إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

مرة اخرى" الشاعرة "حكيمة الشاوي تلعن رسول الله وتسخر من حديثه

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • مرة اخرى" الشاعرة "حكيمة الشاوي تلعن رسول الله وتسخر من حديثه

    [align=center]
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


    عادت مرة اخرى التي تدعى شاعرة ظلما وبهاتانا حكيمة الشاوي لتكرر قصيدتها الملعونة التي تلعن فيها رسول الله صلى الله عليه وسلم بصريح العبارة ويذكر ان المذكورة كانت قد اعتذرت سنة 2001 عن القصيدة مدعية انها لم تكن تعرف ان الكلام لسيد الخلق ولكن يبدو انه كان فقط تحت ظغط الشارع وامام سكوت الدولة وعدم تقديمها للمحاكمة شجعها على اخراج قصيدتها المسمومة الى الوجود مرة اخرى واترككن مع الخبر كما ورد في جريدة التجديد.[/align]



    مرة أخرى، أعادت المدعوة ''حكيمة الشاوي'' قصيدتها المعروفة في الاستهزاء بحديث لرسول الله صلى الله عليه وسلم في نشاط ثقافي نظمته النقابة الوطنية للسكنى والتهيئة والتعمير المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل بمقر الوزارة يوم الجمعة الماضي، وحظي بدعم مادي من قبل الوزارة الوصية، مما أثار غضب وسخط موظفي وموظفات العاملين بوزارة الإسكان، الذين انتفضوا محتجين ومستنكرين ما اعتبروه ''إساءة وقحة ومتعمدة'' لأحاديث رسول الله صلى الله وعليه وسلم من قبل ''الشاعرة'' المذكورة، التي ''تتدثر بالإبداع لتنفث حقدها المسموم من داخل خندق النضال الحقوقي والنسائي''.


    وقد أعادت ''الشاعرة'' المذكورة قولها الصريح والسفيه الذي لا يحتمل أي تأويل أو نحوه ولثلاث مرات في الحفل قولها: ''ملعون يا سيدتي من قال عنك: من ضلع أعوج خرجت''. في إشارة واضحة إلى حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم الذي يقول فيه فيما رواه البخاري عن أبي هريرة: ''من كان يؤمن بالله واليوم الآخر، فإذا شهد أمرا فليقل خيرا أو ليصمت، استوصوا بالنساء خيرا فإن المرأة خلقت من ضلع، وإن أعوج شيء في الضلع أعلاه، فإن ذهبت تقيمه كسرته وإن تركته لم يزل أعوج''.


    وقد خلف الاستهزاء المذكور استياء واسعا في صفوف الموظفات والموظفين الذين حضروا الحفل، وصل بإحداهن إلى سب وشتم ''الشاعرة'' المذكورة، وانسحاب أغلبيتهن من الحفل، تاركين ورائهن رهطاً من المنظمين الذي صدموا برد فعل الحاضرين.


    وقد خلف النشاط المذكور استهجانا واسعا في صفوف النقابات ذات التمثيلية في قطاع السكنى والتعمير، عبرت عنها بلاغات تنديدية بـ''الشاعرة'' المذكورة، وحملوا الجهة المنظمة المسؤولية الكاملة عن ''هذه الجريمة النكراء، ما لم تتبرأ رسميا مما حدث باسمها وتعتذر لمن أهانت عقيدتهم''. واستنكر بلاغ للنقابة الوطنية للإسكان والتعمير والبيئة وإعداد التراب المنضوية تحت لواء الفيدرالية الديمقراطية للشغل '' التحدي السافر لحديث صحيح لسيد المرسلين وارد في صحيح البخاري''، واعتبر البلاغ أن ''هذه السيدة العاجزة عن الصياغة الحقيقية للشعر الحديث أو الحر..(تحتاج إلى أن) تعيد تكوينها وتقوم اعوجاجها الشعري المشوب بالبحث عن الشهرة السريعة.


    في السياق ذاته، ندد بلاغ الجامعة الوطنية للإسكان والتعمير المنضوية عن الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، ما وصفه ''بالإساءة المتعمدة لمقام الرسول الأكرم، ولكل من ساعدها أو ساندها عن قصد في الاعتزاز بإثمها''. ودعا البلاغ ''جميع موظفي وأعوان ومستخدمي قطاع الإسكان والتعمير محليا ووطنيا إلى التعبير عن غضبهم لنبيهم عليه الصلاة والسلام بمختلف الوسائل الممكنة والمشروعة، بما في ذلك تنظيم وقفات محلية، والمشاركة في الوقفة الاحتجاجية المزمع تنظيمها يوم الجمعة الماضي بمقر الوزارة.


    من جهتها اعتبرت النقابة الوطنية لأطر وموظفي وزارة الإسكان والتعمير المنضوية تحت لواء الاتحاد العام للشغالين


    أن ما قامت به النقابة المنظمة للنشاط يعد عملا انتهازيا وتضليليا لنساء قطاع السكنى والتعمير وكذا لمسؤولي الوزارة، وتحويل نشاط ادعت فيه أنه لتكريم المرأة العاملة بالقطاع، بينما تحول إلى الإساءة للرسول الأكرم سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام.


    [glow1=#663399][align=center]التجديد [/align][/glow1]
    نصائج :
    اختي المشرفة العضوة تنتظر تشجيعك فلا تحرميها اياه شجعيها بثتبيت موضوعها او بتقييمه او تقييمها
    اختي العضوة المشرفة تبدل جهدا كبيرا في تنظيم قسمها وهي ملتزمة بقانون المنتدى مثلك فحاولي تفهم ماتقوم به
    اختي العضوة القديمة
    العضوة الجديدة تنتظر منك تشجيعا وترحيبا فلاتبخلي عليها اجعليها تشعر وكانها قديمة مثلك
    مشرفة عضوة قديمة عضوة جديدة انتن جميعا فخر لاناقة فانتن اناقة واناقة انتن
    مهم جدا : المرجو من الاخوات عدم تقديم طلبات اشراف تفاديا للمشاكل



  • #2
    لعنة الله عليها

    مثل هذه النماذج لايصلح معها الا الاعدام

    مااقول غير حسبنا الله ونعم الوكيل

    نشتكي من وقاحة المسيحيين باستهزائهم من سيد الخلق

    لنجد امراة عربية ولا اعلم ان كانت مسلمة تلعن الرسول صلى عليه وسلم

    لعنة الله عليها لعنة الله عليها

    وشكرا اختي الغالية الواثقة بالله على هذا الخبر

    تعليق


    • #3
      كما قالت الاخت سميحة مثل هذه النماذج لايصلح معها الا الاعدام وحثي اسما لايجب دكره على اللسان وان شتمة وسخرت من رسولنا الحبيب سوف تلقي نصيبها في الدنيا الاخرة انشاء الله لعنها الله ولعنة امثلها

      تعليق


      • #4
        [align=center]السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


        اللهم اجعل منها عبرة لكل من تجرأ على خيرة خلقك يارب


        جزاكن الله خيرا على المرور اخواتي سميحة وكريمة


        السلام عليكم ورحمة الله وبركاته[/align]
        نصائج :
        اختي المشرفة العضوة تنتظر تشجيعك فلا تحرميها اياه شجعيها بثتبيت موضوعها او بتقييمه او تقييمها
        اختي العضوة المشرفة تبدل جهدا كبيرا في تنظيم قسمها وهي ملتزمة بقانون المنتدى مثلك فحاولي تفهم ماتقوم به
        اختي العضوة القديمة
        العضوة الجديدة تنتظر منك تشجيعا وترحيبا فلاتبخلي عليها اجعليها تشعر وكانها قديمة مثلك
        مشرفة عضوة قديمة عضوة جديدة انتن جميعا فخر لاناقة فانتن اناقة واناقة انتن
        مهم جدا : المرجو من الاخوات عدم تقديم طلبات اشراف تفاديا للمشاكل


        تعليق


        • #5
          السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


          حسبنى الله ونعم الوكيل

          من هذه التى تتجرء على اشرف خلق الله

          اسكت الله لسانه وجعله عبره لغيره ولعنه الله فى الدنيا والاخره


          تعليق


          • #6
            [align=center]لعنة الله عليها لعنة الله عليها
            لكن عقابها سيكون شديد ان شاءا الله و تعود عليها سخريتها من الحبيب المصطفى باشد العقاب
            يوم العقاب لن ينفعها الندم
            لعنة اله عليها دنيا واخرة
            [/align]

            تعليق


            • #7
              [frame="3 80"][align=center]لعنة الله عليها لعنة الله عليها
              لعنة الله عليها لعنة الله عليها
              لعنة الله عليها لعنة الله عليها
              لعنة الله عليها لعنة الله عليها
              لعنة الله عليها لعنة الله عليها [/align]
              [/frame]





              تعليق


              • #8
                [align=center]باسم الله الرحمان الرحيم
                لعنة الله على الظالمين
                أخواتي أظن لا جدوى من جلب مثل هذه المواضيع التي نستنكرها ويمكن لضعاف النفوس أن يبحثون عن محتوى الموضوع ونكون قد ساعدنا على نشر وترويج المعلومة التي نستنكرها، تماما مثل نشر الرسوم المسيئة
                فكلما نشر رسم مسيء كلما زادت الإساءة
                فحذاري من مثل هذه المواضيع [/align]








                تعليق


                • #9
                  [align=center]حكم من استهزأ أو سب رسول الله

                  المسألة الأولى :

                  أجمع العلماء على أن من سب النبي صلى الله عليه وسلم من المسلمين فهو كافر مرتد يجب قتله .

                  وهذا الإجماع قد حكاه غير واحد من أهل العلم كالإمام إسحاق بن راهويه وابن المنذر والقاضي عياض والخطابي وغيرهم . الصارم المسلول 2/13-16 .

                  وقد دل على هذا الحكم الكتاب والسنة :

                  أما الكتاب؛ فقول الله تعالى : ( يَحْذَرُ الْمُنَافِقُونَ أَنْ تُنَزَّلَ عَلَيْهِمْ سُورَةٌ تُنَبِّئُهُمْ بِمَا فِي قُلُوبِهِمْ قُلْ اسْتَهْزِئُوا إِنَّ اللَّهَ مُخْرِجٌ مَا تَحْذَرُونَ (64) وَلَئِنْ سَأَلْتَهُمْ لَيَقُولُنَّ إِنَّمَا كُنَّا نَخُوضُ وَنَلْعَبُ قُلْ أَبِاللَّهِ وَآيَاتِهِ وَرَسُولِهِ كُنتُمْ تَسْتَهْزِئُونَ (65) لا تَعْتَذِرُوا قَدْ كَفَرْتُمْ بَعْدَ إِيمَانِكُمْ) التوبة / 66 .

                  فهذه الآية نص في أن الاستهزاء بالله وبآياته وبرسوله كفر ، فالسب بطريق الأولى ، وقد دلت الآية أيضاً على أن من تنقص رسول الله صلى الله عليه وسلم فقد كفر ، جاداً أو هازلاً .

                  وأما السنة؛ فروى أبو داود (4362) عَنْ عَلِيٍّ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ أَنَّ يَهُودِيَّةً كَانَتْ تَشْتُمُ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَتَقَعُ فِيهِ ، فَخَنَقَهَا رَجُلٌ حَتَّى مَاتَتْ ، فَأَبْطَلَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ دَمَهَا .

                  وهذا الحديث نص في جواز قتلها لأجل شتم النبي صلى الله عليه وسلم .

                  وروى أبو داود (4361) عَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ أَنَّ رَجُلاً أَعْمَى كَانَتْ لَهُ أُمُّ وَلَدٍ تَشْتُمُ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، وَتَقَعُ فِيهِ ، فَيَنْهَاهَا فَلَا تَنْتَهِي ، وَيَزْجُرُهَا فَلَا تَنْزَجِرُ ، فَلَمَّا كَانَتْ ذَاتَ لَيْلَةٍ جَعَلَتْ تَقَعُ فِي النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَتَشْتُمُهُ ، فَأَخَذَ الْمِغْوَلَ [سيف قصير] فَوَضَعَهُ فِي بَطْنِهَا وَاتَّكَأَ عَلَيْهَا فَقَتَلَهَا . فَلَمَّا أَصْبَحَ ذُكِرَ ذَلِكَ لِرَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَجَمَعَ النَّاسَ فَقَالَ : أَنْشُدُ اللَّهَ رَجُلًا فَعَلَ مَا فَعَلَ لِي عَلَيْهِ حَقٌّ إِلَّا قَامَ . فَقَامَ الْأَعْمَى فَقَالَ: يَا رَسُولَ اللَّهِ ، أَنَا صَاحِبُهَا ، كَانَتْ تَشْتُمُكَ وَتَقَعُ فِيكَ فَأَنْهَاهَا فَلَا تَنْتَهِي ، وَأَزْجُرُهَا فَلَا تَنْزَجِرُ ، وَلِي مِنْهَا ابْنَانِ مِثْلُ اللُّؤْلُؤَتَيْنِ ، وَكَانَتْ بِي رَفِيقَةً ، فَلَمَّا كَانَ الْبَارِحَةَ جَعَلَتْ تَشْتُمُكَ وَتَقَعُ فِيكَ ، فَأَخَذْتُ الْمِغْوَلَ فَوَضَعْتُهُ فِي بَطْنِهَا وَاتَّكَأْتُ عَلَيْهَا حَتَّى قَتَلْتُهَا . فَقَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ( أَلا اشْهَدُوا أَنَّ دَمَهَا هَدَرٌ) . صححه الألباني في صحيح أبي داود (3655) .

                  والظاهر من هذه المرأة أنها كانت كافرة ولم تكن مسلمة ، فإن المسلمة لا يمكن أن تقدم على هذا الأمر الشنيع . ولأنها لو كانت مسلمة لكانت مرتدةً بذلك ، وحينئذٍ لا يجوز لسيدها أن يمسكها ويكتفي بمجرد نهيها عن ذلك .

                  وروى النسائي (4071) عَنْ أَبِي بَرْزَةَ الْأَسْلَمِيِّ قَالَ : أَغْلَظَ رَجُلٌ لِأَبِي بَكْرٍ الصِّدِّيقِ ، فَقُلْتُ : أَقْتُلُهُ ؟ فَانْتَهَرَنِي، وَقَالَ : لَيْسَ هَذَا لِأَحَدٍ بَعْدَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ . صحيح النسائي (3795) .

                  فعُلِم من هذا أن النبي صلى الله عليه وسلم كان له أن يقتل من سبه ومن أغلظ له ، وهو بعمومه يشمل المسلم والكافر .

                  المسألة الثانية : إذا تاب من سب النبي صلى الله عليه وسلم فهل تقبل توبته أم لا ؟

                  اتفق العلماء على أنه إذا تاب توبة نصوحا ، وندم على ما فعل ، أن هذه التوبة تنفعه يوم القيامة ، فيغفر الله تعالى له .

                  واختلفوا في قبول توبته في الدنيا ، وسقوط القتل عنه .

                  فذهب مالك وأحمد إلى أنها لا تقبل ، فيقتل ولو تاب .

                  واستدلوا على ذلك بالسنة والنظر الصحيح :

                  أما السنة فروى أبو داود (2683) عَنْ سَعْدٍ بن أبي وقاص قَالَ : لَمَّا كَانَ يَوْمُ فَتْحِ مَكَّةَ أَمَّنَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ النَّاسَ إِلَّا أَرْبَعَةَ نَفَرٍ وَامْرَأَتَيْنِ وَسَمَّاهُمْ وَابْنُ أَبِي سَرْحٍ فَذَكَرَ الْحَدِيثَ قَالَ : وَأَمَّا ابْنُ أَبِي سَرْحٍ فَإِنَّهُ اخْتَبَأَ عِنْدَ عُثْمَانَ بْنِ عَفَّانَ ، فَلَمَّا دَعَا رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ النَّاسَ إِلَى الْبَيْعَةِ جَاءَ بِهِ حَتَّى أَوْقَفَهُ عَلَى رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَالَ : يَا نَبِيَّ اللَّهِ ، بَايِعْ عَبْدَ اللَّهِ . فَرَفَعَ رَأْسَهُ فَنَظَرَ إِلَيْهِ ثَلاثًا كُلُّ ذَلِكَ يَأْبَى ، فَبَايَعَهُ بَعْدَ ثَلاثٍ ، ثُمَّ أَقْبَلَ عَلَى أَصْحَابِهِ فَقَالَ : أَمَا كَانَ فِيكُمْ رَجُلٌ رَشِيدٌ يَقُومُ إِلَى هَذَا حَيْثُ رَآنِي كَفَفْتُ يَدِي عَنْ بَيْعَتِهِ فَيَقْتُلُهُ ؟ فَقَالُوا : مَا نَدْرِي يَا رَسُولَ اللَّهِ مَا فِي نَفْسِكَ ، أَلا أَوْمَأْتَ إِلَيْنَا بِعَيْنِكَ ؟ قَالَ : إِنَّهُ لا يَنْبَغِي لِنَبِيٍّ أَنْ تَكُونَ لَهُ خَائِنَةُ الأَعْيُنِ . صححه الألباني في صحيح أبي داود (2334) .

                  وهذا نص في أن مثل هذا المرتد الطاعن لا يجب قبول توبته ، بل يجوز قتله وإن جاء تائبا .

                  وكان عبد الله بن سعد من كتبة الوحي فارتد وزعم أنه يزيد في الوحي ما يشاء ، وهذا كذب وافتراء على النبي صلى الله عليه وسلم ، وهو من أنواع السب . ثم أسلم وحسن إسلامه ، فرضي الله عنه . الصارم 115 .

                  وأما النظر الصحيح :

                  فقالوا : إن سب النبي صلى الله عليه وسلم يتعلق به حقان ؛ حق لله ، وحق لآدمي . فأما حق الله فظاهر ، وهو القدح في رسالته وكتابه ودينه . وأما حق الآدمي فظاهر أيضا فإنه أدخل المَعَرَّة على النبي صلى الله عليه وسلم بهذا السب ، وأناله بذلك غضاضة وعاراً . والعقوبة إذا تعلق بها حق الله وحق الآدمي لم تسقط بالتوبة، كعقوبة قاطع الطريق ، فإنه إذا قَتَل تحتم قتله وصلبه ، ثم لو تاب قبل القدرة عليه سقط حق الله من تحتم القتل والصلب ، ولم يسقط حق الآدمي من القصاص ، فكذلك هنا ، إذا تاب الساب فقد سقط بتوبته حق الله تعالى ، وبقي حق الرسول صلى الله عليه وسلم لا يسقط بالتوبة .

                  فإن قيل : ألا يمكن أن نعفو عنه ، لأن النبي صلى الله عليه وسلم قد عفا في حياته عن كثير ممن سبوه ولم يقتلهم ؟

                  فالجواب :

                  كان النبي صلى الله عليه وسلم تارة يختار العفو عمن سبه ، وربما أمر بقتله إذا رأى المصلحة في ذلك ، والآن قد تَعَذَّر عفوُه بموته ، فبقي قتل الساب حقاًّ محضاً لله ولرسوله وللمؤمنين لم يعف عنه مستحقه ، فيجب إقامته . الصارم المسلول 2/438 .

                  وخلاصة القول :

                  أن سب النبي صلى الله عليه وسلم من أعظم المحرمات ، وهو كفر وردة عن الإسلام بإجماع العلماء ، سواء فعل ذلك جاداًّ أم هازلاً . وأن فاعله يقتل ولو تاب ، مسلما كان أم كافراً . ثم إن كان قد تاب توبة نصوحاً ، وندم على ما فعل ، فإن هذه التوبة تنفعه يوم القيامة ، فيغفر الله له .

                  ولشيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله ، كتاب نفيس في هذه المسألة وهو (الصارم المسلول على شاتم الرسول) ينبغي لكل مؤمن قراءته ، لاسيما في هذه الأزمان التي تجرأ فيها كثير من المنافقين والملحدين على سب الرسول صلى الله عليه وسلم ، لما رأوا تهاون المسلمين ، وقلة غيرتهم على دينهم ونبيهم ، وعدم تطبيق العقوبة الشرعية التي تردع هؤلاء وأمثالهم عن ارتكاب هذا الكفر الصراح .

                  نسأل الله تعالى أن يعز أهل طاعته ، ويذل أهل معصيته .

                  والله تعالى أعلم ، وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين .[/align]

                  تعليق


                  • #10
                    جزاك الله خير اخيتي ...

                    ويعطيك العافيه ...

                    اسيرة الصمت

                    تعليق


                    • #11
                      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
                      إنا لله و إنا اليه راجعون اللهم أجرنا في مصيبتنا و اخلف لنا خيرا منها
                      اللهم أظهر فيها عجائب قدرتك
                      اللهم ابثر لسانها
                      أخواتي هذا التطاول ليس غريبا فهو كائن دائما لكن كان مقموعا يعمل في الخفاء لكنه الآن استقوى
                      و أخذ الجهر به و الاعلان عنه دون خوف فكل يوم يخرج ذئب أو ذئبة تعوي يظنون أنفسهم من المتحضرين و المتقدمين
                      وفعلا هم من سيتقدون أولا للنار و ستضرم بهم جهنم
                      أخواتي إن الرد على هؤلاء سهل جدا ألا و هو جعل بيوتنا بيوتا إسلامية
                      بيوتا منيرة
                      بيوتا نربي فيها جيلا يعرف دينه و لا يشعر بالدونية أمام هؤلاء
                      جيلا له عقيدة صحيحة و ثقة في الله
                      جيلا ينصر دينه و لا يخاف في الله لومة لائم
                      جيلا يعرف وظيفته التي خلق لها
                      جيلا لا تستهويه الدنيا وشهواتها
                      أخواتي كل واحدة منا تقوم بدورها المنوط بها وتربي جيلا مثل الرعيل الاول
                      أخوات يجعلن نصب أعينهن نساء الصحابة كمثال يقتدين به
                      أخواتي حفظكن الله من كل سوء وجعلكن الله في المكان الذي يرضيه

                      تعليق


                      • #12
                        عليها اللعنة الى يوم الدين اللهم أرنا فيها آية اللهم صل وسلم على سيدنا وحبيبنا وقدوتنا وامامنا وشفيعنا ومعلمنا نبينا محمد النبي الأمي الذي علم المتعلمين وثقف المثقفين عليه أفضل الصلاة وأتم التسليم

                        تعليق


                        • #13
                          حسبنا الله ونعم الوكيل
                          الله يهديها ويهدي ماخلق ويرد بيها
                          يارب , ياكريم
                          لي في رجاك خمسة اماني
                          رضاك والستر والتوفيق والغفران والجنة
                          لي ولوالداي و لاخواتي في الله و لاحبائي وجميع المسلمين

                          تعليق


                          • #14
                            لا حول ولا قوة الا بالله نعلة الله عليهاالى يوم الدين

                            تعليق


                            • #15
                              حسبي الله ونعم الوكيل

                              تعليق

                              المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

                              أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

                              يعمل...
                              X