عقوبة تفضيل الزوجه على الام......سبحان الله

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • عقوبة تفضيل الزوجه على الام......سبحان الله

    حكى أنه كان في زمن النبي صلى الله عليه وسلم شاب يسمى علقمة
    ، كان كثير الاجتهاد في طاعة الله ، في الصلاة والصوم والصدقة ،
    فمرض واشتد مرضه ، فأرسلت امرأته إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم : إن زوجي علقمة
    في النزاع فأردت أن أعلمك يارسول الله بحاله .

    فأرسل النبي صلى الله عليه وسلم : عماراً وصهيباً وبلالاً وقال: امضوا إليه ولقنوه الشهادة
    ، فمضوا إليه ودخلوا عليه فوجدوه في النزع الأخير، فجعلوا يلقنونه لا إله
    إلا الله ، ولسانه لاينطق بها ، فأرسلوا إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم
    يخبرونه أنه لا ينطق لسانه بالشهادة فقال النبي صلى الله عليه وسلم : هل من أبويه من أحد حيّ ؟
    قيل : يارسول الله أم كبيرة السن فأرسل إليها رسول الله صلى الله عليه وسلم
    وقال للرسول : قل لها إن قدرت على المسير إللي وإلاّ فقري في المنزل حتى يأتيك .
    قال : فجاء إليها الرسول فأخبرها بقول رسول الله صلى الله عليه وسلم
    فقالت : نفسي لنفسه فداء أنا أحق بإتيانه . فتوكأت ، وقامت على عصا ،
    وأتت رسول الله صلى الله عليه وسلم، فسلَّمت فردَّ عليها السلام وقال: يا أم علقمة أصدقيني
    وإن كذبتيني جاء الوحي من الله تعالى : كيف كان حال ولدك علقمة ؟
    قالت : يارسول الله كثير الصلاة كثير الصيام كثير الصدقة
    . قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: فما حالك
    ؟ قالت :يارسول الله أنا عليه ساخطة ، قال ولما ؟ قالت : يارسول الله كان يؤثر علي زوجته ، ويعصيني
    ، فقال: رسول الله صلى الله عليه وسلم : إن سخط أم علقمة حجب لسان علقمة عن الشهادة
    ثم قال: يابلال إنطلق واجمع لي حطباً كثيراً ، قالت: يارسول الله وماتصنع؟
    قال : أحرقه بالنار بين يديك . قالت : يارسول الله ولدى لايحتمل قلبي أن تحرقه بالنار بين يدي
    . قال ياأم علقمة عذاب الله أشد وأبقى
    ، فإن سرك أن يغفر الله له فارضي عنه ،
    فوالذي نفسي بيده لا ينتفع علقمة بصلاته ولا بصيامه ولا بصدقته مادمت عليه ساخطة
    ، فقالت : يارسول الله إني أشهد الله تعالى وملائكته ومن حضرني من المسلمين أني قد رضيت عن ولدي علقمة
    . فقال : رسول الله صلى الله عليه وسلم :
    إنطلق يابلال إليه انظر هل يستطيع أن يقول لا إله إلا الله أم لا ؟
    فلعل أم علقمة تكلمت بما ليس في قلبها حياءاً مني
    ، فانطلق بلال فسمع علقمة من داخل الدار يقول لا إله إلا الله . فدخل بلال
    وقال : ياهؤلاء إن سخط أم علقمة حجب لسانه عن الشهادة وإن رضاها أطلق لسانه ، ثم مات علقمة من يومه ، فحضره رسول الله صلى الله عليه وسلم فأمر بغسله وكفنه ثم صلى عليه ، وحضر دفنه . ثم قال: على شفير قبره ( يامعشر المهاجرين والأنصار من فضَّل زوجته على أمُّه فعليه لعنة الله والملائكة والناس أجمعين ، لايقبل الله منه صرفاً ولا عدلاً إلا أن يتوب إلى الله عز وجل ويحسن إليها ويطلب رضاها . فرضى الله في رضاها وسخط الله في سخطها




    "اللهم ارزقني بالزوج الصالح يكون تقي ونقي وكريما وعالما وشاكرا لله سبحانه وتعالى"
    استحلفكم بالله
    قولو امين

    http://www.anaqamaghribia.com/vb/showthread.php?t=83253
    انضمي لشجرة المحجبات أيتها اللؤلؤة المكنونة
    تأكدي أن اسمك بالشجرة
    أضخم مشروع نصرة للقرأن شعارها "اهديه مصحفا"
    http://www.anaqamaghribia.com/vb/showthread.php?t=97995

  • #2
    موضوع يستحق الثناء مشكورة حبيبتي لكن للاسف هذا مااصبحنا نعيشه في وقتنا الحالي ما ان يتزوج المرء حتى ينسى امه او بالاحرى تنسيه فيها زوجته وتعمل بشتى الطرق ان يفضلها عليها ويجعلها في المرتبة الاولى يا رب يهدينا
    اللهم يا من أمسكت السماء أن تقع على الأرض وهي بلا عمد، أمسك ما في رحمي، وأتمم له على خير، اللهم ارزقه جمال الخَلق والخُلق، وقوة الدين والبدن، وسعادة الدنيا والآخرة.اللهم ارزق كل مشتاقة للذرية الصالحة يالله





    اللهم اجعل أخي ممن تقول له النار اعبر فان نورك أطفأ ناري





    sigpic




    تعليق


    • #3
      Chokran okhti yarabi tehdina

      تعليق


      • #4
        شكراأختي الكريمة على الموضوع كنتمنى لو أن جيع الأزواج يتخذونه كعبرا
        ويتقيو الله فاللأمهات الديالهم و يتفكرو المتاعب و المشقة التي تكبدتها الى أن وصلتو راجل
        الله يهدي مخلق

        تعليق


        • #5
          ya rabi tahdina o takhlina dima mardyn m3a walidina ya rabiiiiiii

          تعليق


          • #6
            أحببتُ التنبيه غاليتي انّ هذه القصة لا تصح عن النبي صلى الله عليه وسلّم ،

            راجعي بارك الله بكِ هذه الفتوى .



            ما مدى صحة هذه القصة: علقمة يموت وأمه غاضبة عليه؟


            السؤال:

            السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
            شيخنا الفاضل
            مامدى صحة هذه القصة ؟
            جزاكم الله خيرا

            علقمة يموت وأمه غاضبة عليه
            حكى أنه في زمن النبى عليه أفضل الصلاة والسلام شاب يسمى علقمة وكان كثير الاجتهاد في طاعة الله في الصلاة والصوم والصدقة فمرض واشتد مرضه فأرسلت امرأته إلى رسول الله أن زوجي علقمة في النزع فأردت أن أعلمك يا رسول بحاله، فأرسل النبي صلى الله عليه وسلم عمارا وصهيبا وبلالا وقال : امضوا إليه ولقنوه الشهادة، فمضوا عليه ودخلوا عليه فوجدوه فى النزع فجعلوا يلقنونه لا إله إلا الله ولسانه لا ينطق بها فأرسلوا إلى النبي صلى الله عليه وسلم يخبرونه
            أنه لا ينطق لسانه بالشهادة، فقال صلى الله عليه وسلم : هل من أبويه أحد حي ؟؟ قيل : يا رسول الله أم كبيرة بالسن.
            فأرسل إليها رسول الله وقال للرسول : قل لها إن قدرت على المسير إلى رسول الله وإلا فقري في المنزل حتى يأتيك.
            فجاء إليها الرسول فأخبرها بقول رسول الله صلى الله عليه وسلم فقالت : نفسي له الفداء أنا أحق بإتيانه، فتوكأت على عصا وأتت إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فسلمت فرد عليها السلام وقال لها : يا أم علقمة كيف كان حال ولدك علقمة ؟؟
            قالت : يا رسول الله كثير الصلاة وكثير الصيام وكثير الصدقة.
            قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : فما حالك ؟
            قالت : يا رسول الله أنا عليه ساخطة.
            قال : ولم ؟
            قالت : يا رسول الله يؤثر علي زوجته ويعصينى.
            فقال رسول الله : إن سخط أم علقمة حجب لسان علقمة من الشهادة، ثم قال : يا بلال انطلق واجمع لى حطبا كثيرا.
            قالت : يا رسول الله وما تصنع به ؟
            قال : احرقه بالنار بين يديك.
            قالت : يا رسول الله ولدي لا يحتمل قلبي أن تحرقه بالنار بين يدي.
            قال : يا أم علقمة عذاب الله أشد وأبقى، فإن سرك أن يغفر الله فارضي عنه فوالذي نفسي بيده لا ينتفع علقمة بصلاته ولا بصدقته ما دمت عليه ساخطة.
            فقالت : يا رسول الله إنى أشهد الله تعالى وملائكته ومن حضرنى من المسلمين أنى رضيت عن ولدي علقمة.
            فقال رسول الله : انطلق يا بلال إليه فانظر هل يستطيع أن يقول لاإله إلا الله أم لا ؟ فلعل أم علقمة تكلمت بما ليس في قلبها حياء مني فانطلق بلال فسمع علقمة من داخل الدار يقول لاإله إلا الله.
            فدخل بلال وقال : يا هؤلاء إن سخط أم علقمة حجب لسانه عن الشهادة وإن رضاها أطلق لسانه.
            ثم مات علقمة من يومه فحضر رسول الله فأمر بغسله وكفنه ثم صلى عليه وحضر دفنه، ثم قام على شفير قبره فقال : يا معشر المهاجرين والأنصار من فضل زوجته على أمه فعليه لعنة الله وملائكته والناس أجمعين.
            لا يقبل الله منه صرفاً ولا عدلاً إلا أن يتوب إلى الله عزوجل ويحسن إليها ويطلب رضاها فرضى الله فى رضاها.


            الجواب:

            هذه القصة لا تصح بل هي موضوعة مكذوبة

            ولا يجوز تناقلها

            الشيخ عبد الرحمن السحيم

            تعليق


            • #7
              وهذا نتيجة البحث في موقع درر السنية:

              http://www.dorar.net/enc/hadith_spre...9%85%D8%A9+/+w

              تعليق


              • #8
                salamo a3alikome albnate ana zawji kta3 m3a walihe hinte ome dyal zawji kanate rire katkalabe bache wladha yadarbo o mayatjam3oche ma3a ba3diyathome okanate katkalabe o mazalate katkalabe bache tafrakni m3a zawje dyali wache tahna tab3ana sartha

                تعليق


                • #9
                  Afakome li krate tjawbni hinte olah makana mkasrine mane jihatha haja wahda li tlabte manha hiya tralini n3iche m3a zawje o awlade taw3i ohiya ma3jabhache hal o daba kantmana mankome albnate tnashoni hinte olah ma3amrni mabrite liha haja walakine mni dalmatni ot3adate a3liya daba kankraha korhane chadidane osamholiya ila tawalate

                  تعليق


                  • #10
                    الاسلام دين يسر وليس دين عسر

                    تعليق

                    المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

                    أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

                    شاركي الموضوع

                    تقليص

                    يعمل...
                    X