إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

سبعة يظلهم الله يوم لا ضل إلا ضله

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • سبعة يظلهم الله يوم لا ضل إلا ضله

    السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته


    عن أبي هريرة رضي الله عنه، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال ”سبعة يضلهم الله يوم القيامة في
    ضله، يوم لا ضل إلا ضله : امام عادل ، وشاب نشأ في عبادة الله، ورجل ذكرالله في خلاء ففاضت
    عيناه، ورجل قلبه معلق في المسجد ، ورجلان تحابا في الله ، ورجل دعته امرأة ذات منصب وجمال
    الى نفسها قال اني أخاف الله ، ورجل تصدق بصدقة فأخفاها حتى لا تعلم شماله ما صنعت يمينه ”


    سبعة يظلهم الله يوم لا ضل إلا ضله
    1ـ الامام العادل :
    الامام الذي يلي امور المسلمين ، وينشر الامن والعدل بين الناس وينصف المظلوم من
    الظالم ، ويعطي كل ذي حق حقه ، ويقيم الحياة على شرع الله تعالى .


    2ـ رجل ذكر الله خاليا ففاضت عيناه :
    ذكر الله تطمئن به القلوب ، ويجعلها حية تخفق بحب خالقها ، والذكر قد يكون باللسان،
    وقد يكون بالقلب ، والمرء الذي يذكر الله في خلوته بعيدا عن الناس يبعث فيه هذا الذكر
    خشية الله تعالى ، فتفيض عيناه بالدمع ، فمثل هذا المرء ، يكون بعيدا عن الرياء ، صادقا
    في ذكره وبكائه وخشيته من ربه ، ويستحق هذا الفضل الرباني يوم القيامة .

    3ـ رجل قلبه معلق في المسجد :
    المسجد بيت الله ، وروضة من رياض الجنة في الارض، فمن كان محبا للمسجد،
    وكان قلبه معلقا به لا يخرج منه إلا وهو راغب في العودة اليه ، ليحافظ على صلاة
    الجماعة وتلاوة القرآن ، وحضور مجالس العلم والذكر ، فإنه بذلك يكون لبنة صالحة
    في المجتمع يحب له الخير ويذب عنه الشر ، وفي ذلك بيان لأهمية المسجد في حياة
    المسلمين ، ولهذا استحقت هذه الفئة ان تكون في ظل يوم القيامة .


    4ـ رجلان تحابا في الله :
    الحب في الله من أهم ثمرات الايمان ، فالمؤمن يحب إخوانه المؤمنين ، ويقيم علاقته
    مع الناس على أساس الايمان ، ويبقى هذا الحب ما بقيت طاعته لله تعالى ، وتكون هذه
    المودة بينهم إذا اجتمعوا ، كما تكون بينهم إذا افترقوا ، فمن كان كذلك استحق أن يكون
    ممن يظلهم الله تعالى في ظله يوم القيامة ، وفي هذا إرشاد للمسلمين كي يحبوا بعضهم .

    5ـ رجل دعته امرأة . . . فقال إني اخاف الله:
    العفة من مكارم الاخلاق الاسلامية ، والزنا من كبائر الذنوب وأقبح الفواحش ، فالذي
    يعف نفسه عن الزنا مع وجود دوافعه ودواعيه التي ذكرت في هذا الحديث من وجود
    المرأة ذات الحسن والمنصب والجاه ، ثم يستعصم بخشية الله من الوقوع في الفاحشة،
    فإنه يستحق أن يكون في ظل الرحمن يوم القيامة


    6ـ رجل تصدق بصدقة فأخفاها
    الصدقة من أعمال الخير التي حض عليها الاسلام وهي دلالة على زكاة النفس وطهارتها،
    وقد تؤدى سرا ، أو علنا ، ومن آفات إعلانها أن تكون عرضة للتفاخر والمن والأذى والنفاق
    ،مما يحبط العمل ويذهب الأجر ، قال الله تعالى : * إن تبدو الصدقات فنعما هي، وإن تخفوها وتؤتوها الفقراء خير لكم ويكفر عنكم من سيئاتكم

    فمن أخفى صدقته إخلاصا لله تعالى كان ممن يستحق هذا التكريم فيظله الله تعالى
    في ظله يوم القيامة .

    7ـ شاب نشأ في عبادة الله
    يتمتع الشباب بقوة باعثة على اللهو وإتباع الشهوات
    فمن استطاع ان يكبح جماح نفسه،ويداوم على عبادة الله
    تعالى،والتزام أوامره،واجتناب نواهيه،فأن ذلك يدل

    على قوة الإيمان،وخشية الله تعالى التي تعمر قلبهٌُُُُ.












  • #2

    تعليق


    • #3
      السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
      جزاك الله خيرا أختي وديان المحبة وأشكرك على مرورك الجميل

      تعليق


      • #4
        jazaki allaho khayran okhti 3ala lmawdo3 l9ayim

        تعليق


        • #5
          بسم الله الرحمان الرحيم

          الموضوع أختي الفاضلة مكرر هنا :
          http://www.anaqamaghribia.com/vb/sho...ED%D9%E1%E5%E3








          تعليق

          المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

          أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

          يعمل...
          X