لماذا لا تصدقيني ؟؟

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • لماذا لا تصدقيني ؟؟

    لماذا لا تصدقيني ؟؟


    هذا ما سألته لصديقتي..كل مرة تقول لي أشياء وتعرض عليّ مقالات فأقول لها الحديث موضوع أو ضعيف وهذا الأمر بدعة وهذا الشيء لم يفعله الرسول هكذا... فأجد الرد إما بالصمت وعدم تصحيح الخطأ أو بالرد عليا بكلام تنتقدني فيه وتعتبرني متشددة..
    سبحان الله وهل أنا كنت منذ ولادتي هكذا أم مررت بمراحل عدة حتى وصلت لما وصلت إليه وتعرضت لما تعرضتِ أنتِ له الآن؟؟ وكنت مثلك أرفض النصيحة وأستهون بمن يقول لي قال الله وقال الرسول: - صلى الله عليه وسلم - فالحمد لله الذي هدانا لهذا بفضله...
    أختـــــــاه..
    اسمعيني وافهميني.. ما أقول لك ليس من باب التعالي والتشدد بالعكس بل من باب الحب والخوف عليكِ فأنا أمدك بالأدلة والبراهين ولا أؤلف كلام من عندي لمجرد مضايقتك... بالعكس أخاف عليك أن تنقلي أحاديث مكذوبة عن الرسول وأخاف عليكِ أن تجري وراء من يبتدعون في الإسلام ويتركون السنة.
    أتذكرين عندما هنأتني بالمولد النبوي وقلت لي: " كل سنة وأنت ِ طيبة" وقلت لك: هذا بدعة. أتعلمين أني كنت أحتفل به بمجرد دعوة للأهل ولكن عندما عرفت أنه بدعة فكان الحق أحب إلي من نفسي, وقاطعت أمي بعد أن نصحتها كثيرًا لفعلها ذلك الأمر.. فلماذا لا تصدقيني؟
    ولما تقولي بغير علم تقولي أن الرسول كان يصوم الاثنين لأنه يوم ميلاده.. وهذا أكبر الخطأ. وإن كان هناك حديث فالحديث كذب ولا شك وكلنا نعرف منذ حتى الالتزام أن الرسول يصوم الاثنين والخميس؛ لأن الأعمال ترفع في هذه الأيام وهو يحب أن يرفع عمله وهو صائم وإذا كان كلامك صحيحاً إذن فلماذا يصوم الخميس أيضاً؟؟ أهو يوم مولده أيضاً أم ماذا؟؟
    والأمر وبمنتهى البساطة أن الرسول أوصانا باتباع سنته وسنة الخلفاء الراشدين من بعده فما فعله الخلفاء الراشدين نتبعهم فيه؛ لأن الرسول أوصى بذلك وأجازه وكأنه كان يعلم ما سوف يحدث أما غير ذلك فلا.. ونحن لن نكون أوفى من زوجته عائشة ولا من أفضل من صحبه أبو بكر وعمر بن الخطاب فنحتفل بمولده.. لماذا إذن لم يحتفلوا هم بذلك وهم أقرب الناس إليه؟؟!
    وأشياء أخرى كثيرة, فصيام النصف من شعبان وصلوات لا أعلم من أين أتى بها الناس وأدعية أيضًا بدعية... يتركون السنة ويفعلون البدعة سبحان الله... ألا تريدون حوض النبي - صلى الله عليه وسلم - أتدرون أنكم باتباع البدعة لن تشربوا من حوض الرسول - صلى الله عليه وسلم -..
    فهل مازلتِ أختاه لا تصدقيني؟؟ أنا لا أدعي أني عالمة أو فقيهه ولكني عرفت أمراً فأحببت أن أخبرك به لحبي لك ِ ومخافتي عليكِ وليس تشددًا مني فكذلك كنا من قبل فمن الله علينا.. كنت مثلك فمنَ الله عليّ وهداني وها أنا أبلغك ما توصلت إليه فهل تصدقني ؟؟؟
    قرات هذا الموضوع فاعجبني فاحببت ان انقله اليكم للفائدة

  • #2
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    بورك نقلك أختي.. فعلا رغم أننا نجد أن كل الدعاة في القنوات يحذرون من هذه البدع المنتشرة إلا أنها لا زالت مستمرة في الإنتشار
    نرجو أن يلقى موضوعك صدى لدى الأخوات و جزاك الله خيرا








    سَهِرَتْ أعْينًٌ ونامت عيونفي أمور تكون أو لا تكون
    فَادْرَأِ الهمَّ ما استطعتَ عن النفس
    فحِمْلانُك الهمومَ جنون
    إن رَباًّ كفاك بالأمس ما كانسيكفيك في غد ما يكون





    تعليق


    • #3
      جزاك الله خيرا اختي





      تعليق


      • #4
        شكرا يا اختي على الكلمات الجميلة و نسال الله ان يهدي نساء المسلمين

        تعليق


        • #5
          تصحيح خطا ورد في المقالة

          المشاركة الأصلية بواسطة ام طلال مشاهدة المشاركة
          لماذا لا تصدقيني ؟؟


          هذا ما سألته لصديقتي..كل مرة تقول لي أشياء وتعرض عليّ مقالات فأقول لها الحديث موضوع أو ضعيف وهذا الأمر بدعة وهذا الشيء لم يفعله الرسول هكذا... فأجد الرد إما بالصمت وعدم تصحيح الخطأ أو بالرد عليا بكلام تنتقدني فيه وتعتبرني متشددة..
          سبحان الله وهل أنا كنت منذ ولادتي هكذا أم مررت بمراحل عدة حتى وصلت لما وصلت إليه وتعرضت لما تعرضتِ أنتِ له الآن؟؟ وكنت مثلك أرفض النصيحة وأستهون بمن يقول لي قال الله وقال الرسول: - صلى الله عليه وسلم - فالحمد لله الذي هدانا لهذا بفضله...
          أختـــــــاه..
          اسمعيني وافهميني.. ما أقول لك ليس من باب التعالي والتشدد بالعكس بل من باب الحب والخوف عليكِ فأنا أمدك بالأدلة والبراهين ولا أؤلف كلام من عندي لمجرد مضايقتك... بالعكس أخاف عليك أن تنقلي أحاديث مكذوبة عن الرسول وأخاف عليكِ أن تجري وراء من يبتدعون في الإسلام ويتركون السنة.
          أتذكرين عندما هنأتني بالمولد النبوي وقلت لي: " كل سنة وأنت ِ طيبة" وقلت لك: هذا بدعة. أتعلمين أني كنت أحتفل به بمجرد دعوة للأهل ولكن عندما عرفت أنه بدعة فكان الحق أحب إلي من نفسي, وقاطعت أمي بعد أن نصحتها كثيرًا لفعلها ذلك الأمر.. فلماذا لا تصدقيني؟
          ولما تقولي بغير علم تقولي أن الرسول كان يصوم الاثنين لأنه يوم ميلاده.. وهذا أكبر الخطأ. وإن كان هناك حديث فالحديث كذب ولا شك وكلنا نعرف منذ حتى الالتزام أن الرسول يصوم الاثنين والخميس؛ لأن الأعمال ترفع في هذه الأيام وهو يحب أن يرفع عمله وهو صائم وإذا كان كلامك صحيحاً إذن فلماذا يصوم الخميس أيضاً؟؟ أهو يوم مولده أيضاً أم ماذا؟؟
          والأمر وبمنتهى البساطة أن الرسول أوصانا باتباع سنته وسنة الخلفاء الراشدين من بعده فما فعله الخلفاء الراشدين نتبعهم فيه؛ لأن الرسول أوصى بذلك وأجازه وكأنه كان يعلم ما سوف يحدث أما غير ذلك فلا.. ونحن لن نكون أوفى من زوجته عائشة ولا من أفضل من صحبه أبو بكر وعمر بن الخطاب فنحتفل بمولده.. لماذا إذن لم يحتفلوا هم بذلك وهم أقرب الناس إليه؟؟!
          وأشياء أخرى كثيرة, فصيام النصف من شعبان وصلوات لا أعلم من أين أتى بها الناس وأدعية أيضًا بدعية... يتركون السنة ويفعلون البدعة سبحان الله... ألا تريدون حوض النبي - صلى الله عليه وسلم - أتدرون أنكم باتباع البدعة لن تشربوا من حوض الرسول - صلى الله عليه وسلم -..
          فهل مازلتِ أختاه لا تصدقيني؟؟ أنا لا أدعي أني عالمة أو فقيهه ولكني عرفت أمراً فأحببت أن أخبرك به لحبي لك ِ ومخافتي عليكِ وليس تشددًا مني فكذلك كنا من قبل فمن الله علينا.. كنت مثلك فمنَ الله عليّ وهداني وها أنا أبلغك ما توصلت إليه فهل تصدقني ؟؟؟
          قرات هذا الموضوع فاعجبني فاحببت ان انقله اليكم للفائدة

          فضلا اخواتي نبهت الى خطا فيما قالته الاخت عن صيام الاثنين و هذا مزلق كبير نسال الله المغفرة فهي تقول ان الرسول صلى الله عليه و سلم لم يصم الاثنين لانه ولد فيه و تقول انه خطا و تقول ان وجد حديث فهو كذب و هذا هو القول بغير علم وهناك حديث في صحيح مسلم 1162عن ابي قتادة الانصاري رضي الله عنه ان رسول الله صلى الله عليه و سلم سئل عن صوم الاثنين فقال:<فيه ولدت و فيه انزل علي) و نقلي هذا من تسرعي و الحمد لله الذي وفقني لتصحيحه حتى لا ينتشر الخطا و تكذيب الاحاديث بدون علم

          تعليق


          • #6
            و جزاكن خيرا اتمنى ان تقرا كل اخت التصحيح لكي تعم الفائدة

            تعليق


            • #7
              السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
              تم التعديل أختي أم طلال








              سَهِرَتْ أعْينًٌ ونامت عيونفي أمور تكون أو لا تكون
              فَادْرَأِ الهمَّ ما استطعتَ عن النفس
              فحِمْلانُك الهمومَ جنون
              إن رَباًّ كفاك بالأمس ما كانسيكفيك في غد ما يكون





              تعليق


              • #8
                و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته بارك الله فيك

                تعليق

                المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

                أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

                شاركي الموضوع

                تقليص

                يعمل...
                X