السلام عليكن اخواتي

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • السلام عليكن اخواتي

    اسمع قلبك

    إلى ملكِ الملوك

    وهو يناديكَ أنت

    وأنت من أنت؟

    أسمع إلى جبارِ الأرضِ والسماواتِ وهو يخاطبك أنتَ

    أسمع للغفورِ الودود الرحيم الرحمن وهو يقول
    قل يا عباديَ الذين أسرفوا على أنفسِهم لا تقنطوا من رحمةِ الله، إن اللهَ يغفرُ الذنوب جميعاً إنه هو الغفورُ الرحيم

    الله بعظمته وجلاله ينادينا نحن عباده ليغفر لنا ذنوبنا ؟؟

    ثم لا نبالي بنداء الله سبحانه وتعالى الينا ؟؟

    الا نستحي من الله

    الا نخجل من أنفسنا عندما لا نشكره ونبارزه سبحانه وتعالي بالمعاصي

    ويقولُ سبحانه في الحديثِ القدسي

    {يا عبادي إنكم تذنبونَ في الليلِ والنهار، وأنا أغفرُ الذنوبَ جميعا، فاستغفروني أغفر لكم }

    { يقولُ الله في الحديثِ القدسي الآخر }
    يا ابنَ أدم إنك ما دعوتني ورجوتني إلا غفرتُ لك على ما كانَ ولا أبالي، يا أبن أدم لو بلغت ذنوبَك عنانَ السماء، ثم استغفرتني غفرتُ لك على ما كان ولا أبالي، يا أبن أدم لو أتيتني بقرابِ الأرضِ خطايا ثم لقيتني لا تشركُ بي شيئاً لقيتكَ بقراب الأرضِ مغفرةً

    الى هذه الدرجة الله يحبنا
    !!!!!
    !!

    ولكن هل نحن نحبه بنفس الدرجة
    ؟؟؟
    ؟

    إن أسعد لحظات الدنيا

    يومَ أن تقفَ خاضعاً ذليلاً خائفاً مستغفرا باكيا

    فكلماتُ التائبينَ صادقةُ

    ودموعُهم حارةُ، وهممهم قوية

    ذاقواُ حلاوةَ الإيمانِ بعد مرارةِ الحرمان

    ووجدوا برد اليقينِ بعد نارِ الحيرةَ

    وعاشوا حياةِ الأمنِ بعد مسيرةِ القلقِ والاضطراب

    فلماذا تحرمُ نفسكَ هذا الخير وهذه اللذة والسعادة ؟

    فإن أذنبتَ فتب، وإن أسأت فأستغفر، وإن أخطأت فأصلح فالرحمةُ واسعةٌ والبابُ مفتوح

    قلي بربك من مثلك إذا فرح الله بك ؟

    وإذا احبك الله فما عليك ولو أبغضك من في الأرض جميعاً

    من مثلك ... يفرح بك الله و يحبك

    الله الذي له مقاليد السماوات والأرض

    المتصرف الوهاب ، الذي إذا أراد شيئاً إنما يقول له كن فيكون

    و من كان الله معه فما الذي ينقصه ؟

    إن يكن معك الله فلا تبالي ولو افتقدت الجميع

    فهو سبحانه (( نعم المولى ونعم النصير )) الأنفال

    معك من لا يهزم جنده

    معك الذي يعز من أطاعه ويذل من عصاه

    الذي لا يُقهر سلطانه

    ذو الجبروت والكبرياء والعظمة

    معك الكريم الواسع المنان الملك

    العزيز القهار سبحانه وتعالى


    ما أتعب الناس الذين هم يلهثون وراء الشهوات والمحرمات بزعمهم أن في ذلك

    السعادة والفرح إلا بعدهم عن الله ، وإلا لو عرفوا الله حقاً ما عرف الهم

    والضيق طريقاً إليهم ولأيقنوا أن السعادة لا تستجلب بمعصية الله


    أين نحن عن قوله تعالى

    وَلَوْ أَنَّ أَهْلَ الْقُرَى آمَنُواْ وَاتَّقَواْ لَفَتَحْنَا عَلَيْهِم بَرَكَاتٍ مِّنَ السَّمَاءِ وَالأَرْضِ وَلَـكِن كَذَّبُواْ فَأَخَذْنَاهُم
    بِمَا كَانُواْ يَكْسِبُونَ

    وعن قوله - وَلَوْ أَنَّهُمْ آمَنُواْ واتَّقَوْا لَمَثُوبَةٌ مِّنْ عِندِ اللَّه خَيْرٌ لَّوْ كَانُواْ يَعْلَمُونَ

    ألم تستوعب إلى الآن حقيقة الدنيا

    وأنها دار ممر وليست دار مقر

    وأنها ميدان عمل و تحصيل ثم توفى كل نفس ما عملت

    إن خير فخير وإن شراً فشر

    أتظن أنك وحدك القادر على ارتكاب الحرام أتظن أن الذين لزموا الطاعة وصبروا على

    شهوات الدنيا لا يقدرون على ارتكاب الملذات من الحرام ؟

    بلى هم يستطيعون ذلك لا يمنعهم شيء لكنهم يخافون الله ويرجون ثوابه ويصبرون

    قليلاً ليرتاحوا كثيراً فكن معهم تجد السعادة في الدنيا قبل الآخرة

    قل للنفس كفى ما كان

    واعزم على هجر الذنوب واسلك طريق العودة

    فإن لم تتب اليوم فمتى ستتوب وإن لم تندم اليوم متى ستندم ؟

    عد إلى الحق واستجب له ما دمت في زمن الإمهال قبل أن تكون من الذين يتمنون

    الموت من فرط العذاب فلا يستجاب لهم أتدري لماذا ؟ لأنهم أتاهم الحق فما

    استجابوا له قال الله تعالى - وقالوا يا مالك ليقضي علينا ربك قال إنكم

    ماكثون ، لقد جئناكم بالحق ولكن أكثركم للحق كارهون

    كلنا يعرف الآية

    التي كان أصحاب القلوب السليمة يبكون منها طوال ليلهم ونهارهم الا وهي قوله تعالى

    أم حسب الذين اجترحوا السيئات أن نجعلهم كالذين آمنوا وعملوا الصالحات سواء محياهم ومماتهم ، ساء ما يحكمون

    اجترحوا السيئات : أي وقعوا فيها ولو أنهم كانوا مسلمين

    فصافي القلب ....ليس كمن يشوبه بعض الكدر .... وذلك عند الله غداً

    فهل ياترى هل نحن على طريق أفضل من طريقهم ؟؟ أم أنهم خافوا ... فبكوا

    ونحن غفلنا فأخطأنا وجاهرنا

    والرسول صلى الله عليه وسلم لم يمت إلا وقد حذّرنا من المعاصي

    والنفس مفطورة على كرهها ... وبغضها


    فلماذا الخطأ ...... ؟؟؟؟؟

    لماذا الإقحام بالجسد الضعيف على النار ... وهي لا تقوى ..؟؟؟

    لماذا نحارب الله ونبارزه بالمعاصي .... وهو خلقنا لطاعته ..؟؟

    لماذا ...؟؟؟

    أفيها خير لنا ..؟؟

    أم أن الله لا يريد بنا اليسر والخير حين حرّمها ..؟؟
    منقول

  • #2
    اختي ام محمد جعل الله كلماتك في ميزان حسناتك .. اللهم اجعلنا من الذين يستمعون القول فيتبعون احسنه
    نصائج :
    اختي المشرفة العضوة تنتظر تشجيعك فلا تحرميها اياه شجعيها بثتبيت موضوعها او بتقييمه او تقييمها
    اختي العضوة المشرفة تبدل جهدا كبيرا في تنظيم قسمها وهي ملتزمة بقانون المنتدى مثلك فحاولي تفهم ماتقوم به
    اختي العضوة القديمة
    العضوة الجديدة تنتظر منك تشجيعا وترحيبا فلاتبخلي عليها اجعليها تشعر وكانها قديمة مثلك
    مشرفة عضوة قديمة عضوة جديدة انتن جميعا فخر لاناقة فانتن اناقة واناقة انتن
    مهم جدا : المرجو من الاخوات عدم تقديم طلبات اشراف تفاديا للمشاكل


    تعليق


    • #3
      [align=center]
      ماشاء الله و لا حول ولا قوة الابالله
      جزاك الله الف الف خير اختي علي هذه الكلمات
      [/align]




      تعليق


      • #4
        تشكرين اختي ام محمد على الكلمات الطيبة
        اللهم انا نستغفرك و نتوب اليك

        تعليق


        • #5

          جزاك الله خيرا حبيبتي على هذه الموعظة وجعلها في ميزان حسناتك يوم القيامة
          [blink]السلام عليك ورحمة الله وبركاته ومغفرته[/blink]

          تعليق


          • #6
            بوركتن اخياتي اسال الله العظيم رب العرش العظيم ان يجمعنا جميعا في جنات النعيم

            تعليق


            • #7
              :)السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :) جزاك الله خيرا على هذه الموعظة وهاذه التذكرة _ فذكر فان الذكرى تنفع الومنين _جعلها الله في ميزان حسناتك ونسال الله الهداية لكل ما يحبه ويرضاه والثبات على قوله الحق


              تعليق


              • #8
                جزاك الله الف خير حبيبتي والله موضوع جعلني ابكي من دون ان ادري كم جميل ان نحس بان الله يحبنا لاننا عباد صالحين ما اجمل ان نحس بان الله بجانبنا لاننا نفعل ما يريدنا فعله الحمد لله على كل تانية مضت وعلى كل تانية ستمضي
                []






                تعليق

                المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

                أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

                شاركي الموضوع

                تقليص

                يعمل...
                X