*** المرأ والكتابة ***

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • *** المرأ والكتابة ***

    [frame="7 80"]



    <!-- /* Font Definitions */ @font-face {font-family:&quot;Comic Sans MS&quot;; panose-1:3 15 7 2 3 3 2 2 2 4; mso-font-charset:0; mso-generic-font-family:script; mso-font-pitch:variable; mso-font-signature:647 0 0 0 159 0;} @font-face {font-family:Andalus; panose-1:2 1 0 0 0 0 0 0 0 0; mso-font-charset:178; mso-generic-font-family:auto; mso-font-pitch:variable; mso-font-signature:24577 0 0 0 64 0;} /* Style Definitions */ p.MsoNormal, li.MsoNormal, div.MsoNormal {mso-style-parent:&quot;&quot;; margin:0cm; margin-bottom:.0001pt; mso-pagination:widow-orphan; font-size:12.0pt; font-family:&quot;Times New Roman&quot;; mso-fareast-font-family:&quot;Times New Roman&quot;;} @page Section1 {size:612.0pt 792.0pt; margin:72.0pt 90.0pt 72.0pt 90.0pt; mso-header-margin:36.0pt; mso-footer-margin:36.0pt; mso-paper-source:0;} div.Section1 {page:Section1;} -->
    تحية شاعرية ..... تحية صادقة
    الى الاستاذ الجليل " الشاعر محمد بنعمارة"
    يعتبر ملتقى الإبداع النسائي من أبرز التظاهرات الثقافية التي ينظمها المجلس البلدي لمدينة فاس منذ سنة 1989بتعاون مع اليونسكو و بتنسيق مع جمعية ملتقى الإبداع النسائي و محور هذه السنة ""المرأة و الرواية ""
    المرأة و الرواية
    و قد حضر هذا العرس الثقافي أديبات مبدعات من أقطارالدول العربية " فلسطين – البحرين – لبنان – السودان – الجزائر – تونس – ليبيا -العراق - مصر و طبعا المغرب البلد المضيف
    و قد كانت المواضيع التي تناولتها المبدعات فيما يتعلق بالمراة هي //
    " الرواية النسائية بين التأسيس و الامتداد للأستاذة نوال السعداوي "
    " الرواية النسائية و النقد الذكوري للاستاذة بثينة شعبان "
    " 34 سنة على صدور رواية " أنا أحيا " للأستاذة ليلى بعلبكي ( ذ محمد برادة )
    " الرواية النسائية و اسئلة القراءة " ليانة بدر "
    "تقنية الكتابة المرآوية في رواية عيد المراة الأستاذة رشيدة بنمسعود
    "تاسيس حوارية السرد النسائي " " مقام عطية " للاستاذة سلوى بكر ( ذ حميد لحميداني )
    "الرواية و اسئلة القراءة الاستاذة خديجة صفوت .....
    و شهادات حية لكل من الاساتذة عائشة لمسين ، نفيسة السباعي ، ليلى ابو زيد، حميد نعنع ، آسيا جبار ، خديجة صفوت ، فوزية رشيد ، هدى بركات .....
    أمام هذا الزخم الهائل من العطاءات و النضال الجاد – و هذه ليست شهادتي و إنما هي شهادات كل من الاساتذة و النقاد محمد برادة ، أنور المرتجي، حميد الحميداني ، جميل حتمل ( ناقد سوري ) و ابراهيم الخطيب ... التي تستحق كل تشجيع و تنويه ، و كان حضور المرأة حضورا قويا و ملفتا للانتباه- الذي شهده مجمع القدس على مدى 3 ايام...
    و قفت مذهولة و مصدومة بين ما رأيته و سمعته و بين ما قرأته للأستاذ محمد نور الديـن أفاية كـتابه بعنوان '' الهوية و الاختلاف في المراة و الكتابة و الهامش" يؤكد الاستاذ نور الديـن افاية في كتابـه في فـصل " علاقة المراة و الكتابة في اشكالها و تعبيراتها المختلفة " يؤكد على أن المرأة لا تقدر على الكتابة و الإبداع هي تضع و تلد أما فعل الكتابة و الإبداع فهو المجال الخصوصي للرجـل لأن التاريـخ يعلمه أن المراة برهنت عن عدم إمكانية الإبداع و التجديد و الاكتشاف و هذا واقع حضاري قائم في عرفه أن المرأة تلغى من مجال الكتابة لأن التاريخ الذكوري يزرع فـيها القـناعة بضعفها و عدم قدرتها على الابتكار و هذه البديهية تؤكدها كل النصوص و تثبتها الوثائق والرموز.
    مـن هنا تبـدأ المرأة بالابتعاد عن مجال الإبداع و الكتابة لأنـها تشعر بخوف لا مثيل له من هـذا العالم السـحري المرتب من طرف الرجل . إنه نظام موضوع
    و مؤطر حسب استراتيجية ذكورية معلومة
    و مساهمة المرأة في هذا النظام من خلال فعل الكتابة لا يمكن ان يتم إلا بعد تقديم تضحيات كالموت أو المرض أو الدورة الشهرية لكن النظام الرمزي الذكوري السائد حيث يسمح للمرأة بإعلان كتابتها لا ينطلق في ذلك من تقدير معين لقيمة ما تكتب و ما تنتج بقدر ما يسعى إلى توريطها و إبرازها ككاتبة ضعيفة لا تستطيع بها الالتحاق بمستوى كتابة الرجـل و أن يعمل على إشعارها بأنها ناقصة لا تبدع إذا كتبت و بالتالـي يـغدو النظام الذكوري فخا لا حدود له في إمكانية تسهيل الاقتناص من إبداع المرأة
    لأدري لماذا تقززت من هذا الاعتراف هذا اذا كان اعتراف بحق
    و من المؤسف جدا أن تأتي مثل هذه الشهادات من قلم مبدع كالأستاذ نور الدين افاية مع احترام رايه
    ساعقب على ما جاء في كتابة الاستاذ محمد نور الدين افاية "الغني عن التعريف " مع العلم أني لا زلت غضة العود لم أدخل غمار الكتابة بعد ليس خوفا أو أنها حكرا على الرجل فقط أبدا و لكن أنتظر حتى يشتد عودي و لا أتورط و يستهزئ مني " اخي في درب الكلمة "
    و لكن السبب الرئيسي الذي دفعني إلى الكتابة هو كالتالي :
    أولا : أسال الاستـاذ نور الدين افاية و هوادرى مني بذلك و كاني به يتغاضى
    و يتناسى ما جاء في قول الرسول عليه الصلاة و السلام للشاعرة المخضرمة
    خنساء و هي انثى ( هيه يا خناس ) لقد اطربته بقولها مما لا شك فيه و هذه
    شهادة قوية و ثابتة على مر العصور و الازمان
    ثانيا : لم لا يكون هذا المحور حول الكفاءة و الجودة في العطاء و الابداع و ليس موضوع التقنيص و الفخ و التوريط أهي معركة أم عداء ؟
    لماذا لا زال موضوع ابداع المرأة يطرح كموضوع غريب أو سر يستعصى فك رموزه و طلاسيمه
    عن الكتابة حتى الرجل لا زال و سيظل يعاني و يكابد حول اثبات وجوده كمبدع لانه سواء رضي ام لا فوجود المرأة حاضرة معه يخاطبها هي و يناجيها ي كيفما كان مستواها الادبي او الفكري او الاجتماعي اذن عليها ان تفهمه كي يعلن وجوده ككائن و مبدع ليس كذكر.
    اعتقد على حد ما جاء في كتابك ان كتابة النفي و الإقصاء و الخطر و السجن هي اشد الكتابات عنفا و توثرا حين يغيب التواصل بواسطة الكلام تغدو الكتابة مـجـالا لا يستطيع فيه هذا الغياب و طريقة لمساءلة جدرية للرغبة و هذه الكتابة و الطريقة تنجليان
    فالمراة عندما تطرد من " جنة عدن " التي سيجتموها انتم يا معشر الرجال و كتبتم على بابها لا يدخل علينا الا من كان ذكرا – ان صح التعبير –فالمراة ستحاول قدر جهدها ان تحفر و الحفريات كما هو معلوم تبقى لاصقة و عالقة عكس الحبر و تخنق اليراع بين الخمس اللطاف ( الانامل ) لتقول ها انذي
    انا اكتب اذن انا موجودة
    ملحوظة : هذا الاسترسال كتب ذات مساء 11/4/92 بمداد تلميذة غير حاصلة على الباكلوريا اداب تحب وتحترم كتابات الشاعر المرحوم الحاج محمد بنعمارة ( اللهم تغدمه برحمتك آمين ) و قد ارسلت له نسخة منها في برنامج ( حدائق الشعر باذاعة وجدة الجهوية يومه الخميس ( اعتقد )
    تعشق الكتابة حتى الجنون اذ تغمس ريشتها بمداد صدقها و عفويتها

    تحيتي لكل مبدعة انيقة
    [/frame]




























    عـاشـقـة لـ الـضـاد ــغـة





  • #2
    لقد وضعت الموضوع مرتين عزيزتي أريج الرحمان .. ينقل للأرشيف
    ~ في طريقي...~


    [flash=http://dc05.arabsh.com/i/00758/or0gsa77b30z.swf]width=500 height=300[/flash]



    ستبقين سلطانة الكلمة و سلطانة القلوب
    * أمـــــ الصالحين ـــــــــي *





    نادية

    تعليق

    المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

    أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

    شاركي الموضوع

    تقليص

    يعمل...
    X