إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

هذه الأم التى أعرفها !! من منكن ستكون مثلها ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • هذه الأم التى أعرفها !! من منكن ستكون مثلها ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    قولي للناس بنيَّ .. باع الــروح لمـــــولاه

    واليوم دعاني ديني , فقعودي عنه حرام

    وعن الجنات سليني , أما الدنـــيا فحطام !


    هي طلقةٌ أودت به فـــــــــجرى ,, دمـــه الطهــــــور على محـــياه

    خرجت إليه الأم , أيـــن غدى ؟ , ولـــــــدي ! ألا يأتـــي فألــــقاه

    وتلوح عن بعد جـــــــــــنازته ,, قد حفـــــــــها بالهــــيبة اللـــــــه

    ترنو إليه بعين والهـــــــــــة , فيــــــــــضــــج صــــــــوت الأم أواه

    هذا فتاك أجــــــــــاب خالقه , لـــــــقي الذي قـــــــــــد كان يلقاه


    هو في الجنان الأن مغتـــبط , أمــــــــــــــــــاه لا تبـــــكيه أمــــاه



    هذه الصور لأم أحدأعضاء الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية حماس.
    والصورة حدثت عقب الاجتياح الصهيوني الهمجي البربري لحي الزيتون في مدينة غزة الصامدة.
    وفي الصورة تُعطى الأم "بقايا" ابنها .... لتقوم بحركة لا إرادية باحتضانه وتقبيله والتعليق لكم


    اختكم في الله ارمنوسة

  • #2
    الله اكبر
    الله اكبرررررررررررررررررررررررر
    الحقيقة اني اعجز عن الكلام
    ربي يقدرها و يلتئم جرحها
    و ربي يلاقيها معاه ان شاء الله في الجنات العلى
    امين يا رب العالمين

    تعليق


    • #3
      [align=center]
      نحن لانوازيهن ولا في ظفرهن..حقيقة ..أمهات فلسطين المرابطات ضربن المتل الأعلى في الصبر والمصابرة وأخجلن الرجال القاعدين والمسئولين المتخاذلين ..فزادهوم الرحمان إيمانا وصبرا وأبدلهم في جنات الخلد ديارا خيرا من ديارهن وأفرح قلوبهن بفلذات أكبادهن
      [/align]
      أنا ما كتبت الشعر يوما متباهية...وما شدوت بمجد أسلافي أو نسبي أو مالِيةْ
      ولا استجدت كلماتي منّة قوم تذللا ... تعاف نفسي صغارا فما كنت له ساعية
      إنما حرك نبضَ يراع ســــــــاكن ..... مصائبُ حلّت بأمتي متتــــــــــالية










      تعليق


      • #4
        [align=center]

        يا اختي لقد اغرورقت عيناي بالدموع و هذا أضعف ما يكون

        لله ذرهن ......لله ذرهن

        لا حول و لا قوة إلا بالله.............اللهم اربط على قلوبهن

        يا اختي شتان ين الثرى و الثريا..........فكيف نقارن أما تفقد أبنائها الواحد تلو الآخر و تصطبر و تحتسب

        و أخرى أكبر همها أن تتابع آخر الموضات و.............

        جزاك الله خيرا أختي أرمنوسة على الموضوع المهم و الرائع
        [/align]


        تعليق


        • #5
          السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
          لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم. نعم الأم ونعم الابن.الله يلاقيهوم بجوج ففسيح جناته.والله يصبرها على الفقدان ديالو وعلى الحالة لي ودعاتو فيها.الله يعدب اليهود دنيا وأخرة

          تعليق


          • #6
            لم تعد الصور ظاهرة




            تعليق

            المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

            أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

            يعمل...
            X