إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

****** ثعلبة ******

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • ****** ثعلبة ******

    [align=center]


    [align=center]هذا مافعل ثعلبة ,اذا ماذا نفعل نحن في ذنوبنا العظيمة ؟

    كان ثعلبة بن عبد الله رضي الله عنه , يخدم النبي صلى الله عليه وسلم في جميع شؤونه وذات يوم بعثه رسول الله صلى الله عليه وسلم في حاجة له ,فمر بباب رجل من الانصار فراى امراة تغتسل واطال النظر اليها

    ثم بعد ذلك اخذته الرهبة وخاف ان ينزل الوحي على رسول الله صلى الله عليه وسلم بما صنع ,فلم يعد الى النبي ودخل جبالا بين مكة والمدينة , ومكث فيها قرابة اربعين يوما ,

    وبعد ذلك نزل جبريل على النبي صلى الله عليه وسلم فقال . يا محمد ان ربك يقرئك السلام ويقول لك . ان رجلا من امتك بين حفرة في الجبال متعوذ بي و فقال صلى الله عليه وسلم لعمر بن الخطاب وسلمان الفارسي .

    انطلقا فاتياني بثعلبة بن عبد الرحمان فليس المقصود غيره فخرج الاثنان من انقاب المدينة فقليا راعيا من رعاة المدينة يقال له زفافة , فقال له عمر . هل لك علم بشاب بين هذه الجبال يقال له ثعلبة ؟

    فقال لعلك تريد الهارب من جهنم ؟ فقال عمر . وما علمك انه هارب من جهنم قال لانه كان اذا جاء جوف الليل خرج علينا من بين الجبال واضعا يده على ام راسه وهو ينادي ياليتك قبضت روحي في الارواح .. وجسدي في الاجساد .. ولم تجددني لفصل القضاء فقال عمر . اياه نريد.فانطلقا بهما فلما راه عمر غدا اليه واحتضنه فقال . يا عمر هل علم رسول الله صلى الله عليه وسلم نبي؟ قال لا علم لي الا ان ذكرك بلامس فارسلني انا وسلمان في طلبك .قال يا عمر لا تدخلني عليه الا وهو في الصلاة فلما سلم النبي صلى الله عليه وسلم قال يا عمر يا سلمان ماذا فعل ثعلبة ؟

    قال هو ذا يار رسول الله فقام الرسول صلى اله عليه وسلم فحركه وانتبه فقال له . ما عيبك عني يا ثعلبة ؟ قال ذنبي يا رسول الله قال افلا ادلك على اية تمحو الذنوب والخطايا ؟ قال بلى يا رسول الله قال قل ربنا اتنا في الدنيا حسنة وفي الاخرة حسنة

    قال ذنبي اعظم

    قال الرسول صلى الله ى عليه وسلم بل كلام الله اعظم

    ثم امره بالانصراف الى منزله فمر من ثعلبة ثمانية ايام ثم ان سلمان اتى رسول الله فقال يا رسول الله هل لك في ثعلبة فانه لما به قد هلك ؟ فقال رسول الله فقوموا بنا اليه ودخل عليه الرسول صلى الله عليه وسلم فوضع راس ثعلبة في حجره لكن سرعان ما ازال ثعلبة رساه من على حجر النبي فقال له لم ازلت راسك عن حجري ؟ فقال لانه ملان بالذنوب

    قال رسول الله ما تشتكي ؟ قال . مثل دبيب النمل بين عظمي ولحمي وجلدي

    قال الرسول الكريم . ما تشتهي

    قال مغفرة الله


    فنزل جبريل عليه السلام فقال . يا محمد ان ربك يقرئك السلام ويقول لك

    لو تن عبدي هذا لقيني بقراب الارض خطايا لقيته بقرابها مغفرة

    فاعلمه النبي بذلك فصاح صيحة بعدها مات على اثرها فامر النبي بغسله وكفنه , فلما صلى عليه الرسول عليه الصلاة والسلام جعل يمشي على اطراف انامله , فلما انتهى الدفن قيل لرسول الله صلى الله عليه وسلم , يا رسول الله رايناك تمشي على اطراف اناملك قال الرسول صلى اله عليه وسلم

    والذي بعثني بالحق نبيا ما قدرت ان اضع قدمي على الارض من كثرة ما نزل من الملائكة لتشييعه



    في النهاية كل واحد منا يخطئ وله ذنوب لا يعلمها

    فالواجب علينا ان نعود انفسنا على


    التوبة النصوح دائما



    ربنا اتنا في الدنيا حسنة وفي الاخرة حسنة


    استغفر الله
    [/align]

  • #2
    ربنا اتنا في الدنيا حسنة وفي الاخرة حسنة


    استغفر الله
    جزاك الله اختي خير جزاء و زاد كل حرف من هذه القصة في موازينك


    لا إله لا الله محمد رسول الله

    تعليق


    • #3



      [align=center]جزاكي المولى كل الجزاك حبيبتي شهرزاد



      على مروركي الطيب ولك بالمثل
      [/align]

      تعليق


      • #4

        تعليق


        • #5





          تعليق


          • #6
            [frame="4 80"]
            [fot1]
            وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
            اللهم صل على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
            جزاك لله خيرا اختي نهر الجنة
            [/fot1]
            [/frame]
            [frame="9 80"]


            [/frame]

            تعليق


            • #7
              اللهم صل على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
              nawaali

              تعليق


              • #8

                هذا ما فعل ثعلبة ، إذا ماذا نفعل نحن
                فى ذنوبنا
                كان ثعلبة بن عبدالرحمن رضي الله عنه، يخدم النبي صلى الله
                عليه وسلم في جميع شؤونه وذات يوم بعثه رسول الله صلى الله عليه وسلم في حاجة له ،فمر بباب رجل من الانصار فرأى امرأة تغتسل وأطال النظر إليها.
                ثم بعد ذلكأخذته الرهبة وخاف أن ينزل الوحي على رسول الله صلى الله عليه وسلم بما صنع، فلميعد الى النبي ودخل جبالا بين مكة والمدينة، ومكث فيها قرابة أربعين* يوماً،
                وبعد ذلك نزل جبريل على النبي صلى الله عليه وسلم فقال : يا محمد إنربك يقرئك السلام ويقول لك:أن* رجلاً من أمتك بين حفرة في الجبال متعوذ بي، فقالالنبي صلى* الله عليه وسلم لعمر بن الخطاب وسلمان الفارسي:
                انطلقا فأتيانيبثعلبة بن عبدالرحمن فليس المقصود غيره فخرج الاثنان من أنقاب المدينة فلقيا راعيامن رعاة المدينة يقال له زفافة، فقال له عمر:هل لك علم بشاب بين هذه الجبال يقال لهثعلبة؟
                فقال لعلك تريد الهارب من جهنم؟ فقال عمر : وما علمك أنه هارب من جهنمقال لأنه كان اذا جاء جوف الليل خرج علينا من بين هذه الجبال واضعا يده على أم رأسهوهو ينادي ياليتك قبضت روحي في الأرواح ..وجسدي في الأجساد.. ولم تجددني لفصلالقضاء فقال عمر: إياه نريد.فانطلق بهما فلما رآه عمر غدا اليه واحتضنه فقال : ياعمر هل علم رسول الله صلى الله عليه وسلم بذنبي؟ قال لاعلم لي الا أنه ذكرك بلامسفأرسلني أنا وسلمان في طلبك. قال يا عمر لا تدخلني عليه الا وهو في الصلاة فابتدرعمر وسلمان الصف في الصلاة فلما سلم النبي* عليه الصلاة والسلام قال يا عمر ياسلمان ماذا فعل ثعلبة؟*
                قال هو ذا يا رسول الله فقام الرسول صلى الله عليهوسلم فحركه وانتبه فقال له : ما غيبك عني يا ثعلبة ؟ قال ذنبي يا رسول الله قالأفلا أدلك على آية تمحوا الذنوب والخطايا؟ *قال بلى يا رسول الله قالقل*
                ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذابالنار
                قال ذنبي أعظم
                قال الرسول صلى الله عليه وسلم
                *
                بل كلام اللهأعظم
                ثم أمره بالانصراف الى منزله فمر من ثعلبة ثمانية أيام ثم أنسلمان أتى رسول الله فقال يا رسول الله هل لك في ثعلبة فانه لما به قد هلك؟ فقالرسول الله فقوموا بنا اليه ودخل عليه الرسول صلى الله عليه وسلم
                فوضعرأس ثعلبة في حجره لكن سرعان ما أزال ثعلبة رأسه من* على حجر النبي فقال له لم أزلترأسك عن حجري؟ فقال لأنه ملآن بالذنوب*
                قال رسول الله ما تشتكي؟ قال :مثل دبيبالنمل بين عظمي ولحمي وجلدي
                قال الرسول الكريم : ما تشتهي؟
                قالمغفرة ربي
                فنزل جبريل عليه السلام فقال: يا محمد ان ربك يقرئك* السلامويقول لك*
                لو أن عبدي هذا لقيني بقراب الارض خطايا لقيته بقرابها مغفرة
                فأعلمه النبي بذلك* فصاح صيحة بعدها مات على أثرها فأمر النبيبغسله وكفنه،فلما صلى عليه الرسول عليه الصلاة والسلام جعل يمشي على أطراف أنامله،فلما انتهى الدفن قيل لرسول الله صلى الله عليه وسلم،يا رسول الله رأيناك تمشي علىأطراف أناملك قال الرسول صلى الله عليه وسلم
                والذي بعثني بالحقنبياً ما قدرت أن أضع قدمي على الارض من كثرة ما نزل من الملائكةلتشييعه
                كل واحد منا يخطي وله ذنوب يعلمها
                وذنوبلايعلمها
                فالواجب علينا ان نعود انفسنا على
                التوبة النصوح دائما .
                ربناآتنا في الدنيا حسنه
                وفي الآخره حسنه وقنا عذاب النار
                أستغفر اللهوأتوب إليه
                أستغفر الله وأتوب إليه
                أستغفر الله وأتوب إليه
                أستغفر اللهوأتوب إليه
                أستغفر الله وأتوب إليه

                أخي الكريم
                هذا المجهود لاتدعه يقف عند جهازك ، بل إدفعه لاخوانك المسلمين من تعرف ومن لا تعرف ،
                ليكون لكصدقة جارية فى حياتك وبعد مماتك ،
                اللهم إغفرلى ولوالدى ولجميعالمسلمين
                الجواب:
                أخي الفاضل - بارك الله فيك -
                هذا الحديث ذكره ابن الجوزي فيالموضوعات وابن عِراق في تنزيه الشريعة المرفوعة عن الأحاديث الموضوعة ، والسيوطيفي اللآلي المصنوعة في الأحاديث الموضوعة ، والشوكاني في الفوائد المجموعة .

                وقال ابن الجوزي : هذا حديث موضوع شديد البرودة !

                وهذا يعني أنالحديث موضوع مكذوب على رسول الله صلى الله عليه وسلم لا تجوز روايته ولا يجوزتناقله إلا على سبيل التحذير منه .
                الشيخ عبد الرحمن السحيم
                يراجع هذا الموضوع
                احذرْ مِـن هذه القصة ولا تروهـا إلا بشرطٍ ....
                قِصةٌ لا تثبتُ عن الصحابي "ثعلبةُ بنُ عبد الرحمنالأنصاري"


                بين سطور سعادتي ... يكون مكانك





                تعليق


                • #9
                  المشاركة الأصلية بواسطة في الفردوس نلتقي مشاهدة المشاركة

                  هذا ما فعل ثعلبة ، إذا ماذا نفعل نحن
                  فى ذنوبنا
                  كان ثعلبة بن عبدالرحمن رضي الله عنه، يخدم النبي صلى الله
                  عليه وسلم في جميع شؤونه وذات يوم بعثه رسول الله صلى الله عليه وسلم في حاجة له ،فمر بباب رجل من الانصار فرأى امرأة تغتسل وأطال النظر إليها.
                  ثم بعد ذلكأخذته الرهبة وخاف أن ينزل الوحي على رسول الله صلى الله عليه وسلم بما صنع، فلميعد الى النبي ودخل جبالا بين مكة والمدينة، ومكث فيها قرابة أربعين* يوماً،
                  وبعد ذلك نزل جبريل على النبي صلى الله عليه وسلم فقال : يا محمد إنربك يقرئك السلام ويقول لك:أن* رجلاً من أمتك بين حفرة في الجبال متعوذ بي، فقالالنبي صلى* الله عليه وسلم لعمر بن الخطاب وسلمان الفارسي:
                  انطلقا فأتيانيبثعلبة بن عبدالرحمن فليس المقصود غيره فخرج الاثنان من أنقاب المدينة فلقيا راعيامن رعاة المدينة يقال له زفافة، فقال له عمر:هل لك علم بشاب بين هذه الجبال يقال لهثعلبة؟
                  فقال لعلك تريد الهارب من جهنم؟ فقال عمر : وما علمك أنه هارب من جهنمقال لأنه كان اذا جاء جوف الليل خرج علينا من بين هذه الجبال واضعا يده على أم رأسهوهو ينادي ياليتك قبضت روحي في الأرواح ..وجسدي في الأجساد.. ولم تجددني لفصلالقضاء فقال عمر: إياه نريد.فانطلق بهما فلما رآه عمر غدا اليه واحتضنه فقال : ياعمر هل علم رسول الله صلى الله عليه وسلم بذنبي؟ قال لاعلم لي الا أنه ذكرك بلامسفأرسلني أنا وسلمان في طلبك. قال يا عمر لا تدخلني عليه الا وهو في الصلاة فابتدرعمر وسلمان الصف في الصلاة فلما سلم النبي* عليه الصلاة والسلام قال يا عمر ياسلمان ماذا فعل ثعلبة؟*
                  قال هو ذا يا رسول الله فقام الرسول صلى الله عليهوسلم فحركه وانتبه فقال له : ما غيبك عني يا ثعلبة ؟ قال ذنبي يا رسول الله قالأفلا أدلك على آية تمحوا الذنوب والخطايا؟ *قال بلى يا رسول الله قالقل*
                  ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذابالنار
                  قال ذنبي أعظم
                  قال الرسول صلى الله عليه وسلم
                  *
                  بل كلام اللهأعظم
                  ثم أمره بالانصراف الى منزله فمر من ثعلبة ثمانية أيام ثم أنسلمان أتى رسول الله فقال يا رسول الله هل لك في ثعلبة فانه لما به قد هلك؟ فقالرسول الله فقوموا بنا اليه ودخل عليه الرسول صلى الله عليه وسلم
                  فوضعرأس ثعلبة في حجره لكن سرعان ما أزال ثعلبة رأسه من* على حجر النبي فقال له لم أزلترأسك عن حجري؟ فقال لأنه ملآن بالذنوب*
                  قال رسول الله ما تشتكي؟ قال :مثل دبيبالنمل بين عظمي ولحمي وجلدي
                  قال الرسول الكريم : ما تشتهي؟
                  قالمغفرة ربي
                  فنزل جبريل عليه السلام فقال: يا محمد ان ربك يقرئك* السلامويقول لك*
                  لو أن عبدي هذا لقيني بقراب الارض خطايا لقيته بقرابها مغفرة
                  فأعلمه النبي بذلك* فصاح صيحة بعدها مات على أثرها فأمر النبيبغسله وكفنه،فلما صلى عليه الرسول عليه الصلاة والسلام جعل يمشي على أطراف أنامله،فلما انتهى الدفن قيل لرسول الله صلى الله عليه وسلم،يا رسول الله رأيناك تمشي علىأطراف أناملك قال الرسول صلى الله عليه وسلم
                  والذي بعثني بالحقنبياً ما قدرت أن أضع قدمي على الارض من كثرة ما نزل من الملائكةلتشييعه
                  كل واحد منا يخطي وله ذنوب يعلمها
                  وذنوبلايعلمها
                  فالواجب علينا ان نعود انفسنا على
                  التوبة النصوح دائما .
                  ربناآتنا في الدنيا حسنه
                  وفي الآخره حسنه وقنا عذاب النار
                  أستغفر اللهوأتوب إليه
                  أستغفر الله وأتوب إليه
                  أستغفر الله وأتوب إليه
                  أستغفر اللهوأتوب إليه
                  أستغفر الله وأتوب إليه

                  أخي الكريم
                  هذا المجهود لاتدعه يقف عند جهازك ، بل إدفعه لاخوانك المسلمين من تعرف ومن لا تعرف ،
                  ليكون لكصدقة جارية فى حياتك وبعد مماتك ،
                  اللهم إغفرلى ولوالدى ولجميعالمسلمين
                  الجواب:
                  أخي الفاضل - بارك الله فيك -
                  هذا الحديث ذكره ابن الجوزي فيالموضوعات وابن عِراق في تنزيه الشريعة المرفوعة عن الأحاديث الموضوعة ، والسيوطيفي اللآلي المصنوعة في الأحاديث الموضوعة ، والشوكاني في الفوائد المجموعة .

                  وقال ابن الجوزي : هذا حديث موضوع شديد البرودة !

                  وهذا يعني أنالحديث موضوع مكذوب على رسول الله صلى الله عليه وسلم لا تجوز روايته ولا يجوزتناقله إلا على سبيل التحذير منه .
                  الشيخ عبد الرحمن السحيم
                  يراجع هذا الموضوع
                  احذرْ مِـن هذه القصة ولا تروهـا إلا بشرطٍ ....
                  قِصةٌ لا تثبتُ عن الصحابي "ثعلبةُ بنُ عبد الرحمنالأنصاري"

                  ينقل الى قسم الاحاديث والمواضيع الباطلة

                  بين سطور سعادتي ... يكون مكانك





                  تعليق

                  المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

                  أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

                  يعمل...
                  X