اهمية الفحوصات الطبية قبل الزواج

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • اهمية الفحوصات الطبية قبل الزواج


    أهمية إجراء الفحوصات الطبية قبل الزواج لتقليل حدوث الأمراض الوراثية والأمراض الفيروسية

    تشكل الامراض الوراثية والتشوهات الخلقية نسبة عالية من امراض المواليد الجدد.

    وقد نصحت الهيئات الصحية في جميع دول العالم الازواج باجراء فحوصات قبل الزواج

    من اجل الحد من انتشار تلك الامراض. وهذا الفحصوات تتناول الزمرة الدموية،

    التحاليل الوراثية، والمسح الفيروسي والجرثومي مثل التهاب الكبد وفيروس الايدز... الخ.

    وقد سنت بعض الدول العربية أنظمة لتطبيق الفحص قبل الزواج.

    وإذا كانت السعودية والبحرين والامارات تحث بشكل اختياري على القيام بهذه الفحوصات

    فان الأردن سن نظاما يرغم من يريد الزواج القيام بالفحص الطبي قبل عقد القران.

    وتعد المجتمعات العربية بشكل عام من المجتمعات التي يشيع فيها زواج الأقارب

    ضمن نطاق القبيلة، أو العشيرة، أو العائلة والأسرة الواحدة. وهذه الانواع من

    الزيجات معرضة لحد كبير الى ظهور العديد من الامراض الوراثية حيث يتوقع إحصائيا

    أن يصاب طفل واحد من كل 25 طفلاً بمرض وراثي ناتج عن خلل في الجينات

    أو بمرض له عوامل وراثية خلال الخمس والعشرين سنة من عمره، مثل عيب خلقي شديد،

    وتأخر في المهارات و تأخر عقلي. وتسعة من هؤلاء المصابين

    بهذه الأمراض يتوفون مبكرا أو يحتاجون إلى البقاء في المستشفيات لمدة طويلة

    أو بشكل متكرر.

    أمراض الزواج المنتشرة في العالم العربي

    يصعب معرفة وحصر الأمراض المنتشرة في الوطن العربي

    وذلك ناتج لقلة المعلومات الموثقة عن هذه الأمراض.

    كما أن نسبة انتشار هذه الأمراض تختلف من دولة لأخرى.



    ولكن وبشكل عام نقسم الأمراض الأكثر شيوعا في العالم العربي إلى ما يلي:


    1- أمراض الدم الوراثية مثال فقر الدم المنجلي وفقر دم البحر المتوسط وانحلال الدم.

    2- أمراض الجهاز العصبي كمرض ضمور العضلات الجذعية

    وضمور العضلات باختلاف أنواعها وضمور المخ والمخيخ.

    3- أمراض التمثيل الغذائي المعروفة بالأمراض الاستقلابية التي تنتج بسبب نقص أنزيمات معينة.

    4- أمراض الغدد الصماء خاصة أمراض الغدة الكظرية والغدة الدرقية.

    ومعظم هذه الأمراض تنتقل بالوراثة المتنحية والتي يلعب زواج الأقارب فيها دورا كبيرا في انتشارها.


    الأمراض الوراثية

    يقسم الأطباء أسباب العيوب الخلقية والأمراض الوراثية إلى ما يلي:

    1 ـ الأمراض المتعلقة بالكروموسومات (الصبغيات)

    وهذا النوع في العادة ليس له علاقة بالقرابة فقط وانما يحدث لأسباب اخرى.

    ومن اشهر أمراض هذا النوع متلازمة داون (او كما يعرف عند العامة بالطفل المنغولي).

    و متلازمة داون ناتجة عن زيادة في عدد الكروموسومات إلى 47 بدلا من العدد الطبيعي 46.


    الأمراض المتنحية

    هي أمراض تصيب الذكور والاناث بالتساوي ويكون كلا الأبوين حاملا للمرض

    مع أنهما لا يعانيان من أي مشاكل صحية لها علاقة بالمرض. وفي العادة

    تكون بين الزوجين صلة قرابة. ولذلك تنتشر هذه الأمراض في المناطق التي يكثر فيها

    زواج الأقارب كبعض المناطق في العالم العربي. ومن اشهر هذه الأمراض أمراض الدم الوراثية

    خاصة مرض فقر الدم المنجلي والتلاسيميا وأمراض التمثيل الغذائي بأنواعها.

    الأمراض المرتبطة بالجنس المتنحية.


    وهذا النوع من الأمراض ينتقل من الأم الحاملة للمرض فيصيب أطفالها الذكور فقط.

    واشهر هذه الأمراض مرض نقص خميرة G6pd وهذا النوع في العادة ليس لها علاقة بزواج الأقارب

    ولكن المرض قد يصيب البنات إذا تزوح رجل مصاب بالمرض بإحدى قريباته الحاملة للمرض.


    الأمراض المرتبطة بالجنس السائدة

    هي أنواع من الأمراض النادرة التي تنتقل في العادة من الأم إلى أطفالها الذكور والإناث

    وقد تكون شديدة في الذكور مقارنة بالإناث مثل اضطرابات النزف.


    الأمراض الاخرى

    مرض السكر، وارتفاع ضغط الدم، والربو، والظهر المشقوق (الصلب المشقوق)

    والشفة الأرنبية وغيرها من الأمراض كلها تدخل تحت هذا الباب. إن الأسباب وراء هذه الأمراض

    في العادة غير معروفة ولكن جميع هذه الأمراض لا تحدث إلا في الأشخاص الذين لديهم

    استعداد وراثي وتعرضوا إلى سبب ما في البيئة المحيطة بهم. تكمن فائدة الفحص

    قبل الزواج فى عدة نقاط مثل:

    1 ـ أن المقدمين على الزواج يكونون على علم بالأمراض الوراثية المحتملة للذرية

    فإن وجدت إتسعت الخيارات في عدم الإنجاب أو عدم إتمام الزواج.

    2 ـ تقديم النصح للمقبلين على الزواج إذا ما تبين وجود ما يستدعي ذلك بعد

    استقصاء التاريخ المرضي والفحص السريري واختلاف زمر الدم.

    3 ـ أن مرض (التلاسيميا) هو المرض الذي ينتشر بشكل واسع وواضح في حوض البحر

    المتوسط وهو المرض الذي توجد وسائل للوقاية من حدوثه قبل الزواج.

    4 ـ المحافظة على سلامة الزوجين من الأمراض، فقد يكون أحدهما مصاباً بمرض

    يعد معدياً فينقل العدوى إلى زوجه السليم.

    5 - إن عقد الزواج عقد عظيم يبنى على أساس الدوام والاستمرار، فإذا تبين بعد

    الزواج أن أحد الزوجين مصاب بمرض فإن هذا قد يكون سبباً في إنهاء الحياة

    الزوجية لعدم قبول الطرف الآخر به.

    6 - بالفحص الطبي يتأكد كل من المخطوبين من مقدرة الطرف الآخر على الإنجاب وعدم وجود العقم.


    سلبيات واعتراضات

    1 - إيهام الناس بأن زواج الأقارب هو السبب المباشر لهذه الأمراض المنتشرة

    في مجتمعاتنا، هو أمر غير صحيح إطلاقاً.

    2 ـ قد يحدث تسريب لنتائج الفحص ويتضرر أصحابه، لا سيما المرأة، فقد يعزف

    عنها الخطاب إذا علموا أن زواجها لم يتم بغض الطرف عن نوع المرض وتنشأ

    عن ذلك مشاكل وصعوبات بالنسبة لها.

    3 ـ يجعل هذا الفحص حياة بعض الناس قلقة مكتئبة ويائسة إذا ما تم

    إعلام الشخص بأنه سيصاب هو أو ذريته بمرض عضال لا شفاء له من الناحية الطبية.

    4 - التكلفة المادية التي يتعذر على البعض الالتزام بها في حال إلزام الحكومات

    بجعل الفحوص شرطاً للزواج، اذ ستزيد المشاكل حدة، كجعل اخراج شهادات

    صحية من المستشفيات الحكومية وغيرها أمراً في غاية في السهولة

    لانه يصبح مجرد روتين يعطى مقابل مبلغ من المال.

    إن احتمال الاصابة بالأمراض الخلقية لدى المتزوجين من أقاربهم أعلى مقارنة بالمتزوجين من

    غير أقاربهم. وتزداد نسبة هذا الأمراض كلما زادت درجة القرابة. فوراثياً لدى كل إنسان

    بغض النظر عن عمره، أو حالته الصحية، حوالي 10 الى 65 مورثة (بها طفرة).

    وهذه لا تسبب أمراضاً لمن يحملها لان الإنسان دائما لديه نسخة أخرى سليمة من الجين.

    وعند زواج طرفين لديهما نفس الجينتحدث مشكلة صحية حسب نوع الجين المعطوب.

    وعلى الذين يتقدمون للفحص الطبي قبل الزواج معرفة أن الطب لا يستطيع الكشف

    عن جميع الأمراض. وينبغي على المتقدم التحري عن كل طفل او بالغ في العائلة

    لديه مرض يشتبه في أن يكون خلقيا أو وراثيا. لذلك فان التاريخ المرضي لكل

    عائلة هو الذي ينبه الطبيب عن وجود مرض ما، وإذا عرف هذا المرض فان على

    الطبيب التحقق من احتمالية انتقاله لهذه الأسرة الجديدة





  • #2
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    الموضوع مكرر هنا
    شكرا لمجهودك اختي

    http://www.anaqamaghribia.com/vb/showthread.php?t=50365

    تعليق

    المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

    أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

    شاركي الموضوع

    تقليص

    يعمل...
    X