إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

اتدرين كيف يموت ملك الموت

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • اتدرين كيف يموت ملك الموت



    يقول الجبار تبارك وتعالى :
    من بقي يا ملك الموت (؟)
    وهو تعالى اعلم

    فيقول :
    مولاي وسيدي انت اعلم بمن بقي ،
    بقي عبدك الضعيف ملك الموت ،

    فيقول الجبار تعالى :
    وعزتي وجلالي لأذيقنك ما أذقت عبادي انطلق بين
    الجنة و النار ومت، فينطلق بين الجنة والنار، فيصيح صيحة لولا ان
    الله تبارك وتعالى أمات الخلائق لماتوا من عند آخ لهم ، من شدة صيحته
    فيموت، فتبقى السماوات خالية من أملاكها، ساكنة افلاكها، وتبقى
    الأرض خخاوية من انسها وجنها وطيرها وهوامها وسباعها وأنعامها،
    ويبقى الملك لله الواحد القهار الذي خلق الموت والنهار فلا ترى انيسا
    ولا تحس حسيسا، قد سكنت الحركات، وخمدت الأصوات، وخلت من
    سكانها الأرضون والسموات .


    من كتاب ((بستان الواعظين )) للامام الجوزي - رحمه الله -


    إلهي
    ؛ البهائم يزجرها الراعي فتنزجر عن هواها،
    وأراني

    لا يزجرني كتابك عما أهواه؛ فيا سوأتاه

    سبحانك اللهم وبحمدك ، أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك




  • #2
    بارك الله فيك أختي الكريمة على هذا الموضوع.
    اللهم أعني على عبادتك وعلى خدمة عبادك. اللهم صل على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين

    تعليق


    • #3
      سبحانك اللهم وبحمدك سبحان الله العظيم
      اللهم اغفر ذنوبنا كلها وتب علينا إنك أنت التواب الرحيم
      جزاك الله خيرا أختنا الغالية rafife
      اللهم صلي وسلم وبارك على سيدنا محمد وآله وصحبه أجمعين





      تعليق


      • #4
        لا إله إلا الله بارك الله فيك أختي
        سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضى نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته .

        تعليق


        • #5
          سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم

          تعليق


          • #6
            = _ - _ الـجـواب _ - _ =

            هذا الحديث (حديث موت الملائكة ) كذب على الله ورسوله

            ومنتشر في المنتديات كثيراً
            وهو في كتاب (بستان الواعظين ورياض السامعين)‎ لابن الجوزي وفيه من الأحاديث الضعيفة والموضوعة
            يقول الجبار تبارك وتعالى :
            من بقي يا ملك الموت (؟)
            وهو تعالى اعلم

            فيقول :
            مولاي وسيدي انت اعلم بمن بقي ،
            بقي عبدك الضعيف ملك الموت ،

            فيقول الجبار تعالى :
            وعزتي وجلالي لأذيقنك ما أذقت عبادي انطلق بين
            الجنة و النار ومت، فينطلق بين الجنة والنار، فيصيح صيحة لولا ان
            الله تبارك وتعالى أمات الخلائق لماتوا من عند آخ لهم ، من شدة صيحته
            فيموت، فتبقى السماوات خالية من أملاكها، ساكنة افلاكها، وتبقى
            الأرض خخاوية من انسها وجنها وطيرها وهوامها وسباعها وأنعامها،
            ويبقى الملك لله الواحد القهار الذي خلق الموت والنهار فلا ترى انيسا
            ولا تحس حسيسا، قد سكنت الحركات، وخمدت الأصوات، وخلت من
            سكانها الأرضون والسموات .


            من كتاب ((بستان الواعظين )) للامام الجوزي - رحمه الله -

            فما صحة الحديث?



            فلا يجوز نشر هذا الحديث.

            (أما موت الملائكـة فالرد عليه هنا ) :
            الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:
            فإن الملائكة يموتون كما يموت غيرهم من الأحياء، ويدل لذلك كما قال القرطبي وابن حجر قول
            الله تعالى:" كُلُّ شَيْءٍ هَالِكٌ إِلَّا وَجْهَهُ " {القصص: 88}.
            وقال المناوي في "فيض القدير": وأما الملائكة فيموتون بالنص والإجماع،
            ويتولى قبض أرواحهم ملك الموت، ويموت ملك الموت بلا ملك الموت.
            ولا يبعد أن يعانوا من سكرات الموت كما يعاني منها غيرهم.
            يقول الله تعالى:" وَجَاءَتْ سَكْرَةُ الْمَوْتِ بِالْحَقِّ "{ ق : 19}
            وفي البخاري أن الرسول صلى الله عليه وسلم كان يقول: لا إله إلا الله، إن للموت لسكرات.
            وفي المستدرك عن عائشة رضي الله عنها قالت: لقد رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو بالموت،
            وعنده قدح فيه ماء، وهو يدخل يده في القدح ثم يمسح وجهه بالماء ثم يقول: اللهم أعني على سكرات الموت.
            والحديث صححه الحاكم ووافقه الذهبي.
            وأما ما ذكر ابن الجوزي في وصف موت الملائكة الأربعة فإنه لم يثبت فيه نص،
            ولكن وردت آثار ضعيفة الأسانيد، كما قال البيهقي في شعب الإيمان،
            وابن كثير في البداية تفيد موت هؤلاء الملائكة الأربعة، ولم تذكر التفاصيل التي ذكر ابن الجوزي.
            وليعلم أن أهم ما يتعين الاعتناء به هو تذكرنا للموت واستعدادنا له وتوظيف أوقاتنا
            وطاقاتنا فيما يرضي الله تعالى حتى نلقاه وهو راض عنا.
            والله أعلم.


            المفتـــي: مركز الفتوى بإشراف د.عبدالله الفقيه

            * - _ الروابط الخاصة بالرد _ - *

            الرد المرفق مقتبس من احد المنتديات

            والروابط المدرجة لنفس المفتي وكلها تسأل عن نفس الموضوع ومضمون الإجابة هو نفس الموضح بعالية

            http://www.islamweb.net/ver2/Fatwa/S...Option=FatwaId

            http://www.islamweb.net/ver2/Fatwa/S...Option=FatwaId
            sigpic

            اللهم

            اَرحم من اشتاقت لهْم اَرواحنا

            وٌهْمْ تٌحْتً الٌترْابْ..!
            وٌهْمْ تٌحْتً الٌترْابْ.

            تعليق

            المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

            أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

            يعمل...
            X