(آية الكرسي)فوائدها وخفاياها

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • (آية الكرسي)فوائدها وخفاياها



    (اللّهُ لاَ إِلَهَ إِلاَّ هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ لاَ تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلاَ نَوْمٌ
    لَّهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا ‏فِي الأَرْضِ مَن ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِنْدَهُ إِلاَّ بِإِذْنِهِ
    يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ وَلاَ ‏يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِّنْ عِلْمِهِ
    إِلاَّ بِمَا شَاء وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ وَلاَ يَؤُودُهُ ‏
    حِفْظُهُمَا وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ) ( البقرة)
    ,
    خفايا آيه الكرسي :
    *هى القاعدة الأساسية للدين لما فيها من توحيد خالص.‏
    * ‏ وهى أشرف آية فى القرآن.‏
    ‏* بها خمسون كلمة ... وفى كل كلمة خمسون بركة.‏
    * ‏ هى آية جمعت أكثر من 17 أسم من أسماء الله الحسنى.‏
    * نزلت ليلاً.‏
    * ولما نزلت خر كل صنم فى الدنيا.‏
    ‏* وكذلك خركل ملك فى الدنيا، وسقطت التيجان عن رءوسهم.‏
    * وهربت الشياطين.‏
    * الكرسى هو أساس الحكم وهو رمز الملك.‏
    * ‏ وهى الدالة على الألوهية المطلقة .
    *‎ ‎رفعها الله فى بدايتها باسمه (الله) وفى نهايتها باسمه (العلى العظيم).‏
    ‏* وهى ترفع معها كل من تعلق بها واستمسك بها .‏
    ‏* ومن حفظها حفظته ورفعته معها إلى أعلى مقام واسمى منزلة. ‏

    ‎(وَالَّذِي نَفْسِي بِيَدِهِ إِنَّ لَهَا لِسَانًا وَشَفَتَيْنِ تُقَدِّسُ الْمَلِكَ عِنْدَ سَاقِ الْعَرْشِ)‏


    ‏( لِكُلِّ شَيْءٍ سَنَامٌ وَإِنَّ سَنَامَ الْقُرْآنِ سُورَةُ الْبَقَرَةِ وَفِيهَا آيَةٌ هِيَ سَيِّدَةُ آيِ الْقُرْآنِ هِيَ آيَةُ ‏الْكُرْسِيِّ )‏

    * هذه آية أنزلها الله جل ذكره وجعل ثوابها لقارئها عاجلاً واجلاً
    * لمن قرأها فى زوايا بيته الأربع تكون للبيت حارسه
    وتخرج منه الشيطان.‏
    * ‏ لمن قرأها على منزلة قبل السفر فمنزله فى حفظ الله
    من السرقة ومن كل المصائب.‏
    *لمن قرأها ليلا خرج الشيطان من البيت
    ولايدخله حتى يصبح و آمنه الله على نفسه ‏وجاره وجار جاره والبيوت التى حوله.‏
    * فى الفراش قبل النوم لنفسة أو لأولاده
    يحفظهم الله لا يقربهم شيطان حتى يصبحوا ويبعد ‏عنهم الكوابيس والأحلام المزعجة.‏
    * ‏فى الصباح قبل أن يخرج من منزلة ويقول ياحفيظ ثلاث مرات كان فى حفظ الله حتى ‏يعود.‏
    * ‏ليلا أو نهارا وبأى عدد أقلها ثلاث مرات فهى علاج
    ووقاية من كل أنواع الأمراض و ‏الآفات، وشرح للصدور، وكشف للهم والغم والكرب
    وحفظ للنفس والمال والأولاد.‏‎ ‎
    *لمن قرأها دبر كل صلاة يتولى قبض روحه الله ذو الجلال والإكرام.‏
    * ‏وكان كمن قاتل مع أنبياء الله حتى يستشهد.‏
    * أعطاه الله ثواب عمل الأنبياء وأعمال الصديقين.‏
    ‏* أعطاه الله فوق ما أعطاه للشاكرين.‏
    * ‏وبسط الله عليه يمينه بالرحمة.‏
    * هو اسم الذات العليا ويقال أنه الأسم الأعظم.‏
    * ‎وكل الأسماء تابعه اليه على سبيل الوصف (ولله الأسماء الحسنى).. ‏
    *‏ اسم يتحدى بها الله أن يُسمى به سواه .

    (سبب النزول)
    سأل بني إسرائيل رسولهم موسى:
    هل ينام ربك ؟؟؟
    فقال موسي:
    إتقوا الله ؟؟؟
    فناداه ربه عز و جل
    سألوك يا موسى هل ينام ربك ؟؟؟
    فخذ زجاجتين في يديك و قم الليل
    ففعل موسى
    فلما ذهب منه الليل ثلثه نعس
    فوقع لكبتيه، ثم انتعش فضبطهما حتى اذا كان
    أخر الليل نعس موسى فسقطت الزجاجتان عنه فانكسرتا
    فقال تعالى
    ((يا موسى لو كُنت انام لسقطت السماوات و
    الارض فهلكن كما هلكت الزجاجتان في يديك )))
    و لهذا السبب أنزلت أية الكرسي

    و يستحب قراءة أية الكرسي عقب كل صلاة
    و قبل النوم
    و عند الاستيقاظ

    منقول للفائده


    .
    sigpic

    اللهم

    اَرحم من اشتاقت لهْم اَرواحنا

    وٌهْمْ تٌحْتً الٌترْابْ..!
    وٌهْمْ تٌحْتً الٌترْابْ.

  • #2
    جزاك الله خيرا حبيبتي ام المساكين على الافادة الطيبة لاية الكرسي
    اللهم باااااارك في امهات منتدانا امي ام الصالحين ,امي نجاة,ام ربيع,ام الشهيد مروان ,ام بيان,المسامحة ,ام سارة وكل الامهات الفاضلات






    تعليق


    • #3
      المشاركة الأصلية بواسطة ommoyasser مشاهدة المشاركة
      جزاك الله خيرا حبيبتي ام المساكين على الافادة الطيبة لاية الكرسي
      وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
      وأنت أهل الجزاء أختي شكرا لمرورك بموضوعي
      sigpic

      اللهم

      اَرحم من اشتاقت لهْم اَرواحنا

      وٌهْمْ تٌحْتً الٌترْابْ..!
      وٌهْمْ تٌحْتً الٌترْابْ.

      تعليق


      • #4
        السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته جزاك الله الجنة أختي أم المساكين عن موضوعك الهام هذا.

        تعليق


        • #5
          المشاركة الأصلية بواسطة oumnajoua مشاهدة المشاركة
          السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته جزاك الله الجنة أختي أم المساكين عن موضوعك الهام هذا.
          وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
          وأنت أهل الجزاء أختي
          oumnajoua شكرا لمرورك بموضوعي
          sigpic

          اللهم

          اَرحم من اشتاقت لهْم اَرواحنا

          وٌهْمْ تٌحْتً الٌترْابْ..!
          وٌهْمْ تٌحْتً الٌترْابْ.

          تعليق


          • #6
            سبحان الله
            جزاكِ الله خيرا اختي على الافادة

            تعليق


            • #7
              جزاك الله خيرا يا اختى
              sigpic

              تعليق


              • #8
                أختي هذا من المواضيع المنتشرة للأسف في المنتديات و لقد حذر العلماء من نشرها لما ورد فيها من معلومات لا تصح و هذا نص الفتوى ردا على سؤال في هذا الموضوع

                الجواب:
                1 – ما جاء في التفسير مِن تسمية آية الكرسي " سيدة آي القرآن " وَرَد فيه حديث ضعيف ، رواه الترمذي وضعَّفَه بِقوله : هذا حديث غريب لا نَعرفه إلاَّ مِن حديث حكيم بن جبير ، وقد تَكَلَّم شُعْبة في حَكيم بن جبير وضَعَّفَه . اهـ .
                وضعَّفَه الألباني في " ضعيف جامع الترمذي " وفي " ضعيف الترغيب والترهيب " .


                وثَبَت أنَّ آية الكرسي أعْظَم آية في القرآن .
                روى مسلم مِن حديث أبي بن كعب قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : يا أبا المنذر أتدري أيّ آية مِن كتاب الله معك أعظم ؟ قلت : الله ورسوله أعلم . قال : يا أبا المنذر أتدري أي آية مِن كتاب الله معك أعظم ؟ قلت : الله لا إله إلا هو الحي القيوم . قال : فضرب في صدري ، وقال : والله ليهنك العِلْم أبا المنذر .
                وروى ابن بطَّـة مِن حديث أبي ذر رضي الله عنه قال : دَخَلْتُ المسجد الحرام ، فرأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم وحده فَجَلَسْتُ إليه ، فقلت : يا رسول الله أيّ آيَة نَزَلَتْ عليك أفْضَل ؟ قال : آيَة الكُرْسي ؛ مَا السَّمَاوات السَّبْع في الكُرْسي إلاَّ كَحَلْقَة في أرْض فَلاة ، وفَضْل العَرْش على الكُرْسِيّ كَفَضْل تِلك الفَلاة على تِلك الْحَلْقَـة .
                وصَحَّحه الألباني في سلسلة الأحاديث الصحيحة .

                2 – ما قيل في أنها تعدل ثلث القرآن . لا دَليل عليه .

                3 – والقول بأنها نزلت ليلاً ، وأنها لَمَّا نزلت خَرّ كل صنم في الدنيا . وكذلك خَر كل ملك في الدنيا ، وسقطت التيجان عن رءوسهم ، وهربت الشياطين .
                هذا مِمَّا لا دَليل عليه ، ولذا فإن الإمام القرطبي لَمَّا أوْرده قال : روي عن محمد بن الحنفية أنه قال ... فَذَكَرَه .
                ومحمد بن الحنفية هو محمد بن علي بن أبي طالب ، وهو تابعي .

                4 – والقول بأن " الكرسي هو أساس الحكم ، وهو رمز الملك " هذا تأويل غير مَرْضِيّ عند أهل السنة .
                فأهل السنة يُثبِتُون الكُرسي ، ولا يتأوّلونه .
                وفي الحديث : مَا السَّمَاوَات السَّبْع في الكُرْسِيّ إلاَّ كَحَلْقَة في أرْض فَلاة ، وفَضْل العَرْش على الكُرْسِيّ كَفَضْل تِلك الفَلاة على تِلك الْحَلْقَـة " رواه ابن أبي شيبة العبسي في كِتاب " العَرْش " ، وابن حبان ، وأبو الشيخ في كِتاب " العَظَمَة " ، وابن بطَّة في " الإبانة الكبرى " .
                وقال ابن حجر : وله شاهد عن مجاهد أخرجه سعيد بن منصور في التفسير بِسَنَدٍ صَحِيح عنه .
                وصَحَّحه الألباني في سلسلة الأحاديث الصحيحة .
                وهذا الحديث دالّ على عَظَمة الكُرسي .
                وقد فسَّر السلف الكرسي بأنه موضع القدَمَين .
                رَوى عبد الله بن الإمام أحمد في كِتاب " السُّـنَّـة " وابن بَـطَـة عن ابن عباس في تفسير آية الكرسي قوله : (وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ) . قال : مَوْضِع القَدَمَـيْن ، ولا يُقْدَر قَدْر عَرْشِـه .
                وهذا الأثَر صَحَّحه غير واحد مِن أهل العْلِم .

                5 – [ ماذا قال عنها رسول الله - صلى الله علية وسلم - ؟
                ( وَالَّذِي نَفْسِي بِيَدِهِ إِنَّ لَهَا لِسَانًا وَشَفَتَيْنِ تُقَدِّسُ الْمَلِكَ عِنْدَ سَاقِ الْعَرْشِ )
                ( لِكُلِّ شَيْءٍ سَنَامٌ وَإِنَّ سَنَامَ الْقُرْآنِ سُورَةُ الْبَقَرَةِ وَفِيهَا آيَةٌ هِيَ سَيِّدَةُ آيِ الْقُرْآنِ هِيَ آيَةُ الْكُرْسِيِّ) ]
                لا يَجوز نِسبة الأحاديث إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم دُون التحقق مِن صِحّتها .
                فالحديث الأول رواه الحكيم الترمذي ، وهو حديث ضعيف .
                والثاني سبق بيان ضعْفِه .

                6 - لمن قرأها في زوايا بيته الأربع تكون للبيت حارسة ، وتُخْرج منه الشيطان .
                جاء هذا عن بعض السَّلَف ، فقد جاء عن عبد الرحمن بن عوف رضي الله عنه أنه إذا دخل بيته قرأ آية الكرسي في زوايا بيته الأربع .
                قال القرطبي : معناه كأنه يلتمس بذلك أن تكون له حارسا مِن جوانبه الأربع ، وأن تَنْفِي عنه الشيطان مِن زَوايا بَيته .
                وهذا الذي ذَكَره عن عبد الرحمن بن عوف رضي الله عنه رواه ابن أبي شيبة من طريق عُبيد بن عمير قال : كان عبد الرحمن بن عوف إذا دخل مَنْزِله قرأ في زواياه آية الكرسي .
                وفِعْل الصحابي حُجَّة على الصحيح .
                فلا يَصِحّ اعتبار هذا مِن البِدَع .

                7 – [ لمن قرأها دبر كل صلاة يتولى قبض روحه الله ذو الجلال والإكرام ]

                قال القرطبي : وفي الخبر : مَن قرأ آية الكرسي دبر كل صلاة كان الذي يَتَوَلَّى قَبض رُوحه ذو الجلال والإكرام ، وكان كَمَن قاتَل مع أنبياء الله حتى يُسْتشهد .
                وهذا الذي أشار إليه القرطبي ضَعيف .

                والله تعالى أعلم .

                الشيخ عبد الرحمن السحيم http://al-ershaad.com/vb4/showthread.php?t=3463


                ورد هذا في تفسير آية الكرسي

                فقد رواه ابن أبي حاتم وأبو الشيخ في العظمة وابن مردويه والضياء في المختارة عن ابن عباس رضي الله عنهما . كما ذكر السيوطي في الدر المنثور .

                وهو مروي عن بني إسرائيل .

                وأما كون القصة هي سبب نزول الآية فلا يثبت ؛ لأن الخبر عن موسى ونزول الآية على محمد عليهما الصلاة والسلام .

                بخلاف ما لو وَرَدَت قصة عن موسى في القرآن ، أو حدّث بها النبي صلى الله عليه وسلم ثم نزل القرآن بشأن تلك القصة .
                الشيخ عبد الرحمن السحيم

                و عن سبب النزول فهذه فتوى أخرى في ذلك:

                السؤال:

                هل سبب نزول آية الكرسي صحيح، كما ذكر في القصة التالية؟ هل يمكن أن يكون سبب نزول آية قد حدث قبل بعثة الرسول صلى الله عليه و سلّم؟ سأل بنو إسرائيل رسولهم موسى: هـــل ينام ربك؟ فقال موسى : اتقوا الله . فناداه ربه عز وجل: سألوك يا موسى هل ينام ربك؟؟ فخذ زجاجتين في يديك وقم الليل. ففعل موسى، فلما ذهب من الليل ثلثه نعس فوقع لركبتيه، ثم انتعش فضبطهما، حتى إذا كان آخر الليل نعس موسى فسقطت الزجاجتان عنه فانكسرتا. فقال تعالى: يا موسى لو كنت أنام لسقطت السماوات والأرض فهلكن كما هلكت الزجاجتان في يديك. ولهذا السبب أنزلت آية الكرسي.




                الجواب:

                الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

                فهذه القصة مذكورة في كثير من كتب التفسير، وممن ذكرها ابن كثير والسيوطي في الدر المنثور، وهكذا في تفسير ابن جرير وغيره. وهي من أخبار بني إسرائيل، ولا يصح رفعها إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم، بل في القصة من المعنى ما لا يليق بموسى عليه السلام. قال ابن كثير في تفسيره بعد سرد القصة: وهو من أخبار بني إسرائيل، وهو مما يُعلم أن موسى عليه السلام لا يخفى عليه مثل هذا من أمر الله عز وجل، وأنه منزه عنه، وأغرب من هذا كله الحديث الذي رواه ابن جرير... اهـ
                ثم ذكر رواية أخرى بلفظ: "وقع في نفس موسى هل ينام الله ؟... الحديث" وهذه أسوأ من الرواية المذكورة في السؤال. ثم قال ابن كثير : والأظهر أنه إسرائيلي لا مرفوع. اهـ
                ولا يستغرب الأخ السائل من وجود مثل هذه القصص في كتب التفسير المعتمدة؛ لأن من ذكرها منهم إما أن ينقدها، كما فعل ابن كثير ، وإما أن يذكرها بأسانيدها، وكأنه يقول للقارئ: هذه أسانيدها فحققها ويبرئ نفسه من العهدة. وراجع الفتوى رقم:
                34919.
                والله أعلم.
                المفتـــي: مركز الفتوى

                تعليق

                المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

                أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

                شاركي الموضوع

                تقليص

                يعمل...
                X