إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

كلمات اعجبتني في علاج الغيبة

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • كلمات اعجبتني في علاج الغيبة

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته





    أختي المسلمة

    اجلس جلسة استرخاء هادئة

    وتأمل بعمق بعد أن تأخذ نفسا عميقا

    تأمل معي الفقرات التالية

    اقرأها بعقلك الواعي وبعقلك اللاواعي

    واخبرني عن النتائج

    لو أن صديقك سرق منك100 ريال ألا تنهره ؟

    فما بالك فى حديث هاتفى وقد

    سرق منك أكثر من آلاف الحسنات ؟

    فإذا حاول محدثك أن ينال من فلان فامنعه

    أوغير مجرى الحديث حفاظا على الحسنات ...

    لو أن سياسة المصارف البنكية أن تسحب الأموال من أصحاب الغيبة

    ووضعها فى حساب من تحدثوا عنهم ..

    ألا يصمتون بعد ذلك فى مجالسهم

    حفاظا على أموالهم من الضياع ؟

    إن معرفتك بأن جهازا يسجل عليك كل كلمة تصدر عنك

    تجعلك ممسكا عن الكلام ..



    أفلا تجعل معرفتك أن ملكين يسجلان عليك ومترصدين لكل كلمة تقولها

    لأن تكون أكثر إمساكا وصمتا ؟!!


    لو أن إبنك يشتم أبناء جيرانك كلما خرج للعب معهم

    وتكرر نصحك له دون جدوى

    ألا تحبسه وتحرمه من اللعب ؟

    فما أشبه اللسان بالطفل فأطبق على كل

    كلمة بشفتيك قبل أن تخرج فتندم …

    لماذا لا تختصر الكلام كما تختصره فى المكالمات الدولية

    وأنت تعلم بأن كل

    كلمة تخرج منك تحاسب عليها حسابا عسيرا كما تحاسب على أموالك!!..

    والحال أن

    المفاجأة بفاتورة الهاتف يمكن تداركها بعدم العودة لمثل ذلك

    ولكن كيف حالك عندما

    ترى الخسارة الكبرى فى القيامة من دون قدرة على التعويض ؟

    إذا سافرت إلى بلد بعيد , وتحملت مشاق السفر.

    وعند الوصول للحدود أعادوا لك الجواز

    وقالوا ليست لديك تأشيرة دخول ألا تشعر بالإحباط والحزن ؟

    فما بالك


    بالحرمان من دخول الجنة بكلمة تهتك بها مؤمنا تجعله

    لا يرفع رأسه أمام الناس الى الأبد ؟!.

    أفلا تسارع فى ستر عورة رجل إذا حصل له حادث فى الطريق

    إذ لا حول له ولا قوة فى إعانة نفسه

    فما بالك لو أن أحدا اغتاب رجلا أمامك ؟


    أى كشف عن عيوبه

    ألا تحاول تغطيته وفاء لمسلم كشفت عورته ؟!


    أتقبل أن تأكل جيفة ؟!.. فما بالك بالذى اغتبته فهو أشد من أكلك لتلك

    الجيفة !!..

    لأنك تأكل جيفة حيوان محلل الأكل وبالغيبة تأكل جيفة إنسان

    لا يجوز أكله فى أى حال من الأحوال

    نلتقي لنرتقي
    اروع قصة حب

  • #2
    اللهم صل على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
    مشكوووووور والله يعطيك الف عافيه

    تعليق


    • #3
      مشكورة حبيبتي
      أستغفرك ربي واثوب إليك

      اللهم انك عفو تحب العفو فاعفو عنا

      رَبَّنَا لاَ تُؤَاخِذْنَا إِن نَّسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلاَ تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْرًا كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِنَا رَبَّنَا وَلاَ تُحَمِّلْنَا مَا لاَ طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَآ أَنتَ مَوْلاَنَا فَانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ {البقرة/286}

      تعليق


      • #4
        بارك الله فيك. هده المقارنة ممتازة وجيدة جزاك الله خيراو نتمنى من البارى جل جلاله ان ينبهنا لعيوبنا

        تعليق


        • #5
          chkran zajilan
          اللهم ارحمنا فوق الأرض و تحت الأرض و يوم العرض

          تعليق


          • #6
            مشكورة بارك الله فيك

            تعليق


            • #7
              سبحانك اللهم وبحمدك ، أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك





              Demande de regroupement familial : 04/04/2014
              Attestation de depot : 07/06/2014
              Test de francais : 13/06/2014
              Complement de dossier : 25/06/2014
              ٍVisite de logement : 27/06/2014
              Avis favorable: 25/09/2014
              visa : 22/10/2014

              تعليق


              • #8
                جزاك الله خيرا أختي هبة
                أخواتي الحبيبات أسألكن الدعاء لي ولأخواتكن المسلمات بالزوج الصالح صاحب الخلق والدين الذي يكون عونا لنا على ديننا ودنيانا إلى أن نلقى الله عز وجل وهو راض عنا
                وفقكن الله لما يحبه ويرضاه
                ورزقني ربي وإياكن الفردوس الأعلى من الجنة


                تعليق


                • #9
                  مشكورة حبيبتي
                  علمت ان رزقي لن يأخده غيري فاطمئن قلبي
                  علمت ان عملي لن ينجزه غيري فانشغلت به
                  علمت ان ربي مطلع عل فخشيت ان يراني علي معصيه

                  تعليق


                  • #10
                    جزاك الله خيرا والله بحفظ اللسان من الغيبة نضمن الجنة كما اوصى بها الحبيب صلى الله عليه وسلم

                    تعليق

                    المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

                    أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

                    يعمل...
                    X