ماما أنا لا أحب الرسول!!!

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • ماما أنا لا أحب الرسول!!!

    بسم الله الرحمن الرحيم

    ليس العجب من دعوة النصارى لدينهم ولكن العجب كل العجب من سكوت المسلمين عن الاساءة لمعتقداتهم

    ترى ما هي الاجراءات التي اتخذتها هذه العائلة ( ما عدا العبرة التي كانت تخنقها ) بحق هذه المدرسة؟!!!!

    لو حدث هذا في الغرب لقامت الدنيا ولم تقعد على المسلمين (كافة) الذين ينشرون الافكار العنصرية في عقول الاطفال الابرياء

    وهل قامت اذاعة القرآن الكريم بأي عمل ايجابي لردع هذه المدرسة؟

    "ان تنصروا الله ينصركم"

    فهل نصرنا الله؟


    ماما انا لااحب الرسول محمد !!!!


    دخل الطفل من إحدى الجنسيات العربية وهو في المرحلة الابتدائية إلى البيت فسألته أمه كيف قضى يومه في مدرسته

    الأجنبية ..

    قال الطفل : ماما ... أنا لا أحب محمد ! قالت الأم : ومن هو محمد ؟



    قال : الرسول المسلم تقول الأم و هي تشكي هذا الموضوع لإذاعة القران الكريم .. وكانت عبرتها تخنقها .. ! تكمل قائلة :

    أحسست بصدمه كبيره .. فنحن عائله ملتزمة .. فكيف يخرج ابني بهذا الفكر ! تقول لم اهتم بتعليمه الصلاة فهو الى الآن

    لم يكمل حتى التاسعة من عمره !


    قالت له بعد ان حاولت ان تفهم منه: محمد عليه السلام هو رسولنا و حبيبنا .. كيف تقول هذا الكلام ! قال : لأنه لا

    يعطيني الشوكولاته ..!

    تقول الأم استغربت قوله هذا .. وقالت له : وهل رأيته أنت حتى يعطيك؟؟



    قال : لا و لكن اليوم قالت لنا المدرسة ان محمد سوف يأتي بروحه الى المدرسة .. و المسيح عليه السلام سوف يأتي ..

    و سنرى من تحبون و من هو الكريم !! طلبت المعلمة من الأطفال أن يغمضوا أعينهم و يضعوا رؤوسهم على الطاولة ..

    أمتثل التلاميذ لها .. وقالت الآن سيأتي محمد و سنرى هل يعطيكم هديه ام لا ! بعد فتره قالت لهم افتحوا أعينكم ..



    وعندها لم يجدوا شيئا .. فأصاب الأطفال الإحباط ..! و قالت لنرى ماذا سيعطيكم المسيح ؟! أغمضوا أعينهم مره أخرى ..

    وعندما فتحوها وجدوا الشوكولا ..



    انظر لخبث هؤلاء النصارى و كيف هي طريقة تفكيرهم .. يحاولون تنصير الأطفال عن طريق أشياء محببة لديهم !



    انتبه اخي لأطفالك .. انتبهي أختي لأطفالك .. واتقوا الله فيهم .. تلك المدارس الأجنبية ليست سوى مراكز تنصير في

    البلاد الاسلاميه ، وربما يكونون في الدول المسلمه والمعلم النصراني وغيره يسعون طبعاَ ليس فقط في حبيبنا محمد

    صلى الله عليه وسلم بل حتى في الصحابه والمشايخ والصالحين ..

    حفظ الله اطفالنا من هؤلاء ... وحفظ الله المسلمين من كل من يسعى لزعزعة إيمانهم .. فالحذر الحذر..

    وأيظاً الحذر من العاااملات في المنازل خلال غيااابكم عنهم..


    منقول..

  • #2
    اعلمى ياختاه ان ما يحدث ليس فى ركن ولا فى زاوية وحتى لو كان على المكشوف.لو كانوا قدروا على تبديل افكارنا وتربية اولادنا لاصبح اغلبيتنا نصارى وحشى ولا يتمكن .ليست الشكولاتة هى التى ستحل المشكل .ولكن عندما يعيف ولدك هذه القطعة وعندما نجدها مسمومة او مسرطنة.فماذا سيكون رد فعل ولدك وما هو احساس ولدك عندما تقولين له يا ولدى ان عيسى ومحمد هما معا نؤمن بهما ولا فرق بينهما وان المدرسة ان اعطاها عيسى هذه الشكولاتة فان محمد سيعطيك اخرى عندما تكبر وتذهب لتزوره انه ينتظر منا زيارته هكذا امسح عن ولدى ترسيخ عقيدتهم وحتى لا تتكمن منه افكار محرفة لدين كله شبهات وتحريف ولا يقبله الله .اقولها وراسى مرفوع : كل من عرفهم وعرف اسرارهم ضحك منهم لانهم لم يتمكنوا منا وهاهم الآن رجعوا من حيث بدؤوا.وارادوا باساليب اخرى محو عقيدتنا المتمكنة فينا .انها تجرى فينا مجرى الدم .ظنوا انهم بحصارهم لنا سنركع لهم لم يغيروا منا سوىالخارج اما الداخل فلازال الله متحكم فيه .انظرى نلبس مثلهم نتشبه بهم ويظنون اننا فقدنا ثقافتنا واسلامنااطلاقا ورغم هذا هم يخافوننا اذا ما حل امر دينى تحركت فينا مشاعرنا المتعصبة لديننا وخرجنا ندافع عنديننا .يجربوننا بكل الوسائل ان كنا تركنا ديننا لذلك عمدوا الى تشويه صورة النبى والقرآن فينا فما ترانا الا ونحن لازلنا كما نحن لم نتغير .ان هذا ما يخيفهم منا هو رجوعنا الى عقيدتنا لاننها لا تناقش ولا تتبدل ابدا .العلماء المستشرقين هالهم كثير فى البحث فى عقيدتنا وفى شخصيتنا .وكلما اقتنعوا اننا انفصلنا عنها بحكم انها قديمة .ونحن جيل اليوم وجيل التقدم اذ بنا يتفاجؤون منا لتمسكنا بها مما يجعلهم يسخرون بنا وبها . لماذا نسمح بكل هذا ونرجع ناخذ من مناهلنا التى كان عليها اباؤنا ؟ لانها هى التوازن الذى ذقناه وارتاحت له ضمائرنا وانفسنا وان افتقدناه نضل نبحث عنه دوما حتى نجده فى كبرنا. لاننا لانساوى شيئا بدونه .فهؤلاء العلماء الباحثين قالوا عنا اننا نتراجع وهم يتقدمون وعندما يتباحثون معنا يجدون سواسية .ماهذا ؟ كيف ذلك ؟فقط لاننا نسلخ عنا لباسهم ونرتدى لباسنا الذى يواتينا .فيحسون باننا لم نتغير ابدا روحيا ولا نفسيا فقط جسديا .وهذا ما نجده سهلا لاعادة تربيته بخطوة الى الوراء لنتقدم ليس بخطوتين بل بثلاث او اربع خطوات .لذلك سولت لهم انفسهم ان يغيروا مجرى التبشير الى اطفالنا حتى يكبروا منسلخين تماما عن عقيدتهم .لقد قرات فى كتاب عن عائلة اسبانية اسلمت عندما بحثت عن جدورها ووجدت ان جدهم الاكبر كان مسلما فرجعوا الى اسلامهم وارتاحوا وحجوا وصاموا. .ولا تقلقى اختى ان الرسول قال فى حديث على هذا الدين انه سينتشر وسيصل الى كل شعرة ووبر موجود فى كل بيت فى العالم كله.لا تقلقى اختى ان الله متم نوره ولو كره الكافرون .فقط واجبك نحواطفالك هو نقش و ترسيخ الذى يجب ترسيخه والذى لا يمكن نزعه من افئدتهم والذى سيهابونه اكثر منهم انه : هو الله الواحد الاحد الصمد والقرآ، دستور الاسلام وشريعته السمحاء والرسول هو محمد الذى لارسول بعده شفيعنا يوم القيامة وان الرسل كلهم مثل محمد بما فيهم عيسى وموسى وآخرون عليهم افضل الصلوات والسلام.ويكفى ان ابنك اخبرك عن ذلك فلولا تربيتك الاسلامية لما حاورك فيها .لماذا لانه احس بان شيئا بدا يلوث له صورة محمد التى تعلقت فى دهنه ليس الا من اجل شكلاتة .اسال الله ان يفضح الاعداء وان يمكنا منهم وان يردهم وكيدهم خائبين بمكرهم صاغرين منهزمين وكما عادتهم .آمين

    تعليق


    • #3
      حسبي الله ونعم الوكيل فيهم

      يعني بالله من قلة مدارس العرب؟؟؟

      تروح وتسجله في مدارس اجنبيه؟؟؟

      الغلط الاول والاخير على الاهل

      تعليق


      • #4
        بسم الله الرحمن الرحيم
        اللهم أهدينا جميعا لخير أولادنا ولخير الأمة الإسلامية








        تعليق

        المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

        أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

        شاركي الموضوع

        تقليص

        يعمل...
        X