
    و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته.


    منقول

  • #2
    السلام عليكم
    ننتضر منك المزيد والى التألق انشاء الله

    تعليق


    • #3
      جزاك الله خيرا أختي على مرورك الطيب

      تعليق


      • #4
        راقني كثيرا ما نقلته غاليتي

        من روعة الاحساس.. وصدق الكلماات


        وبارك الله فيك




        ادريسية مخلصة لمغربها
        °°••₪• ســــ sa92ra ــــــارة•₪••°°

        تعليق

        المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

        أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

        يعمل...
        X