إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

هل مطلوب من المراة ان تضحى اكثر من الرجل؟

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • هل مطلوب من المراة ان تضحى اكثر من الرجل؟

    [align=center] [align=center] باسم الله الرحمان الرحيم [/align]هل علينا ان نضحى بالكثير و بالقليل او بلا شئ حتى نحصل على السعادة التى نرجوها والتى نسعى وراءها ؟ [/align] [align=center] ان كل فتاة تستعد لمواجهة كل ما مر على امها من تعاسة وشقاء فى حياتها. حتى لا تقع فى نفس الخطآ رافضة كل الرفض ان تتنازل عما تنازلت عليه امها .واعلم كذلك ان كل زوجة فشلت فى زواجها لن تستطيع ابدا ان يفهمها الكل جيدا . ولن يمجدها الغير عندما تضع حدا لحياتها الزوجية طالبة الرحمة التى لم تجدها بين كفى زوجها.لذلك سطرت نقطة النهاية معلنة بذلك نهاية الالم وهى تدرى جيدا ان ما فعلته سيجلب الا نظار والاقاول عنها بين من يعرفونها ولن يرحموها ابدا .بل لا يدرون انها ضحت واعطت فوق استطاعتها ولم تجد من يقابلها ولو بابتسامة على صنيعها لقد كلت وعانت الامرين..[/align] [align=center] واعلم كذلك ان من بين الامهات اللواتى لم يرضين بمثل هذه النهاية كما هو الحال الان.بل تحلين بالصبر عسى الوصول يوما الى الفرج البعيد الذى يلوح بالامل القريب .منهن من ينتظر ومنهن من قضت نحبها ولم تصل .ومنهن .ومنهن.. اختلفت فيهن نوعية الانتظار و عملية الصبر .وكذلك طريقة فهم الحياة حتى اختلط عليهن فهم معنى التضحية فى الحياة ...لا ينبغى لنا ان نخلط بين المفهوم الحقيقى للتضحية والواجب الذى هو دور كل واحدة منا. زوجة او ام كم منهن قضت حياتها دون ان تعيشها بحق وحقيقى؟ لماذا كل هذا الافراط؟ ماذا ننتظر من الزمن والوقت الذى مر ولا بديل له ان يعوضنا ؟ [/align] [align=center] الحقيقة الحقيقة اقول عندما نضحى نفرط وعندما نطلب التعويض نجد الوقت فات علينا لاننا لم نعش وقتنا كما هو فى وقته.انا ضد التضحية التى تدفعنى للاهمال و التهميش. ان كل امراءة تحمل فى طيات نفسها هما .ان لم تكن سعيدة فى حياتها يصبح همها هو البحث عن السعادة اينما كانت .وان كانت سعيدة بات همها ان تحافظ عليها بكل ما يتطلبه الموقف من عزيمة وقوة وجهد يبدل على مدار السنة وربما بلا نهاية. لقد اصبح مشاعا بيننا اليوم ومفروضا على المراءة ان تضحى بالنفيس والرخيص بمالها وحليها وماتكسب وان لم تكسب شيئا تدفع الثمن بصحة جسدها وقوتها وغير ذالك . عليها ان تضحى معنويا اوماديا او هما معا.لم نعر اهتماما لما تورتناه عن امهاتنا من تضحيات جلبت للكثير منا شقاء السعادة [/align][align=center] لماذا لم نطالب الطرف الآخر بنفس التضحية .لماذا لا يحاسب مجتمعنا الرجل فى توريط المراءة فى التضحية فوق استطاعتها والزامها بالصمت على ذلك ؟ ان الكثير من النساء لازلن يعتقدن انهن مسؤولات على التضحية .اكثر من الرجل . فلو قسمت الامور والواجبات بينهما لذاقت كل واحدة حلاوة السعادة طول مشوار حياتها. لست ادرى ان كنتن توافقننى الرأى=ان عدم الاعتدال فى تأدية الوظائف بين الرجل والمراءة فى الامور الزوجية هو الذى يسبب التعاسة لاغلبية الناس اليوم. و هذا ما ينفر شبابنا اليوم الذى يهرب من الزواج .دون سبب. ان المفهوم الخاطئ [/align]للتضحية يجب ان يصحح حتى يصل الى اعماقنا بمفهومه الصحيح وحتى لا يسبب نفورا بل تقارب اكثر واكثر بين الطرفين . نسال الله التوفيق للجميع والسلام من اجل الختام... :)

  • #2
    [align=center]باسم الله الرحمان الرحيم
    التضحية لها جزائها عند الله والتضحية في الزواج نسميها صبرا وجهادا
    ان اخلاص الزوجه لزوجها وكذلك اخلاص الزوج لزوجته هو نوع آخر من الجهاد، فكل واحد منهما يتحمل واجبات جاه الاخر، وتاديه هذا الواجب تتطلب قدرا من الصبر من كل منهما تجاه الاخر. فالمطلوب من كليهما ان يضعا جانبا انانيتهما وحبهما لذاتهما ويعملا من اجل زواج ناجح: (هن لباس لكم وانتم لباس لهن)«البقره/187» .
    ولا ننسى أن كل عمل نقوم به له جزاءه عند الله
    فكل زوجة تضحي مع زوجها أو تضحي بالحياة معه من أجل أطفالها الله معها
    ثم لكل من الزوج والزوجة دور مختلف في الحياة الزوجية فلا توجد مساوات بالمعنى المتداول عند بعض النساء فالله فرق بيننا في الصفات والبنية الجسمية والعقلية
    [/align]








    تعليق


    • #3
      [align=center] ان الله عز وجل يقول فى سورة البقرة . كدعاء (ربنا لا تحملنا ما لا طاقة لنا به.) اى ان المرأة لا تقدر ان تتحمل متاعب البيت ومتاعب العمل خارج البيت. الرجل فى بعض الاحيان يغفل عن هذا او ربما تربيته لا تسمح له ان يتعدى حدودا اختلقها لنفسه كأن يعتبرها انها ليست مهمته .جل البيوت خربت لاهمال الزوج لعدة امور.. [/align]. [align=center]المهمات السهلة والصعبة التى يتركها للمرأة عمدا اوسهوا تزيدها احيانا معانات وتثثقل كاهلها.هذا ما اريد ان اقوله يا اختاه لو كلفتك مثلا بعمارة كلها ان تخدميها ستقولين نعم اقدر ولكن مع الدوام وطول اليام ستنهزمين .لماذا لانك لن تقدرى على مواجهة كل مشاكلها . [/align].[align=center] وعندما تقسمين هذا الدور بينك وبين زوجك على هذه المهمة سترين ان كل مشكل وله حل والامور تسير بين يسر وعسر .وبذلك يخفف عن كاهلك بعضها .فمثلا لن تقبلى ان تكونى حارسة للعمارة ليلا بل نهارا .ولن تقبلىان تكونى خارج العمارة طول اليوم [/align].[align=center]هل فهمتينى عليك واجب الحراسة بالنهار وان تديرى شؤونها بالداخل جيدا .وله المهمة الاخرى كى يحصل ذلك التوازن بينك وبينه .فان ترك لك كل هذا العمل لوحدك ما عليك الا بعصاة سحرية تسوى كل هذه الامور. وحاسبى نفسك بعدها . الم يقل لنا الرسول عليه الصلاة والسلام ولنفسك عليك حق ؟ . [/align] [align=center] انا لست ضد الرجل .لكنى انظرى فى نسائنا الغير السعيدات اسأليهن عن سعادتهن واوقاتها كل يوم كل اسبوع كل شهر.....لامحل لها ربما نسوها....انه الافراط الكثير يا اختاه .اسمحى لى ياختى الشئ الذى يزيد على قده يصبح منقلب الى ضده...[/align] [align=center]ان الله جل وعلى يقول ايضا فى سورة البقرة =(لا يكلف الله نفسا الا وسعها لها ما كسبت وعليها مااكتسبت..)اظن !! لا أظن بل متأكدة جدا انك فهمتينى .بين المرأة والرجل شد ورخاء مرة على الرجل ومرة عليها وكل منهما سيكسب عند الله الاجر والتواب كل على حسب تضحيته.[/align] [align=center]أما ان تفرطى طول الحياة فى ذلك .فاعلمى انك اغضبت الله فى حق نقسك .. واعلمى انها ليست التضحية المرجوة منك .وان هذا اجهاد وليس جهاد بل قتل النفس عمدا ....شكرا على مرورك .وقد اسعدنى ردك . والله ولى التوفيق ...اختكم بدوية [/align]

      تعليق


      • #4
        جزاك الله خيرا على موضوعك الرائع

        تعليق


        • #5
          موضوع رااااااائع

          جزاك الله خير

          اسيرة الصمت

          تعليق


          • #6
            موضوع رااااااائع

            جزاك الله خير
            [ALIGN=CENTER][TABLETEXT="width:70%;background-image:url('http://www.anaqamaghribia.com/vb/backgrounds/16.gif');border:1px double deeppink;"][CELL="filter:;"][ALIGN=center]


            [/ALIGN][/CELL][/TABLETEXT][/ALIGN]

            تعليق


            • #7
              السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وأنا أتصفح منتديات أناقة مغربية لفت انتباهي عنوان الموضوع، وعندما دخلت وجدت مشكلة لا تعاني منها الزوجة أو الأم فقط، بل تعاني منها جل الإناث ان لم نقل كلهن.
              ليس خطأ الزوج ان لم يكن يحس بمعانات زوجته، بل هو خطأ المجتمع الذكوري والتربية التي يتلقاها الذكر.
              كيف تريدينه أن يضحي ويتحمل المسؤولية ويضحي ان لم يعرف معناها وهو صغير.
              من منا لم يقل لها ليس من حقك لأنك بنت
              ومن منا لم تسمع هو من حقه لأنه ولد
              من منا لم تسمع ( مالي مريوة أو ماسميتيش نعيمة)
              من منا لم تسمع ( راه المرا هي ديما لي كتصبر) مع أن الله سبحانه قال في كتابه: " والصابرين والصابرات"
              سمعت أحد الرجال ينصح أحدى النساء قائلا: ( ان الخطأ الذي تقع فيه الزوجة أنها تقوم ببعض مسؤوليات زوجها رغبة منها في مساغدته، ولكننا نحن الرجال ان تحملت زوجاتنا بعض أعبائنا سرعان ما نتهاون ونعتبر ما قامت به لمساعدتنا قد أصبح من واجباتها )
              لنغير من طريقة تربيتنا لأبنائنا ولا نعتبر الأنثى مجرد خادمة خلقت لخدمة الذكر
              شكرا لك لأنك أثرت هذا الموضوع

              تعليق


              • #8
                اشكركن جزيل الشكر على المساهمة وعلى الرد

                تعليق


                • #9
                  المشاركة الأصلية بواسطة TIZELFIN مشاهدة المشاركة
                  السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وأنا أتصفح منتديات أناقة مغربية لفت انتباهي عنوان الموضوع، وعندما دخلت وجدت مشكلة لا تعاني منها الزوجة أو الأم فقط، بل تعاني منها جل الإناث ان لم نقل كلهن.
                  ليس خطأ الزوج ان لم يكن يحس بمعانات زوجته، بل هو خطأ المجتمع الذكوري والتربية التي يتلقاها الذكر.
                  كيف تريدينه أن يضحي ويتحمل المسؤولية ويضحي ان لم يعرف معناها وهو صغير.
                  من منا لم يقل لها ليس من حقك لأنك بنت
                  ومن منا لم تسمع هو من حقه لأنه ولد
                  من منا لم تسمع ( مالي مريوة أو ماسميتيش نعيمة)
                  من منا لم تسمع ( راه المرا هي ديما لي كتصبر) مع أن الله سبحانه قال في كتابه: " والصابرين والصابرات"
                  سمعت أحد الرجال ينصح أحدى النساء قائلا: ( ان الخطأ الذي تقع فيه الزوجة أنها تقوم ببعض مسؤوليات زوجها رغبة منها في مساغدته، ولكننا نحن الرجال ان تحملت زوجاتنا بعض أعبائنا سرعان ما نتهاون ونعتبر ما قامت به لمساعدتنا قد أصبح من واجباتها )
                  لنغير من طريقة تربيتنا لأبنائنا ولا نعتبر الأنثى مجرد خادمة خلقت لخدمة الذكر
                  شكرا لك لأنك أثرت هذا الموضوع
                  بارك الله فيك وجزاك الجنة على الاهتمام بالموضوع

                  ان الرسول عليه افضل الصلاة والسلام وصى بالنساء خيرا في عدة احاديث وقد قال عن الدنيا ان خير متاعها هي المرأة بمعنى ان تشبيه المتاع بها لما له من قيمة الحفظ عند الرجل اي ان الانسان لما تراه يملك متاعا ثمينا لا يباع ولا يشترى ولا يبدل تجده حريصا تمام الحرص على ان يفقده او يضيع منه لرفعته في نفسه ولحبه لذلك المتاع في قلبه كما تراه يعتني به اشد الاعتناء ويخصص له اجمل مكان في البيت وتراه خائفا من ان يسرق منه او يضيع وغير ذلك

                  والتشبيه هنا فقط التفاتة فقط كي يحس الرجل ان المرأة ليست كأي متاع يملكه الرجل بين يديه يفعل به ما يريد بل هوخير من ذلك
                  يتجلى فقط في المعاملة والاعتناء بها
                  انه تنبيه للرجل ان يحسن معاملته للمراة ويخاف الله في هذا المتاع الذي هو خير متاع الدنيا الذي لا يشبه اي متاع عنده واكثر الصيانة والمحافظة هي مخافة الله في ان يؤذيها او يعذبها لانه مسؤول ولا محالة امام الله في كل ذلك وقد تكون سببا في شقائه يوم لا تنفع الحسنات

                  فكما تقدر ايها الرجل ذاك الشيء لقيمته ورفعته في نفسك وقلبك فالمرأة خير من ذلك اي عليك ان تعاملها بمثل ما تعامل به ذلك المتاع من باب الصيانة والمحافظة وعدم تكليفها باكثر من قواها في جل الامور التي جمعت بينك وبينها
                  ولا تراها خادمة او امة مسخرة لك ايها الرجل وتحملها مالا طاقتها لها به
                  فكفى بك ان تكون لك الودود الولود
                  وما حديث الرسول عليه الصلاة والسلام في ذلك الا تحذيرا للرجل حتى لا يقع في اخطاء في حق المراة ان يقصر من قيمتها او يضعفها او يعذبها شر عذاب او يكلفها مسؤوليات لا طاقة لها بها
                  اشكرك فالموضوع فعلا جميل وكبير ولا حصر له
                  دمت بود اختي

                  تعليق


                  • #10
                    موضوع رااائع

                    تعليق

                    المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

                    أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

                    يعمل...
                    X