إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

لن تهدأ أعصابك حتى.................. تؤمن بالقدر

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • لن تهدأ أعصابك حتى.................. تؤمن بالقدر


    يقول الله تعالى: "مَا أَصَابَ مِن مُّصِيبَةٍ فِي الْأَرْضِ وَلَا فِي أَنفُسِكُمْ إِلَّا فِي كِتَابٍ مِّن قَبْلِ أَن نَّبْرَأَهَا" [الحديد : 22]، ويقول تعالى: "قُل لَّن يُصِيبَنَا إِلاَّ مَا كَتَبَ اللّهُ لَنَا" [التوبة : 51]، جف القلم، رفعت الصحف، قضي الأمر، كتبت المقادير، ما أصابك لم يكن ليخطئك، وما أخطأك لم يكن ليصيبك.
    إن هذه العقيدة إذا رسخت في نفسك وقرت في ضميرك صارت البلية عطية، والمحنة منحة، وكل الوقائع جوائز وأوسمة، (ومن يرد الله به خيرا يصب منه)، فلا يصيبك قلق من مرض أو موت ابن، أو خسارة مالية، أو احتراق بيت، فإن الباري قد قدر، والقضاء قد حل، والاختيار هكذا، والخيرة لله، والأجر حصل، والذنب كُفِّر.
    هنيئا لأهل المصائب صبرهم ورضاهم عن الآخذ، المعطي، القابض، الباسط، "لَا يُسْأَلُ عَمَّا يَفْعَلُ وَهُمْ يُسْأَلُونَ" [الأنبياء : 23].
    لن تهدأ أعصابك وتسكن بلابل نفسك وتذهب وساوس صدرك حتى تؤمن بالقضاء والقدر، جف القلم بما أنت لاه، فلا تذهب نفسك حسرات، لا تظن أنه كان بوسعك إيقاف الجدار أن ينهار، وحبس الماء أن ينسكب، ومنع الريح أن تهب، وحفظ الزجاج أن ينكسر، هذا ليس بصحيح على رغمي ورغمك، وسوف يقع المقدور، وينفذ القضاء، ويحل المكتوب، "فَعَسَى اللّهُ أَن يَأْتِيَ بِالْفَتْحِ أَوْ أَمْرٍ مِّنْ عِندِهِ" [المائدة : 52].
    استسلم للقدر قبل أن تطوق بجيش السخط والتذمر والعويل، اعترف بالقضاء قبل أن يدهمك سيل الندم، إذن فليهدأ بالك إذا فعلت الأسباب وبذلت الحيل، ثم وقع ما كنت تحذر، فهذا هو الذي كان ينبغي أن يقع، ولا تقل (لو أني فعلت كذا وكذا لكان كذا وكذا، ولكن قل: قدر الله وما شاء فعل).

    بقلم د.عائض القرني
    حملة الصلاة خيـــــــــــر من النوم


  • #2
    سمعت اليوم جملة من د.ابراهيم الفقي أحسست أنها ربما تكمل ما جاء في موضوعك أختي عابرة السبيل..الجملة تقول فيما معناه أنك لست مسؤولا إن وقعت و لكن إن قررت الوقوف فهنا تكون مسؤولا.. أتمنى أنني أوصلت فكرته!على العموم بعد الإيمان بالقدر و بما كتب الله لنا تخف حدة الألم و يهون الإحساس بالجرح رغم صعوبة الأمر وجبت المحاولة..
    ثم تأتي بعدها خطوة السير قدما و نسيان الماضي بآلامه و جراحه..
    مواضيعك تجعلني أعبر رغما عني :)








    سَهِرَتْ أعْينًٌ ونامت عيونفي أمور تكون أو لا تكون
    فَادْرَأِ الهمَّ ما استطعتَ عن النفس
    فحِمْلانُك الهمومَ جنون
    إن رَباًّ كفاك بالأمس ما كانسيكفيك في غد ما يكون





    تعليق


    • #3
      احسنت اختي عابرة السبيل طبعا لايجب ان نقنط من رحمة الله تعالى
      طبعا
      لن تهدأ أعصابك حتى.................. تؤمن بالقدر
      الله إزيد إقوي الايمان ديالنا ويتبت قلوبنا على دينو



      تعليق


      • #4
        المشاركة الأصلية بواسطة يـاسـمـيـن مشاهدة المشاركة
        سمعت اليوم جملة من د.ابراهيم الفقي أحسست أنها ربما تكمل ما جاء في موضوعك أختي عابرة السبيل..الجملة تقول فيما معناه أنك لست مسؤولا إن وقعت و لكن إن قررت الوقوف فهنا تكون مسؤولا.. أتمنى أنني أوصلت فكرته!على العموم بعد الإيمان بالقدر و بما كتب الله لنا تخف حدة الألم و يهون الإحساس بالجرح رغم صعوبة الأمر وجبت المحاولة..
        ثم تأتي بعدها خطوة السير قدما و نسيان الماضي بآلامه و جراحه..
        مواضيعك تجعلني أعبر رغما عني :)

        بل ردودك هي من تجعلني أركز و أعيد قرائتها رغما عني:p الوقوع قدر و حتى الوقوف قدر و قدر الله و ما شاء فعل ....فائق احترامي أحبك في الله
        حملة الصلاة خيـــــــــــر من النوم

        تعليق


        • #5
          المشاركة الأصلية بواسطة لؤلؤة امكونة مشاهدة المشاركة
          احسنت اختي عابرة السبيل طبعا لايجب ان نقنط من رحمة الله تعالى
          طبعا
          لن تهدأ أعصابك حتى.................. تؤمن بالقدر
          الله إزيد إقوي الايمان ديالنا ويتبت قلوبنا على دينو
          أحسن الله إليك يا لؤلؤة مكونة و المنتدى بأسره:) اللهم رضنا بما قسمت لنا من العيش و اجعلنا ممن يؤمنون بالقدر خيره و شره اللهم آمين
          حملة الصلاة خيـــــــــــر من النوم

          تعليق


          • #6
            موضوع رائع وليس غريبا مادام بقلم عائض القرني تعجبني كاتاباته مشكورة اختي على النقل الطيب يا طيوبة زين الله قلبك وقلوبنا بالايمان
            بسم الله الرحمن الرحيم
            قال رسول الله ‏صلى الله عليه وسلم ‏‏{ استحيوا من الله حق الحياء قال قلنا يا رسول الله إنا ‏ ‏نستحيي والحمد لله قال ليس ذاك ولكن ‏ ‏الاستحياء من الله حق الحياء أن تحفظ الرأس وما وعى والبطن وما ‏ ‏حوى ‏ ‏ولتذكر الموت ‏ ‏والبلى ومن أراد الآخرة ترك زينة الدنيا فمن فعل ذلك فقد استحيا من الله حق الحياء}

            ربِّ إنّي قد مَسَّنِيَ الضُّرُّ وَأَنتَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ

            [SIZE=7[/SIZE]

            تعليق


            • #7
              السلام عليكم
              شكرا اختي على النقل القيم.
              جزاك الله كل خير.
              شكرا

              تعليق


              • #8
                lan yossibana illa makataba llaho lana, chokran okhti

                تعليق

                المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

                أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

                يعمل...
                X