ضاقت بى الدنيا فذهبت الى هناك # هل تذهب معى؟!!

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • ضاقت بى الدنيا فذهبت الى هناك # هل تذهب معى؟!!

    كانت ليلة شديدة الحرارة
    جلست فى احدى اركان الغرفة . احملق فى السقف .
    أشعر بالخوف من المستقبل .وحزن على ما فاتنى من ايام ضاعت من عمرى بلا فائدة .
    أخذت أتذكر بعض المواقف والاحداث التى مرت امامى عيناى وكأنها شريط لايتوقف .
    أتصبب عرقا (يبدو ان التكييف لا يعمل جيدا ).
    أثرت على حرارة الجو حتى جعلت مشاعرى تنصهر وتذوب مع حبات العرق .فأخذت منديلا لامسح هذه الحبات ولا أعلم ان كانت حبات العرق أم حبات مشاعرى أم حبات دموعى التى التحقت بهما لتكون تركيبة جديدة من نوعها .
    تعالت دقات الساعة لتتسابق مع دقات قلبى وتغطى على صوتها .



    وسمعت صوت المذيع فى التلفاز على احدى القنوات الاخبارية المشهورة ينطق بكلمة السر



    فلسطين
    فتلاشت امامى كل ذكرياتى . وتوقف شريط الاحداث فجأة وهدأت نبضات قلبى ..........
    فلسطين الحبيبة أه أه أه ......................
    ياويلتى شغلتنى همومى عن هموم اخوتى . و دبت فى ذكرياتى وفى ماضى ونسيت حاضر
    فلسطين..............
    أخوتى وأحبتى ...تدمر منزلهم فى كل مكان وليس لهم مأوى .......
    وأنا هنا أجلس فى بيتى ومأواى ...................
    تروع أطفالهم ويهدد شيوخهم وتنتهك حرمة نسائهم .................
    وأنا هنا أمنة .............................
    لا يجدون طعاما .....ولا شرابا ..........ولا دواءا .................
    وأنا هنا أكل ما اشتهى .......................
    تسيل دماء شبابهم يصارعون عدو الله يطلبون الشهادة .............
    وأنا هنا أنام على فراشى أتمنى الشهادة ................
    ألا نامت أعين الجبناء ....ألا نامت اعين الجبناء ..........الفتيات يحملن همومهن وهموم أبائهن
    وأماتهن .........يحلمن بأن يغمضن أعينهن فى مكان أمن
    وأنا هنا أحلم بالفارس الهمام الذى يمتطى الحصان الابيض الذى يخطفنى الى العالم الوردى............
    أكلما ثار الاعلام ثرنا وكلما أخذ غفوة أخذنا ؟؟!!

    ياويلتى...........
    لقد حزت الدنيا بحاذفيرها !!!



    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
    " من أصبح أمنا فى سربه . معافا فى بدنه . يمتلك قوت يومه . فقد نال الدنيا بحاذفيرها "
    صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم

    وتذكرت هذه الحكاية..........


    مر ابراهيم بن أدهم على رجل حزين
    فقال له ألا أسالك ثلاثة ؟
    فأجاب الرجل بلى
    قال ابراهيم : أيجرى فى هذه الدنيا شىء بغير أمر الله ؟!
    قال الرجل : لا
    قال ابراهيم : أينقص من رزقك شىء ؟!
    قال الرجل : لا
    قال ابراهيم : أينقص من أجلك شىء ؟؟!!
    قال الرجل : لا
    قال ابراهيم بن أدهم : علام الحزن أذن ؟؟

    ولاحقنى هذا الحديث القدسى الذى طالما أحببته كثيرا وحفظته بين جنبى مثل روحى....


    يا بن أدم لا تخف من فوات الرزق ما دامت خزائننى مملؤة لا تنفذ أبدا . لا تخف من سلطانى مادام سلطانى وملكى لا يزول أبدا .خلقت ألاشياء كلها من
    اجلك وخلقت من أجلى .سر فى طاعتى يطعك كل شىء . لى عليك فريضة ولك على رزق فان خالفتنى فى فريضتى فلن أخالفك فى رزقى . ان ترضى بما قسمته لك أرحت قلبك وان لم ترضى فوعزتى وجلالى لأسلطن عليك الدنيا تركض فيها كركض الوحوش فى البرية ولن ينالك الا ماقسمته لك وكنت عندى مذموما .

    فقمت وأستعذت بالله من الشيطان الرجيم وتوضأت لأصلى ركعتين لله ودعوت الله
    أن يفرج كربى وكرب كل المسلمين فهو ولى ذلك والقادر على

    فكما قال الرسول الحبيب :"ان الله حيى كريم يستحى من العبد اذا رفعا اليه يداه ان يردهما صفرا خائبتين "
    صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم

  • #2
    شكرا لك اختي كلامك عين العقل سلمت يداك

    تعليق


    • #3
      بسم الله الرحمن الرحيم
      نعم الموعظة ولو أنه في بعض الأحيان نحتاج الى تغيير المكان حتى نرتب أوراقنا من جديد....فالله موجود في كل مكان ويقبل دعوة عبده من كل قطب ...اللهم فرج همنا وهم فلسطين وجميع المسلمين با الله
      sigpic

      تعليق

      المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

      أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

      شاركي الموضوع

      تقليص

      يعمل...
      X