إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

₪ أريــد حــبـــــــــــــــــــــاً . . وحبيبــــــــاُ ₪

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • ₪ أريــد حــبـــــــــــــــــــــاً . . وحبيبــــــــاُ ₪

    ₪ أريــد حــبــاً . . وحبيبـاُ ₪

    ₪≈ لمَ العجب . . . نعم أريد حُباً ₪≈
    ₪≈ أريد حبيباً يشعرني بالأمان ₪≈
    ₪≈ أريد حبيباً معي في كل حين ₪≈
    ₪≈ أريد حبيباً لايكذب ₪≈
    ₪≈ أريد حبيباً لايغدر ₪≈


    . . أريد حبيباً يصفح عن زلاتي . .
    يغفر لي هفواتي
    ₪≈ لايلومني على ما أقترفته فيما ماضى ₪≈
    ₪≈ حبيباً رحيماً ₪≈
    . . يسمع لي في كل حين ولايمل . .
    . . وأبث إليه شكواي فلا يكل . .



    . . برأيكم أين سأجد كل هذا . . ؟
    ₪≈ وهل مطالبي كثيرة ؟
    ₪≈ وهل هي مواصفات تعجيزيه . . . . ؟


    بالرغم من ذلك وجدت ماأصبوا إليه


    إنــــــه :

    حب الله

    سبحانك ربي وتعاليت



    وياااله من حـــب


    لنرى معاً جزءً يسير جداً من دلالات حــب الله لنا . .


    . . كل انسان يعاملك ليأخذ منك ويستفيد . .


    ₪≈ أما الله تعالى يعاملك لتكون انت الرابح والمستفيد ₪≈

    فالحسنة بعشرة امثالها إلى سبعمائة ضعف إلى اضعاف كثيرة . .



    [ لأنه يحبك ]


    سيئتك بواحــدة وهي أقرب للمحو فدمعة واحـدة منك قد تمحو آلاف الخطايا
    [ لأنه يحبك ]




    ×?°حديث قدسي ..×?°


    إذا هم عبدي بحسنة ولم يعملها كتبتها له حسنة فإن هو عملها كتبتها له عشر حسنات إلى سبعمائة ضعف وإذا هم بسئية ولم يعملها لم أكتبها عليه فإن عملها كتبتها سيئة واحد




    ينزل سبحانه إلى السماء الدنيا نزولاً يليق بجلالته فينادي بلطيف قوله : ((هل من سائل فأعطيه سؤاله هل من مستغفر فأغفر له )) . . [ لأنه يحبك ]



    أرشدك إلى الطريق الصحيح ودلك عليه ووعدك بثوبة عظمى مابعدها مثوبة . . [ لأنه يحبك ]


    كان من الممكن أن تكون حطباً لجهنم عافاكم الله ولكنه جعلك مسلماً . .


    [ لأنه يحبك ]

    [ لأنه يحبك ]

    [ لأنه يحبك ]

    [ لأنه يحبك ]




    أحبك يا إلهي

    أحبك يا إلهي

    أحبك يا الله


    أحبك ياربي

    وأحب من أحبك

    ومن احبني فيك


    نقلته لروعته

    اسآل الله العلي القدير ان يرزقنا

    حبه وحب من يحبه وحب عمل يقربنا لحبه





  • #2
    شكرا أختي لكنه مكرر هنا








    سَهِرَتْ أعْينًٌ ونامت عيونفي أمور تكون أو لا تكون
    فَادْرَأِ الهمَّ ما استطعتَ عن النفس
    فحِمْلانُك الهمومَ جنون
    إن رَباًّ كفاك بالأمس ما كانسيكفيك في غد ما يكون





    تعليق

    المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

    أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

    يعمل...
    X