هل طيبه القلب ,,,, ضعف الشخصيه..!!

تقليص
هذا الموضوع مغلق.
X
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • هل طيبه القلب ,,,, ضعف الشخصيه..!!

    هل طيبه القلب ,,,, ضعف الشخصيه..!!

    -------------------------------


    في الماضى كانت الطيبه .. ميزه .. يتميز بها الأنسان و لكن ما اراه اليوم
    فهي نقطه سيئه لو اصبح الأنسان يمتلكها .. هذا الواقع ..؟؟؟

    طيبـــة القلـــب :

    صفة محمودة في الانسان بل ومرغوبة

    والانسان طيب القلب محبوب من الجميع

    القضية :

    اصبح الانسان طيب القلب في زمننا هذا شخص ضعيف وخبل على حد قولهم
    واصبحت الطيبة توصف بالضعف والتخلف لماذا ؟؟؟
    لانه يتصف بالسماحة والشفافية ..

    واصبح الناس يستغلون للاسف طيبة قلب الشخص
    لقضاء مصالحهم ولتجاوز النظام !!!((((محاور النقـــاش)))

    * هل للطيبة حدود ؟؟؟؟

    * مارأيك بطيب القلب وبماذا تصفه هل تصفه بالضعف والتخلف ام تصفه بالسماحه والشفافيه ؟؟؟

    * كيف نتعامل مع طيب القلب ؟؟؟

    * هل اصبحت الطيبة عيب ؟؟؟

    * هل اصبحت طيبة القلب ==ضعف الشخصية؟؟؟

    * كيف يمكن لطيب القلب ان يتعامل مع من حوله حتى لا يصفونه بالضعف ؟؟؟؟

    * متى تكون طيب القلب ومتى تكون شرس الطبائع ؟؟؟؟


    أنتظر ردودكــم وأرائكـم التي لا غنى عنها

  • #2
    السلام عليكم

    بارك الله فيك اختي على طرح هذا الموضوع

    بالنسبة لراي في الموضوع وهو راي خاص بي و لا يشمل اي احد اخر

    و بما انني اعيش في صلب الموضوع الان فسأحكي حكاية امي الطيبة الحنونة بلا قياااااااااااااااااااااااس

    لالا اعتبر هذا عيبا بالعكس فأنا محظوظظظة جدا فأنا اعتبر امي ملكة الطيبة

    لا اصدق ان احد في هذا الزمان ما زال مثلها

    انها فريدة من نوعها حقا

    طيبة الى اقصى حد حتى لو عملت ما عملت و حتى لو غضبت لا تبين غضبها

    و لا تدعي عليك ابدا ابدا ابدا

    و تطلب لك الهداية

    انها رمز التفاني و الاخلاص و طيبة القب الحقة الغير المقرونة بالمصلحة او حب الذات

    قصة امي الحبيبة مع الطيبة من قديم الازل

    عندما كنا صغارا كنت ارى امي وسط مجموعة من الوحوش هم ابي و عماتي و جدي و زوجة جدي الثانية

    كلهم يظلمونها بلا سبب مه انها لا تظلم احدا او ترد حتى بكلمة او ايماءة او اشارة

    تبتلع الكلمات و الاهانات و كل شيء من اجل اولادها

    تضل اليوم بطوله تشقى و تتعب و تئن في ذاك البيت المليء بالوحوش

    يجب عليها هي وحدها وحدها فقط ان تعجن وتخبز و تطهي و تستقب الضيوف و تفعل كل شيء

    و البيت مليء بعماتي وزوجة جدي لماذا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    لانها طيبة و لانها ظريفة ولا تقول لماذا انا وحدي او ترد لهم الصاع صاعين

    لان ابي كان يسمع كلام ابيه واخواته وزوجة ابيه ويفضلهم عليها

    كان يزيد من مرارتها وظلمها اذا صح التعبير

    ليت هذا كان كافيا لمعشر الوحوش الحاقدين الظالمين

    بل لا يرحمونها حتى بكلامهم السام

    ليتهم كانو رغم كل هذا يسكتون ويتركونها في حالها

    يا ليـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــت

    بل كما يقول المثل كلها يلغي بلغاه

    يعتبروها ربما لا تحس او تشعر وهي حساسة جدا

    شاهدت كل شيء بأم عيني و لكن ما الحيلة؟؟؟؟

    لا شيء لا شيء

    بعدها كانت زوجة الجد تشعل الفتنة بينها وبين جدي و عماتي وابي


    حتى في اخر المطاف طردتنا من البيت و هي الذليلة التي احضرت من البادية

    لا تجد ما تلبسه و لا ما تنتعله

    اصبحت سيدة البيت و طردتنا

    مرت الايام اخواتي وصارت تاتي لبيتنا و تاكل اكلنا و تضحك وكأن شيئا لم يكن

    في كل مرة كان حقدي يزداد و لكن طيبة امي تزداد ايضا لا حدود لها

    قلت لها مرات يا ليتني كنت انا من افتح الباب و الله لا افتحه في وجهها ابدا

    تقول لي امي الطيبة الله كريم و يرى كل شيء و من عاملك بالسوء لا تعامله بمثله فانت لا تعرف الايام الاتية كيف ستكون

    حت عماتي لما كانوا يأتون لا استسيغ الحديث معاهم واتمنى لو ان باب بيتنا لم يفتح في وجوههم

    كيف لهم المجيء بعد كل مل حصل ؟؟؟؟؟

    ياتون يتملقوننا وينافقوننا ونحن اعلم بنياتهم

    ويكرهوننا لاننا رغم كل الصعاب في الاخير حصلنا على بيت احسن من بيتهم الذي طردنا منه

    يأتون ليسمعون اخبارنا و يقولونها للاخرين و طبعا يزيدون فيها و يحرفون ما قلناه لهم ليصبح رواية

    من تأليفهم

    حتى زوجة الجد التي ظلمتها و ظلمتنا كلنا ما زالت على ظلمها و ما زال كلامها بالنميمة في اعراضنا و

    مع زوجة اخي الان التي اصبحت متحالفة معها ضدنا

    اصبحنا حديث كل الاهل لاننا طيبون و تركنا مثل هذه الحثالة تظلمنا و نحن صامتون

    ما اقول الا حسبي الله عليهم اجمعين اللهم ارني فيهم عجائب قدرتك في رمضان

    اللهم اكفنيهم بما شئت وكيفما شئت

    ولكن امي تقول اترك الخلق للخالق

    وانا رغم كل ذلك املي في الله كبير جدا لانه حتى لو ان امي لم تاخذ حقها هنا في دننيا البوار

    فستأخذه حتما في دار القرار

    اخواتي لا يمر يوم دون ان ادعي عليهم في صلاتي او مع موعد الافطار لا لشيء الا لانني احمل غصة

    الظلم في حلقي لا استطيع ان انسى ما فعلوه ومازالو يفعلون

    اذن في رأيكم الطيبة ضعف او قوة؟؟؟؟؟؟

    الطيب في مجتمعنا يظل دائما ضعيفا و الكل يضحك من طيبته ويعتبره لا محل له من الاعراب

    يستفيد منه في وقت المصلحة ويوم ينتهي منه يقول له ابق طيبا كما انت حتى ياتي يوم تقتلك طيبتك

    يعلمون ان قلبه لا يطاوعه ليكيل لهم الصاع صاعين

    ولكن الله اكبر من كل ذها واعظم وقادر ان يغير الامور في صالحنا بإنه ان شاء الله

    و لا اخفي عليكم انني كل مرة اقول لامي ان ترجع عن طيبتها و ع الاقل تعمل حدودا و تكون قاسية وقت القسوة وطيبة وقت الطيبة

    و لكن ماذاذ اقول لملكة الطيبة التي اعطتني درسا و دروسا ومحاضرة في الطيبة هي الامية التي لم تدرس حرفاا و علمتني دروسا ومحاضرات متكاملة

    دعواتكم معنا في الشهر الفضيل لرفع الظلم عنا اخواتي

    اتمنى ان يكون رايي صريحا و استسمح عن الاطالة

    ولو كان فيه بعض القسوة فهو فقط بعض مما في قلبي

    فقلبي مليء بالحزن لاني اعيش الظلم يوميا حتى الان

    كله بسبب الطيبة

    السلام عليكم و دمتم سالمين

    تعليق


    • #3
      لا طيبة القلب ليست ضعفا للشخصية و إنما هي نقاء في الروح وصفاء في القلب

      اختي الكريمة الطيبة هي جوازالسفر الى قلوب الناس
      وما يزيد جمال الطيبة هي تلك الابتسامة الشفافة التي ترتسم على محيا الشخص وتكون صادقة وبريئة وخارجة من الفؤاد
      لكن لابد ان لا تصل الى درجة السذاجة اي الاستغلالية
      لابد تكون مصحوبة بالذكاء وفهم الاخرين حتى لا يصبح الطيب فريسة




      " اللهم بلغنا وسلمناإلى رمضان وسلم لنا رمضان وتسلمه منا متقبلا "

      تعليق


      • #4
        أختي الكريمة بوركت على الطرح القيم



        موضوع نقاشك هو سؤالي اليومي لداتي, حقا أعيش في دوامة لا نهاية لها جراء طيبة القلب و صفو النية !!!!


        كما أسلفت الدكر كان الشخص الطيب قديما من الأخيار... لكنه الآن يُعتبر سادجا و الأغلبية يتقربون منه فقط لقضاء المصلحة و سرعان ما يفرون دون الالتفات للوراء !!!! انه واقع مرير صرنا نعيشه للأسف الشديد.


        صرنا نبحث عن صديقة بمعنى الكلمة لكننا لا نجد الا من تعتبرنا قنطرة لبلوغ المرام !!!!
        و نبحث عن جار و قور يتقي الله فينا لكننا لا نجد سوى من يزيدنا عبئا و ضجيجا !!!!

        أما أصدقاء العمل فحدث و لا حرج. لا مكان لطيبة القلب بينهم, لأنها مشجع قوي لتماطلهم.... الا من رحم ربي


        فأين المفر ؟ علما ان الانسان اجتماعي بطبعه !!!!


        مثل هاته الأفكار تخلق لنا عقبات في حياتنا, بدل أن نعيش في راحة و طمأنينة و نحمد الله تعالى على نعمة طيبة القلب التي أنعم علينا بها و نضع أيدينا ببعض للمضي قدما و الاجتهاد في الطاعات و فعل الخير و نيل رضى الرحمان.... صرنا نخشى الصورة التي يرسمونها لنا من ضعف و قلة حيلة و غيرها من الصفات التي تبعٌد كل البعد عن المقصود منا. و لو تكلمت و قلت * لا لهذا * تصبحين أنت المخطئة و أنت من أفسح المجال لتمادي غيرك, أنت الملامة بالدرجة الأولى و ليس غيرك الذي تجاوز الحدود !!!! و الجواب الكافي الذي تلاقينه هو : * انت مزال عايشا فدار غفلون * , * هاد العقلية مابقاتش صالحافهاد الوقت * .... و غيرها من الأفكار التي تهدم أسس الأخوة و تشجع المصلحة الفردية



        اللهم ثبتنا على طاعتك يااااااااااااارب العالمين
        اللهم زدنا علما و انفعنا به

        أحبكن في الله


        كريدي البنك شنو غير فحياتك ؟

        تعليق


        • #5
          شكرا لمروركن الكريم

          تعليق


          • #6
            طيبة القلب غاية لا يسهل ادراكها ادا ضاعت وسط النفاق وسوء النوايا والافكار السلبية لدلك كان لابد من الحفاظ عليها وحمايتها اجل حمايتها بان نكون صادقين نحب الخير للاخرين لاكن غير قابلين للاستغلال ولهدا يجب ان نستفيد من كل درس مر علينا او على اقاربنا ومعارفنا لنتعلم كيف نكون موزونين في تعاملنا مع الاخرين دون ان نتادى او نكون سادجين ونبقى طيبين
            sigpic

            تعليق


            • #7
              اختي سحر الشرق كلامك اتر في بزاف و الله لانك و انتي كتحكي على الام ديالك كانك تتكلمي عن امي احيانا اقول اتمنى ان تكون لي متل طيبة امي و احيانا اقول بداخلي يا ليتك يا امي لم تكوني طيبة لهده الدرجة
              و لكن الحمدلله على امهاتنا شخصيا الطيبة ديال امي خلاتني منعرفش نكره شي حد و لي اداني كندير ليه اسقاط من حياتي فقد لاني منقدرش نظلمو كيف ما ظلمني و الله يسمح لينا من الوالدين

              تعليق


              • #8
                مكرر




                " اللهم بلغنا وسلمناإلى رمضان وسلم لنا رمضان وتسلمه منا متقبلا "

                تعليق


                • #9
                  شكرا لطرحك اختي لكنه مكرر
                  http://www.anaqamaghribia.com/vb/sho...9F%D8%9F%D8%9F




                  " اللهم بلغنا وسلمناإلى رمضان وسلم لنا رمضان وتسلمه منا متقبلا "

                  تعليق

                  المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

                  أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

                  شاركي الموضوع

                  تقليص

                  يعمل...
                  X