إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

ان كان اسمك هنا .. غيريه فوورا ..

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • ان كان اسمك هنا .. غيريه فوورا ..

    ألاحظ الكثير من الأسماء الجميلة في المنتديات تنسب نفسها للرحمن تارة و للجنان تارة أخرى

    هل يكفي جمال هذه الأسماء ؟

    فلنرى مدى صحة استخدام هذه الألقاب ..

    فلنبدأ باسم الله

    ---

    هل يجوز ان أطلق على نفسي لقب :

    عاشقة الرحمن
    عشق الله
    عاشقة الرسول
    عاشقة المرسلين

    و غيرها من الألقاب التي تحوي كلمة العشق في الله و رسله و أنبياءه ؟

    العشق في اللغة هو : فرط الحب ، وقيل : هو عجب المحب بالمحبوب .
    وقيل : إفراط الحب ، ويكون في عفاف وفي دعارة .
    وقيل : هو عمى الحس عن إدراك عيوب محبوبه .


    وقد سُئلت أمس هذا السؤال :
    هل يجوز أن تعشق المرأة سيدنا محمد ؟

    فأجبت :

    مسألة العشق لا ترد في حق الله ولا في حق نبيه صلى الله عليه وسلم ، ولا يجوز إطلاق لفظ العشق في حق الله ورسوله صلى الله عليه وسلم .
    لأن مسألة العشق تدخلها ناحية رغبة الرجل في المرأة والعكس ، ويدخلها التعلق بغير الله .
    كما قيل :
    تولّـهَ بالعشق حتى عَشِق = فلما استقل به لم يُطِقْ
    رأى لجةً ظنها موجــة = فلما تمكن منها غَرِق

    وأما الأسماء المُحدَثة كـ :

    عاشق الجنة

    عاشق الإسلام

    عشاق الشهادة

    فهذه مسميات مُحدَثة

    وتركها أولى

    والله يحفظك

    --

    ما حكم التسمّي بهذه الاسماء

    حبيبة الله
    حبيبة الرحمن
    حبيبة المصطفى

    و غيرها من الألقاب التي تحمل تزكية و تمييز لحاملها ؟

    لا يجوز التسمّي بهذه الأسماء .
    أما الأسماء الأولى (حبيبة الله - حبيبة الرحمن - حبيبة المصطفى) فلِما فيها مِن الـتَّزْكِيَة ؛ لأن من يتسمّى بها يَزعم أنه حبيب الله ، أو حبيب النبي صلى الله عليه وسلم .
    sigpic


  • #2
    شكرا عالموضوع و معك حق 100/100

    تعليق


    • #3
      http://www.anaqamaghribia.com/vb/edi...tepost&p=54237





      تعليق

      المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

      أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

      يعمل...
      X