إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

نقطة تحول

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • نقطة تحول

    السلام عليكم و رحمة الله تعالى

    من منا لم تعرف في حياتها نقطة تحول نقطة غيرت معنى الحياة لديها وجعلتها تبدو بلون وردي أو لون أسود أو رمادي أو أزرق أو......أو.........أيا كان هذا اللون في نظر كل واحدة منا قد يكون هذا التحول إلى الأحسن أو إلى الاسوء المهم تحول بمعنى الكلمة. خطرت لي هذه الفكرة وأردت أن نتشارك فيها و نحكي هذا التحول و سأبدأ أنا.

    كانت الحياة عادية ليس فيها شئ يذكر الروتين بهذا المفهوم حتى رزقت بفتاة مثل البدر سبحان الخالق أدخلت علينا السعادة و الحب مكثت عندي سنة وماتت تغيرت كل حياتنا أصبحت بلون أسود انقلب كل شئ رأسا على عقب كل أحلامي تغيرت وأصبح الدرب مسدودا في وجهي ليس لي رغبة في أي شئ سوى الهروب من الواقع. لابد أن هذه الحادثة هي نقطة تحول من حياة هادئة سعيدة إلى حياة حزينة ولكن كل هذا الحزن ماهو الا وجه لعملة واحدة فأين الوجه الآخر ؟ الوجه الآخر هو الصدق في الإيمان هو التخشع لله هو التفكير مليا بأن الحياة لا تساوي شيئا وأنه يجب أن نعلم أن الموت لا مفر منه وأنها دار الزوال ويجب أن نعمل للدار الأخرى.
    علمت بأن ابنتي رحمها الله ماهي الا رسالة أتت في وقت معين لتوقظنا من غفلة الحياة أتت لتصحح مفهوم الإيمان.
    كلنا مسلمين ولكن هل نحن مؤمنين؟
    كان لابد من نقطة تحول من حياتنا العادية الجافة السوداء إلى حياة تحمل في طياتها الايمان القوي وحب الله و حب الخير و الخصال الجميلة (لا أزكي نفسي ولكن هذا ما أشعر به فعلا) حياة أراها بلون وردي رغم ما فيها من حزن لتبقى ابنتي رحمها الله ذكرى جميلة و موتها نقطة تحول أحمد الله عليه.
    [all1=#941c1c]
    اللهم ارزقني من اليقين ما تهون به علي مصائب الدنيا
    [/all1]

  • #2
    بارك الله فيكي اختي الفاضلة ورحم ابنتك


    اللهم لك الحمد حتى ترضى ولك الحمد اذا رضيت ولك الحمد بعد الرضى
    ☻.♥☻
    \█/.\█/
    .||. .||.
    عوضت صبري خيرا شكرا لك يارب

    تعليق


    • #3
      بارك الله في إيمانك
      يجب ان نتذكر دائما ان الدنيا دار ابتلاء و ليس جزاء
      فلا ننتظر من الذي يقوم الليل و يصلي ان يكون بمنأى عن المصائب و الإبتلاءات بل بالعكس فالله سبحانه و تعالى ذو حكمة و علم لا يسطيع عقلنا القاصر إدراكها

      المهم ان نتذكر ان الصبر عند الصدمة الولى و لا نفرح كثيرا و لا نبالغ في الحزن لا ن الغد بيد الله و اتذكر حديث الفاروق عمر ابن الخطاب رضي الله عنه:"أحب حبيبك هونا ما فهسى ان يكون بغيضك يوما ما,و ابغض بغيضك هونا ما عسى ان يكون حبيبك يوما ما"

      و بالنسبة لي فأعتبر كل حدث هو نقطة تحول و رسالة من الله
      السنة الماضية قضيت شهريين و ساقي في الجبس فلأول مرة احس بالمعاقين و صعوبة الحياة في هذه الدنيا فبت بفضل من الله اشكر الله على كل نعمه ظاهرة او خفية احسست بها او لم أدركها

      و الحمد لله و جزاك الله خيرا و ابنتك الملاك ان شاء الله ستكون سسبا لدخولكم الجنة حين تشفع فيكما و تذكري دائما والدينا دائما يتحدثون عن موت طفل او اكثر بشكل عادي لان غيمانهم بقضاء الله الذي يعطي و يأخذ كبير
      فالحمد لله الحمد لله و لا إله إلا الله

      تعليق


      • #4
        عظم الله اجرك في ابنتك وربط على قلبك وعوض محبتها صبرا وايمانا وجعل لقياكما في الجنة الفردوس ان شاء الله تقبلي مروري
        اشهد الا اله الا الله ا وان محمدا رسول الله

        تعليق


        • #5
          السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
          أختي والله قصتك هزتني من الداخل وتأثرت بالقوة التي قدفها الله سبحانه وتعالى في قلبك لكي تفكري بتلك الطريقة وحولت الابتلاء الى رساله من الله ليدكرك بأن الدنيا فانية والآخرة هي الباقية
          والله اني أحييك وأتمنى من الله أن يجبر كسرك وخاطرك ويرزقك أولادا وبناتا باريين بك وبزوجك ان شاء الله
          وأختي مادمت فكرت بهده الطريقة والله ان الله يحبك وعظم البلاء مع عظم الأجر اعلمي اختي أن الله سبحانه عندما يبتلي يحب وعندما يحب يقرب وما أحوجنا لهدا..
          أختي في الله وحبيبتي ان شاء الله ستكون فتاتك شافعة لك يوم القيامة ان شاء الله والله دو الفضل العظيم بارك الله فيك وفي قوتك وفي قوة ايمانك
          وأخيرا وليس آخيرا اسمحيلي ادا أطلت الحديث لكن أقول لك شيء واحد أحبه
          كن مع الله في الرخاء يكن معك في الشدة
          فان شاء الله أتمنى لك كل خير وكل فرح والآتي عند الله خير.

          تعليق


          • #6
            أخواتي في الله أشكر كن على هذا التفاعل مع موضوعي وأنا ممنونة لردودكن وجزاكن الله بألف خير
            [all1=#941c1c]
            اللهم ارزقني من اليقين ما تهون به علي مصائب الدنيا
            [/all1]

            تعليق


            • #7
              موضوع حساس هز مشاعي كثر الله من أمثالك و الله يرزقك بذرية صالحة





              اللهم احفظ لي زوجي وارزقني وده وحبه وارزقه حبي وودي
              اللهم اجعلني عونا لزوجي على طاعتك واجعله عوناً لي ياآرب
              إن مرت الايام ولم تروني فهذا توقيعى فـتذكروني
              وان غبت ولم تجدوني أكون وقتها بحاجة للدعاء
              فادعولي


              تعليق

              المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

              أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

              يعمل...
              X