إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

كيف نشتري غذائنا

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • كيف نشتري غذائنا

    كيف نشتري غذائنا










    حتى نتخلص من السلوك الاستهلاكي الذي نعيشه، وحتى نوقف من عمليات التبذير التي لا طائل من ورائها، فانه من المهم أن نحسم هذا الأمر الآن، فمن الحكمة لنا ـ كمسلمين ـ أن نكون معتدلين في حياتنا وفي استهلاكنا وفي أكلنا وشرابنا، وذلك بناءً على دعوة الله لنا من خلال قوله تعالى: (كلوا واشربوا ولا تسرفوا، انه لا يحب المسرفين).
    قبل الذهاب لشراء الأغذية:
    1 ـ فكر في ميزانية الأسرة كلها، ثم حدد المبلغ الذي يجب أن ينفق في شراء الأغذية بالضبط.
    2 ـ أعد قائمة بالمواد الغذائية التي تريد شراءها، ويفضل أن يتم أخذ القرار في المنزل، وذلك تجنباً لشراء أغذية قد لا تحتاج عليها.
    3 ـ يستحسن أن تقسم قائمة المحتويات والمبلغ المحدد لشراء الأغذية على زيارتين حتى لا تأخذ المبلغ الذي حددته مرة واحدة، فتنسى نفسك أثناء التسوق فتصرفه من غير أن تحس.
    4 ـ حاول وبقدر الامكان ألا تحيد عن القائمة.
    5 ـ يفضل دائماً أن تعد قائمة المحتويات بالاشتراك مع معظم أفراد الأسرة، إن لم يكن كلهم، حتى لا يتم إحضار أغذية غير مرغوب فيها.

    أثناء التواجد في السوق

    أ ـ الجانب الاقتصادي الاستهلاكي:
    1 ـ يفضل ترك كلام الإعلانات التجارية جانباً، بالإعلانات ما هي إلا بعض من الكلمات الجميلة والمنمقة لترغيب المستهلك في الشراء.
    2 ـ عند اختيارك لغذاء معين تأكد من أنه نفس النوع المرغوب فيه.
    3 ـ إن وجدت أكثر من علامة تجارية لنوع معين من الأغذية فقارن بين الأسعار وكمية أو وزن المحتوى، وعندئذ يمكنك أن تشتري تلك المادة الغذائية التي تحتوي على أكثر كمية وذات سعر معقول ومقبول لميزانية الأسرة، هذا إن لم تكن العلامة التجارية ضرورية.
    4 ـ إذا دعتك نفسك إلى شراء مادة غير مكتوبة في القائمة، فيمكنك ذلك على أن تلغي مادة غذائية أساسية موجودة في القائمة.
    5 ـ الامتناع ـ بقدر الامكان ـ عن شراء الأغذية عديمة أو حتى قليلة القيمة الغذائية مثل الأنواع المختلفة من المينو والمشروبات الغازية، وحتى الحلويات التي تؤكل، إلا فيما ندر.
    6 ـ يجب التقيد بالقائمة المكتوبة بقدر الامكان، فإذا رغبت في شراء مادة غذائية جديدة فيمكنك ذلك، على أن تشتري عينة منها أو عبوة صغيرة للتذوق أولاً.
    7 ـ شراء الأدوات والأجهزة والمعدات التي يمكن إعادة استخدامها مرات عديدة مثل الملاعق والشوك والأطباق والأكواب المعدنية وغيرها، وتجنب شراء مثل هذه الأدوات ذات الاستخدام الواحد كالملاعق والشوك البلاستيكية أو الأطباق والأكواب الورقية، فان هذا يثقل كاهل المستهلك ويؤثر على ميزانية الأسرة.

    ب ـ الجانب الصحي وسلامة الغذاء:
    1 ـ يفضل دائماً أو بقدر الامكان شراء واستهلاك الأغذية الطازجة مثل الخضروات والفواكه واللحوم وغيرها، فإنها ذات قيمة غذائية جديدة بالنسبة للأغذية المحفوظة.
    2 ـ إن لم تتوافر الأغذية الطازجة فانه من المستحسن اختيار الأغذية المعالجة والمحفوظة بصورة جيدة مثل الحليب المبستر أو طويل الأمد والأغذية المجمدة أو ما شابه ذلك.
    3 ـ كما ويفضل بقدر الامكان التقليل من شراء الأغذية المعلبة، فان كان لابد فانه يجب التأكد من سلامة العلبة من حيث الصدأ والمظهر الخارجي، وقراءة بطاقتها الإعلامية واستهلاك المعلبات ذات المحتوى الأقل من المضافات الغذائية.
    4 ـ ينصح عادة بتجنب الأغذية المعلبة ذات المحتوى السكري أو الملح العالي، وخاصة إذا كان احد أفراد الأسرة يعاني من داء السكري أو ارتفاع ضغط الدم.
    5 ـ إذا رغبت في شراء العصائر فانه من الأفضل شراء العصائر الطازجة أو شراء الفواكه وتحضير العصير في المنزل.
    6 ـ تأكد من الكيفية الصحيحة التي يجب أن يتم بها حفظ المادة الغذائية التي ترغب في استهلاكها قبيل الشراء ومدى توافر إمكانية مثل هذه الحفظ في المنزل.
    7 ـ تجنب شراء الأغذية المشكوك فيها من جميع النواحي ـ فمثلاً:
    أ ـ تجنب شراء الأغذية المحتوية على مشتقات من دهن أو لحم الخنزير.
    ب ـ لا يستحسن شراء الأغذية المكتوب على بطاقتها الإعلامية عبارة (زيت نباتي) فقط من دون تحديد فهذا يعني في بعض الأحيان إن المادة الغذائية تحوى أنواع رديئة من الزيوت النباتية التي يمكن أن تؤثر على صحة الإنسان مثل زيت النخيل (Palm Oil) وزيت النارجيل (Coconut Oil) وما شابه ذلك، فهذه الأنواع تحتوي على نسبة عالية من الأحماض الدهنية المشبعة الخطرة على الصحة.
    ج ـ تجنب شراء الأغذية المحتوية على مشتقات من المشروبات الكحولية وخاصة الشوكلاته والحلويات .

    8 ـ تأكد من سلامة الأغذية قبل شرائها، فالأسماك يجب أن تكون طازجة وكذلك اللحوم والدجاج، وهذه المواد الغذائية يمكن التعرف على مدى نضارتها عن طريق مظهرها ورائحتها ولونها وربما ملمسها أيضاً.
    9 ـ أما بقية الأغذية مثل الخضروات والفواكه فانه يفضل دائماً شراؤها في موسمها، وذلك حتى نتجنب غلاء أسعارها وقلة نضارتها.
    10ـ ويفضل دائماً ألا نشتري الأغذية المجمدة كاللحوم الهمبرجر والدجاج والزبد وغيرها في بداية جولتنا في السوق أو السوبر ماركت، حتى لا تسيح فان هذا يتيح الفرصة المناسبة لنمو الكائنات الدقيقة عليها مما قد يسبب فسادها أو إصابة مستهلكها ببعض الأمراض الخطيرة، ذلك حتى وان تم تجميدها ثانية بعد ذلك.
    11ـ لا يفضل شراء أغذية مهما كانت مرغوبة أن لم تحمل بطاقة إعلامية.


    منقوا

المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

يعمل...
X