إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

ألا تحبون أن يغفر الله لكم

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • ألا تحبون أن يغفر الله لكم

    بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    ألا تحبون أن يغفر الله لكم...
    أيها العبد المبارك
    الله تعالى في محكم كتابه يقول:


    "وَلا يَأْتَلِ أُولُو الْفَضْلِ مِنْكُمْ وَالسَّعَةِ أَنْ يُؤْتُوا أُولِي الْقُرْبَى وَالْمَسَاكِينَ وَالْمُهَاجِرِينَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَلْيَعْفُوا وَلْيَصْفَحُوا أَلا تُحِبُّونَ أَنْ يَغْفِرَ اللَّهُ لَكُمْ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ "النور:22



    اعلم تأثر هذه الآية على كل منا سيكون بقدر إيمانه ورقة قلبه
    فلقد نزلت هذه الآية في الصديق أبي بكر في واقعة الإفك ، فقد كان لأبي بكر ابن خالة فقير يدعى مسطح بن أثاثة ، كان يتيما وينفق عليه أبو بكر وعلى قرابته
    وقد كان مسطح هذا ممن جاء بالإفك مع حسان بن ثابت وغيرهما ، فلما نزلت آيات تبرئة السيدة عائشة رضي الله عنها طردهم أبو بكر وحلف ألا ينفق عليهم بعد ذلك وقال: قوموا فلستم مني ولست منكم ولا يدخلن على أحد منكم


    فاعتذر مسطح متعللا بأنه ما كان لهم أول الأمر من ذنب
    فرد أبو بكر قائلا: ( [إن لم تتكلم فقد ضحكت ) ، فرد مسطح بأن ذلك كان تعجبا من قولهم ، فلم يقبل أبو بكر عذره ، فأنزل الله تعالى هذه الآية ، وقرأها رسول الله صلى الله عليه وسلم فلما وصل إلى قوله تعالى" ألا تحبون أن يغفر الله لكم "


    قال أبو بكر رضى الله عنه:بلى يا رب إني أحب أن يغفر لي
    وذهب أبو بكر إلى منزله وأرسل إلى مسطح وأقاربه وقال لهم : ( قبلت ما أنزل الله على الرأس والعين)
    وجعل رضي الله عنه لهم مثلي ما كان لهم من قبل.


    الله أكبر
    إن أبا بكر قد قبل اعتذار من قذف ابنته عائشة أم المؤمنين بمجرد أن قرأ قوله تعالى " ألا تحبون أن يغفر الله لكم "
    وعفا عنه وجعل له مثلي ما كان ينفقه عليه من قبل
    فماذا لو أساء إلينا أحدهم عزيزا كان أو غير ذلك ثم اعتذر عما اقترفت يداه في حقنا ؟؟؟



    تعالوا نحتكم إلى شرع الله لنرى أوامر ديننا ونواهيه
    ونقرأ معا بعضا من حكم الحكماء وأقوال البلغاء


    قال تعالى "خُذِ الْعَفْوَ وَأْمُرْ بِالْعُرْفِ وَأَعْرِضْ عَنِ الْجَاهِلِينَ" الأعراف:199



    "وَإِنْ تَعْفُوا وَتَصْفَحُوا وَتَغْفِرُوا فَإِنَّ‏ اللَّهَ غَفُورٌ رحِيمٌ" "التغابن14



    " وَسَارِعُوا إِلَى مَغْفِرَةٍ مِنْ رَبِّكُمْ وَجَنَّةٍ عَرْضُهَا السَّمَاوَاتُ وَالْأَرْضُ أُعِدَّتْ لِلْمُتَّقِينَ الَّذِينَ يُنْفِقُونَ فِي السَّرَّاءِ وَالضَّرَّاءِ وَالْكَاظِمِينَ الْغَيْظَ وَالْعَافِينَ عَنِ النَّاسِ وَاللَّهُ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ" آل عمران: 133ـ 134

  • #2
    [align=center]
    اللهم إغفر لنا جميعا


    [/align]

    تعليق


    • #3
      شكرا جزيلا جزاك الله خيرا

      تعليق


      • #4
        baraka alaho fiki oukhttiyi

        تعليق


        • #5
          بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على خير الا نام اللهم اعنا على فعل الخير و التسا مح مع الغير

          تعليق


          • #6
            مرحبا بيكم فرحتوني بمروركم

            تعليق


            • #7
              بارك الله فيك اختي في الله ا للهم اغفر لنا وللمؤمنين والمؤمنات والمسلمين والمسلمات الاحياء منهم والاموات

              تعليق


              • #8
                عذرا اختي فالموضوع مكرر هنا
                http://www.anaqamaghribia.com/vb/sho...1%E5-%E1%DF%E4





                تعليق

                المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

                أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

                يعمل...
                X