إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

نبذة مختصرة عن شيخ الإسلام ابن تيمية

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • نبذة مختصرة عن شيخ الإسلام ابن تيمية





    شيخ الإسلام ابن تيمية


    هو شيخ الإسلام تقي الدين أحمد بن عبد الحليم بن عبد السلام بن عبد الله بن الخضر بن محمد بن تيمية النميري الحراني الدمشقي.

    وتيمية هي والدة جده الأعلى (محمد). وكانت واعظة راوية،ونسب هذا البيت الكريم إليها.

    ولد في حران من أمهات مدن الجزيرة بين دجلة والفرات سنة 661، وقدم به والده إلى دمشق مع أسرتهم عند استيلاء التتار على بلادهم. وفي دمشق أخذ العلم عن رجالاتها يوم كانت موئل العلم والدين.

    كان مشهورا بالزهد والورع والعبادة مع الشجاعة والفروسية، فكان المدافع عن بلاده بسيفه، كما كان المدافع عن عقائد الأمة بلسانه وقلمه.

    وقد قام بالدفاع عن دمشق عندما غزاها التتار، وحاربهم عند شقحب -جنوبي دمشق- وكتب الله هزيمة التتار، وبهذه المعركة سلمت بلاد الشام وفلسطين ومصر والحجاز.

    وطلب من الحكام متابعة الجهاد لإبادة أعداء الأمة الذين كانوا عونا للغواة.

    فأجج ذلك عليه حقد الحكام وحسد العلماء والأقران، ودس المنافقين والفجار. فناله الأذى والسجن والنفي والتغريب؛ فما لان ولا خضع.

    وكانت كلمته المشهورة:

    ما يفعل أعدائي بي؟!! أنا جنتي وبستاني في صدري أنى رحت، فهي معي لا تفارقني.
    أنا حبسي خلوة، وقتلي شهادة، وإخراجي من بلدي سياحة.


    وكان يقول في سجنه -وما أكثر ما سجن-:

    المحبوس من حبس قلبه عن ربه، والمأسور من أسره هواه.

    وقد زادت مؤلفاته عن ثلاثمائة مؤلف، في مختلف العلوم.ومنها ما هو في المجلدات المتعددة.

    وكانت وفاته في سجن قلعة دمشق، ليلة الإثنين لعشرين خلت من ذي القعدة سنة 728.

    رحمه الله ونفع الأمة بعلمه.

المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

يعمل...
X