تعودن عليها كي تحافظن على نجاحكن

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • تعودن عليها كي تحافظن على نجاحكن

    بسم الله الرحمن الرحيم

    العادات السبع لكبار الناجحين مترابطة مع بعضهاالبعض ... العادات الثلاث الاولى مرتبطة بالشخصية وتحقق الاستقلالية ... والاعتمادعلى النفس، والعادات الثلاث التي تليها هي التعبير الخارجي عن الشخصية... وتوصلصاحبها الى تحقيق المنفعة المشتركة... والعادة الاخيرة تساعد على مواصلة التقدموالنمو...
    يتبع العادات واحدة تلو الاخرى باذنالله
    العادة الأولى: كنمبادراً:
    تحمل مسؤولية أعمالكومواقفك.
    نمي القدرة على اختيار ردود أفعالك، واجعلها ثمرةللقيم التي تحملها، وطرق ذلك:
    1. كن هادياً لاقاضياً.
    2. مثالاً يحتذي لا ناقداً.
    3. مبرمجاً لا برنامجاً.
    4. حافظ على لوعود ولاتختلقالأعذار.
    5. ركز على الدائرة الضيقة للتأثير الممكن، وابتعدعن الدائرة الواسعة للأمور التي تهمك ولا سيطرة لك عليها.
    التطبيق:
    أ‌- حاول لمدة شهر العمل في دائرة التأثيرفي حدود إمكانياتك.
    ب‌- كن جزء من الحل لا جزء منالمشكلة.
    ت‌- تذكر موقف حدث لك في الماضي وكيف تعاملت معهذا الموقف.
    ث‌- انتبه لأسلوبك في الكلام فإن كنت تستعملعبارات انفعالية ابدأ باستعمال أسلوب أكثر مبادرة وايجابية.
    ج‌- حدد ما يقع في دائرة امكاناتك وركز جهودك عليه ولاحظ نتيجةعملك.
    مداخلة بسيطة: هذا يجعلني أتذكر قصة طريفة جاءتعلى لسان الدكتور طارق السويدان في احدى محاضرته هي قصة شخص اسمه طويلالعمر...
    أراد طويل العمر أن يقوم بتغيير العالم فمكث عشرسنوات يحاول ذلك لكنه لم يستطع تغيير شعرة منه... فغير رأيه وقرر تغيير دولته ومكثفي سبيل تحقيق ذلك عشر سنوات أخرى... فلم يغير شيئاً... فعدل من خطته وقرر تغييرمدينته ومكث في ذلك عشر سنوات أرى وهكذا … حتى وصل في النهاية إلى تغيير نفسهأولاً… وفي عشر سنوات قضاها في تغيير نفسه تغيرت خلالها أسرته وقبيلته وأهل حارتهومدينته ثم دولته والعالم أجمع… وصدق الرسول صلى الله عليه وسلم حيثقال:
    ((ابدأ بنفسك ثم بمن تعول))
    العادة الثانية: ابدأ والنهاية أمام عينيك... ليكن هدفكواضحاً منذ البداية...
    1. الناجحون يعلمون أنالأشياء توجد في الذهن قبل أن توجد في الواقع.
    2. يكتبونأهدافهم ويجعلونها مرجعاً عند اتخاذ قراراتهم.
    3. يحددونأولوياتهم بدقة وعناية قبل الانطلاق.
    4. أما المخفقونفيسمحون لعاداتهم القديمة... لأناس آخرين وللظروف المحيطة أن تملي عليهم أهدافهموتؤثر على قراراتهم وأولوياتهم.
    5. يتبنون القيم والأهدافالسائدة في المجتمع وتقاليدهم وثقافتهم دون التأكد من صحتها ومناسبتهالهم.
    التطبيق:
    أ‌- تخيل انك مت،وبعد ثلاثة أعوام قام بالحديث عنك اربعة أشخاص يهمونك: مثلاً (الأب، الأخ، الزوجة،إمام المسجد) اكتب ما تود أن يقوله عنك كل واحد واجعل ما كتبته من ضمنأهدافك.
    ب‌- حدد مشروع للمستقبل القريب واكتب النتائج التيتود الحصول عليها والخطوات التي ينبغي سلوكها لتحقيق النتائج.
    مداخلة بسيطة: مثلاً كان عندي مشروع حفظ سورة الحجرات بعد أن قرأت عن فضلهاوحث السنة الشريفة على ذلك فوضعت خطة لحفظها في ثلاثة أيام ... السورة مكونة من 18آية... في كل يوم 6 آيات ... مع مراجعة ماسبق... والمدة في كل يوم نصف ساعة... يعنيفي ساعة ونصف لمدة ثلاث أيام تم حفظ السورة ...
    العادة الثالثة: رتب أولوياتك الأهم مقدم علىالمهم.
    يجب أن نقلل من اهتمامنا بالأمور المستعجلةقليلة الأهمية ونخصص وقتاً أطول للأمور المهمة الغير مستعجلة
    لماذا: لان الأمور المستعجلة الطارئة تتطلب إجراءات مستعجلة وهذا يضيع الوقتاللازم للقيام بالأمور المهمة الحيوية الغير مستعجلة والتي يمكن تأخيرها دون ضرريذكر.
    عندما نستطيع أن نقول (لا) لغيرالمهم
    نستطيع أن نقول (نعم) للمهم.
    وإذا لم نفعل فإن الامور الطارئة المستعجلة ستملأ وقتنا وتفسد حياتنا وهذاما يؤدي إليه التخطيط اليومي دون الاسبوعي والشهري.
    لمزيدمن الإيضاح لا بأس أن نرسم ما يسمى بالمربعات الأربعة لإدارة الوقت ... وكماتلاحظون فإن الوقت الأوفر والعناية لابد وأن يكون للمربع رقم (2)
    التطبيق:
    أ‌- اكتب عملاًواحداً مهماً تحسن القيام في حياتك الشخصية وآخر في حياتك الوظيفية وضع جدولاًمبنياً على أولوياتك للأسبوع القادم.
    ب‌- ارسم المربعاتالخاصة بك وقدر كم من الوقت تنفقه على كل مربع وسجل لمدة ثلاثة أيام,,, عدل سلوككومخطط بحيث ينال المربع رقم (2) النصيب الأكبر.
    ت‌- خططلحياتك على أساس أسبوعي.
    ث‌- اكتب أهدافك.
    ج‌- ارسم الخطط لتحقيقها (كتابة)
    العادة الرابعة: اربح ويربح الآخرون (الفائدةللجميع)
    هي أساس العلاقة بين كل ثنين ويجب الالتزامفيها بالحدبث عن الحلول والبدائل التي تحقق الفائدةللجميع.
    التطبيق:
    - ابحث عنمناسبة حول قضية معينة تسعة من خلالها إلى الوصول إلى اتفاقية ما، وطبق قاعدة (اربحويربح الآخرون) ...
    - ابحث عن إنسان تعرفه شخصياً أوتاريخياً يمثل نموذج يحتذى به في تطبيق عادة اربح ويربح الآخرون ... وتعلم منهدورساً تطبقها في حياتك اليومية...
    - حدد ثلاث علاقات مهمةفي حياتك، اعتبر كل واحدة من هذه العلاقات أشبه بالحساب مصرفي عاطفي أكتب على ورقةالطرق تعينك على الإبداع في تلك الحسابات ليزداد رصيدكفيها.
    العادة الخامسة: افهم جيداًما يقال ثم افهم جيداً ما تقول.
    لابدللطبيب من أن يشخص المرض قبل وصف الدواء، ولابد للتاجر من أن يعرف حاجة السوق فبلعرض البضاعة.
    أكثر المشكلات بين الناس هي بسبب اختلافالتصورات والإدراك، ولذ يجب التحلي بالقدرة على التقدير الحقيقي الصادق لظروف الطرفالأخر ووضع نفسنا مكانه لفهم وجهة نظره.
    التطبيق:
    - عندما ترى في المستقبل القريب شخصينيتحاوران غط أذنيك لدقائق وراقبهما بدقة ما هي المشاعر المتبادلة بينهما التيلايمكن التعبير عنها بمجرد اللغة.
    - اختر علاقة بينك وبينشخص آخر تشعر أن الرصيد العاطفي فيها قد انتهى حاول أن تفهم وجهة نظره هو... فيالمقابلة التالية أصغ إليه باهتمام وقارن ما يقوله بما سجلته ... إلى أي درجة كنتمصيباً في تقديرك...
    - عندما تضبط نفسك متلبساً بعملية سبرمشاعر الآخرين والحكم عليهم من خلالها وتصنفيهم وتأويل كلامهم اعترف بينك وبين نفسكوإذا دعا الأمر اعتذر وابدأ بالإصغاء وبقصد التفهملظروفه.
    العادة السادسة : التعاون المبدع...
    عادة التعاون والتآزروالشعور بالجسد الواحد والعمل بروح الفريق الذي يخفق اذا لم يتخل كل فرد عن أنانيتهويتحلى بالإيثار، وتظهر نتائجها لمن يؤمنون بنظرية اربح ويربح الآخرون ويتمتعأصحابها بعقلية متفتحة ذكية ويفهمون ظروف الآخرين فيصبح المجموع عندها:
    1+1= 3
    بعكس الخائفين فهم يسعونإلى إلقاء المسؤولية على الغير في اتخاذ القرارات ويحاولون اقتراح الحلول البديلةعلى أكتاف الآخرين ... يحيطون أنفسهم بأشخاص يتفقون معهم في وجهات النظر وطرائقالتفكير حتى يكونوا في مأمن من النقد والمعارضة ويضمنوا التأييد والموافقةوالمعاضدة...
    لا يفرقون بين التماثل والوحدة فالتماثل بينأفراد يلبسون زياً واحداً لايعني أنهم بالضرورة على قلب رجلواحد...
    التطبيق:
    - خذشخصاً ينظر إلى أمر ما بطريقة مختلفة عن طريقتك تأمل الاختلاف هل هناك حلول وبدائلاطلب من ذا الشخص صراحة أن يقدم اقتراحات اظهر اهتمامك لما يقول وعبر عن رأيك بكلشجاعة ولباقة...
    - حدد حالة ترغب أن تحصل فيها على تعاونأكبر من المشاركين ما لشروط التي تحتاج إليها لتحقيق هذاالتعاون؟؟
    العادةالسابعة: اشحذ المنشار...
    عادة تجديد الذات... للنجاح وجهين ...
    الوزة: القدرة علىالإنتاج
    البيض الذهبي: الإنتاج (الثمرة)
    لابد للحفاظ على التوازن بينهما...
    أكثرالناس يكونون مشغولين بالإنتاج عملية النشر ولايهتمون بشحذ المنشار ؟؟؟ لأن الصيانةلا تعطي أرباح سريعة ... وكبيرة...
    التطبيق:
    - انهض من فراشك في وقت محدد من كل يوم... مارس الرياضة لمدة نصف ساعة..
    - أقرا القرانوالحديث...
    - خصص من كل أسبوع ساعتين تقضيها مع أفراد أسرتكوأقاربك لتقوية صلتك بهم... وتحسين علاقتك بهم ...
    عملية شحذ المنشار تعني أن يكون لدى الإنسان برنامج متوازن لصقل نفسهومواهبه وتجديد ذاته في النواحي الخمس التالية:
    الروحية،العاطفية، الجسدية، العقلية، الاجتماعية...
    العادة السابعة يمكن أن نطلق عليها (قانون الحصاد) فنحن نحصد ما زرعناهفإن زرعنا في نفوسنا العادات التي تحدثنا عنها وطبقناها زرعنا النجاح والسعادةوالفاعلية بتوفيق الله تعالى..


    منقول للعلم والمعرفة

    sigpic

  • #2
    بارك الله فيك اختي على الموضوع

    تعليق


    • #3
      بسم الله الرحمن الرحيم
      ولك البركة اختي على المرور المشرف
      sigpic

      تعليق


      • #4
        بارك الله فيك اختي على الموضوع

        تعليق


        • #5
          بسم الله الرحمن الرحيم
          ولك البركة اختي على المرور والتوقيع
          sigpic

          تعليق

          المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

          أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

          شاركي الموضوع

          تقليص

          يعمل...
          X