رسالة في حكم نشر صور ذوات الارواح في المواقع

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • رسالة في حكم نشر صور ذوات الارواح في المواقع


    انتشرت صور ذوات الارواح
    سواء لبشر من اطفال ونساء ورجال
    او حيوانات وطيور
    في المواقع والمنتديات
    وفي الصور الرمزيه والتواقيع
    حاولنا نجمع اقوال العلماء حول هذا الموضوع
    ونسأل الله التوفيق والسداد



    ينتشر في المواقع والمنتديات صور النساء ..
    والأغاني والمنكرات ,
    ما حكم فتح منتديات وأقسام في المواقع للأغاني
    والطرب والفن والسينما والفضائيات ؟
    وهل على المشرف العام وصاحب الموقع
    والأعضاء عامة إثم في أي مشاركة ؟



    الحمد لله
    أولا :
    لا يجوز فتح مواقع أو أقسام للغناء والطرب
    ولا لأخبار المغنيين والفنانين والأفلام ونحوها ،
    لما في ذلك من نشر المنكرات والدعاية والإعانة عليها .
    وقد دلت الأدلة الصحيحة على تحريم استماع الموسيقى ،
    وتحريم الاختلاط ، وكشف العورات في الواقع أو في الأفلام ونحوها ،
    وينظر في ذلك جواب السؤال رقم
    (5000) ورقم (1200)
    وعليه ؛ فالواجب إنكار هذه المنكرات ومحاربتها ،
    لا تشجيعها ولا الدلالة أو الإعانة عليها ،
    ومن أعان على المنكر أو دل عليه كان شريكا لفاعله في الإثم .
    :
    (وَتَعَاوَنُوا عَلَى الْبِرِّ وَالتَّقْوَى وَلا تَعَاوَنُوا عَلَى الْإثْمِ وَالْعُدْوَانِ
    وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ )
    المائدة/2 ،
    وقال النبي :
    ( مَنْ دَعَا إِلَى هُدًى كَانَ لَهُ مِنْ الأَجْرِ مِثْلُ أُجُورِ مَنْ تَبِعَهُ
    لا يَنْقُصُ ذَلِكَ مِنْ أُجُورِهِمْ شَيْئًا ، وَمَنْ دَعَا إِلَى ضَلالَةٍ كَانَ
    عَلَيْهِ مِنْ الإِثْمِ مِثْلُ آثَامِ مَنْ تَبِعَهُ لا يَنْقُصُ ذَلِكَ مِنْ آثَامِهِمْ شَيْئًا )
    رواه مسلم (4831) .



    ثانيا :
    تصوير ذوات الأرواح من الإنسان والطير والحيوان ،
    ووضع ذلك في المنتديات ، أو الاحتفاظ بها للذكرى ،
    لا يجوز ؛ لعموم الأدلة في تحريم التصوير ، ولعن فاعله ،
    وانظر جواب السؤال رقم
    (22660) ، (8954) .
    ولا يستثنى من ذلك إلا ما كان لضرورة أو حاجة ماسة ،
    كصور إثبات الشخصية ونحوها .
    ويدخل ضمن التصوير المحرم رسم الصور الكرتونية المتخيلة
    أو المشوهة لذوات الأرواح ؛
    لما روى مسلم (2107) عَنْ عَائِشَةَ رضي الله عنها قَالَتْ :
    قَدِمَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مِنْ سَفَرٍ ،
    وَقَدْ سَتَّرْتُ عَلَى بَابِي دُرْنُوكًا فِيهِ الْخَيْلُ ذَوَاتُ الأَجْنِحَةِ ، فَأَمَرَنِي فَنَزَعْتُهُ .
    والدُّرنوك : هو نوع من الستائر .
    فدل الحديث على المنع من تصوير ذوات الأرواح ،
    ولو كان ذلك بصور خيالية غير موجودة في الواقع ،
    لأنه لا يوجد في الواقع خيل لها أجنحة .
    وجاء في "فتاوى اللجنة الدائمة" (1/479) :
    " مدار التحريم في التصوير كونه تصويرا لذوات الأرواح ،
    سواء كان نحتا ، أم تلوينا في جدار أو قماش أو ورق ،
    أم كان نسيجا ، وسواء كان بريشة أم قلم أم بجهاز ،
    وسواء كان للشيء على طبيعته أم دخله الخيال فصغر أو كبر
    أو جمل أو شوه أو جعل خطوطا تمثل الهيكل العظمي‏.
    فمناط التحريم كون ما صور من ذوات الأرواح
    ولو كالصور الخيالية التي تجعل لمن يمثل القدامى من الفراعنة
    وقادة الحروب الصليبية وجنودها ،
    وكصورة عيسى ومريم المقامتين في الكنائس‏.‏‏.‏ إلخ،
    وذلك لعموم النصوص ، ولما فيها من المضاهاة ( يعني لخلق الله ) ،
    ولكونها ذريعة إلى الشرك " انتهى .
    ثالثا :
    وضع صور النساء في المنتديات ، عمل قبيح ،
    لما فيه من استعمال التصوير المحرم ،
    ولما فيه من إثارة الفتن وتهييج الشهوات ،
    والواجب على القائمين على الموقع أن يمنعوا ذلك ؛
    لأن إنكار المنكر وإزالته واجب على من قدر عليه ؛
    لقوله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ :
    (مَنْ رَأَى مِنْكُمْ مُنْكَرًا فَلْيُغَيِّرْهُ بِيَدِهِ ، فَإِنْ لَمْ يَسْتَطِعْ فَبِلِسَانِهِ ،
    فَإِنْ لَمْ يَسْتَطِعْ فَبِقَلْبِهِ ، وَذَلِكَ أَضْعَفُ الْإِيمَانِ )
    رواه مسلم (49) .
    وتعذر البعض بقولهم :
    "لم نجبر أحداً على إضافة صور النساء في المواضيع
    والتواقيع والصور الشخصية" لا يفيدهم ؛
    لأنهم مأمورون بإنكار المنكر كما سبق .
    وإذا وضع المشارك صورة محرمة ، أثم بذلك ،
    وأثم من سكت عن إزالة المنكر ، من مشرفٍ أو مسئول ،
    وقد حلت اللعنة ببني إسرائيل لقعودهم وسكوتهم
    عن إنكار المنكر بينهم ،
    كما قال تعالى :

    ( لُعِنَ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ بَنِي إِسْرَائِيلَ عَلَى لِسَانِ دَاوُدَ
    وَعِيسَى ابْنِ مَرْيَمَ ذَلِكَ بِمَا عَصَوْا وَكَانُوا يَعْتَدُونَ *
    كَانُوا لَا يَتَنَاهَوْنَ عَنْ مُنْكَرٍ فَعَلُوهُ لَبِئْسَ مَا كَانُوا يَفْعَلُونَ )
    المائدة/78، 79
    وأخبر أن عاقبة السكوت على المنكر
    هي الهلاك العام ، والعقوبة العامة ،
    كما روى البخاري (2493)
    عن النُّعْمَانِ بْنِ بَشِيرٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا
    عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ
    قَالَ :
    ( مَثَلُ الْقَائِمِ عَلَى حُدُودِ اللَّهِ وَالْوَاقِعِ فِيهَا كَمَثَلِ قَوْمٍ اسْتَهَمُوا
    عَلَى سَفِينَةٍ ، فَأَصَابَ بَعْضُهُمْ أَعْلَاهَا ، وَبَعْضُهُمْ أَسْفَلَهَا ،
    فَكَانَ الَّذِينَ فِي أَسْفَلِهَا إِذَا اسْتَقَوْا مِنْ الْمَاءِ مَرُّوا عَلَى مَنْ فَوْقَهُمْ ،
    فَقَالُوا لَوْ أَنَّا خَرَقْنَا فِي نَصِيبِنَا خَرْقًا ،
    وَلَمْ نُؤْذِ مَنْ فَوْقَنَا ، فَإِنْ يَتْرُكُوهُمْ وَمَا أَرَادُوا هَلَكُوا ،
    جَمِيعًا وَإِنْ أَخَذُوا عَلَى أَيْدِيهِمْ نَجَوْا وَنَجَوْا جَمِيعًا ) .



    فوصيتنا لأصحاب المواقع والمنتديات والمشرفين عليها
    أن يتقوا الله تعالى ، وأن يضعوا الضوابط التي تمنع الأعضاء
    من نشر المنكرات أو الترويج لها ، وأن يزيلوا كل منكر ينشر في مواقعهم ؛
    لأنهم مسئولون عن ذلك ، وألا تحملهم الرغبة في تكثير
    المشاركين على تجاوز حدود الله ، والمشاركة في الإثم بإقراره
    والسكوت عليه .
    نسأل الله تعالى أن يوفق الجميع لما يحب ويرضى .
    والله أعلم .



    الإسلام سؤال وجواب




    الحمد لله
    التصوير " الفوتوغرافي " لذوات الأرواح من الإنس والحيوانات محرم ،
    على الصحيح من قولي أهل العلم ،
    وذلك لعموم الأدلة الناهية عن التصوير ، ولما فيه من مفاسد كثيرة .
    وقد سبق بيان ذلك في موقعنا في العديد من المواضع :
    (13633) ، (71170) ، (102988) ، (103029)
    فإن انضاف إلى ذلك كون الصورة لامرأة كان الأمر أشد تحريما .
    وكذلك إذا كانت الصورة لطفل يبدو من حال واضعها الريبة والشهوة ،
    لأن كثيرا مِن المنحرفين اليوم يقصدون السوء
    بصور الأطفال كما يقصدونه بصور النساء ،
    والكلام المثبت في التوقيع غالبا ما يدل على ما في القلب
    من فتنة ومرض ، فضلا عن المشاركات الآثمة أو المريبة .
    والواجب دائما البعد عن مواضع الريبة ،
    ونصيحة كل من يريد بهذه الصور الفتنة والشهوة .
    ولم يستثن العلماء من حرمة التصوير إلا ما دعت إليه الحاجة أو الضرورة ،
    ولا نرى في وضع صور الأطفال في التواقيع ،
    ولا في وضع الصور الأخرى في التصاميم حاجة ولا ضرورة ،
    إذ يمكن الاستغناء عنها بالصور الطبيعية أو الرسوم الخالية
    من ذوات الأرواح .
    وانظر جواب السؤال رقم (102082)
    والله أعلم .



    الإسلام سؤال وجواب





    ما حكم وضع صور أشخاص أو أطفال في الماسنجر ( الإيميل ) ؟
    الجواب:
    الحمد لله
    صورة ذوات الأرواح المرسومة باليد ، أو المجسمة محرمة ،
    وهي داخلة في نصوص الوعيد للمصورين .
    وينظر تفصيل هذا في أجوبة الأسئلة :
    ( 34839 ) و ( 10668 ) و ( 39806 ) .
    وأما الصورة التي بآلة ، وهي ما يطلق عليها " الصورة الفوتوغرافية " :
    ففيها خلاف بين العلماء ،
    والذي يظهر لنا أن حكمها حكم الصورة السابقة .
    وينظر تفصيل هذا في جوابي السؤالين :
    ( 22660 ) و ( 8954 ) .
    وبما سبق يُعلم عدم جواز وضع صورة طفل ،
    أو غيره من ذوات الأرواح في " الماسنجر " ، أو في المنتديات ،
    وغيرها ، ويشتد المنع في حال كانت الصورة لأنثى ،
    أو كانت صورة رجل وسيم يقصد بوضعها الإيقاع بالفتيات ،
    والنساء ، ومثل هذه الأفعال لا تجوز حتى عند المجيزين
    للصور الفوتوغرافية ؛ لما في ذلك الاستعمال من منكر واضح ،
    وفساد بيِّن .
    والله أعلم



    الإسلام سؤال وجواب




    السؤال

    يـرى بعض العلماء في بريطانيا أخذ صـور المصلين في
    حالة الجماعـــة وصــور
    الأطفال حينيقرأون القرآن لأن هذه الصور إذا نشرت في
    المجلات والجرائد قد يتـــأثر بهــا غيـر المسلمين
    ويرغبون في تعرف
    الإسلام والمسلمين ؟



    الجــواب

    تصوير ذوات الأرواح حرام، سواء كانت الصور لإنسان
    أم حيوان آخر، وسواء
    كـانت لمصل أم قارئ قرآن أم غيرهما ؛ لمـا ثبت في تحريم
    ذلك من الأحاديث الصحيحة، ولايجوز نشر الصور في الجرائد
    والمجلات والــرســائل ولـــو كـــانـــت للمـسلميــن أو المتوضئين
    أو قـراءة القــرآن رجــاء نشــر الإسـلام والترغيب في معرفته
    والدخول فيه لأنــه لا يجــوز اتخــاذ المحرمات وسيــلــة
    للبــلاغ ونشر الإسلام ، ووســائــل البــلاغ المشروعة كثيرة
    فلا يعدل عنها إلى غيرها مما حرمه الله ، والواقع من التصوير
    فــي الدول الإسلامية ليس حجة على جوازه بل ذلك منكر
    للأدلة الصحيحة في ذلك فينبغي إنكار التصـــوير
    عمـــلا بالأدلـــة .
    وبالله التوفيق وصــلى الله عــلى نبينا محمد
    وآله وصحبه وسلم .



    اللجنـــة الدائمــة للبحـــوث العلمــية والإفتاء
    موقع الرئاسة العامة للبحوث العلمية والإفتاء





    السؤال
    السلام عليكم
    شيخي الحبيب
    هل يجوز وضع الصور ذات الارواح والهدف منها توعية الناس،
    وهل هناك فرق بين الصور الانسان ولكن مطموسة
    الوجه بين ظاهرة الوجه

    الجواب

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    لا يجوز التقرّب إلى الله بِما فيه سخطه ، ولا يُنال ما عند الله بِمعصيته .
    وهذه الصور التي عُرِضَت ( صُوَر مُصلِّين ) هي صور ذوات أرواح ،
    وهي مما لا خِلاف في تحريمها ؛ لأنها مرسومة باليد .
    ومَن صَوَّر شَيئًا له رُوح دَخَل في الوَعيد الشديد .
    وقد جاء رجل إلى ابن عباس رضي الله عنهما فقال :
    يا أبا عباس إني إنسان إنما معيشتي مِن صَنعة يَدي ،
    وإني أصنع هذه التَّصَاوِير ،
    فقال ابن عباس :
    لا أُحَدِّثك إلاَّ مَا سَمِعْتُ رسول الله يقول ،
    سَمِعْتُه يقول :
    مَنْ صَوّر صورة فإنّ الله مُعَذِّبه حتى يَنْفُخَ فِيها الرُّوح ،
    وليس بِنافخ فيها أبدًا . فَرَبَـا الرَّجُل رَبْوَة شديدة ، واصْفرّ وَجْهه .
    فقال :
    ويَحْك إن أَبَيْتَ إلاَّ أن تَصنع فعليك بهذا الشَّجر ،
    كل شيء ليس فيه رُوح .
    رواه البخاري ومسلم .



    قال ابن دقيق العيد :

    وَقَدْ تَظَاهَرَتْ دَلائِلُ الشَّرِيعَةِ عَلَى الْمَنْعِ مِنْ التَّصْوِيرِ وَالصُّوَرِ . اهـ .
    وقال :
    وَرَدَ فِي الأَحَادِيثِ : الإِخْبَارُ عَنْ أَمْرِ الآخِرَةِ بِعَذَابِ الْمُصَوِّرِينَ .
    وَأَنَّهُمْ يُقَالُ لَهُمْ " أَحْيُوا مَا خَلَقْتُمْ " . اهـ .
    والله تعالى أعلم .



    المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
    عضو مركز الدعوة والإرشاد





    السؤال
    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    شيخنا الفاضل:
    ماحكم مشاهدة الصور النسائية حيث توضع في الصور الرمزية
    او في التوقيع في المنتديات او في الجوالات كخلفية؟
    أفتونا مؤجورين
    نفع الله بكم وبارك فيكم

    الجواب


    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    وجزاك الله خيرا
    ووفَّقَك الله لِكُلّ خَيْر .
    لا يجوز النظر إلى صُور النِّسَاء ، سواء كان النظر مباشرة
    أو عن طريق الصور ، وقد يَكون النظر إلى الصور أكثر فِتنة ؛
    لأنها غالبا تُحسَّن ، والتي تُصوَّر تتزيَّن قبل التصوير !
    ولا يجوز نشر تلك الصور ، لا في التواقيع ، ولا في الصور الرمزية .
    ومَن نشرها فعليه الإثم مرتين :
    إثم نشرها ، وإثم النظر إليها .
    ويتحمّل إثم كل من نظر إليها .
    وفي هذا تنبيه إلى القائمين على المواقع والمنتديات ،
    أن آثامهم بِقَدْر عدد الناظرين إليها !
    ولعلك تتخيَّل كم ينظر إلى تلك الصور في مشارق الأرض وفي مغاربها ،
    وصاحب الموقع أو المنتدى يَجْمع تلك السيئات ،
    بل لعلها تجري عليه وهو في قبره إذا مات ولم يَتُب من نشرها .



    فالمسألة ليست بسيطة كما يتصورّها بعض الناس ،
    بل هي مسألة عظيمة .
    وبِقَدْر ما تكون الفِتنة والافتِتان بالصور يَعْظُم الإثم .



    وقد وسئل فضيلة الشيخ ابن عثيمين رحمه الله :
    عن تهاون كثير من الناس في النظر إلى صور النساء
    الأجنبيات بحجة أنها صورة لا حقيقة لها ؟
    فأجاب رحمه الله بقوله :
    هذا تهاون خطير جداً ، وذلك أن الإنسان إذا نظر للمرأة سواء
    كان ذلك بوساطة وسائل الإعلام المرئية ، أو بواسطة الصحف
    أو غير ذلك ، فإنه لابد أن يكون من ذلك فتنة على قلب
    الرجل تَجُرّه إلى أن يتعمد النظر إلى المرأة مباشرة ،
    وهذا شيء مشاهد .
    ولقد بلغنا أن من الشباب من يقتني صور النساء الجميلات
    ليتلذذ بالنظر إليهن ، أو يتمتع بالنظر إليهن ،
    وهذا يدل على عظم الفتنة في مشاهدة هذه الصور ،
    فلا يجوز للإنسان أن يشاهد هذه الصور ، سواء كانت في مجلات
    أو صحف أو غير ذلك .



    والله المستعان .
    المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
    عضو مركز الدعوة والإرشاد






    السؤال:



    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    شيخي الفاضل طرح هدا الموضوع فالمنتدى الدي أشرف عليه
    وبه صور طبعا هي للوعظ وتدكيرنا بالموت وهي صور لغسل ودفن ميت .
    نحن نمنع إدراج الصور بالمنتدى لكني أحببت فقط التأكد
    على أترك الموضوع أم أقوم بحدفه

    بارك الله فيك وجزاك الله عنا كل خير:




    الجواب:


    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    وجزاك الله خيرا
    وبارك الله فيك
    لا يجوز نشر مثل هذه الصور ، وإن سَلِم القصد وحَسُنت النية ،

    وذلك لأنها صُور ذوات أرواح ، ولا يُتقرّب إلى الله بِما حرّمه الله .
    كما أنها إذا كانت صورة ميت فهي أشد تحريما ؛

    لأن حُرمة الميت كَحُرْمة الحي ، كما قال عليه الصلاة والسلام ،
    ولأنه لا يُمكن استحلاله ولا استئذانه في التصوير .

    لذا أرى أن تُحذف الصور ، ويُبقى ما يدل على الموعظة .
    وقد وعظنا ربنا ووعظنا رسولنا ،

    وما أبلغ مواعظ الكتاب والسنة ، وهي في غِنى عن الصور والتصاوير .
    والله تعالى أعلم .



    المجيب الشيخ/ عبدالرحمن السحيم
    عضو مركز الدعوة والإرشاد












    ياربُّ أنت رجائي ... وفيك حسَّنتُ ظنِّي

    ياربُّ فاغفر ذنوبي ... وعافني واعفُ عنِّي

    العفوُ منك إلهي ... والذنبُ قد جاءَ منِّي

    والظنُّ فيك جميلٌ ... حقِّق بحقك ظنِّي



  • #2





    http://www.anaqamaghribia.com/vb/sho...السيئة-الجارية)





    تعليق

    المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

    أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

    شاركي الموضوع

    تقليص

    يعمل...
    X