إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

أميرة سعودية انظروا ماذا فعلت بكتاب الله .....؟؟؟

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • أميرة سعودية انظروا ماذا فعلت بكتاب الله .....؟؟؟




    --------------------------------------------------------------------------------

    أميرة سعودية انظروا ماذا فعلت بكتاب الله .....؟؟؟
    ==========================================

    عذراً
    "
    "
    "
    "

    قد أكون روعتُ قلوب أغلبكم من هذا العنوان...

    وقد أكون أثرتُ تساؤلات ومخاوف الكثيرون ...

    وقد أكوون ...


    ولكن أحداث هذه القصة أثارت انفعالات وأحاسيس شتى في نفسي فأحببت أن اسطرها لكم لتشاركوني تفاصيلها

    ومن بعد تفاصيلها تشاركوني تساؤلاتي


    والمعذرة مقدما ً ...


    ...........................................



    تفاصيل هذه الحادثة جرت في مطار احدى الولايات المتحدة الأميركيه فقد كانت إحدى الأميرات السعوديات قادمة من مطار لوس إنجلس بعد رحلة و عند التفتيش و قبل صعود الطائرة ، قام مسؤولو الأمن بإجراءات تفتيش دقيق جدا لجميع حاجياتها حتى إنهم طلبوا منهم خلع الأحذيه والكشف عليها ثم طلبت الموظفة من الأميره حقيبة اليد الخاص بها......

    فأعطتها الحقيبه و لكن بعد أن أخرجت منها القرآن الكريم ........
    الأمر الذي اثار الشك والريبة في نفس تلك المفتشة فطلبت منها الموظفه المصحف لتلقي نظرة عليه ...

    ماذا تتوقعون كان رد فعل تلك الأميرة !!!!!
    "
    "
    "
    "
    "
    "
    "
    "
    "
    "
    "
    هل وافقت !!!
    "
    "
    "
    "
    "
    " هل أعطتها المصحف !!!

    "
    "
    "
    "
    "
    "
    "

    هل سلمته لها وهي تعلم علم اليقين أنــــ (( لايمسه إلا المطهرون ))

    "
    "
    "
    "
    "
    "
    "
    "
    هل قالت إن الله غفور رحيم وأنا متعبه ومنهكه وهؤلاء المفتشون سيعرقلون مسيرتي وسيتعبوني
    وسأدخل معهم في متاهات لا أعلم متى سأخرج منها !!!!


    "
    "
    "
    "
    "
    "
    هل حدثتها نفسها بالاسراع في تسليمه لها تجنباً للاحراجات التي ستحدث لها من المسافرين ومن تلك العيون المتلصصة والفضوليه ومن كل من حولها .....

    "
    "
    "
    "
    "
    "
    "

    لا يا أحبتي لم يحدث فلقد رفضت الأميره بكل ثبات وعزة نفس تسليم المصحف الشريف
    واصرت بكل حزم على منع وصول يد الانجاس لكلام الله

    الأمر الذي اثار شكوك ومخاوف تلك الموظفه من وجود خطبٌ ما في ذلك المصحف الشريف ، فأصرت على أخذ ه
    لكن الأميرة تمسكت بموقفها بكل حزم ، لأمر الذي أثار استغرابها وزاد من مخاوفها فأخذت تستفسر عن سبب اصرارها !!!!!!!
    فقالت لها بكل ثقة إنكِ غير مسلمه...وهذا المصحف لايمسه إلا إنسان مسلم......طاهر.....وأنت على غير ذلك ...
    وبدأت تشرح لها القضيه بكل ثبات وعزم دون تخوف او احراج ..
    وبعد نقاش استمر لأكثر من ساعه وافق المسؤولون في المطار......
    وأحضروا موظفه..مسلمه..يبدو إنها من المغرب العربي وبعد التأكد من خلو المصحف من أي ممنوع سمحوا لها بالمغادره .....



    (( الله أكبر ))

    تحية إعجاب وتقدير لتلك المسلمة المعتزة بإيمانها ، الثابتة على الحق في وجه الباطل ..

    "
    "
    "
    "
    "
    "
    "
    موقف راائع ومشرف من امرأة مسلمة قادمة من خليج الأصالة والعزة بغض النظر عن كونها اميرة ومن اسرة حاكمة فلقد علمت تلك المؤمنة أنها على حق وانها على يقين بإن الله لا يخذل الثابت على الحق ...فثبتت وأصرت وعزمت فكان الله معها ...

    "
    "
    "
    "
    "
    "

    نعم المرأة أنتِ يا غاليه ..

    ونعم الثبات ثباتكِ يا بنت الخليج الأبيّة ..

    "
    "
    "
    "
    صورة مشرفة ارسل نسخة منها لأولئك الساعين والباحثين عن العزة في غير دين الله ....

    ونسخة أخرى لفئة من شبابنا وبناتنا ممن يرتعون في أحضان الغرب ، المنسلخين من هوياتهم الإسلامية ..

    وتساؤل اطرحه لهم :


    (( ماذا وجدتم في انسلاخكم عن هوياتكم )) !!!!

    (( ماذا وجدتم في لهثكم خلف تلك الحضارة الزائفة )) !!!


    (( ماذا وجدتم في سعيكم لإرضاء أولئك الحاقدون )) !!


    "
    "
    "
    "
    " معذرة أكثرتُ التساؤلات

    ولكن هو تساؤل أخير !!!


    (( ماذا فعلتم لإبراز صورة المسلم الشامخه )) !!


    ""
    "
    "
    "
    "
    "
    "
    "
    "
    وآخر المطاف مقولة عظيمة أحببت أن تكون مسك الختام

    وهي مقولة قالها الفاروق رضي الله عنه حين خرج لاستلام مفاتيح بيت المقدس :

    (( نحن قومٌ أعزنا الله بالإسلام ، ومهما ابتغينا العزة بغيره أذلنا الله ))

    تحياتي,,,

    منقول.......

  • #2
    [align=center]

    ماشاء الله...الله أكبر
    بارك الله فيها وأكثر من أمثالها
    انها فعلا صورة مشرفة للمرأة المسلمة
    المتشبثة بدينها ومبادئها وهويتها
    لك منا ألف تحية وتحية ياغالية

    وخير اجابة على كل التساؤلات المطروحة
    هي تلك المقولة المكتوبة في آخر الموضوع
    (( نحن قومٌ أعزنا الله بالإسلام ، ومهما ابتغينا العزة بغيره أذلنا الله ))
    فعلا لم نجن سوى المذلة من الجري وراء تلك الحضارات الزائفة
    والتقليد الأعمى لها ...والتخلي عن مبادئنا وقيمنا
    اللهم أصلح شباب المسلمين أجمعين
    واهدهم لما فيه صلاح للأمة
    [/align]

    تعليق


    • #3
      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
      شكرا لكي أختي كوثر على الموضوع والقصة الرائعة
      التي تدل على محافظة البعض منا على قيم هذا
      الدين الحنيف والغيرة على الاسلام موعتقداتنا وكرامة المصحف الشريف ونشد
      على يد هذه المسلمه وكل الغيورين على الدين

      الإسلام والقرآن محفوظان بحفظ الله , والله قد هيىء

      لهما من يعرف ويقدر لهما القيمه من الحفظ والكرامه

      تعليق


      • #4
        [align=center]جزاك الله خيرا مشرفتناالغالية كوثر على نقل ما جرى من طرف تلك المؤمنة و بعض النظر عن اصلها او بلدها فاالاهم من دلك هو الايمان الراسخ في قلبها
        فشكرا لكي اختي على الموضوع
        يا ريت الجميع يتحلى بالايمان الصحيح [/align]

        تعليق


        • #5
          السلام عليكم و رحمة الله و بركاته.. فعلا موقف رائع و مشرف للمرأة المسلمة ..وهذه المواقف تصدر من اناس امتلأت قلوبهم بحب الله و اعتزاز بالدين ..مشكورة يا اخت kaoutareعلى الموضوع والله يجازيك بالخير
          سر الوجود في حب الله

          تعليق


          • #6
            جزاكن الله خيرا اخواتي بارك الله فيكن وشكرا على مروركن

            تعليق


            • #7
              اختي هذه المؤمنة اكثر ما تتحلى به من الجراة او الشجاعة هو الايمان الحق الصادق الطاهر الغيور على اي شيء يمسه

              نشكرك اختي على الطرح المفيد و ننتظر منك المزيد دائما

              تعليق


              • #8
                العفو اختي الحبيبة تسلمي بارك الله فيك وشكرا على مرورك المنور

                تعليق


                • #9
                  جزاك الله خير اخيتي ...

                  ويعطيك العافيه ...

                  اسيرة الصمت

                  تعليق


                  • #10
                    جزاك الله خيرا اختنا المشرفة
                    و الله صور افتقدنها، كم نحتاج لهذا الثبات و اليقين
                    اللهم اهدنا واصلح احوالنا و ثبتنا على الحق

                    تعليق

                    المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

                    أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

                    يعمل...
                    X