استطلاع رأي المهاجرين المغاربة القاطنين بألمانيا و بلجيكا و إسبانيا و فرنسا و إيطاليا

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • استطلاع رأي المهاجرين المغاربة القاطنين بألمانيا و بلجيكا و إسبانيا و فرنسا و إيطاليا







    شملت الدراسة حوالي 3000 شخص تتراوح أعمارهم بين 18 و 65 سنة و ذلك خلال شهري مارس و أبريل 2009.



    و قد شمل استطلاع الرأي الذي تم بلغات الإقامة أن اللغة العربية أو الأمازيغية المهاجرين المغاربة المقيمين بألمانيا و بلجيكا و إسبانيا و فرنسا و إيطاليا و هولندا، حيث جرت الاستجوابات عبر الهاتف بفرنسا و بلجيكا و هولندا و ألمانيا في حين تم استعمال المقابلات المباشرة باسبانيا و إيطاليا.

    و جاء في نتائج الدراسة :

    ـ أن نسبة 37 % من المغاربة المقيمين بالخارج لهم ملك عقاري أو في طور حيازته بأوروبا أكبر منها بالمغرب،

    ـ و أن نسبة 13 % من المستجوبين يؤكدون أن لهم تجارة الفوائد في نشاط اقتصادي في بلدان الاستقبال مقابل 6 % فقط بالمغرب.

    ـ و فيما يتعلق بالحياة السياسية للمغاربة المقيمين ببلدان المهجر، فإن نسبة 55 % يؤكدون أنهم يهتمون بالشأن العام، و يتزايد هذا الاهتمام بقوة وسط الجيل الثاني، حيث يؤكد 70 % منهم اهتمامهم بذلك، وقد قام 76 % منهم بتسجيل أنفسهم في اللوائح الانتخابية العامة في بلدان المهجر الأوروبية.

    ـ و من جهة أخرى تبرز الخلاصات الأساسية للدراسة أن 78 % من المغاربة المقيمين بالخارج تجنسوا بجنسية بلدان الاستقبال وأن نسبة 50 % تنوي الحصول على الجنسية.

    ـ من جهة أخرى ، فإن نسبة 64 % من المغاربة يتحدثون بلغة بلد الاستقبال في منازلهم وأن الأغلبية الساحقة من الآباء يعتبرون حديث أبناءهم بلغة بلد الإقامة أمرا مهما، حيث وصلت النسبة إلى 95 %.

    ـ و جاء في نتائج الدراسة كذلك أن نسبة 69 % من الآباء يسجلون أبناءهم في أنشطة تنظمها البلدان أو المدرسة في حين تجد نسبة 24 % من الأنشطة التي ينظمها المسجد.

    ـ و فيما يخص العلاقات والمعاشرة فإن نسبة 94% من المستجوبين صرحوا بأن لهم علاقات مع الأشخاص الذين هم من نفسي الأصل في حين ذكرت 46 في المائة أنهم يخالطون سكان البلد.

    ـ و خلصت الدراسة إلى أن البلد الذي يعرف اختلاطا قويا نسبيا مع السكان الأجانب هو فرنسا نظرا للتواجد المكثف للهجرة المغاربية.

    ـ و على صعيد الزواج، فإن نسبة 88% من المغاربة المهاجرين تؤكد من الزواج فيما بين المغاربة فقط و أن هناك ضعف كبير في الزواج من الأجانب.

    ـ أما فيما يخص اللغة الأصلية فإن نسبة 87% من الآباء يؤكدون أنهم يتكلمون داخل بيوتهم بالعربية أو الدارجة أو الأمازيغية.

    ـ و فيما يتعلق بالمحافظة على الروابط الأسرية أكد حوالي 80% على أهمية المحافظة على ذلك، سواء لدى الجيل الأول أو الثاني من المغاربة المهاجرين.

    ـ و يظل المغرب النسبة لـ 73% البلد المفضل للزيارة أو قضاء العطلة و أن 40% من أبناء المغاربة المقيمين بالخارج قد يعتزمون إقامة دائمة بالمغرب، سواء بشكل مؤقت أو نهائي والظاهرة ـ تقول الخلاصة ـ بادية للعيان بكل من فرنسا و هولندا.


    أما الخلاصات العامة المتعلقة بكل بلد من بلدان المهجر فجاءت كالتالي:

    ـ أمل قوي بالنسبة للمغاربة المقيمين بإسبانيا في العودة إلى المغرب.

    ـ انجذاب قوي للجيل الثاني من المغاربة المقيمين بفرنسا نحو المغرب رغم تجدرهم هناك.

    ـ تظل إيطاليا البلد الأكثر صعوبة في شروط العيش بالنسبة للمغاربة المقيمين هناك.

    ـ علامات للتوتر ووضعية صعبة للمغاربة المقيمين بهولندا.

    ـ و يظل المغاربة القاطنون بألمانيا أكثر بعدا في حين تظل وضعية المغاربة وسيطة ببلجيكا و بأوروبا عامة.







  • #2
    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    مشكوووووور والله يعطيك الف عافيه
    sigpic

    تعليق


    • #3
      شكراً على المرور العطر





      تعليق


      • #4

        السلام عليكم شكراً على المعلومات

        تعليق


        • #5
          مشكوووووور والله يعطيك الف عافيه

          تعليق


          • #6
            [frame="1 80"]
            ااسمح لي ابدي اعجابي بقلمك وتميزك واسلوبك الراقي وتالقك امشكوووووور والله يعطيك الف عافيه
            [/frame]
            sigpic

            تعليق

            المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

            أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

            شاركي الموضوع

            تقليص

            يعمل...
            X