إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

قصة فيها عبرة

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • قصة فيها عبرة

    بسم الله الرحمان الرحيم
    اخواتى الاعزاء السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    قرات هذه القصة واعجبتني وتاثرت بهاجدا وقررت ان انقلها لكم وهي عن الام التي تبرعت باحدى عينيها لابنها الوحيد:-
    والذى يحكي القصـه عن الام هو نفسـه الولـد بعـد مآعرف فضل امـه عليـه بس بعـد فوآت الاوأن.
    ويقـول:


    كانت لأمي عين واحده وقد كرهتها لانها تسبب لى الاحراج...وكانت تعمل طاهيه في المدرسه التي اتعلم فيها لتعيل العائله...ذات يوم في المرحله الابتدائيه جاءت لتطمئن علي .....احسست بالاحراج فعلا.... كيف فعلت هذا بي؟......

    تجاهلتها ورميتها بنظره مليئه بالكره......وفي اليوم التالي قال احد التلأمذه.:.امك بعين واحده ... اووووه.....وحينها تمنيت ان ادفن نفسي وان تختفي امي من حياتي الى الابد......في اليوم التالي واجهتها وقلت لها : لقد جعلتي مني اضحوكه. لم لأتموتين؟!!....ولكنها لم تجــب!!!.....لم اكن مترددا فيما قلت ولم افكر بكلامي لاني كنت غاضيا جداً....ولم ابالي لمشاعرها.... و اردت مغادرة المكان.

    درست بجد وحصلت على منحة دراسيه بالخـآرج.... وفعلا ذهبت...ودرست بالخارج...ثم تزوجت هناك واشتريت بيتا وانجبت اولاداً.. وكنت سعيدا ومرتاحاً بحياتي...وفي يوم من الايام ... بينما كنت جالسا مع عائلتي.... سمعت صوت جرس الباب وقمت لأرى من هنأك تبعني اولادي وعندمآ فتحت الباب واذا بأولأدي يضحـكون وأرتسمت على وجوههم نظرة الخـوف....واذا بهأ امي واقفه على الباب اتت لترى ابنها الذي لم تره من سنوات ولم تعلم انه قد تزوج وانجب لها احفاد...وقفت مذهولأ وصرخت :: كيف اتيتي لتخيفي اطفالي ؟.... اخرجي حآلآ!!!!....نـظرت الي نظرة الام المشتاقه وبعينيها عناء السفر والتعب.. واجابت علي بهـدوء : ( اسفـه.. اخطأت العنوان على مايبدو).. واختفت....وذات يوم وصلتني رساله من المدرسه تدعوني لجمع الشمل العائلي...فكذبت على زوجتي واخبرتها انني ساذهب في رحلة عمـل.

    بعـد الاجتماع ذهبت الى البيت القديم الذي كنت اعيش فيه للفضول فقـط!!!.....اخبرني الجيران ان امي توفيت بعد ماعادت من السفر عندمأ كآنت تبحث عني ... ماتت من القهر من فجعـت ما رأت بعد ماطردتها من بيتي ...اخبروني انها ماتت ولم اذرف ولو دمعةً وآحده....قآمـوبعـد ذلك بتسليمي رســآلة من امــي....تقول فيها : ابني الحبيب لطالما فكرت فيك...اسفه لمجيئي الى بيتك بالخارج واخافة اولادك....كنت سعيده جداً عندما سمعت انك سوف تأتي للاجتمآع......ولكني قد لا استطيع مغادرة السرير لرؤيتك.....آسفه لأنني سببت لك الاحراج مرات ومرات في حياتك...

    لكن هل تعلـم ..
    \

    .عندما كنت صغيرا تعرضت لحادث وفقدت احدى عينيـك.....وكأي ام. لم استـطيع ان اتركك تكبر بعين واحدة.........ولـذا... اهديتك عيني...وكنت سعيدةً وفخوره جداً لان ابني يستطيع رؤية العالم بعيني
    منقول
    sigpic

  • #2
    بارك الله فيك أختي...قصة محزنة ومؤثرة...

    اللهم ارزقنا بر الوالدين وجزاهما الله عنا خيرا...








    تعليق


    • #3
      جزاك الله الجنة اختي وحفظ لنا جميع امهاتنا

      تعليق


      • #4
        مشكورة اختي على هذه القصة التي يضرب بها المثل في مدى حب الامهات لابنائهن الله يرزقنا بر ابائناوامهاتنا ويسعدنا ببر ابنائنا ياربي امين

        تعليق


        • #5
          شكر لكم اخواتى على الردود
          sigpic

          تعليق


          • #6
            قصة معبرة لكنها مكررة هنا

            تعليق

            المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

            أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

            يعمل...
            X