إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

فلسطين اسطورة يحكيها القمر ....وفلسطينيات يعشقن ما فيها حتى الحجر ஐღ

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • فلسطين اسطورة يحكيها القمر ....وفلسطينيات يعشقن ما فيها حتى الحجر ஐღ



    نحن عشاق فلسطين
    عشاق جئنا من كل بقاع الأرض
    دمنا العربي الفلسطيني علامة توحدنا
    جئنا نحمل حباً ابدياً لموطن عربي خالد
    فلسطين .. نحبك ونفديك بدمائنا
    دمتي لنا عربية






    حبيباتى فراشاتى غالياتى
    الى كل من شرفتنا بزيارة ملفنا وبلدنا الحبيب فلسطين
    اسعدنا تواجدكم ونتمنى ان نصحبكم معنا بجولة ليست بالقصيرة او الصغيرة بين بلدان وعادات واجمل ما تراة عيناكن عن فلسطين
    اتمنى ان يمتعكم ما سنقدمة لكم والا يتسلل الملل لقلوبكم من خلال جولتنا فى ارض فلسطين الطاهرة

    واعتقد ان الكثير منكم سيندهش من كلمات الانشودة الحزينة
    ولكنها حبيبة على قلبى كثيرا وكل فتاة فلسطينية فى الشتات وتتمنى الرجوع والالتقاء بعد الوداع
    والانشودة على الرغم من ان بها وداع وفراق لكنها تذكرنا بما هو حقيقة لا مفر منها اننا مهما التقينا وتقابلنا مصيرنا الى الوداع والرحيل لهذا يجب على كل منا ان تضع بصمتها لدى احبتها ليتذكروها بها الى الابد
    واتمنى من ربى ان يبارك فى جمعتنا وصحبتنا
    ونلتقى جميعا على اعتاب الاقصى وراية الاسلام وفلسطين ترفرف على قبابة
    واول ما سنبدء بة هى حبيبتنا فلسطين
    سنتركها تتحدث عن نفسها قليلا لتلقى عليكم التحية والسلام كعادتها الطيبة

    ولكن قبل هذا
    احب ان اكتب فهرس صغير لسهولة تصفح ملفنا الغالى والرجوع الية فى كل وقت لتنهلو من معلوماتة الغزيرة المتنوعة


    بسم الله الرحمن الرحيم
    1- مقدمة عن فلسطين الغالية ورمز مقاومتها الغالى على قلوبنا للابد ***ابو عمار***
    2- فلسطين واهميتها بالاسلام - انبياء الله وصلتهم بالقدس
    3- من هم عرب 48-- القدس -- الخليل -- طبريا
    4- بئر السبع -- عسقلان -- بيت لحم -- غزة -- نابلس --بيسان
    5- جنين - حيفا - يافا - اريحا - الناصرة - الرملة
    6- اشهر الاكلات الفلسطينية --- التراث الشعبى والازياء الفلسطينية
    7- أقوال مشهورة في قضية فلسطين --- اشهر الادباء الفلسطينين--- اجمل الاشعا ر التى قيلت عن فلسطين
    8- العرس وليلة الحناء والزفاف فى فلسطين --- الامثال الشعبية الفلسطينية حسب الترتيب الابجدى
    9- صور متنوعة لبلدنا الحبيب فلسطين
    10- الختام وشكر خاص لكل من شاركتنا بانشاء هذا الملف الرائع
    /
    /
    /
    /
    /
    /
    /
    /يتبع

    اولا

    فلسطين تتحدث عن نفسها

    احب ان اعرفكم عن نفسى
    انا اسمى فلسطين
    قبل ان احدثكم عن معلوماتى الشخصية
    هل رأيتم صورتى قبل ان اشوة؟؟
    لا شك كنت رائعة الجمال
    ولكن اعداء الله شوهونى واخفو حقيقة جمالى عن كل الاجيال الجديدة
    ولا شك ايضا ان القلة القليلة هم من يتذكرون ملامحى
    دعونى اريكم كم رائعة انا






    والان دعونى اريكم بطاقتى الشخصية


    فلسطين





    ****************************



    الاسم : فلسطين بنت كنعان
    الديانه: مسلمه عربيه




    عدد الابناء: ثلاثة



    الحاله الشخصيه :
    أرملة




    اسماء الابناء



    نكبة : وهي من مواليد 1948


    نكسه: مواليد 1967


    انتفاضه: مواليد 1987





    نبذه عن حياتي



    انا ارض الديانات الاسلام،المسيحيه،اليهوديه مسلوبه يتيمه منذ الصغر تبرئ عني ابي واسمه ( عربي؟)وامي اسمها (شام) في نفس الوقت ماتت جدتي كرامة لاحول لها ولا قوه اخوتي 23 لا احد منهم يعرفني اكبرهم طعن بخنجر مسموم سنة2003 واسمه عراق الله معه. طموحي بسيط ان اتحرر من اسرائيل




    اوصافي



    انا في منتهى الجمال متدينه من اسره عريقه ( جزيرة العرب) احب الحياة كباقي البلاد لكن بعزه اهوى البحر الذي يلامس قدماي واعشق موسيقى الثوار في احضاني لون شعري اسود ولون ارضي اخضر و دمي احمر اما قلبي فابيض عيوني كلون بحري ازرق لي عشاق كثر اكثر من كل البلاد مهري الشهاده ويوم عرسي تحريري



    العلاقات الاسريه


    كما تعلمون لي 23 اخ لا احد منهم يزورني كلهم خائفون من زوج امهم ( امريكا) فبعد موت اخي العراق بت وحيده ليس لي الا الله واحفادي الذين يقاتلون اخواي مصر واردن يريدان تزويجي من اسرائيل ابن امريكا وانا ارفض هذا الزواج وضعي المادي تعيس مع ان اخوتي سعوديه وكويت وامارات من اغنى البلاد





    ولكن








    ورغم كل شيء







    سأبقى




    فلسطين


    والان دعونى اقدم لك رمز ثورتى ومقاومتى
    الرمز الذى مهما طال بعادة سيظل للابد حيا بقلوب ابنائى


    **ابو عمار**



    * ولد في القدس- فلسطين في 4/8/1929

    *الاسم: "محمد ياسر" عبد الرؤوف القدوة الحسيني

    * تلقى تعليمه في القاهرة- مصر

    * التحق بالضباط الاحتياط للجيش المصري وقاتل في صفوفه منذ العدوان الثلاثي على مصر عام 1956
    * تخرج مهندساً من جامعة فؤاد الأول - القاهرة
    * انخرط في شبابه في الحركة الوطنية الفلسطينية من خلال الانضمام إلى اتحاد طلاب * فلسطين في 1944 وتولى رئاسته لاحقاً
    * في الخمسينات أسس مع إخوانه من المناضلين الفلسطينيين حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" وأعلن الناطق الرسمي لها في 1968
    * في شباط 1969: انتخب رئيساً للجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية
    * 1973: قائدا عاما لقوات الثورة الفلسطينية
    * 1974: ألقى كلمة باسم الشعب الفلسطيني أمام الجمعية العامة للامم المتحدة في نيويورك
    حصل علي عده أوسمة وجوائز للسلام
    * 1979: وسام جوليت كوري الذهبي- مجلس السلم العالمي
    * 1981: دكتوراه فخرية من الجامعة الإسلامية في حيدر أباد "الهند"
    *دكتوراه من جامعة جوبا في السودان
    *دكتوراه فخرية من كلية ماسترخت للأعمال والإدارة في هولندا 1999
    * 1982: قاد المعركة البطولية ضد العدوان الإسرائيلي على لبنان ومعركة الصمود خلال حصار بيروت من قبل القوات الإسرائيلية
    * نوفمبر 1984 ونيسان 1987: أعيد انتخابه رئيساً للجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية من قبل الدورات 17 و 18 و 19 للمجلس الوطني الفلسطيني
    * 15/11/1988: تلا إعلان الاستقلال وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة، وانتخب رئيسا لدولة فلسطين
    * 13/12/1988: ألقى خطابا في الجمعية العامة للامم المتحدة في جنيف التي انتقلت لعقد جلستها في جنيف بسبب رفض الحكومة الأمريكية منح الرئيس ياسر عرفات تأشيرة دخول إلى الولايات المتحدة الأمريكية للذهاب إلى نيويورك من أجل إلقاء كلمته في الجمعية العامة في مقر الأمم المتحدة في نيويورك. وخاطبها في جنيف كما خاطب مجلس الأمن في جنيف في شباط وأيار 1995 لنفس السبب
    * 13-14/12/1988: أطلق مبادرة السلام الفلسطينية لتحقيق السلام العادل في الشرق الأوسط، والتي فتحت بناءا عليها الحكومة الأمريكية برئاسة الرئيس رونالد ريغان، حوارها مع منظمه التحرير الفلسطينية في تونس
    * 30/3/1989: اختاره المجلس المركزي الفلسطيني رئيساً لدولة فلسطين، وقد تم اختياره لهذا المنصب من قبل المجلس الوطني الفلسطيني مباشرة
    * أطلق ووجه سياسة "سلام الشجعان " التي تتوجت بتوقيع اتفاقية إعلان المبادئ بين منظمه التحرير الفلسطينية وحكومة إسرائيل في البيت الأبيض يوم 13/9/1993
    * اختاره المجلس المركزي الفلسطيني يوم 12/10/1993 رئيساً للسلطة الوطنية الفلسطينية
    * 31 أكتوبر 1993: اختير رئيسا للمجلس الاقتصادي الفلسطيني للتنمية والإعمار
    * الرئيس عرفات هو نائب رئيس حركة عدم الانحياز، ونائب رئيس دائم لمنظمة المؤتمر الإسلامي
    * في تموز 1994: منح جائزة فليكس هونيت بوانيه للسلام
    * في أكتوبر 1994: منح جائزة نوبل للسلام
    * في نوفمبر 1994: منح جائزة الأمير استورياس في أسبانيا
    * انتخابه رئيسا للسلطة الوطنية الفلسطينية- الإنتخابات العامة
    20/1/1996







    انا على عهدك لماضون
    جنودا اوفياء حتى النصر
    وبعد ان يرفع شبل من اشبالنا او زهرة من زهراتنا
    علم فلسطين على كنائس ومآذن القدس الشريف






    عاشقة تراب

    واصبر لحكم ربك فإنك بأعيينا وسبح بحمد ربك حين تقوم
    أمنيتي اني نشوف
    أم أبو بكر/زهر الخزامى/أم الصالحين ** أم الصالحين بنتك منى رجعت و توحشتك بزاف// إحساسي قوي اني غادي نشوفكم في القريب العاجل أحبكن في الله
    {...
    سبحانك يا رب أعصيك وترحمني ،،
    سبحانك يا رب أعصيك فتعطيني،،
    لك الحمد يا رب ،،
    آنسني بقربك يا رب،،
    ...}

  • #2
    2- فلسطين واهميتها بالاسلام - انبياء الله وصلتهم بالقدس

    دعونا نعرف اهمية فلسطين الحبيبة فى الاسلام


    فلســــطين في الإسلام
    ل فلســـطين مكانة خاصة في التصور الإسلامي ، ولهذا ، كانت ولا زالت محط أنظار
    ومهوى أفئدة المسلمين ، والأسباب التالية جعلتها تحظى بهذه المكانة:
    * في فلســــطين المسجد الأقصى المبارك وهو أول قبلة للمسلمين في صلاتهم ، و ثالث مسجد مكانة ومنزلة بعد المسجد الحرام والمسجد النبوي ، والصلاة فيه بخمسمائة صلاة عما سواه من المساجد ، فعن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال:{ لا تشد الرحال إلا إلى ثلاثة مساجد : المسجد الحرام ومسجدي هذا والمسجد الأقصى}.

    * أرض فلســــطين أرض مباركة بنص القرآن الكريم ، فقد قال تعالى : { سبحان الذي أسرى بعبده ليلا من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى الذي باركنا حوله } , وقال تعالى : { ونجيناه ولوطا إلى الأرض التي باركنا فيها}, قال ابن كثير : بلاد الشام , وقوله تعالى: فيها { ولسليمان الريح عاصفة تجري بأمره إلى الأرض التي باركنا فيها,وقال تعالى على لسان موسى عليه السلام : { يا قوم ادخلوا الأرض المقدسة التي كتب الله لكم } , المقدسة : الطاهرة , وقيل سماها مقدسة لأنها طهرت من الشرك وجعلت مسكنا للأنبياء والمؤمنين ,
    والأرض المقدسة هي فلســــطين ودمشق وجزؤ من الأردن ( الشام) . .
    * فلســــطين أرض الأنبياء ومبعثهم - عليهم السلام – فعلى أرضها عاش إبراهيم, واسحق, ويعقوب, ويوسف, ولوط, وداود, وسليمان,وصالح, وزكريا, ويحيى, وعيسى عليهم السلام ممن ورد ذكرهم في القرآن الكريم ,ومن هنا فإن المسلمين عندما يقرأون القرآن يشعرون بارتباط عظيم بينهم وبين هذه الأرض ولأنهم يؤمنون أنهم حاملو ميراث الأنبياء ورافعوا رايتهم ولأن دين الإسلام جاء ناسخا لما قبله مع الأمر للمسلمين بالإيمان بكل من سبق من الأنبياء والمرسلين فقل تعالى :{ آمن الرسول بما أنزل إليه من ربه والمؤمنون كل آمن بالله وملائكته وكتبه ورسله لا نفرق بين أحد من رسله وقالوا سمعنا وأطعنا غفرانك ربنا وإليك المصير }.

    ومن المسجد الأقصى( قبة الصخرة) كان المعراج بالرسول صلى الله عليه وسلم
    الى السموات وفي هذا المسجد جمع الله لرسوله الأنبياء من قبله فأمّهم دلالة
    على انتقال الإمامة والريادة وأعباء الرسالة إلى الأمة الإسلامية وهذا الباب
    الوحيد الذي فتح بين السماء والأرض في فلســــطين

    .
    وتبسط الملائكة أجنحتها على أرضفلســــطين - التي هي جزء من الشام- ففي
    الحديث الصحيح أن رسول الله صلى اله عليه وسلم قال : { يا طوبى للشام , يا
    طوبى للشام قالوا يا رسول الله وبم ذلك ؟ قال ( تلك ملائكة الله باسطة أجنحتها
    على الشام ) }.
    *
    * فلســــطين أرض المحشر والمنشر ,وفي حديث مسند لرسول الله صلى الله عليه وسلم ((أرض المحشر والمنشر )) . وهي عقر دار الإسلام وقت اشتداد المحن والفتن , فعن سلمة بن نفيل قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : { عقر دار الإسلام بالشام }, والمقيم المحتسب فيها كالمجاهد والمرابط في سبيل الله فعن أبي الدرداء رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : { أهل الشام وأزواجهم وذرياتهم وعبيدهم وإماؤهم إلى منتهى الجزيرة مرابطون في سبيل وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : { لا تزال طائفة من أمتي ظاهرين على الحق لعدوهم قاهرين حتى يأتيهم أمر الله وهم كذلك , قيل يا رسول الله أين هم ؟ قال :ببيت المقدس وأكناف بيت المقدس }.
    وأخيرا أخوة الإسلام إذا كانت هذه هي المكانة التي حباها الله ل فلســــطينهذه الأرض المباركة المقدسة على وجه الخصوص والشام على وجه العموم , أفلا يستحق ذلك منا أن نستنهض هممنا ونسترجع ما ضاع من عقيدتنا خاصة إذا علمنا أن أنظار العدو الصهيوني المجرم وأطماعه لا تقف عند حدود فلســــطينبل تتعداها إلى...... والتاريخ الحديث والحالي شـــاهد , ولنعلم جميعا علم اليقين أن القدس و فلســـطين كانت وما زالت على مدى التاريخ هي مقياس عزة الإسلام والمسلمين أو عدمه فمتى كانت القدس في حظيرة المسلمين دل ذلك على علو شأنهم وقوتهم وعزتهم........ ودائما القدس بيد الذي يحكم العالم...... والصهاينة واتباعهم.... في هذه الأيام .....
    واااا أســفاه
    ولله وحده المشتكى وحسبنا الله ونعم الوكيل


    بعد هذة اللمحة عن مكانة فلسطين بالاسلام
    يسعدنا انا نهديكم هدية راااائعة
    لكل من يتمنى الصلاة بالمسجد الاقصى ولمس ترابة الطاهر

    الرابط وفيه صورة 360 درجة بصيغة فلاش..


    تستطيع التحكم بالصور من الماوس
    تستطيع الدوران حولك لكي ترى المسجدالاقصى المبارك وكأنك واقف في المنتصف:





    للمشاهدة



    .... أضغط هنا

    عاشقة تراب

    واصبر لحكم ربك فإنك بأعيينا وسبح بحمد ربك حين تقوم
    أمنيتي اني نشوف
    أم أبو بكر/زهر الخزامى/أم الصالحين ** أم الصالحين بنتك منى رجعت و توحشتك بزاف// إحساسي قوي اني غادي نشوفكم في القريب العاجل أحبكن في الله
    {...
    سبحانك يا رب أعصيك وترحمني ،،
    سبحانك يا رب أعصيك فتعطيني،،
    لك الحمد يا رب ،،
    آنسني بقربك يا رب،،
    ...}

    تعليق


    • #3
      تااااااااابع


      رسول الله محمد ـ صلى الله عليه وسلم


      هو محمد بن عبد الله بن عبد المطلب بن هاشم بن عبد مَناف بن قُصَيّ بن كلاب بن مُرّة بن كعب بن لُؤَيّ بن غالب بن فِهر بن مالك بن النضر بن كِنانة بن خُزَيْمة بن مُدركة بن إلياس بن مُضَر بن نزَار بن معَدّ بن عدنان.
      مواقفه:للنبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ من المواقف الجليلة ما حفلت به كتب السيرة والحديث، منها:
      أخبر عروة بن الزبير أن امرأة سرقت في عهد رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ في غزوة الفتح، ففزع قومها إلى أسامة بن زيد يستشفعونه، قال عروة: فلما كلمه أسامة فيها تلون وجه رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ فقال: أتكلمني في حد من حدود الله؟! قال أسامة: استغفر لي يا رسول الله. فلما كان العشيُّ قام رسول الله خطيبا، فأثنى على الله بما هو أهله، ثم قال: أما بعد، فإنما أهلك الناسَ قبلكم أنهم كانوا إذا سرق فيهم الشريف تركوه، وإذا سرق فيهم الضعيف أقاموا عليه الحد، والذي نفس محمد بيده، لو أن فاطمة بنت محمد سرقت لقطعتُ يدها. ثم أمر رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ بتلك المرأة فقُطِعت يدُها، فحسنت توبتها بعد ذلك وتزوجت. قالت عائشة: فكانت تأتي بعد ذلك فأرفع حاجتها إلى رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم" (رواه البخاري ومسلم).
      وعن أبي سعيد الخدري قال: لما أعطى رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ ما أعطى من تلك العطايا في قريش وقبائل العرب (يريد توزيع الغنائم وإعطاء العرب ومنع الأنصار في حنين)، ولم يكن في الأنصار منها شيء، وجد (أي حزن وغضب) هذا الحي من الأنصار في أنفسهم، حتى كثرت فيهم القالة، حتى قال قائلهم: لقي رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ قومه! فدخل عليه سعد بن عبادة فقال: يا رسول الله، إن هذا الحي قد وجدوا عليك في أنفسهم لِمَا صنعت في هذا الفيء الذي أصبت؛ قَسَمْتَ في قومك وأعطيت عطايا عظاما في قبائل العرب، ولم يكن في هذا الحي من الأنصار شيء! قال: فأين أنت من ذلك يا سعد؟ قال: يا رسول الله، ما أنا إلا امرؤ من قومي، وما أنا! قال: فاجمع لي قومك في هذه الحظيرة. فخرج سعد فجمع الناس في تلك الحظيرة، فجاء رجال من المهاجرين، فتركهم فدخلوا، وجاء آخرون فردهم، فلما اجتمعوا أتاه سعد فقال: قد اجتمع لك هذا الحي من الأنصار. فأتاهم رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ فحمد الله وأثنى عليه بالذي هو له أهل، ثم قال: يا معشر الأنصار، ما قالة بلغتني عنكم وجِدَةٌ (أي حزن وغضب) وجدتموها في أنفسكم؟ ألم آتكم ضُلاَّلا فهداكم الله، وعالةً فأغناكم الله، وأعداء فألف الله بين قلوبكم؟ قالوا: بل الله ورسوله أمنُّ وأفضل. قال: ألا تجيبونني يا معشر الأنصار؟ قالوا: وبماذا نجيبك يا رسول الله، ولله ولرسوله المن والفضل؟ قال: أما والله لو شئتم لقلتم ـ فلصدقتم وصُدِّقتم ـ أتيتنا مكذَّبا فصدَّقناك، ومخذولا فنصرناك، وطريدا فآويناك، وعائلا فأغنيناك. أوجدتم في أنفسكم يا معشر الأنصار في لُعَاعة (أي بقية قليلة) من الدنيا تألَّفْتُ بها قوما ليُسْلموا ووَكَلْتُكُم إلى إسلامكم؟ أفلا ترضون يا معشر الأنصار أن يذهب الناس بالشاة والبعير، وترجعون برسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ في رحالكم؟ فوالذي نفس محمد بيده، لولا الهجرة لكنت امرأ من الأنصار، ولو سلك الناس شعبا وسلكت الأنصار شعبا لسلكت شعب الأنصار. اللهم ارحم الأنصار وأبناء الأنصار وأبناء أبناء الأنصار. فبكى القوم حتى أخضلوا لحاهم، وقالوا: رضينا برسول الله قَسْما وحظا. ثم انصرف رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ وتفرقنا" (رواه البخاري ومسلم وأحمد وهذه روايته).

      صلته بالقدس:القدس هي قبلة المسلمين الأولى، وثالثُ الحرمين، ومَسرى نبي الله محمد ـ صلى الله عليه وسلم ـ ومبتدأ معراجه؛ وهي الرمز المشير إلى رابطة الدين الواحد بين الرسل أجمعين، وبين نبي الله الخاتم محمد بن عبد الله، فقد ابتعثهم الله جميعًا لإخراج البشر من الظلمات إلى النور.
      وقد أثنى الرسول ـ صلى الله عليه وسلم ـ على مسجدها المبارك، وتحدث عن فضل الصلاة فيه، وفضل الإهلال بالحج والعمرة من هناك، كما أشار إلى تجديد نبي الله سليمان للمسجد الأقصى وابتهاله إلى الله أثناء ذلك.

      وفاته:
      مرض النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ فاستخْلَفَ الصدِّيقَ أبا بكر على الصلاة بالمسلمين، وأخذ المرض يشتدّ، وبالرغم من ذلك لم يَكُفَّ وهو في فراش موته عن إيصاء المسلمين بالصلاة وبالنساء وما ملكت أيمانهم.
      وببزوغِ فجر يوم الإثنين الثاني عشر من ربيع الأول من العام الحادى عشر الهجري لحق النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ بالرفيق الأعلى، تاركًا أعظم موروث للناس من بعده (كتاب الله وسنته)، بارح النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ الدنيا ما يبغي من عَرَضِها قليلاً ولا كثيرًا حتى إنه ـ والجزيرةُ تحت قدميه ـ كان يخشى أن يَلقى ربَّه وفي بيته دُرَيْهِمَاتٌ قد يسأله مولاه عنها.

      المراجع :
      1 السيرة النبوية لابن هشام.
      2 فقه السيرة للشيخ محمد الغزالي.





      داود ـ عليه السلام:

      هو الملك النبي داود أحد أنبياء بني إسرائيل، ينتهى نسبه إلى يعقوب بن إسحاق بن إبراهيم الخليل ـ عليهم السلام.
      ولد في القرن العاشر قبل الميلاد تقريبا، أي بعد نبي الله إبراهيم بما يقارب ألف سنة، وقد وُصف في بعض المرويات بأنه كان أزرق العينين، قليل الشعر.
      كان حدادًا يصنع الدروع ويتقن صنعها، وعبدًا من عباد الله تقيًا مهديًا، آتاه الله المُلْك والحُكْمَ والنبوة، وأثنى عليه فيمن أثنى عليهم في قرآنه العظيم بقوله: (أولئك الذين هدى اللهُ فَبِهُداهُمُ اقْتَدِهْ..).
      وأثنى عليه النبي محمد ـ صلى الله عليه وسلم ـ بقوله: "أَحَبُّ الصلاة إلى الله صلاة داود ـ عليه السلام ـ وأَحَبّ الصيام إلى الله صيام داود؛ كان ينام نصف الليل ويقوم ثلثه وينام سدسه، ويصوم يومًا ويفطر يومًا".
      وكان ـ عليه السلام ـ يأكل من عمل يده، ولا يُخلف إذا وعد، ولا يَفر إذا لاقَى.

      صلته بالقدس:كان دواد ـ عليه السلام ـ واحدًا من القلّة التي اسْتَبَانَ الملكُ طالوتُ ثباتها وإيمانها، فخاض معه المعركة الكبيرة ضد جالوت وجنوده المسيطرين على الأرض المقدسة، وأجرى الله ـ تعالى ـ النصر على يديه بقتله لجالوت ملك الأعداء، وصار مَلِكًا ونبيًّا يُوحَى إليه، فقاد بَنِي إسرائيل وغَزَا بهم المدينة المباركة، وكانت مُقامة على الجانب الشرقي، فشيد في الجانب الغربي قصرَه وأبنيةً جديدة كادت تمثل مدينة أخرى، مستعينًا في ذلك بأهل بيت المقدس ذوي الأصول الساميّة العربية غالبًا.
      وظلت القدس تحت حكمه عاصمةً لمملكته الموحدة لمدة أربعين سنة، ازدهرت فيها المملكةُ برَوَاجٍ تجاري بموانيها في البحر المتوسط وخليج العقبة.

      وفاته:وجد داود ملك الموت في بيته، وظنه رجلا غريبا، فلما عرفه، وأنه أتى قابضا، رحب بأمر الله، فقُبضت روحه، وطلعت عليه الشمس. فقال سليمان للطير: أظلي على داود، فأظلّت عليه الطير حتى أظلمت عليهما الأرض، فقال لها سليمان: اقْبِضي جناحًا جناحًا.
      وعن ابن عباس ـ رضي الله عنه ـ قال: مات داود ـ عليه السلام ـ فجأة، وكان بسبْتٍ، وكانت الطير تظله.
      وقيل: شَيَّع جنازته ـ عليه السلام ـ أربعون ألف عابد، عليهم البرانس، فضلاً عن غيرهم من الناس.





      زكريا ـ عليه السلام
      هو نبي الله زكريا بن برخيا، ينتهي نسبه إلى سليمان بن داود ـ عليهما السلام.
      كان نجارًا يعمل بيده ويأكل من كسبه؛ وعاش تقيًّا بعيدًا عن مقارفة الذنوب والآثام وقت أن كانت بنو إسرائيل تجترئ على الله وتكذب رسله وتقتلهم، إضافة إلى مجاهرتهم بالمنكرات زاعمين أنهم أبناء الله وأحباؤه، وخاصته وصفوته من خلقه.
      صلته بالقدس:زكريا ـ عليه السلام ـ من المقدسيين الذين عاشوا في تلك البقعة المباركة، وابتعثه الله ـ تعالى ـ لإصلاح أهلها ؛ فسار في طرقها داعيًا ومصلحًا يذكر بني إسرائيل بأيام الله ومعجزاته معهم وفضله عليهم، ويدعوهم إلى القيام بما أنزل الله فيهم من هدى ونور.

      وفاته:عن وهب بن منبه قال: هرب زكريا من قومه، فانشقت له شجرة، فدخل فيها، فجاء قومه فوضعوا المنشار عليها فشقوها شقًّا. وكان ذلك عقب قتلهم ابنه نبي الله يحيى ـ عليهما السلام.
      وفي رواية: إن زكريا ـ عليه السلام ـ مات ولم يقتل.
      وقد شهدت تلك المدينة المقدسة دعوته، وصدود بني إسرائيل عنه، ثم مطاردتهم له وقتله.





      عيسى ابنُ مريم ـ عليه السلام


      هو عيسى ابنُ مريمَ البَتُولِ بنتِ عمرانَ، ينتهي نسبُه إلى سليمان بن داود ـ عليهما السلام.
      وُلد عيسى في بَيْت لَحْم قريبًا من بيت المقدس بفلسطين سنة سَبْعٍ قبل التاريخ الميلادي المحدد الآن، وذلك ما تؤكده المصادر الدينية المُسْتَقاة من "الكتاب المقدس"، وسجلات الكنيسة القبطية، كما تؤكده بعضُ المصادرِ الشرقية الخاصة برحلة أسرة السيدة العذراء، والمصادرُ التاريخية التي تؤرخ لأحداث الإمبراطورية الرومانية التي كانت تحكم فلسطين يومئذ، كما تؤكده الحقائقُ الفلكية التي استطاعت بحساباتها أن تحدد تاريخَ ظهور النجم الساطع الذي تَزَامَنَ ـ في رواية المجوس ـ مع ميلاد المسيح.
      وكانت ولادتُه ـ عليه السلام ـ بقَدَرِ الله العظيم ومشيئتِه من أمٍّ دون أبٍ، مثلما خَلَق اللهُ آدمَ من ترابٍ من غير أب ولا أم؛ أخبر سبحانه بذلك في كتابه فقال: (إن مَثَلَ عيسى عند الله كمَثَلِ آدمَ خَلَقَهُ من تراب ثم قال له كن فيكون).
      وقد نطق عيسى ـ عليه السلام ـ في طفولته الأولى، فبَرِئَتْ أمه من اتهام الناس لها بالزنا، وعَرَّفَ النبي الكريم الناس بنفسه حينئذٍ فقال: (..إني عبد الله آتاني الكتاب وجعلني نبيًا. وجعلني مباركًا أينما كنت وأوصاني بالصلاة والزكاة ما دمت حيًا. وبَرًّا بوالدتي ولم يجعلني جبارًا شقيًا. والسلام عَلَيَّ يوم وُلدت ويوم أموت ويوم أُبعث حيا).
      واشتهر أمر عيسى بتكلمه في المهد، فكادَ له ملك الفرس وملك الشام خشيةً على مُلكهم، وأكْثَرَ اليهودُ من الكلام فيه وفي أمه حتى سمَّوْهُ ابنَ البَغِيّ، فانطلقت به أمه الطاهرة إلى مصر، فأقامت به حتى بلغ اثنتي عشرة سنة، ثم عادت به إلى مدينة بيت المقدس، حيث أقام بها حتى علمه الله التوراة وأَوحى إليه الإنجيل، وجعله آخر الأنبياء قبل خاتمهم محمد ـ صلى الله عليه وسلم.
      وكان ـ عليه السلام ـ فيما يروى، يلبس الشَّعْرَ، ويأكل من ورق الشجر، ولا يأوي إلى منزل ولا أهل ولا مال، ولا يدّخر شيئا لغدٍ.
      صلته بالقدس:يُعَدّ عيسى ـ عليه السلام ـ من أعظم الشخصيات ارتباطًا بالمدينة المباركة، فقد وُلد ببيت لحم التابعة للقدس، ثم انتقلت به أمه – كما يقال – إلى مصر، ثم عادت به بعد اثنتى عشرة سنة إلى مدينة بيت المقدس، فبَقي بها حتى أَوحى الله إليه وأمره بالتبليغ، فتنقّل عيسى بين ربوع الأرض المباركة يُعلِّم أهلَها ويدعوهم، ويأتي بالمعجزات، ويجتمع بحواريِّيه وتلامذتِه، حتى وَشَى به اليهود إلى ملوك الروم الوثنيين، فصدر الأمر بقتله وصلبِه، فحصروه في دار ببيت المقدس، فألقى الله شَبَهَ عيسى على أحد أصحابه الحاضرين (يهوذا الإسخريوطي الذي كان يخونه ويشي به)، فقَبض الجنود على يهوذا وقتلوه وصلبوه.
      وفاته :
      جزم القرآن الكريم بأن عيسى ابن مريم ـ عليه السلام ـ لم يُقتل، ولم يُصلب، وتعددت آراء علماء المسلمين فيما انتهى إليه أمرُه، فقال بعضهم، وهم فقهاء الظاهرية: لقد مات عيسى كما يموت غيرُه من سائر الخلق، واستدلوا لرأيهم بظاهر قول الله تعالى في القرآن الكريم: (..فلما توفيتَني كنتَ أنتَ الرقيبَ عليهم..).
      وذهب أكثر العلماء إلى القول بأن عيسى ـ عليه السلام ـ لم يَمُتْ، وإنما رُفِعَ رفعًا لا ندري كُنْهَهُ، ويستدلون لرأيهم بقول الله تعالى: (بل رفعه اللهُ إليه..).






      نبي الله إبراهيم ـ عليه السلام:


      هو إبراهيم بن آزر، وقيل تارح.. ينتهي نسبه ـ عليه السلام ـ إلى سام بن نوح ـ عليه السلام.
      يلقَّب بالخليل، ويُكْنَى أبا الضِّيفان.
      وُلد إبراهيم ـ عليه السلام ـ في "أور" بأرض الكلدانيين بالعراق في القرن التاسعَ عشر قبل الميلاد تقريبًا.
      تزوج سارة، فكانت عاقرًا لا تلد، وقد آتاه الله ـ تعالى ـ رُشْدَه صغيرًا، فكان ذا عقل راجح، وفي كبره اختصّه بالنبوة وابتعثه رسولاً واتخذه خليلاً، وقد سأل الصحابةُ رسولَ الله محمدًا ـ صلى الله عليه وسلم ـ عن صفة إبراهيم ـ عليه السلام ـ فقال: "انظروا إلى صاحبِكم" ـ يعني نفسه صلى الله عليه وسلم ـ فقد كان أقربَ الخَلْقِ شبهًا بأبي الأنبياء ـ عليه السلام ـ ولما كان إبراهيم أفضل الرسل أولى العزم بعد محمد ـ صلى الله عليه وسلم ـ فقد أُمر المسلمون بالصلاة عليه في تشهّدهم في صلواتهم، فهو الذي وفّى كلَّ ما أمره الله به، فقام بجميع خصال الإيمان وشُعَبِه.
      شَبَّ إبراهيم بين قومه الوثنيين، لكن نفسه الرشيدة فطنت إلى بطلان عقيدتهم، ثم أوحى الله إليه واجتباه وهداه إلى صراط مستقيم، وأمره بدعوة قومه إلى عقيدة التوحيد، ونَبْذِ الوثنية، فوقفوا في وجهه، وقاوموا دعوته، فكسَّر أصنامهم ليعلموا عجزها، لكنهم ألقوه في نار عظيمة، فنجاه الله منها، فاندهشوا لكنهم أيضا ظلوا على كفرهم..
      وهنا قرر إبراهيم الخروج من بينهم، وقصد أرض كنعان بالشام، ونزل حَرَّان أولا، يحمل دعوة التوحيد بين جنبيه، ويحارب الباطل حيثما حل.
      وفي مُهَاجَرِه بالشام بشره رب العالمين بذرية طيبة من الأنبياء الكرام، يكونون من بعده قادةَ الدنيا وهُداةَ أهلِ الأرض.
      وقد جاء في (العهد القديم) ما يشير إلى هجرة إبراهيم من بابل إلى الشام؛ ففي سفر التكوين (21 / 24 ): "وتغرب إبراهيم في أرض الفلسطينيين أيامًا كثيرة".
      وفيه (12 / 15 ): "جاء إبراهيم في رحلته المشهورة من أور أتى إلى أرض كنعان".
      وفيه (13 / 12 ): "وسكن في أرض كنعان".



      صلته بالقدس:
      من الثابت أن الخليل ـ عليه السلام ـ قد هاجر من أرض بابل إلى بلاد الشام، ولم يتوقف هنالك عن دعوة الناس إلى التوحيد، والقرآنُ يشير إلى أن هجرته كانت إلى الأرض المباركة (ونجيناه ولوطا إلى الأرض التي باركنا فيها للعالمين)، وهو مصطلح يشار به إلى بيت المقدس والبلاد المحيطة به.
      ويُرْوَى عند أهل الكتاب أن إبراهيم صَاحَبَ ملكَ الكنعانيين "ملكي صادق"، وأنه قرَّبه منه، كما وعد الرب إبراهيم أن تتملك ذريتُه هذه الأرض.

      وفاته:ماتت سارةُ زوجُ إبراهيم ـ عليه السلام ـ قبلَه بقرية حَبْرون (الخليل)، فحزن عليها، ثم مرض بعد حين، ومات عن مائة وخمس وسبعين سنة كما تذكر بعض الروايات، وتولى دفنَه إسماعيلُ وإسحاقُ ـ عليهما السلام ـ بالخليل، وفيها أيضا قبر إسحاق ويعقوب ـ عليهم جميعًا السلام.







      نبي الله إسحاق ـ عليه السلام


      هو نبي الله إسحاق ابن نبي الله إبراهيم الخليل، وُلد ببلاد الشام في القرن الثامن عشر قبل الميلاد - تقريبًا، بعد إسماعيل أخيه بأربع عشرة سنة، وقبيل مولده كانت الملائكة قد بشرت إبراهيمَ وسارة بوليد اسمه إسحاق ومن ورائه يعقوب، وكان عمر إبراهيم يومئذ مائةَ سنة، وعمر سارة تسعين سنة.
      ونشأ إسحاق ـ عليه السلام ـ في رعاية أبيه النبي الكريم إبراهيم الخليل، ينهل من معين العلم والتقوى، وتَزْكُو نفسُه وترقى حتى تحققت البشرى وأوحى الله إلى إسحاق وجعله نبيًا، فقام يدعو إلى الله.

      صلته بالقدس:جاء مولد إسحاق ـ عليه السلام ـ في منطقة الشام، وربما في القدس نفسها، والمؤكد هو أنه قضى حياته كلها في الأرض المباركة وما حولها، وترعرعت ذريته هناك.
      وفي بعض الآراء أن إسحاق هو الذبيح من ولد إبراهيم، استاقه أبوه ليذبحه عند الصخرة ببيت المقدس، ثم فداه ربُّه بذبح عظيم.

      وفاته:أقام إسحاق ـ عليه السلام ـ بقرية حبرون الكنعانية، المعروفة بالخليل الآن، إلى جوار قبر أبيه إبراهيم وأمِّه سارة، وجاءه ابنه يعقوب فأقام عنده، ثم مرض إسحاق ومات عن مائة وثمانين سنة فيما يقال، فدفنه يعقوبُ والعيصُ مع جدهما إبراهيمَ الخليل.






      نبي الله سليمان


      هو سليمان بن داود ـ عليهما السلام ـ ينتهي نسبه إلى يعقوب بن إسحاق بن إبراهيم الخليل ـ عليهم جميعًا الصلاة والسلام.
      ولد تقريبا في القرن العاشر قبل الميلاد. وكما اصطفى الله ـ سبحانه وتعالى ـ أباه داود وجعله ملكًا نبيًّا، اختاره هو كذلك وجعله ملكًا نبيًّا، خلفًا لأبيه، واستجاب دعاءه، فغفر له وآتاه ملكًا لا ينبغي لأحد من بعده، وعلمه منطق الطير، وسخر له الريح تجري بأمره، وسخر له جيوشًا وجماعات من الجن والإنس والطيور والوحوش، تأتمر بأمره، وتنتهي بنهيه طائعة خاضعة.


      صلته بالقدس:كانت القدس عاصمةَ مملكةِ بني إسرائيل في عهد داود ـ عليه السلام ـ وبموته انتقل الحكم إلى ابنه سليمان ـ عليه السلام ـ وبقيت القدس عاصمة له، فأعاد بناء مسجد بيت المقدس بالمدينة المباركة بناءً مشيدًا مُحكمًا.
      وبقي ارتباط النبي الكريم سليمان بالمدينة المباركة إلى أن مات، فكان يجلس للناس من أول النهار إلى قرب الظهيرة، يبحث حوائجهم، وينظر في أشغالهم.

      وفاته:
      جعل الله ـ تعالى ـ مُلك سليمان عظيمًا، وسخر له الإنس والجن والطير، والشياطين والرياح، فكانوا مؤتمرين بأَمره، لا يخرج عن طاعته أحد إلا نال العذاب البئيس جزاءَ عصيانِه، وذات يوم دخل سليمان محرابَه، وقام يُصلِّي متّكئًا على عصاه، فتوفاه الله وهو على هذه الهيئة، وظل كذلك أيامًا وشهورًا، والجن في الخارج مجتهدون في العمل خشية عقاب نبي الله، وينقضي الزمان، وسليمان في مُصلاه ميتٌ في هيئة مُصَلٍّ متكئ على عصاه، حتى تآكلت العصا، فصارت جوفاء ضعيفة، فثقل عليها نبي الله، فخَرّ، فلما رأت الجن موتَه انفضّوا وذهبوا، وأيقن الناس أن الجن لا يعلمون الغيب؛ إذْ لو كانوا يعلمونه لعرفوا بموت نبي الله سليمان وقت موته لا وقت سقوط العصا به، وما لبثوا في العذاب المُهين يؤدون أشقَّ الأعمال ظانّين حياتَه خائفين من سطوته بينما هو ميت.
      ويروى أنه ـ عليه السلام ـ عاش اثنتين وخمسين سنة، وقيل : نيفًا وخمسين، وامتد حُكمه عشرين سنة، وقيل أربعين.






      نبي الله موسى

      هو موسى بن عمران.. ينتهي نسبُه إلى يعقوب بن إسحاق بن إبراهيم ـ عليهم السلام.
      وُلد ـ عليه السلام ـ بمصر في القرن الثاني عشر قبل الميلاد تقريبا، في الوقت الذي كان فيه فرعونُ مصر يقتل كل ذكر يولد في بني إسرائيل؛ حذرًا من غلام يولد يكون هلاكُ مَلِكِ مصر على يديه، حسبما تشير البشارة المشهورة في بني إسرائيل، والتي وصلت إلى فرعون من جلسائه.
      وُلد موسى في هذه الأثناء، فلم يكن أمام أمه من سبيلٍ لتُبقي على حياة وليدِها، وحارت في صون ابنها أشد الحيرة، فقد كان لفرعون وجنوده سطوة جعلتهم يستعبدون بني إسرائيل الذين كانوا إذْ ذاك خيار أهل الأرض ـ فاستَخدموهم في أخس الحرف وأدناها، وأذاقوهم ألوان الهوان، وتحسّسوا أخبارهم وخفاياهم لئلا يُفلت مولود ذكر من الذبح بأيديهم، فقتلوا بسبب ذلك نفوسًا لا تُحصى.
      واشتدّ الحصار ببني إسرائيل، وخافت أم موسى على وليدها غاية الخوف، فأوحى رب العالمين إليها وَحْيَ إلهامٍ وإرشاد أنْ تضع وليدَها في تابوت (صندوق)، وتُطْلِقَه في نهر النيل بعيدًا عن عيون الطاغية وجُنده، فذهب التابوت وبه وليدها، واجتاح القلق العميق نفس الأم المسكينة، فراحت لا تدري ماذا تفعل لتسترد يتيمها؟!
      وسار التابوت بموسى الرضيع فوق صفحة النيل، فمر بآل فرعون، ووقعت عليه أعينُ الجواري، فالتقطْنَه من الماء، وانطلقْنَ به حتى وضعْنَه بين يدي آسيةَ بنتِ مُزاحم؛ امرأة فرعون، التي فتحت التابوت، فوقع نظرها على هذا الوليد ووقع حبه للتوّ في قلبها، وجاء فرعون ورآه، فقلق على ملكه، وخشي أن يكون هذا هو الفتى الموعود الذي يستل عرشه، وأمر بذبحه، لكن المرأة الصالحة "آسية" أبْدَتْ تعلقًا بالوليد ورَجَتْهُ أن يُبقي عليه قُرّة عين لها وله، عسى أن ينفعهما أو يتخذاه ولدًا يسْتَعيضَانِ به عن ولدٍ لم يُرْزَقَاه، فأنالها فرعونُ رجاءَها غافلاً عن الغلام الذي يحذره ويخشاه، ويقتل كل الولدان خوفًا من ظهوره.
      أما أم موسى فلم تزدد إلا اضطرابا وفزعا، حتى كادت تجاهر بأمرها وأمر وليدها، لولا أن ثبّت اللهُ قلبها وألهَمَها صبرًا خفف من أسفها وأَسَاها، وأرسلت ابنتها تَقتفي أثرَ موسى، وتتلمس أخباره، واستقر الوليد لدى فرعون في دار المُلْك، وأرادوا إرضاعَه فلم يقبل ثديًا، وحاولوا إطعامه فلم يطعم، فتملكتْهم الحيرة من أمره، فأرسلوه مع القوابل إلى السوق عَلَّهُنَّ يَجدْنَ مَنْ يَقبل ثديَها، وبينما أخته تسعى في طلبه، إذْ بَصُرَتْ به بينهن يسترضعْنَ له فيأبَى، فأخْفَتْ معرفتها به خوفًا عليه، ثم تقدمت نحوهم قائلة: "هل أدلكم على أهل بيت يَكفُلونه لكم وهم له ناصحون" ؟
      فقالوا لها: وما يدريك بنصحهم وشفقتهم عليه؟ فقالت: رغبة في صهر الملك ورجاء منفعته. فانطلقوا معها إلى منزلهم، فأخذتْه أمه، فألقمتْه ثديَها فارْتَضَعَهُ، فعمَّتْهم الفرحة وذهب البشير إلى امرأة فرعون فأخبرها، فاستدعَتْها لتقيم عندها في دار الملك، فأبْدَتْ أم موسى عذرَها بحاجة بيتها إليها، فأرسلتْه معها، وأجْرَتْ لها رواتب ونفقات وهبات، وهنا شعرت أم موسى أن الله قد أحْكم قَدَرَهُ، وحقق لها ما وعد، وردَّ موسى إليها؛ (كي تقر عينها ولا تحزن).
      ونشأ موسى في حضانة أمه حتى شب وصار رجلاً شديدَ الخَلْقِ قويَّ البدن، وكان أسمر طُوالاً سبطًا، وقد أبصرت عيناه ما ينزله طاغية مصر ببني إسرائيل من ألوان الإهانة والإذلال.
      وقد سرد القرآن الكريم جملة تلك الوقائع في سورة القصص في قول الله تعالى:
      (وأوحينا إلى أم موسى أنْ أرضعيه فإذا خِفْتِ عليه فأَلْقِيه في اليمّ ولا تخافي ولا تحزني إنّا رادّوه إليكِ وجاعلوه من المرسلين. فالتقطَه آلُ فرعون ليكون لهم عدوًا وحَزَنًا إن فرعون وهامان وجنودَهما كانوا خاطئين. وقالت امرأةُ فرعون قُرَّةُ عينٍ لي ولك لا تقتلوه عسى أن ينفعنا أو نتخذَه ولدًا وهم لا يشعرون. وأصبح فؤادُ أم موسى فارغًا إنْ كادتْ لَتُبْدِي به لولا أن ربطنا على قلبها لتكون من المؤمنين. وقالت لأخته قُصِّيهِ فبَصُرَتْ به عن جُنُبٍ وهم لا يشعرون. وحرمنا عليه المراضعَ من قبل فقالت هل أدلكم على أهل بيت يَكْفُلونه لكم وهم له ناصحون. فرددناه إلى أمه كي تقرَّ عينُها ولا تحزنَ ولِتَعْلَمَ أن وعد الله حق ولكن أكثرهم لا يعلمون).


      صلته بالقدس:لم يرد أن موسى ـ عليه السلام ـ دخل مدينة القدس بأي طريقة، لكن القرآن الكريم سجل أمره لقومه بدخولها، وأخذِها من يد الجبابرة من الكنعانيين والحيثيين الذين يسيطرون عليها، ومع عظيم نعمة الله على بني إسرائيل لم يمتثلوا لأمر نبيهم بدخول المدينة المباركة، فحُرموا من هذا الفضل.
      قال الله تعالى: (وإذْ قيل لهم اسكنوا هذه القرية وكلوا منها حيث شئتم وقولوا حِطّة وادخلوا الباب سُجَّدًا نغفر لكم خطيئاتكم سنزيد المحسنين. فبدل الذي ظلموا منهم قولا غير الذي قيل لهم فأرسلنا عليهم رجزا من السماء بما كانوا يظلمون).

      وفاته:عن أبي هريرة ـ رضي الله عنه ـ قال: أُرسل مَلَكُ الموت إلى موسى ـ عليه السلام ـ فلما جاءه صكَّه (أي: لطمه)، فرجع إلى ربه ـ عز وجل ـ فقال: أرسلتني إلى عبد لا يريد الموت، قال: ارجع إليه فقل له يضع يده على متن ثور، فله بما غَطَّتْ يدُه بكل شعرة سنة. قال: أي رب، ثم ماذا؟ قال: ثم الموت، قال: فالآن، قال: فسأل الله ـ عز وجل ـ أن يُدْنِيَهُ من الأرض المقدسة رمية بحجر، قال أبو هريرة : فقال رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ فلو كنتُ ثَمَّ لأريْتُكم قبرَه إلى جانب الطريق عند الكثيبِ الأحمر.
      وقيل: إن موسى ـ عليه السلام ـ مات وعمره مائة وعشرون سنة، فصلَّتْ عليه الملائكة ودفنتْه.






      نبي الله يعقوب ـ عليه السلام

      هو يعقوبُ بنُ إسحاقَ بنِ إبراهيمَ الخليلِ.. ينتهي نسبُه إلى سامِ بنِ نوح ـ عليه السلام ـ ويلقب بإسرائيل، ولد في القرن الثامن عشر قبل الميلاد - تقريبًا - في بلاد الشام بعد بُشرى الملائكة لإبراهيم وزوجته العاقر سارة بوليد اسمه إسحاق من نسله يكون يعقوب ـ عليهم جميعًا الصلاة والسلام.
      نشأ يعقوب الكريمُ ابنُ الكريمِ ابنِ الكريمِ في بيت اصطفاه الله وجعله بيتًا للنبوة، بدأ بإبراهيم الخليل ـ عليه السلام ـ حتى صار إلى آخر أنبياء بني إسرائيل عيسى ابن مريم ـ عليه السلام ـ وانتهى بمحمد بن عبد الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ الذي ينتهي نسبه إلى إسماعيل بن إبراهيم الخليل.
      كان ليعقوب ـ عليه السلام ـ عددٌ من الأبناء بلغوا اثني عشر رجلاً، من بينهم يوسفُ ـ عليه السلام ـ الذي كان من أمره مع إخوته ما كان، حتى مكن الله له في الأرض وتولى وزارة الخزانة في مصر، وجاءه أبواه وإخوتُه فأقاموا معه.
      صلته بالقدس:حين هاجر يعقوب ـ عليه السلام ـ وبنوه إلى مصر كانوا يسكنون في بادية، وهو ما عبر عنه يوسف ـ عليه السلام ـ ذاكرا نعمة الله عليه بقوله: (وقد أحسن بي إذ أخرجني من السجن وجاء بكم من البدو من بعد أن نزغ الشيطان بيني وبين إخوتي). والبادية التي هاجر منها هي قطعة من أرض الشام، فقد واصل يعقوب الإقامة حيث كان يقيم جده إبراهيم وأبوه إسحاق؛ في الأرض المقدسة وما حولها.
      ويُرْوَى أنه أقام ببيت إيل (موضع ببيت المقدس)، ورفع بناء مسجد بيت المقدس، وجمع المؤمنين لعبادة الله في بيته، وصار مُتَعَبَّدًا تألَّفَ فيه يعقوب القلوب وأنار العقول بنور التوحيد الخالص.
      وفاته:
      عاش يعقوبُ ـ عليه السلام ـ في القدس وما حولها، حتى أصبح ابنه يوسف وزيرًا ممكَّنا في مصر، فاستَدْعَى أبويه وأهلَه أجمعين من الشام، فقدِمُوا عليه وأقاموا عنده، حتى بلغ يعقوبُ مائة وأربعين سنة، وحَضَرَتْه الوفاةُ وهو في مصر.
      والقرآن يذكر أن يعقوب حين حضره الموت سأل أولاده عما يعبدون من بعده، فأجابوه بما طمأن نفسه وقلبه. يقول الله تعالى: (أم كنتم شهداء إذ حضر يعقوبَ الموتُ إذ قال لبنيه ما تعبدون من بعدي؟ قالوا نعبد إلهك وإله آبائك إبراهيم وإسماعيل وإسحاق إلها واحدا ونحن له مسلمون).
      ثم مات، فطيّبه ابنُه يوسفُ وحملَه إلى بلاد الشام، فدفنَه ببلد حبرون، المعروفة الآن بالخليل.




      يحيى ـ عليه السلام

      هو نبي الله يحيى بن نبي الله زكريا، ينتهي نسبه إلى سليمان بن داود ـ عليهم السلام ـ كان هو وعيسى ابن مريم ـ عليهما السلام ـ ابني خالة.
      أبوه نبي الله زكريا ـ عليه السلام ـ الذي كان نبيًّا في بني إسرائيل، بات يعلمهم ويذكرهم حتى كبرتْ سنُّه، ووهنتْ قواه دون أن يرزق ولدًا، وكان يكفل مريمَ بنت عمران؛ أخت زوجته، يدخل عليها محرابها حيث تعبد ربها، فيجد عندها ثمرات في غير أوانها، فيسألها عمن آتاها ذلك، فتجيبه أن هذا من عطاء الله يرزق من يشاء بغير حساب!
      رأى زكريا ذلك، فاتجه بقلبه يسأل الله الذي يرزق الشيء في غير أوانه أن يرزقه على كبره وعقم زوجه ولدًا يرث النبوة وهداية بني إسرائيل، مثلما كان آباؤه وأسلافه من ذرية يعقوب ـ عليه السلام.
      (فنادته الملائكة وهو قائم يصلي في المحراب أن الله يبشرك بيحيى مصدقًا بكلمة من الله وسيدًا وحصورًا ونبيًا من الصالحين).
      وجعل الله ـ تعالى ـ علامة تحقق البشارة، وحمل أم يحيى به أن يعتري زكريا سكوت لا ينطق معه ثلاثة أيام إلا رمزًا، مع استواء خلقه وتمام صحته، وأمره رب العالمين بكثرة الذكر في هذه الحال بكرة وعشيًّا.
      وقد أخبر القرآن الكريم عن تعليم الله ـ تعالى ـ يحيى الكتاب والحكمة وهو صبيٌّ صغير، كما أخبر عن إسباغ المعطي ـ سبحانه ـ على يحيى حنانًا وتقوى، وإلهامه برَّ والديه ومحبتهما والشفق عليهما، ولم يجعله جبارًا عصيًّا.
      ونشأ ـ عليه السلام ـ في كنف أبيه النبي نشأة شاب رزقه الله علمًا وحكمة وزهدا، فكان يلبس الوبر، ويأكل العشب والشجر، وكان كثير البكاء من خشية الله، عظيم المحبة له ـ عز وجل.
      صلته بالقدس:ولد نبي الله يحيى ـ عليه السلام ـ في بيت المقدس، ونُبِّئَ فيه، وعاش هناك يُعلّم بني إسرائيل الكتاب والحكمة ويزكيهم، ويجوب الأرض المقدسة نبيًا صالحًا زاهدًا متعبدًا ، آمرًا بالمعروف ناهيًا عن المنكر، حتى قتل في هذه الأرض المقدسة ـ عليه سلام الله.

      وفاته:
      قال الثوري: قتل على الصخرة التي ببيت المقدس سبعون نبيًّا، منهم يحيى بن زكريا ـ عليهما السلام.


      وقد اختلف في سبب قتله على أقوال، أشهرها أن بعض ملوك ذلك الزمان بدمشق كان يريد أن يتزوج ببعض محارمه، أو مَن لا يحل له تزوجها، فنهاه يحيى ـ عليه السلام ـ عن ذلك، فبقي في نفس المرأة منه شيء، فلما كان بينها وبين الملك ما يحب منها، استوهبت منه دم يحيى، فوهبه لها، فبعثت إليه من قتله وهو يصلي، وجاءها برأسه ودمه في طست
      عاشقة تراب

      واصبر لحكم ربك فإنك بأعيينا وسبح بحمد ربك حين تقوم
      أمنيتي اني نشوف
      أم أبو بكر/زهر الخزامى/أم الصالحين ** أم الصالحين بنتك منى رجعت و توحشتك بزاف// إحساسي قوي اني غادي نشوفكم في القريب العاجل أحبكن في الله
      {...
      سبحانك يا رب أعصيك وترحمني ،،
      سبحانك يا رب أعصيك فتعطيني،،
      لك الحمد يا رب ،،
      آنسني بقربك يا رب،،
      ...}

      تعليق


      • #4

        من هم عرب 48 ومتى بدأت قضيتهم؟

        بعد عام النكبة الاسود, وبعد تشريد ملايين الفلسطينيين الى الخارج وطردهم من ديارهم ... وبعد قيام ما يسمى ب"اسرائيل" النازية ... بقى عدد ليس بقليل من الفلسطينيين في مدنهم وقراهم في تل ابيب والخضيرة واللد وباقي الاراضي المحتلة منذ 1948. ومرت السنين وازداد عدد الفلسطينيين المقيمين في الدولة الصهيونية ليصل الان عددهم قرابة المليون!
        والعرب الذين يسمون عرب 48 أكثريتهم الساحقة، ما يزيد عن 80% من المسلمين والباقي مسيحيون ودروز، الآن نحن جزء من الشعب العربي الفلسطيني المسلم سلخنا عن شعبنا بموجب معاهدة رودس التي سلمنا بموجبها إسرائيل في الفترة التي توزع فيها شعبنا الفلسطيني على أربع جهات، وهي:
        الشتات ، والضفة الغربية تحت الحكم الأردني ، وغزة تحت الإدارة المصرية ، وال48 تحت الحكم الإسرائيلي.
        هذه الأقسام الأربعة تجمعت بعد حرب 67، فحرب 67 كانت مريرة لكنها جمعت الأقسام الأربعة وبدأنا ننسق جهادنا معًا من أجل انتزاع حقنا الفلسطيني وفرض وجودنا على من يريدون تذويب وجودنا وإبعادنا عن ساحتنا الفلسطينية ذات التاج المقدسي، وعددنا اليوم مليون وثلاثمائة وخمسون الفا، أملنا في الله كبير أن نصبح خلال الفترة القادمة مليونين وثلاثة حتى يغاظ ويشرب من البحر يسرائيل كاتس الذي اتهمنا بأننا نازييون بسبب أننا نواجه المفاعلات الذرية الإسرائيلية . وإننا سوف ننجب وننجب وننجب وستكون أسماء أبنائنا كلهم محمدا وعبد الله وبناتنا فاطمة وعائشة، فإن كان هذا يغيظه فليشرب من البحر وليضرب رأسه في كل حائط يُبكى عليه أو لا يبكى، وفي كل الصخور . هذا نحن في سطور قليلة.(إسلام أون لاين)




        عرب 48 هم سكان فلسطين الذين لم ينزحوا عنها عام 48 ولم يهجروا اراضيهم رغم معاناتهم من الاحتلال وهم اليوم يسكنون داخل الخط الاخضر ويحملون بطاقة هوية زرقاء"اسرائيلية" وهذا لا يعني انهم اسرائيليين بل هم فلسطينيين يملكون انتماء صادق للوطن .
        نحن عرب 1948 بقينا راسخين في وطننا فلسطين رغم فقداننا معظم حقوقنا وممتلكاتنا رغم تشريدنا من بيوتنا وقرانا رغم سياسة التمييز العنصري وما ان افقنا من نكبة ال1948 رأينا الواقع المرير وقيام النازية الثانية عام 1948 بعد انهيار الاولى عام 1945 فلم نقبل بالذل والهوان ولم نركع للغاصبين ولم ننزح عن ارضنا فبقينا هنا صامدين كجزء من فلسطين العربية .

        لا ندري لماذا ان المعظم يظن ان عرب ال 48 عملاء للاحتلال كونهم يحملون البطاقة الزرقاء واننا نعيش برفاهية اكثر من أهلنا في الضفة والقطاع ولكنهم لا يدرون اننا نعاني يوميا من سياسة عمياء يقودها الارهابي أولمرت وغيره سياسة تمييز واحتقار كوننا عرب وهم الان يحاولون اخفاء صوتنا الجماهيري ولكنهم لم يدركوا انهم يسيرون بعكس التيار اذ انهم بعملهم هذا ساعدوا على توحيد صف عرب ال48 دون تفريق بين مسلم ومسيحي.
        وانحن لا نتكلم الا عن واقع مرير نعيشه "عرب ال48" داخل الدولة العبرية.



        سؤالنا للذين يظنوننا عملاء كوننا نحمل هوية زرقاء (جنسية إسرائيلية)
        لو اراد أحدنا ان يرسل رسالة وهو من عرب ال48 الى شخص يعيش في الولايات المتحدة وكتب على المغلف من الخارج التفاصيل التالية:

        الاسم:z
        البلد: x"مدينة داخل الخط الاخضر"
        صندوق البريد:y
        الدولة:فلسطين.
        فهل برأيك ستصله الرسالة!!!!

        اما اذا كتب العنوان التالي :الاسم:z
        البلد: x"مدينة داخل الخط الاخضر"
        صندوق البريد:y
        الدولة:اسرائيل.
        فالرسالة ستصل.
        وهذا قدر من الله عز وجل لنعيش في هذه المحنة والله المستعان.

        عرب ال 48 هم اولئك الفلسطينيون الذين بقوا على ارضهم بعد حرب 1948 واحتلال القسم الاول من فلسطين. وقد قامت السلطات الاسرائيليه حينها بفرض الجنسيه الاسرائيليه على كل من ظل ضمن المناطق التي احتلتها اسرائيل عام 1948. ولم يخيروا في هذا بل فرضت عليهم الجنسيه فرضا حتى لا يكون هناك اي تفاوض سياسي مستقبلي حول الارض التي يعيشون عليها. كما تم فرض الحكم العسكري عليهم من 1948 وحتى احتلال البقيه الباقيه من فلسطين 1967. فان كانت اسرائيل حقا تعتبرهم مواطنين فلم تضعهم تحت الحكم العسكري وتعاملهم معامله الاعداء!!!!!!!!!!

        اما عن السؤال الذي يطرح دائما عن سبب قبول عرب ال 48 الهويه الاسرائيليه, فلأنه ليس هناك بديل, فالهويه الاسرائيليه هي الشيء الوحيد المتوفر قانونيا وهي ما يضمن لهم العيش على ارضهم الفلسطينيه ( التي سلبتها منهم اسرائيل). وفي حال قام احدهم في التخلي عنها فان السلطات الاسرائيليه تحرمه من حق العيش في اسرائيل , التي هي فلسطين, ارضه وبلده. وتجبره ايضا السلطات الاسرائيليه حينها قانونيا ان يترك البلاد, التي هي بلاده في الاصل. وهذا هو ما تتمناه اسرائيل وتسعى اليه بوسائلها المتعدده للتضييق على ابناء الاقليه العربيه في داخل اسرائيل (منهم مسيحيين واسلام) للاستيلاء على اراضيهم ودفعهم الى الهجره والسفر . الهويه الاسرائيليه هي مجرد ورقه لا تعبر عن اي شعور داخلي, اما انتمائهم قلبيا بكل ما تحمل الكلمه من معنى. ولمن يجهل الحقيقه ( وهم كثيرا للأسف) عرب ال 48 راسخون تحت الاحتلال الاسرائيلي.


        الخلاصه بتعريف متواضع >>>>>>>
        نحن مسلمون عرب فلسطينيون تمسكنا بأرضنا على الدوام نفخر باسلامنا و عروبتنا وانتمائنا الاول لفلسطين نعاني الكثير من الصعاب يكفي ان يكون بيت الغاصب مقابل لبيوتنا يكفي ان نرى ابنائهم كل صباح يرتدون ملابس العسكرية ويقفون بانتظار الحافلات وسؤال قلوبنا قبل العيون من ستقتل اليوم من اخوة لنا في الضفة نعاني ضعف اللغة وفي قاموسنا عشرات الكلمات ان لم تكن بأكثر لا نعرف لها مرادف بالعربية تعليمنا المدرسي و الجامعي , على الاغلب باللغه العبريه خاضع لوزارة معارفهم يعطونا امتيازات على هيئة فرق تسد وهم, لا يعلمون اننا نزداد حب لأرضنا يوم بعد يوم ونزداد فخر بأخوة لنا ومهما كان ضعفنا في اللغة وعلوم الدين سنحرص على الدوام على طلب العلم والتمسك بالشريعة .
        نحن مواطنون إسرائيليون عاديون لنا حق الاقتراع والمواطنة الكاملة كما ينص الدستور الإسرائيلي. يتحدث معظمنا بالعربية ويدين أغلبنا بالإسلام وجزء منا مسيحيون أو دروز. المسلمون يشكلون ما نسبته 19.7 % من سكان دولة إسرائيل ويصل عددهم لحوالي 1,135,000 نسمة.
        ربع مواليد إسرائيل في الوقت الحالي هم من المسلمين وبالتالي فإن أطفال إسرائيل الذين تقل أعمارهم عن 15 عاما يشكل منهم المسلمون 42 %.
        الان مع جولة لاهم مدن فلسطين ونبذذة قصيرة عن كل مدينة واروع الصور لها




        1-




        نبذة تاريخية



        تعتبر مدينة القدس من أقدم المدن التاريخية في العالم، حيث يزيد عمرها عن (45) قرناً، وهي مهد الديانات السماوية الثلاثة، اليهودية والنصرانية والإسلام .
        وقد عرفت القدس بأسماء عديدة على مر العصور كان أهمها، يبوس، أورشاليم، إيليا كابتولينا، إيلياء، بيت المقدس، القدس، القدس الشريف .



        يبوس


        هو الاسم الأقدم الذي عرفت به القدس قبل حوالي (4500) سنة، وذلك نسبة لليبوسيين الذين ينحدرون من بطون العرب الأوائل في الجزيرة العربية، ويعتبر اليبوسيون السكان الأصليون للقدس، فهم أول من سكنها حينما نزحوا إليها مع من نزح من القبائل العربية الكنعانية حوالي سنة (2500 ق.م)، حيث استولوا على التلال المشرفة على المدينة القديمة وبنوا قلعة حصينة على الرابية الجنوبية الشرقية من يبوس عرفت بحصن يبوس الذي يعرف بأقدم بناء في القدس وذلك للدفاع عن المدينة وحمايتها من هجمات وغارات العبرانيين والمصريين (الفراعنة) .
        وكما اهتم اليبوسيون بتأمين حصنهم ومدينتهم بالمياه، فقد احتفروا قناة تحت الأرض لينقلوا بواسطتها مياه نبع جيحون (نبع العذراء) الواقع في وادي قدرون (المعروفة اليوم بعين سلوان) إلى داخل الحصن والمدينة
        .


        كما عرفات القدس بأورشالم


        نسبة إلى الإله (شالم) إله السلام لدى الكنعانيين، حيث ورد ذكرها في الكتابات المصرية المعروفة بألواح تل العمارنة والتي يعود تاريخها إلى القرنين التاسع عشر والثامن عشر قبل الميلاد.
        وظلت يبوس بأيدي اليبوسيين والكنعانيين حتى احتلها النبي داود عليه السلام (1409ق.م)، فأطلق عليها اسم (مدينة داود)، واتخذها عاصمة له، ثم آلت من بعده لابنه الملك سليمان وازدهرت في عهده ازدهاراً معمارياً كبيراً، وفي هذه الحقبة سادت الديانة اليهودية في المدينة .

        وفي سنة 586 ق.م دخلت القدس تحت الحكم الفارسي عندما احتلها نبوخذ نصر وقام بتدميرها ونقل السكان اليهود إلى بابل .
        وبقيت القدس تحت الحكم الفارسي حتى احتلها الاسكندر المقدوني في سنة 332 ق.م. وقد امتازت القدس في العهد اليوناني بعدم الاستقرار خاصة بعد وفاة الاسكندر المقدوني حيث تتابعت الأزمات والخلافات بين البطالمة (نسبة إلى القائد بطليموس الذي أخذ مصر وأسس فيها دولة البطالمة) والسلوقيين (نسبة إلى القائد سلوقس الذي أخذ سورية وأسس فيها دولة السلوقيين)، الذي حاول كل منهما السيطرة على المدينة وحكمها .
        وفي سنة 63ق.م استطاع الرومان أن يحتلوا القدس على يدي قائدهم بومبي، وفي سنة 135 ميلادي قام الإمبراطور الروماني هادريانوس بتدمير القدس تدميراً شاملاً، حيث أقام مكانها مستعمرة رومانية جديدة أسماها (إيليا كابتولينا) .

        وظلت تعرف القدس بإيليا أيضاً في العصر البيزنطي (330-636م)، ذلك العصر الذي اعترف فيه بالديانة المسيحية كديانة رسمية للإمبراطورية البيزنطية، عندما اعتنقها الإمبراطور قسطنطين، وفي عهده قامت أمه الملكة هيلانة ببناء كنيسة القيامة سنة 335 م .
        وفي سنة 614م استولى الفرس للمرة الثانية على القدس وقاموا بتدمير معظم كنائسها وأديرتها، وظلت تحت الحكم الفارسي حتى استردها هرقل منهم سنة 627 م فظلت تحت الحكم البيزنطي حتى الفتح الإسلامي .
        ولما كان الإسلام ديناً عالمياً لا يقتصر على العرب، فقد وقع على كاهل العرب والمسلمين نشره في كافة البلدان، فكانت الفتوحات الإسلامية وكانت فلسطين من أول البلدان التي سارت إليها الجيوش الإسلامية، وبعد هزيمة الروم في معركة اليرموك أصبح الأمر سهلاً بالنسبة للمسلمين للوصول إلى القدس وفتحها، وفي سنة 15 هجرية / 636 ميلادية دخل الخليفة الراشدي عمر بن الخطاب القدس صلحاً وأعطى لأهلها الآمان من خلال وثيقته التي عرفت بالعهدة العمرية .
        وبقدوم المسلمين إلى القدس تبدأ حقبة جديدة في تاريخها، حيث توالت سلالات الخلافة الإسلامية على حكمها تباعاً، فحكمها بعد الخلفاء الراشدين: الأمويون، والعباسيون، والطولونيون، والأخشيديون، والفاطميون، والسلاجقة .

        هذا وظلت تعرف القدس باسم إيلياء وبيت المقدس منذ الفتح العمري وحتى سنة 217 هجرية، عندما بدأت تعرف باسم

        القدس
        لأول مرة في التاريخ الإسلامي وذلك بعدما زارها الخليفة العباسي المأمون سنة 216 هجرية وأمر بعمل الترميمات اللازمة في قبة الصخرة المشرفة وفي سنة 217هجرية قام المأمون بسك نقود حملت اسم (القدس) بدلاً من إيليا، ومن المحتمل أنه قام بذلك تأكيداً لذكرى ترميماته التي أنجزها في قبة الصخرة(2).
        وعليه تكون القدس قد سميت بهذا الاسم منذ بداية القرن الثالث الهجري، وليس كما يعتقد البعض بأن ذلك يعود إلى نهاية الفترة المملوكية (القرن التاسع الهجري)، وتبلور فيما بعد حتى صار يعرف في الفترة العثمانية باسم (القدس الشريف) .
        وفي سنة 492هجرية / 1099 ميلادية احتل الصليبيون القدس وعاثوا فيها فساداً وخراباً دونما اكتراث لقدسيتها ومكانتها الدينية، فارتكبوا المجازر البشعة في ساحات الحرم الشريف، وقاموا بأعمال السلب والنهب وحولوا المسجد الأقصى إلى كنيسة ومكان لسكن فرسانهم ودنسوا الحرم الشريف بدوابهم وخيولهم حينما استخدموا الأروقة الموجودة تحت المسجد الأقصى والتي عرفت بعدهم بإسطبل سليمان، الأمر الذي يتناقض تناقضاً تاماً مع تسامح الإسلام الذي أكده وترجمه عمر بن الخطاب عندما دخل مدينة القدس .وما أن ظهر الحق وزال الباطل، حتى فتح الله على السلطان صلاح الدين الأيوبي بنصره على الصليبيين في معركة حطين سنة 583هجرية/ 1187 ميلادية، فحرر فلسطين وطهر القدس وخلصها من الصليبيين وردها إلى دار الإسلام والمسلمين .
        وظلت القدس بأيدي المسلمين، تحكم وتدار من قبل السلالات الإسلامية التي جاءت بعد الأيوبيين، فكان المماليك والعثمانيون حتى سقطت بأيدي البريطانيين سنة 1917 م .



        القدس ما قبل التاريخ



        حظيت مدينة القدس - وما تزال - بمكانة عظيمة في التاريخ الإنساني، لم تضاهيها في ذلك أية مدينة عبر التاريخ وعلى مر العصور، لقد تميزت هذه المدينة بخصوصية اكتسبتها من انفرادها بالبعد الروحي المرتبط بالزمان والمكان فهي في الزمان ضاربة جذورها منذ الأزل بوجهها الكنعاني الحضاري ، وتمتعت بكلاً من الموقع والموضع ، فكانت ملتقى الاتصال والتواصل بين قارات العالم القديم، تعاقبت عليها الحضارات و أمتها المجموعات البشرية المختلفة، مخلفةً وراءها آثارها ومخطوطاتها الأثرية التي جسدت الملاحم والحضارة والتاريخ دلالة على عظم وقدسية المكان
        ولابد أن يكون لمثل هذه الظاهرة الحضارية الفذة أسباب ومبررات هي سر خلودها واستمرارها آلاف السنين ،رغم كل ما حل بها من نكبات وحروب أدت إلى هدم المدينة وإعادة بناءها ثماني عشر مرة عبر التاريخ ، وفي كل مرة كانت تخرج أعظم وأصلب من سابقتها وأكثر رسوخا، دليلا على إصرار المدينة المقدسة على البقاء ، فمنذ أن قامت ( القدس الأولى ) الكنعانية قبل نحو 6000 سنة وهي محط أنظار البشرية منذ نشأت الحضارات الأولى في (فلسطين ووادي النيل والرافدين ) مرورا بالحضارة العربية الإسلامية حتى يومنا هذا

        يقدر علماء الآثار أن تاريخ مدينة القدس يرجع إلى حوالي ستة آلاف سنة كما أكدت ذلك تلك الحفريات التي قامت عليها المدرستين الفرنسية والبريطانية برئاسة الأب "ديفو" وبانضمام "رويال انتوريا " برئاسة الدكتور " توستينج هام " ومشاركة جامعة "تورنتو " في كندا عام 1962 م، حيث اعتبرت هذه البعثة أن ما تم التوصل إليه خلال موسم الحفريات من نتائج عن تاريخ مدينة القدس لا تعدو كونها معلومات تعيد صياغة تاريخ القدس، وزيف بطلان النتائج المشوهة التي نشرت في السابق بالاعتماد على ما ورد في التوراة والتي تنادي بقدس ثلاثة آلاف عام.



        القدس ( الاهميه الدينيه والتريخيه )



        لا بد لنا من لمحة عن اهمية القدس وعظمتها ودورها:لقد جاء في معجم البلدان ان ارض مدينة القدس كانت صحراء قبل ان تبنى وتحصن، وكان اول من اختطها وبناها ملك اليبوسيين المسمى ملكيصادق ومعناه (ملك الصدق) وقيل انه اسم لسام بن نوح، وقيل ان اول اسم اطلق عليها (ايلياء) باعتبار ان ايلياء هو الذي بناها وان ايلياء هو ابن ارم بن سام بن نوح وهو اخو دمشق وحمص واردن وفلسطين وهذا كله يبقى اخبارا لا دليل عليها، ولا يمكن التحقق منها، كما تؤكد الدراسات المتعلقة بتاريخ القدس.
        وايلياء معناه بيت الله.
        وهناك من يقول ان اسمها الاول كان: روشليم ـ اورشليم ـ اوريسلم ـ اويشلوم، فهي اسماء عبرانية اطلقت عليها فيما بعد.
        اما اسم اورشليم الذي يتمسك به اليهود والوارد في توراتهم المحرفة فانه كان معروفا قبل ذلك.
        ويقول حتي في كتابه / تاريخ سوريا ولبنان وفلسطين/ بان اصل الاسم من الكنعانية (بأروشالم) بمعنى (دع شالم يؤسس) وشالم "اله السلام" عند الكنعانيين.
        كما ورد اسم اورشليم الذي ادخله الاسرائيليون في توراتهم، في نقش مصري قديم يرجع الى القرن التاسع قبل الميلاد.
        وعرفت المدينة باسم (ايلياء) أي بي الله حتى الفتح الاسلامي حيث استقرت على اسم واحد بيت المقدس، وسمي المسجد الاقصى، ثم اقتصر اسمه على القدس وهو من اسماء الله تعالى.
        والقدس هو البيت المقدس، سمي بذلك لانه المحل الذي يتطهر فيه من الذنوب او سمي كذلك لانه مبارك.
        ولن اقف ـ لضيق المجال ـ امام تاريخ القدس في عهد اليبوسيين والكنعانيين والعبرانيين، ووضعا في ظل الغزو الاشوري والكلداني والفارسي واليوناني وفي ظل الحكم الروماني ووضعها في ظل المسيحية، والصراع بين الفرس والرومان، انما نقف وقفة قصيرة امام الروابط الاسلامية بفلسطين والقدس. واهمها : على الاطلاق الحدث التاريخي النبوي وهو الاسراء والمعراج. اذ يقول تعالى:
        {سبحان الذي اسرى بعبده ليلا من المسجد الحرام الى المسجد الاقصى الذي باركنا حوله لنريه من آياتنا انه هو السميع البصير}.والمسجد الاقصى هو اولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين وقد جاء في الحديث في فضل بيت المقدس:
        "صلاة الرجل في بيته بصلاة وصلاته في مسجد القبائل بخمس وعشرين صلاة وصلاته في المسجد الذي يجمع فيه بخمسمائة صلاة وصلاته في المسجد الاقصى بخمسين الف صلاة وصلاته في مسجدي بخمسين الف صلاة، وصلاته بالمسجد الحرام بمائة الف صلاة".
        عن ابي ذر قال: سالت رسول الله (ص) عن اول مسجد وضع على الارض، فقال "المسجد الحرام، قلت: ثم اي؟ قال: المسجد الاقصى، قلت: وكم بينهما؟ قال: اربعون عاما، ثم قال: "فأين ادركتك الصلاة فصل فان الفضل فيه".
        ويقول ابو الزاهرية: "اتيت بيت المقدس اريد الصلاة، فدخلت المسجد وغفلت عني سدنته حتى اطفئت القناديل، فيما انا كذلك اذ سمعت حفيفا له جناحان وقد اقبل يقول: "سبحان الدائم القائم، سبحان القائم الدائم، سبحان الحي القيوم، سبحان الملك القدوس، سبحان رب الملائكة والروح، سبحان الله وبحمده، سبحان العلي الاعلى، سبحانه وتعالى"، ثم اقبل حفيف يتلوه. يقول ذلك. ثم اقبل حفيف بعد حفيف يتجاوبون حتى امتلأ المسجد! فاذا بعضهم قريب مني. فقال: آدمي؟ فقلت: نعم، فقال: لا روع عليك هذه الملائكة. قلت: سألتك بالذي قواكم على ما ارى من الاول: قال: جبريل.
        قلت: ثم الذي يتلوه؟ قال ميكائيل
        قلت: من يتلوهم بعد ذلك؟ قال: الملائكة. قال: من قالها مرة في كل يوم لم يمت حتى يرى مقعده في الجنة او يرى له.
        بسند عبدالله باكويه الى ذي النون يقول: بينما انا في بعض جبال بيت المقدس سمعت صوتا يقول: ذهبت الالام عن ابدان الخدام، ولهت بالطاعة عن الشراب والطعام، وألفت قلوبهم طول القيام بين يدي الملك العلام. فتبعت الصوت، واذا امرؤ مصفر الوجه يميل ميل الغصن اذا حركته الريح، عليه شملة قد ائتزر بها، واخرى قد اتشح بها فلما رآني توارى عني بالشجر فقلت:
        ليس الجفاء من اخلاق المؤمنين. فكلمني وأوصني. فخر ساجدا وجعل يقول: هذا مقام من لاذ بك، واستجار بمعرفتك والف محبتك، فيا اله القلوب احجبني عن القاصين لي عنك. قال: فغاب عني ولم اره.
        ويقول بعض المفسرين في قوله تعالى: {واستمع يوم ينادي المنادي من مكان قريب} أي من صخرة بيت المقدس.
        والمنادي هو اسرافيل فينفخ في الصور وينادي: ايتها العظام البالية، والاوصال المتقطعة، واللحوم المتمزقة، والشعور المتفرقة، ان الله يأمركن ان تجتمعن لفصل القضاء.
        ويقول بعضهم: "ان الصخرة في المسجد الاقصى كالحجر في المسجد الحرام".



        زهرة المدائن مدينة القدس



        اليوم نبدأ بزهرة المدائن مدينة القدس
        أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين
        فلسطين
        1 ـ تعريف: هي أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين بعد مكة والمدينة ، مسرح النبوات وزهرة المدائن ، وموضع انظار البشر منذ اقدم العصور.

        2 ـ الموقع : تقع مدينة القدس في وسط فلسطين تقريبا الى الشرق من البحر المتوسط على سلسلة جبال ذات سفوح تميل إلى الغرب والى الشرق. وترتفع عن سطح البحر المتوسط نحو 750 م وعن سطح البحرالميت نحو 1150 م ، وتقع على خط طول 35 درجة و13 دقيقة شرقاً ، وخط عرض 31 درجة و52 دقيقة شمالا. تبعد المدينة مسافة 52 كم عن البحر المتوسط في خط مستقيم و22 كم عن البحر الميت و250 كم عن البحرالأحمر ، وتبعد عن عمان 88 كم ، وعن بيروت 388 كم ، وعن دمشق 290 كم.

        3 ـ التأسيس: ان أقدم جذر تأريخي في بناء القدس يعود الى اسم بانيها وهو ايلياء بن ارم بن سام بن نوح ( ع ) ـ ايلياء أحد أسماء القدس ـ وقيل ان ( مليك صادق ) احد ملوك اليبوسيين ـ وهم أشهر قبائل الكنعانيين ـ أول من اختط وبنى مدينة القدس وذلك سنة ( 3000 ق. م ) والتي سميت بـ ( يبوس ) وقد عرف ( مليك صادق ) بالتقوى وحب السلام حتى أُطلق عليه ( ملك السلام ) ، ومن هنا جاء اسم مدينة سالم أو شالم أو ( اور شالم ) بمعنى دع شالم يؤسس ، أو مدينة سالم وبالتالي فان اورشليم كان اسماً معروفاً وموجوداً قبل ان يغتصب الاسرائيليون هذه المدينة من ايدي اصحابها اليبوسيين وسماها الاسرائيليون ايضاً ( صهيون ) نسبة لجبل في فلسطين ، وقد غلب على المدينة اسم ( القدس ) الذي هو اسم من اسماء الله الحسنى ، وسميت كذلك بـ ( بيت المقدس ) الذي هو بيت الله.

        4 ـ التوسعة والاعمار:
        ـ في عهد النبي سليمان ( ع ) اتسعت القدس فبنى فيها الدور وشيد القصور واصبحت عاصمة للدولة ، امتدت من الفرات إلى تخوم مصر. ويعتبر هيكل سليمان اهم واشهر بناء اثري ضخم ، شيده الكنعانيون فيها ليكون معبداً تابعا للقصر.
        ـ قام الخليفة الثاني عمر بن الخطاب بعدة اصلاحات فيها.
        ـ سنة 72 هـ بنى عبد الملك بن مروان قبة الصخرة والمسجد الاقصى ، وكان غرضه ان يحول اليها افواج الحجاج من مكة التي استقر فيها منافسه عبد الله بن الزبير الى القدس.
        ـ سنة 425 هـ شرع الخليفة الفاطمي السابع علي ابو الحسن في بناء سور لمدينة القدس بعد بناء سور الرملة ، وفي العصر الفاطمي بني اول مستشفى عظيم في القدس من الاوقاف الطائلة.
        ـ سنة 651 هـ / 1253 م وفي زمن المماليك غدت القدس مركزا من اهم المراكز العلمية في العالم الاسلامي.
        ـ سنة 1542 م جدد السلطان سليمان القانوني السور الحالي الذي يحيط بالمدينة القديمة والذي يبلغ طوله 4200 م وارتفاعه 40 قدماً.

        5 ـ المعالم: كانت أرض مدينة القدس في قديم الزمان صحراء تحيط بها من جهاتها الثلاثة الشرقية والجنوبية الغربية الاودية ، اما جهاتها الشمالية والشمالية الغربية فكانت مكشوفة وتحيط بها كذلك الجبال التي اقيمت عليها المدينة ، وهي جبل موريا ( ومعناه المختار ) القائم عليه المسجد الاقصى وقبة الصخره ، ويرتفع نحو 770 م ، وجبل اُكر حيث توجد كنيسة القيامة وجبل نبريتا بالقرب من باب الساهرة ، وجبل صهيون الذي يعرف بجبل داود في الجنوب الغربي من القدس القديمة. وقد قدرت مساحة المدينة بـ 19331 كم2 ، وكان يحيط بها سور منيع على شكل مربع يبلغ ارتفاعه 40 قدماً وعليه 34 برج متنظم ولهذا السور سبعة أبواب وهي:

        1 ـ باب الخليل ، 2ـ باب الجديد ، 3 ـ باب العامود ، 4 ـ باب الساهرة ، 5 ـ باب المغاربة ، 6ـ باب الاسباط ، 7 ـ باب النبي داود ( ع ).

        الأودية التي تحيط بالقدس:
        1ـ وادي جهنم واسمه القديم ( قدرون ) ويسميه العرب ( وادي سلوان )
        2ـ وادي الربابة واسمه القديم ( هنوم )
        3ـ الوادي أ و(الواد ) وقديسمى ( تيروبيون ) معناه ( صانعو الجبن )

        الجبال المطلة على القدس:
        1 ـ جبل المكبر : يقع في جنوب القدس وتعلو قمتة 795 م عن سطح البحر ، وعلى جانب هذا الجبل يقوم قبر الشيخ ـ أحمد أبي العباس ـ الملقب بأبي ثور ، وهو من المجاهدين الذي اشتركوا في فتح القدس مع صلاح الدين الأيوبي
        2 ـ جبل الطوراو جبل الزيتون : ويعلو 826 م عن سطح البحر ويقع شرقي البلدة المقدسة ، وهو : يكشف مدينة القدس ، ويعتقد أن المسيح صعد من هذا الجبل إلى السماء.
        3 ـ جبل المشارف : ويقع إلى الشمال من مدينة القدس ، ويقال له أيضا ( جبل المشهد ) وهو الذي اطلق عليه الغربيون اسم ( جبل سكوبس ) نسبه إلى قائد روماني.
        4 ـ جبل النبي صمويل : يقع في شمال غربي القدس ويرتفع 885 م عن سطح البحر.
        5 ـ تل العاصور : تحريف ( بعل حاصور ) بمعنى قرية البعل ويرتفع 1016 م عن سطح البحر ، ويقع بين قريتي دير جرير وسلود ، وهو : الجبل الرابع في ارتفاعه في فلسطين.
        ويصف مجير الدين الحنبلي القدس في نهاية القرن التاسع سنة 900 هـ بقوله : ( مدينة عظيمة محكمة البناء بين جبال وأودية ، وبعض بناء المدينة مرتفع على علو ، وبعضه منخفض في واد واغلب الابنية التي في الأماكن العالية مشرفة على مادونها من الأماكن المنخفضة وشوارع المدينة بعضها سهل وبعضها وعر ، وفي أغلب الأماكن يوجد اسفلها أبنية قديمة ، وقد بني فوقها بناء مستجد على بناء قديم ، وهي كثيرة الآبار المعدة لخزن الماء ، لأن ماءَها يجمع من الأمطار ).

        الاماكن المحكمة البناء في القدس:
        اسواقها:ـ سوق القطانين المجاور لباب المسجد من جهة الغرب ، وهو سوق في غاية الارتفاع والاتقان لم يوجد مثله في كثير من البلاد ، الاسواق الثلاثة المجاورة بالقرب من باب المحراب المعروف بباب الخليل ، وهو من بناء الروم.واول هذه الاسواق سوق العطارين وهو الغربي في جهة الغرب وقد أوقفه صلاح الدين الايوبي على مدرسته الصلاحية.

        حاراتها: الحارات المشهورة في القدس هي حارة المغاربة ، وحارة الشرف ، حارة العلم ، حارة الحيادرة ، حارة الصلتين ، حارة الريشة ، حارة بني الحارث ، حارة الضوية.

        القلعة: وهي حصن عظيم البناء بظاهر بيت المقدس من جهة الغرب ، وكان قديما يعرف بمحراب داوود ( ع ) ، وفي هذا الحصن برج عظيم البناء يسمى برج داوود ، وهو من البناء القديم السليماني ، وكانت تدق فيه الطبلخانة في كل ليلة بين المغرب والعشاء على عادة القلاع بالبلاد.

        عين سلوان: وهي بظاهر القدس الشريف من جهة القبلة بالوادي ، يشرف عليها سور المسجد الجنوبي ، وقد ورد في بعض الاخبار اهمية هذه العين ووصفها ومكانتها ، وهي احدى العيون الجارية التي ورد ذكرها في الكتاب العزيز ( فيهما عينان تجريان ) سورة الرحمن / 50.

        آبارها: بئر أيوب ، وهي بالقرب من عين سلوان نسبة إلى سيدنا أيوب ( ع ) ، ويقال ان الله تعالى قال لنبيه أيوب ( ع ) (اركض برجلك هذا مغتسل بارد وشراب ).

        مساجدها:
        1ـ المسجد الاقصى الشريف. والتي تقع في وسطه الصخرة الشريفة.
        2ـ جامع المغاربة : وهو يقع بظاهر المسجد الاقصى من جهة الغرب.
        3ـ جامع النبي داود ( ع )

        مقابرها:
        ـ قبر النبي موسى ( ع ) الواقع شرقي بيت المقدس.
        ـ مدفن النبي داود ( ع ) في الكنيسة المعروفة ( بالجيسمانية ) شرق بيت المقدس في الوادي. وكذلك قبر زكريا وقبر يحيى عليهما السلام.
        ـ قبر مريم ( عليها السلام ) وهو في كنيسة الجيسمانية ، في داخل جبل طور خارج باب الاسباط.
        ـ مقبرة الساهرة : وهي البقيع المعروف بالساهرة في ظاهر مدينة القدس من جهة الشمال وفيها يدفن موتى المسلمين ومعنى ( الساهرة ) ارض لا ينامون عليها ويسهرون.
        ـ مقبرة باب الرحمة : وهي بجوار سور المسجد الاقصى.


        مقبرة الشهداء ـ مقبرة ماملا : وهي اكبر مقابر البلد تقع بظاهر القدس من جهة الغرب.

        مدارسها: في المدينة مدارس ومعاهد علمية ودينية وخيرية عديدة منها: مدارس حكومية وهي : دارالمعلمين ، ودارالمعلمات ، والمدرسة الرشيدية ، والمأمونية ، والبكرية ، والعمرية ، والرصاصية ، ومدرسة البقعة..... الخ.

        وهنالك نحو 70 مدرسة قديمة اهمها المدرسة النحوية ، الناصرية ، التذكرية ، البلدية ، الخاتونية ، الارغونية.... الخ
        .








        اليكم الان بعض الصور الرائعة عن مدينة القدس







        عاشقة تراب

        واصبر لحكم ربك فإنك بأعيينا وسبح بحمد ربك حين تقوم
        أمنيتي اني نشوف
        أم أبو بكر/زهر الخزامى/أم الصالحين ** أم الصالحين بنتك منى رجعت و توحشتك بزاف// إحساسي قوي اني غادي نشوفكم في القريب العاجل أحبكن في الله
        {...
        سبحانك يا رب أعصيك وترحمني ،،
        سبحانك يا رب أعصيك فتعطيني،،
        لك الحمد يا رب ،،
        آنسني بقربك يا رب،،
        ...}

        تعليق


        • #5
          2-




          <FONT color=purple><FONT size=4>الخليل من أقدم مدن العالم وتاريخها يعود إلى 5500 عام، نزلها سيدنا إبراهيم عليه السلام منذ نحو 3800 سنة، وسميت بالخليل نسبة إليه (خليل الرحمن)، وتضم رفاته ورفاة زوجته سارة، وعائلته من بعده إسحق ويعقوب ويوسف ولوط ويونس.
          والخليل بذلك ثاني المدن المقدسة في فلسطين عند المسلمين، وتضم الكثير من رفات الصحابة وفي مقدمتهم شهداء معركة أجنادين.
          بناها العرب الكنعانيون وأطلقوا عليها اسم (قرية أربع) نسبة إلى بانيها (أربع) وهو أبو عَناق أعظم العناقيين، وكانوا يوصفون بالجبابرة.
          ويُعتبر السور الضخم الذي يحيط بالحرم الإبراهيمي الشريف اليوم هو من بقايا بناء أقامه هيرودوس الأدوي الذي ولد المسيح عليه السلام في أواخر عهده، أما الشرفات على السور فإسلامية.
          في عام 1948 احتلت المنظمات الصهيونية المسلحة جزءاً من أراضي قضاء الخليل الذي يضم (16) قرية، واحتلوا الخليل في عام 1967 إثر حرب حزيران



          موقعها


          تقع الخليل على بُعد36كم للجنوب من القدس، على هضبة ترتفع 940م عن سطح البحر. يربطها طريق رئيسي بمدينتي بيت لحم والقدس، وتقع على الطريق الذي يمر بأواسط فلسطين رابطة الشام بمصر مروراً بسيناء.
          موقعها المتوسط جعلها مركزاً للتجارة منذ القدم، عُرفت منذ القدم بأنها مدينة تحيط بها الأراضي الزراعية واشتهرت في زراعة العنب الذي يحتل المكان الأول بين أشجارها المثمرة كما تزرع التين واللوز والمشمش والزيتون وتزرع فيها الحبوب والخضروات.



          مساحتها

          بلغت مساحة مدينة الخليل عام 1945 (2791) دونماً، وتحيط بها اراضي قرى بني نعيم وسعير وحلحول وبيت كاحل وتفوح ودورا والريحية ويطا.


          مصنوعاتها:


          تشتهر الخليل بالمهن اليدوية وصناعة الصابون وغزل القطن وصنع الزجاج، ودباغة الجلود.


          سكانها:


          قُدر عدد سكانها في عام1922 (16577) نسمة، وفي عام 1945 قُدر سكان الخليل حوالي (24560) نسمة، وفي عام 1967 (38300) نسمة، وفي عام1987 (79100) نسمة، وفي عام 1996 (94758) نسمة.

          أقامت سلطات الإحتلال الإسرائيلي أحزمة إستعمارية حول المدينة، كما استعمرت قلب مدينة الخليل، واقاموا أيضاً مستعمرات داخل الأحياء العربية منها (بيت رومانو)، و(هداسا "الدبويا" )، الحي اليهودي (تل الرميدة) على مشارف مدينة الخليل إلى الشرق مباشرة، كما تعد مستعمرة (كريات أربع) من أكبر المستعمرات التي أقامتها إسرائيل.
          يوجد في الخليل أكثر من (20) مستعمرة مقامة على أراضيها التي صادرتها سلطات الإحتلال لهذا الغرض.
          ويوجد في الخليل مواقع أثرية منها بلدة تريبنتس كانت تقوم على البقعة المعروفة اليوم باسم رامه الخليل، إلى الشمال من مدينة الخليل وتبعد عنها 2.5كم، ويذكر أن إبراهيم عليه السلام اقام فيها أكثر من مرة، وفيها بشرت الملائكة سارة بمولودها إسحق.




          ولهذا فإن مدينة الخليل تعتبر المدينة المقدسة الثانية في فلسطين بعد القدس الشريف ، ويعتبر الحرم الإبراهيمي من أقدس المساجد الإسلامية يحيط بالجرم الإبراهيمي سور ضخم والذي يعد من أروع الآثار الفلسطينية وهو من بقايا بناء أقامه " هيرودس الآرومي " الذي ولد السيد المسيح عليه السلام في آهر أيام حكمه . إن مدينة الخليل هي مركز القضاء الذي يحمل اسمها " قضاء الخليل " هذا القضاء كان يضم قبل نكبة 1948 (35) قرية و (109) مزرعة وخربة وقبيلتان هما الجهالين والكعابنة . وبعد النكبة أصبح يضم (19) قرية ، (64) مزرعة وخربة والتي تنامت وأصبحت قرى

          وقد بلغت مساحة قضاء الخليل وفقا لعام 1945 (2076185) كم2 وبعد النكبة بلغت مساحة القضاء 1100كم2 حيث استولى الصهاينة على 976كم2 وتعتبر جبال الخليل هي أعلى وأطول وأعرض مجموعة جبلية في الآراضي الفلسطينية إذ يندر أن تقل عن 900 م عن مستوى سطح البحر . أما مدينة الخليل فقد تنامت خلال الفترة من عام 1948 وحتى عام 1967 بشكل ملحوظ وتعددت فيها الخدمات وتطور الإنتاج وارتفعت كثافة السكان وامتدت المدينة في أطرافها حتى وصلت قمة الجبال المشرفة على الوادي . وعدد سكان الخليل كان عرضة للزيادة والنقصان متأثرا بالظروف السياسية التي سادت البلاد ، فقد بلغ عدد السكان عام 1922 (12577) نسمة وعام 1945 قدروا (24560) نسمة ، وبعد النكبة عام 1948 وفد إليها اعداد كبيرة من اللاجئين فارتفع عدد السكان ليصل عام 1961 (37868) نسمة ، وقد بلغ عددهم عام 1997 وفقا للإحصاء الفلسطيني حوالي (404406) نسمة .

          وقد عرفت الخليل منذ القدم بأنها مدينة يحيط بها الأراضي الزراعية الخصبة والمياه الوافرة وقد اشتهرت بعنبها نوعا وكما ، ومن مزروعات الخليل الزيتون والتين والمشمش والحبوب والبقول والخضروات . وتشتهر الخليل المهن اليدوية قديما ، كصناعة الغزل ، والزجاج ، والصابون ودباغة الجلود وصناعة معاطف الفرو ، بالإضافة إلى تصنيع الفواكه وتجفيفها وصناعة النباتات والموازين وآلات عصر الزيتون .
          ومن أهم الآثار الموجودة في الخليل سور الحرم الإبراهيمي . إضافة لبغض الآثار في الخرب القريبة من المدينة مثل " بلدة تربينتس" والتي تعرف اليوم باسم (رامة الخليل) وتقع شمال الخليل ، ويها بقايا كنيسة أقامها قسطنطين الكبير ، ويقال أن إبراهيم عليه السلام أقام بها ، وبها بشرته الملائكة بولده اسحق





          قرى قضاء الخليل المهدمة





          بَرقوسيا


          تقع إلى الشمال الغربي من الخليل وتبعد عنها 45كم، أزيلت القرية عن الوجود عام 1948م، وتم الاستيلاء على أراضيها البالغة حوالي 3200 دونم، أما عدد سكانها بلغ عام 1922م حوالي 198 نسمة ارتفع إلى 258 نسمة عام 1931م وإلى 320 نسمة عام 1945 .



          بيت جبرين


          تقع إلى الشمال الغربي من الخليل وتبعد عنها 26كم، أزيلت القرية عن الوجود عام 1948م، وتم الاستيلاء على أراضيها البالغة حوالي 56200 دونم، ومقام على أراضيها مستوطنة (كيبوتس بيت جوبرين)، أما عدد سكانها بلغ عام 1922م حوالي 1420 نسمة ارتفع إلى 1804 نسمة عام 1931م وإلى 2430 نسمة عام 1945 .



          بيت نيتف


          تقع إلى الشمال الغربي من الخليل وتبعد عنها 25كم، أزيلت القرية عن الوجود عام 1948م، وتم الاستيلاء على أراضيها البالغة حوالي 44600 دونم، ومقام على أراضيها مستوطنة (زانوح) ومستوطنة (أبي عيزر)، أما عدد سكانها بلغ عام 1922م حوالي 1112 نسمة ارتفع إلى 1649 نسمة عام 1931م وإلى 2150 نسمة عام 1945 .



          خربة أم البرج


          تقع إلى الشمال الغربي من الخليل وتبعد عنها 20كم، أزيلت القرية عن الوجود عام 1967م، وتم الاستيلاء على أراضيها البالغة حوالي 13100 دونم، أما عدد سكانها بلغ عام 1945 حوالي 250 نسمة .



          الدوايمة


          تقع إلى الغرب من الخليل وتبعد عنها 25كم، أزيلت القرية عن الوجود عام 1948م بعد مجزرة نظمتها سلطات الاحتلال ضد سكانها، وتم الاستيلاء على أراضيها البالغة حوالي 60600 دونم، ومقام على أراضيها مستوطنة (موشاف أما تسيا) عام 1955م، أما عدد سكانها بلغ عام 1922م حوالي 2441 نسمة ارتفع إلى 2688 نسمة عام 1931م وإلى 3710 نسمة عام 1945م .



          دير الذبان


          تقع إلى الشمال الغربي من الخليل وتبعد عنها 25كم، وتم الاستيلاء على أراضيها البالغة حوالي 7800 دونم، ومقام على أراضيها مستوطنة (لوزيت)، أما عدد سكانها بلغ عام 1922م حوالي 454 نسمة ارتفع إلى 542 نسمة عام 1931م وإلى 730 نسمة عام 1945م .



          دير نخاس


          تقع إلى الشمال الغربي من الخليل وتبعد عنها 40كم، أزيلت القرية عن الوجود عام 1948م، وتم الاستيلاء على أراضيها البالغة حوالي 14500 دونم، ومقام على أراضيها مستوطنة (موشاف نيحوشا) عام 1955م، أما عدد سكانها بلغ عام 1922م حوالي 336 نسمة ارتفع إلى 451 نسمة عام 1931م وإلى 600 نسمة عام 1945م .



          رعنا


          تقع إلى الشمال الغربي من الخليل وتبعد عنها 27كم، أزيلت القرية عن الوجود عام 1948م، وتم الاستيلاء على أراضيها البالغة حوالي 6900 دونم، أما عدد سكانها بلغ عام 1922م حوالي 126 نسمة ارتفع إلى 150 نسمة عام 1931م وإلى 190 نسمة عام 1945م .



          زكريا


          تقع إلى الشمال الغربي من الخليل وتبعد عنها 27كم، أزيلت القرية عن الوجود عام 1948م، ومقام على أراضيها مستوطنة (موشاف كفار زخريا) عام 1950م ومستوطنة (سيدوث ميخا)، أما عدد سكانها بلغ عام 1922م حوالي 683 نسمة ارتفع إلى 742 نسمة عام 1931م وإلى 1180 نسمة عام 1945م .



          ذكرين


          تقع إلى الشمال الغربي من الخليل وتبعد عنها 25كم، أزيلت القرية عن الوجود عام 1948م، وتم الاستيلاء على أراضيها البالغة حوالي 17200 دونم، ومقام على أراضيها مستوطنة (كيسلون)، أما عدد سكانها بلغ عام 1922م حوالي 693 نسمة ارتفع إلى 726 نسمة عام 1931م وإلى 960 نسمة عام 1945م .



          زيتا


          تقع إلى الشمال الغربي من الخليل وتبعد عنها 30كم، أزيلت القرية عن الوجود عام 1948م، وتم الاستيلاء على أراضيها البالغة حوالي 10500 دونم، ومقام على أراضيها مستوطنة (كيبوتس جالثون) عام 1946م، أما عدد سكانها بلغ عام 1922م حوالي 139 نسمة ارتفع 234 نسمة عام 1945م .



          عجور


          تقع إلى الشمال الغربي من الخليل وتبعد عنها 25كم، وتم الاستيلاء على أراضيها البالغة حوالي 58200 دونم، ومقام على أراضيها العديد من المستوطنات وهي مستوطنة (موشاف لوزيب) عام 1955م ومستوطنة (موشاف ميسوه) عام 1955م، ومستوطنة (موشاف بشيعاهو) عام 1958م، ومستوطنة (موشاف اديربت) عام 1958م، ومستوطنة (موشاف نيفي ميخائيل) عام 1958م، أما عدد سكانها بلغ عام 1922م حوالي 2073 نسمة ارتفع إلى 2917 نسمة عام 1931م وإلى 3730 نسمة عام 1945م .



          قبيبة


          تقع إلى الغرب من الخليل وتبعد عنها 27كم، وتم الاستيلاء على أراضيها البالغة حوالي 10700 دونم، ومقام على أراضيها مستوطنة (لخيش)، أما عدد سكانها بلغ عام 1922م حوالي 646 نسمة ارتفع إلى 800 نسمة عام 1931م وإلى 1060 نسمة عام 1945م .



          كدنا


          تقع إلى الشمال الغربي من الخليل وتبعد عنها 30كم، وتم الاستيلاء على أراضيها البالغة حوالي 1700 دونم، ومقام على أراضيها مستوطنة (جالون)، أما عدد سكانها بلغ عام 1922م حوالي 281 نسمة ارتفع إلى 353 نسمة عام 1931م وإلى 450 نسمة عام 1945م .



          مِغلس


          تقع إلى الشمال الغربي من الخليل وتبعد عنها 30كم، وتم الاستيلاء على أراضيها البالغة حوالي 11500 دونم، ومقام على أراضيها مستوطنة (جفن)، أما عدد سكانها بلغ عام 1922م حوالي 311 نسمة ارتفع إلى 925 نسمة عام 1931م وإلى 540 نسمة عام 1945م .



          تل الصافي


          تقع إلى الشمال الغربي من الخليل وعلى حدود قضاء القدس وتبعد عن القدس 35كم، وإلى الجنوب الغربي منها ومساحة أراضيها المسلوبة حوالي 10200دونم، أما عدد سكانها بلغ عام 1922م حوالي 644 نسمة ارتفع إلى 925 نسمة عام 1931م وإلى 1290 نسمة عام 1945م .



          المخيمات الفلسطينية في الخليل


          مخيم الفوار
          مخيم العروب




          معالم دينية واثرية في المدينة


          الحرم الابراهيمي الشريف
          بئر حرم الرامة
          كنيسة المسكوبية
          بلوطة سيدنا ابراهيم
          صور من مدينة الخليل:













          جولة داخل الحرم الابراهيمي




          [b]شكل الحرم من الخارج

          للحرم ثلاث مداخل ..ما هو متاح لنا اليوم كمسلمين باب واحد فقط ..والاخر مغلق ..يفتحه اليهود للمستوطنين ..
          وباب اخر مفتوح طوال الوقت لليهود ..
          هذا الباب المتاح لدخول المسلمين

          صورة أوضح للباب

          الحرم اليوم مقسوم الى قسمين ..قسم للمسلمين ..وقسم اخر لليهود ..وقد تم تقسيمه على هذه الشاكلة بعد مجزرة الحرم الابراهيمي التي قام بها اليهودي الامريكي باروخ جولدشتاين ..
          مجريات المجزرة ونتائجها بملخص صغير ..
          وقعت المجزرة فجر 15 رمضان 1414 هـ «25/2/1994» يوم الجمعة داخل الحرم الابراهيمي عندما كان مصلون صائمون يؤدون صلاة الفجر، حيث اطلقت عليهم النار من قبل اليهودي الحاقد باروخ ومرافقيه بمساندة الجيش المتواجد هناك.
          نتج عن هذه المجزرة استشهاد 29 شهيد ..صائم ..قائم بين يدي الله ..
          هنيئا لهم هذه الشهادة ..في رمضان ..يوم جمعة ..صلاة الفجر ..الله اكبر ..الله اكبر ..حقا هنيئا لهم ..
          عندما هموا للسجود حيث وصل الامام الى اية تجب فيها السجدة ..سجدوا وبدأ الرصاص ينهال عليهم ..
          استشهد الامام ..وبعده توالى الشهداء ..شهداء داخل الحرم ..وشهداء خارجه

          عاشقة تراب

          واصبر لحكم ربك فإنك بأعيينا وسبح بحمد ربك حين تقوم
          أمنيتي اني نشوف
          أم أبو بكر/زهر الخزامى/أم الصالحين ** أم الصالحين بنتك منى رجعت و توحشتك بزاف// إحساسي قوي اني غادي نشوفكم في القريب العاجل أحبكن في الله
          {...
          سبحانك يا رب أعصيك وترحمني ،،
          سبحانك يا رب أعصيك فتعطيني،،
          لك الحمد يا رب ،،
          آنسني بقربك يا رب،،
          ...}

          تعليق


          • #6
            وهذه المقامات تباعا ..



            وهذه صورة أوضح









            مقام سيدنا ابراهيم موجود في الغرفة الشريفة وندخلها من هذا الباب ..




            باقي المقامات مثل مقام سيدنا يعقوب ..وسيدتنا ايلياء .. ومقام سيدنا يوسف ..موجودين في القسم
            اليهودي!!!!!
            قلنا أن اليهود قسموا الحرم قسمين ..يفتحون القسم المغتصب منه للمسلمين أربع جمع رمضان ..أيام الفطر والأضحى ..في ذكرى الاسراء والمعراج ..وذكرى المولد النبوي .
            بهذا الباب الحديدي ..قسموه الى قسمين ..



            صورة لسقف الحرم



            هكذا تنتهي جولتنا في الحرم الابراهيمي


            3-

            نبذة تاريخية:

            بناها الإمبراطور الروماني هيردوس انتيباس فوق موقع قرية رقة الكنعانية عام 20 ق.م. ثم زودها بالمياه من خلال قناة يبلغ طولها 9 أميال.
            وهي تمتد من الشمال إلى الجنوب بين الساحل الغربي للبحيرة والسفوح الشرقية لجبل اللوزات. وتقع بين أقضية صفد وعكا والناصرة وبيسان. على انخفاض 200م تحت سطح البحر.
            شهدت طبرية مثل مدن فلسطين الأخرى، كل الغزاة الذين مروا على احتلال فلسطين، وقد قاومتهم بكل بسالة حتى استطاعت دحرهم، كما سوف تدحر الاحتلال الصهيوني.
            لقد احتلها البريطانيون بتاريخ 25/9/1918م، بعد انتصارهم في الحرب العالمية الأولى.
            ومن أبرز أحداث تلك الفترة اشتراك الطبريون مع اخوانهم في سائر الوطن في ثورة البراق عام 1919م، وثورة القسام 1935م، والثورة الكبرى عام 1936-1939م. حيث تمكن المناضلون البواسل من السيطرة على المدينة في خمس ساعات كاملة بتاريخ 3/10/1938م. كما اشتركوا في الإضراب الكبير. ومظاهرات تشرين الثاني عام 1947 ضد قرار التقسيم.
            وقد حاولت المنظمات الصهيونية المسلحة احتلال المدينة بتاريخ 15/4/1948. أي قبل انسحاب القوات البريطانية عن فلسطين، إلا أن المقاومة الشديدة دفاعاً عن المدينة. جعلتهم يتراجعون، ولكن مع مساندة الجيش والبوليس البريطاني استطاعت احتلالها في 19/4/1948، وبهذا سقطت طبرية في يد الاحتلال الصهيوني، الذي شرد بعض أهلها، وأخذ في النهب والتدمير.



            مساحتها:


            تبلغ مساحة قضا طبرية (440969) دونماً.
            وتبلغ مساحة أراضي مدينة طبرية (12624) دونماً.


            سكانها:
            وقُدر عدد سكان قضاء طبرية في عام 1922 (20721) نسمة، وفي عام 1945 (39200) نسمة.
            وقُدر عدد سكان مدينة طبريا في عام 1922 حوالي (6950) نسمة، وفي عام 1945 حوالي (1131) نسمة.


            المعالم الاثرية:


            تُعتبر طبرية ذات موقع أثري تحتوي على العديد من المعالم الأثرية التاريخية من عصور مختلفة، ومن أهم هذه المعالم: قلعة الحمام، وحمامات طبرية، والسور، وحصن معون، وغيرها



            قرى قضاء طبريا المهدمة



            غور أبو شوشة
            تقع إلى الشمال الغربي من مدينة طبريا وتبعد عنها 5كم، هدمت عام 1948م وضمت أراضيها المسلوبة والبالغة مساحتها 9000 دونم إلى (كيبوتس جينو سار) الذي أنشئ عام 1937م، بلغ عدد سكانها عام 1945م حوالي 1240 نسمة .

            حدثا
            تقع إلى الشمال الغربي من مدينة طبريا وتبعد عنها 5كم، هدمت عام 1948م وضمت أراضيها المسلوبة والبالغة مساحتها 10300 دونم إلى (موشاف كفار كيش) الذي أنشئ عام 1937م، بلغ عدد سكانها عام 1922 حوالي 333 نسمة وعام 1931م حوالي 368 نسمة وعام 1945م حوالي 520 نسمة .

            حطين
            تقع إلى الغرب من مدينة طبريا على بعد 9كم منها، شرد أهلها وسلبت أراضيها عام 1948م ومساحة أراضيها تقدر بحوالي 22800 دونم، وعلى أراضيها وقعت معركة حطين عام 1187م، بين صلاح الدين الأيوبي والصليبيين، كما أن مقام النبي شعيب يقع قريب منها، أقامت سلطات الاحتلال على أراضيها مستوطنة (موشاف كفار حطيم)، بلغ عدد سكانها عام 1922م حوالي 889 نسمة ارتفع إلى 1190 نسمة عام 1945م .

            الحمة
            وهي قرية تشتهر بينابيعها الحارة والكبريتية، تقع على نهر اليرموك، وإلى الجنوب من طبريا وعلى بعد 22 كم منها، دمرت القرية عام 1951 م وسلبت أراضيها البالغة مساحتها 10700 دونم، بلغ عدد سكانها عام 1931م حوالي 172 نسمة ارتفع إلى 290 نسمة عام 1945م .

            الدلهمية
            تقع إلى الجنوب والجنوب الشرقي من طبريا بمحاذاة نهر الأردن، بلغت مساحة أراضيها المسلوبة 2500 دونم، مقام عليها مستوطنة (كيبوتس أشدود يعقوب) عام 1935م، بلغ عدد سكانها عام 1922م حوالي 976 نسمة بما فيها سكان الحمة و40 يهودياً وفي عام 1931م بلغ حوالي 1900 نسمة ارتفع إلى 2460 نسمة عام 1945 .

            سمرا
            تقع إلى الجنوب الشرقي من طبريا وتبعد 2كم منها، وإلى الشمال الشرقي من سمخ، بلغت مساحة أراضيها المسلوبة 12600 دونم، مقام عليها مستوطنة (كيبوتس أهارون) عام 1949م، بلغ عدد سكانها عام 1922م حوالي 157 نسمة وفي عام 1931م بلغ حوالي 237 نسمة ارتفع إلى 290 نسمة عام 1945 .

            الشجرة
            تقع إلى الغرب من مدينة طبريا وتبعد عنها 37كم، بلغت مساحة أراضيها المسلوبة 3700 دونم، مقام عليها مستوطنة (موشاف إيلانيا "شجرة") عام 1902م، بلغ عدد سكانها عام 1922م حوالي 543 نسمة وفي عام 1931م بلغ حوالي 584 نسمة ارتفع إلى 770 نسمة عام 1945م .

            الطابغة
            تقع إلى الشمال من طبريا على بعد 13كم منها، تقع على بحيرة طبريا، مساحة أراضيها المسلوبة 5400 دونم، أقيمت عليها مستوطنة (طابغة)، بلغ عدد سكانها عام 1922 م حوالي 175 نسمة وفي عام 1931م بلغ حوالي 245 نسمة بما فيهم سكان (خان المنبه) وعام 1945م حوالي 330 نسمة، واحتل مساكنهم اليهود المهاجرين وتم الاستيلاء على أراضيهم والآن هي مدينة يهودية تسمى (تيفيريا)، بلغ عدد سكانها عام 1945م حوالي 5700 نسمة من السكان العرب وحوالي 5600 من السكان اليهود .

            عولم
            تقع إلى الجنوب الغربي من طبريا وتبعد عنها 26كم، مساحة أراضيها المسلوبة 11000 دونم، وبلغ عدد سكانها عام 1922م حوالي 496 نسمة وعام 1931م حوالي 555 نسمة ارتفع إلى 720 نسمة عام 1945م .

            كفر سبت
            تقع إلى الجنوب الغربي من طبريا وتبعد عنها 21كم، مساحة أراضيها المسلوبة 4700 دونم، وبلغ عدد سكانها عام 1922م حوالي 247 نسمة وعام 1931م حوالي 340 نسمة ارتفع إلى 480 نسمة عام 1945م .

            لوبية تقع إلى الغرب من طبريا وتبعد عنها 9كم، مساحة أراضيها المسلوبة 39600 دونم، أقيم على أراضيها مستوطنة (موشاف لافي) عام 1948م، وبلغ عدد سكانها عام 1922م حوالي 1712 نسمة وعام 1931م حوالي 1850 نسمة ارتفع إلى 2350 نسمة عام 1945م .

            المجدل وهي قرية مريم المجدلية، تقع إلى الشمال الغربي من طبريا وعلى شواطئ البحيرة، مساحة أراضيها المسلوبة 103 دونمات، أقيمت على أراضيها مستوطنة (موشاف مجدل) وبلغ عدد سكانها عام 1922م حوالي 210 نسمة وعام 1931م حوالي 284 نسمة ارتفع إلى 360 نسمة عام 1945م .

            معذر
            تقع إلى الجنوب الغربي من طبريا على بعد 22كم منها، بلغت مساحة أراضيها المسلوبة حوالي 6300 دونم، عدد سكانها عام 1922م حوالي 347 نسمة وعام 1931م حوالي 359 نسمة ارتفع إلى 480 نسمة عام 1945م .

            عرب المنارة
            وهي قرية تقع إلى الجنوب من طبريا وتبعد عنها 9كم، مساحة أراضيها المسلوبة 5400 دونم، وأقيم عليها مستوطنة (موشاف سارجونه) عام 1939م، بلغ عدد سكانها عام 1922م حوالي 121 نسمة وعام 1931م حوالي 214 نسمة ارتفع إلى 490 نسمة عام 1945 م .

            ناصر الدين
            تقع إلى الجنوب الغربي من مدينة طبريا على بعد 7كم منها، بتاريخ 13 نيسان 1948 دخل القرية أفراد من عصابة (أرجون) الإرهابية اليهودية متنكرين بثياب فلسطينية، وقد استقبلهم أهلها وفاجئوهم بإطلاق النار عليهم وقتلوا من السكان 70 نسمة منهم الأطفال والنساء والشيوخ وولوا هاربين، وبعد ذلك احتلت القرية وسلبت أراضيها البالغة مساحتها 5400 دونم، بلغ عدد سكانها عام 1922م حوالي 109 نسمة وعام 1931م حوالي 179 نسمة انخفض إلى 90 نسمة عام 1945م بعد احتلالها أصبح اسمها (زورعيم) .

            النقيب
            تقع إلى الشرق من شاطئ بحيرة طبريا وشرق مدينة طبريا وتبعد عنها 8كم، مساحة أراضيها المسلوبة 3200 دونم، أقيم عليها مستوطنة (كيبوتس عين جيف) عام1937م، بلغ عدد سكانها عام 1922م حوالي 103 نسمة وعام 1931م حوالي 287 نسمة ارتفع إلى 320 نسمة عام 1945م .

            نِمرين
            تقع إلى الغرب من طبريا وتبعد عنها 19كم، مساحة أراضيها المسلوبة 8800 دونم، وبلغ عدد سكانها عام 1922م حوالي 273 نسمة وعام 1931م حوالي 316 نسمة ارتفع إلى 320 نسمة عام 1945م.

            العُبيدية
            تقع قرب سمخ وجنوب بحيرة طبريا، مساحة أراضيها المسلوبة 5200 دونم، وبلغ عدد سكانها عام 1922م حوالي 436 نسمة وعام 1931م حوالي 625 نسمة ارتفع إلى 870 نسمة عام 1945م .

            ياقوق
            تقع إلى الشمال الغربي من طبريا وعلى الحدود مع قضاء صفد وتبعد عن مدينة صفد 11كم، مساحة أراضيها المسلوبة 4300 دونم، أقيم على أراضيها مستوطنة (كيبوتس حوكوك) وبلغ عدد سكانها عام 1922م حوالي 494 نسمة بما فيهم عرب المواشي وعام 1931م حوالي 153 نسمة ارتفع إلى 210 نسمة عام 1945م .




            أنا أنتمي لطبريا.....



            1. رسام الكاريكاتير المعروف الشهيد

            ناجي العلي

            الذي كرّس جلّ حياته لرسم حبيبته فلسطين:
            ناجي العلي في سطور

            ناجي سليم حسين العلي ، الملقب بضمير الثورة ، من مواليد قرية الشجرة عام 1936 وهي قرية تقع بين الناصرة و طبريا في الجليل الشمالي من فلسطين .

            يقال إنها أعطيت هذا الاسم ، لأن السيد المسيح عليه السلام ، استظل فيء شجرة في أرضها .

            شرد من فلسطين عام 1948 ، نزح وعائلته مع أهل القرية باتجاه لبنان ( بنت جبيل) وهو من أسرة فقيرة تعمل في الزراعة والأرض ، لجأ إلى مخيم عين الحلوة شرق مدينة صيدا حيث سكن وعائلته بالقرب من بستان أبو جميل قرب الجميزة منطقة " عرب الغوير" وكان يقضي أوقاتاً طويلة في مقهى أبو مازن (محمد كريم – من بلدة صفورية ) .

            وكانت حياة ناجي العلي في المخيم عبارة عن عيش يومي في الذل. فأحدث ذلك صحوة فكرية مبكرة لديه، عرف انه وشعبه ، كانا ضحايا مؤامرة دنيئة دبرتها بريطانيا وفرنسا ، بالتحالف والتنسيق مع الحركة الصهيونية العالمية .

            درس ناجي العلي في مدرسة " اتحاد الكنائس المسيحية " حتى حصوله على شهادة " السرتفيكا" اللبنانية ، ولما تعذر عليه متابعة الدراسة ، اتجه للعمل في البساتين وعمل في قطف الأكي دنيا والحمضيات والزيتون (مع الوكيل سعيد الصالح أبو صالح ) لكن بعد مدة ، ذهب إلى طرابلس – القبة ومعه صديقة محمد نصر شقيق زوجته (لاحقاً )ليتعلم صنعة في المدرسة المهنية التابعة للرهبان البيض .

            تعلم سنتين هناك ، ثم غادر بعد ذلك إلى بيروت حيث عمل في ورش صناعية عدة ، نصب خيمة قديمة (من الخيم التي كانت توزعها وكالة الغوث ) في حرش مخيم شاتيلا ، وعاش في حياة تقشف .

            1957 سافر إلى السعودية بعدما حصل على دبلوم الميكانيكا وأقام فيها سنتين ، كان يشتغل ويرسم أثناء أوقات فراغه ، ثم عاد بعد ذلك إلى لبنان .

            1959 حاول أن ينتمي إلى حركة القوميين العرب ، لأنه وخلال سنة واحدة ، أبعد أربع مرات عن التنظيم ، بسبب عدم انضباطه في العمل الحزبي .

            1960 - 1961 أصدر نشرة سياسية بخط اليد مع بعض رفاقه في حركة القوميين العرب تدعى " الصرخة " .

            1960 دخل الأكاديمية اللبنانية للرسم ( أليكسي بطرس) لمدة سنة ، إلا أنه ونتيجة ملاحقته من قبل الشرطة اللبنانية ، لم يداوم إلا شهراً أو نحو ذلك ، وما تبقى من العام الدراسي أمضاه في ضيافة سجون الثكنات اللبنانية ، حيث ( .. أصبح حنظلة زبوناً دائماً لمعظم السجون ، تارة يضعونه في سجن المخيم ، وأخرى ينقلونه إلى السجن الأثري في المدينة القريبة (سجن القلعة في صيدا – القشلة ) ، وإ.ذا ما ضخموا له التهمة ـ فإنهم كانوا ينقلونه إلى سجن العاصمة أو المناطق الأخرى - . بعد ذلك ، ذهب إلى مدينة صور ودرس الرسم في الكلية الجعفرية لمدة ثلاث سنوات .

            1963 سافر إلى الكويت وعمل في مجلة الطليعة الكويتية رساماً ومخرجاً ومحرراً صحافياً ، وكان هدفه أن يجمع المال ليدرس الفن في القاهرة أو في إيطاليا .

            ترك الكويت مرات عدة وعاد إليها .

            1968 عمل في جريدة السياسة الكويتية لغاية العام 1975 .

            مع بداية العام 1974 عمل في جريدة السفير ، وقد استمر فيها حتى العام 1983 .

            1979 انتخب رئيس رابطة الكاريكاتيرالعرب .

            عام 1982 اعتقل في صيدا من قبل العدو الإسرائيلي وأطلق سراحه حيث إنهم أخطأوا التعرف إلى شخصيته .

            1983 بعد أن ضاق به أهل البيت ذرعاً ، ترك بيروت متوجهاً إلى الكويت ، حيث عمل في جريدة القبس الكويتية وبقي فيها حتى أكتوبر 1985 .

            1985 بعد أن ضاق به أهل البيت ذرعاً ، ترك الكويت وتوجه إلى لندن حيث عمل في" القبس" الدولية

            شاركت رسوم ناجي العلي في عشرات المعارض العربية والدولية .

            أصدر ثلاثة كتب في الأعوام (1976 ، 1983 ، 1985) ضمت مجموعة من رسوماته المختارة .

            كان يتهيأ لإصدار كتاب رابع لكن الرصاص الغادر حال دون ذلك .

            حصلت أعماله على الجوائز الأولى في معرضي الكاريكاتير للفنانين العرب أقيما في دمشق في سنتي 1979 1980 م .

            عضو الأمانة العامة لاتحاد الكتاب والصحافيين الفلسطينيين .

            نشر ا:ثر من 40 ألف لوحة كاريكاتورية طيلة حياته الفنية ، عدا عن المحظورات التي مازالت حبيسة الأدراج ، ماكان يسبب له تعباً حقيقياً .

            اختارته صحيفة "اساهي " اليابانية كواحد من بين أشهر عشرة رسامي كاريكاتير في العالم .

            متزوج من السيدة وداد صالح نصر من بلدة صفورية – فلسطين وله أربعة أبناء:

            خالد ، أسامه ، ليال وجودي.

            اغتيل في لندن يوم 22 / 7 / 1987 وتوفي 29/ 8/ 1987 م .

            وبعد وفاته ، أقيم مركز ثقافي في بيروت أطلق عليه اسم " مركز ناجي العلي الثقافي" تخليداً لذكراه ، كما حملت اسم الفنان مسابقة الرسم الكاريكاتوري أجرتها جريدة " السفير" .

            8/ 2/ 1988 وصف الاتحاد الدولي لناشري الصحف في باريس ناجي العلي ، بأنه واحد من أعظم رسامي الكاريكاتير منذ نهاية القرن الثامن عشر ، ومنحه جائزة " قلم الحرية الذهبي" وسلمت الجائزة في إيطاليا إلى زوجته وابنه خالد ، علماً بأن ناجي العلي هو أول صحافي ورسام عربي ينال هذه الجائزة .
            عاشقة تراب

            واصبر لحكم ربك فإنك بأعيينا وسبح بحمد ربك حين تقوم
            أمنيتي اني نشوف
            أم أبو بكر/زهر الخزامى/أم الصالحين ** أم الصالحين بنتك منى رجعت و توحشتك بزاف// إحساسي قوي اني غادي نشوفكم في القريب العاجل أحبكن في الله
            {...
            سبحانك يا رب أعصيك وترحمني ،،
            سبحانك يا رب أعصيك فتعطيني،،
            لك الحمد يا رب ،،
            آنسني بقربك يا رب،،
            ...}

            تعليق


            • #7
              4-



              السبع بباقي فلسطين حتى الحدود المصرية.
              في منتصف أيار عام 1948 تشكلت حامية للدفاع عن المدينة مؤلفة من أفراد الشرطة المحلية والهجانة، وعدد من المناضلين والشباب المتطوعين من ابناء المدينة من البدو وتولى قيادتهم عبد الله أبو ستة. وخاضوا معارك باسلة دفاعاً عن المدينة أمام هجمات المنظمات الصهيونية المسلحة. وسقطت المدينة بأيدي الصهاينة في صباح 21/10/1948 بعد معركة ضارية وغير متكافئة.
              لقد حاول الصهاينة إبعاد وتشريد البدو من الصحراء الفلسطينية (النقب) من أجل زيادة السكان اليهود وحرموا البدو من رخص البناء أو الإستقرار في المنطقة واستمرت هذه السياسة منذ عام 1948 حتى الآن.
              ففي عام 1977 شكل الحكم العسكري الإسرائيلي منظمة أطلق عليها إسم الدوريات الخضراء، لممارسة أعمالها الوحشية ضد عشائر بئر السبع.
              وقد انتشر في قضاء بئر السبع المنشآت العسكرية والمستعمرات التي تتزايد يومياً بعد يوم وتتحول إلى مدن مثل ديمونا وعراد، وإيلات، ونتيفوت، وأفقيم، ويروحام، وسدي بوكر غيرها.
              ويشكل قضاء بئر السبع نصف مساحة فلسطين، إذ تبلغ مساحته 12577 دونماً. وقُدر عدد سكانه في أواخر عهد الإنتداب حوالي مائة ألف نمسة أغلبهم من البدو، وفي عام 1948 بلغوا حوالي(90507) نسمة.
              ويتألف قضاء بئر السبع من مجموعة قبائل كبيرة هي :
              الجبارات، والعزازمة، والترابين، والتياها، والحناجرة، والسعيديين. هاجرت أعداد كبيرة منهم باتجاه غزة بعد نكبة 1948 واستقروا فيها، وبقي قسم منهم في بئر السبع.

              ____________-








              اليكم الان بعض الصور عن مدينة بئر السبع






              مسجد بئر السبع





              تل أثري

              5-



              المجدل وعسقلان - (اشكلون اليوم )



              الموقع:تقع على شاطئ البحر الأبيض المتوسط على بعد 21 كم شمال مدينة غزة عند التقاء دائرة 31و40 شمالا وخط طول 34و35 شرقاً، وقد كانت على مدى تاريخها الطويل ذات شأن اقتصادي بسبب مينائها البحري وموقعها الاستراتيجي القريب من الحدود المصرية ومواجهتها للقادمين من البحر تجارا وغزاة، وقد كانت منذ القدم محطة هامة من سلسلة المحطات الممتدة على طول السهل الساحلي الفلسطيني، حيث اعتادت القوافل التجارية والحملات العسكرية المرور بها للراحة والتزود بالمؤن . وفي العصر الحديث أصبحت محطة هامة لخط سكة حديد القنطرة حيفا، كما يمر بها الطريق المعبد الرئيسي الذي يخترق فلسطين من الجنوب إلى الشمال على طول الساحل .

              نبذة تاريخية:
              عرفت مدينة عسقلان باسم اشقلون Aseckalon منذ أقدم العصور التاريخية، وقد ظهر اسمها مكتوبا لأول مرة في القرن التاسع عشر في الكتابات الفرعونية، كما ظهرت في رسائل تل العمارنة المصرية التي تعود إلى القرن الرابع عشر قبل الميلاد، واستمر حتى العصر الهليني 232 - 64 ق.م . إلى إن تحول إلى اشكلون واستمر حتى الفتح الإسلامي، وورد كذلك في كل المصادر التاريخية . أما لفظ عسقلان فطبقا لما ورد في لسان العرب يعني أعلى الرأس كما جاء فيه إنها بمعنى الأرض الصلبة المائلة إلى البياض . وقد أورد الأستاذ مصطفى الدباغ أن اسم عسقلان هو عربي كنعاني الأصل بمعنى المهاجرة .


              أما المجدل( عسقلان - ( اشكلون اليوم ) فهي كلمة آرامية بمعنى البرج والقلعة والمكان المرتفع المشرف للحراسة، وفي فلسطين أماكن كثيرة تسمى المجدل منها :
              مجدل عسقلان نسبة إلى آثار مدينة عسقلان الملاحقة لها وتميزا لها من أسماء بعض القرى العربية الأخرى التي تحمل الاسم نفسه .




              المجدل ( عسقلان - ( اشكلون اليوم ) عبر التاريخ : تعد مدينة عسقلان من أقدم مدن فلسطين، وقد دلت الحفريات المكتشفة على أنها كانت مأهولة منذ العصر الحجري الحديث في عصور ما قبل التاريخ، لقد عثر على بقايا أكواخ دائرية يتراوح قطرها ما بين متر إلى متر ونصف على شكل أجراس ، كما عثر على أدوات مصنوعة من العظم وأواني حجرية وزينات صدفية وبقايا هياكل حيوانات .
              كان الملك الآشوري بلاصر أول من هاجم عسقلان في حملته على فلسطين سنة 731 ق.م. ولم ينته الحكم الآشوري لعسقلان إلا على يد نبوخذ نصر ( 602 – 562 ق.م .) استولى الإسكندر المقدوني على مدينة عسقلان سنة 332 ق.م . وسرعان ما تنافس عليها ورثته في الحكم فخضعت المدينة تارة للبطالمة وتارة أخرى للسلوقيين .
              فتحت عسقلان في عام 633م على يد معاوية بن ابي سفيان في عهد الخليفة عمر بن الخطاب.
              ومنذ العام 1124م بعد سقوط صور بيد الصليبيين بقيت عسقلان معقلاً وحيداً على الساحل وتصدت لهجماتهم المتكررة إلى أن سقطت بيدهم سنة 1153م .
              حررها صلاح الدين الأيوبي عام 1187م من الصليبيين، ولكنهم عادوا واحتلوها مرة ثانية على يد " ريتشارد قلب الأسد " عام 1192م بعد سقوط عكا بأيديهم .
              إلا أن صلاح الدين قبل انسحابه من المدينة أمر واليها بهدم المدينة وسورها حتى لا تكون حصناً للفرنجة يقطع الطريق بين مصر والشام .
              وبعد هذا بدأ نجم عسقلان في الأفول إلى أن دمرت نهائياً سنة 1270 م على يد السلطان الظاهر بيبرس ، لتسلم الدور التاريخي إلى المجدل ( عسقلان - ( اشكلون اليوم ) التي تقع على بعد 6 كم إلى الشمال الشرقي منها.



              الانشطة:
              وقد مارس سكان المجدل ( عسقلان - ( اشكلون اليوم ) العديد من الأنشطة منها:
              الزراعة: فقد ساعد موقع مدينة المجدل وسط بيئة زراعية كثيفة فبلغت المساحة المزروعة في المجدل 42334 دونما لا يمتلك اليهود منها شيئاً وقد زرع سكان المجدل الحبوب والخضر والأشجار المثمرة كذلك زرعت الحمضيات وكروم العنب والفواكه كالتين والخوخ والبرقوق والتوت.

              الصناعة:
              وتعتبر المجدل ( عسقلان - ( اشكلون اليوم ) من أشهر المدن الفلسطينية في صناعة الغزل والنسيج وكانت تعتمد على الأنوال اليدوية التي بلغ عددها عام 1945 حوالي 800 نول ثم دخلت الأنوال الآلية.

              التجارة:
              وقد مارس السكان تجارة الأقمشة المتنوعة محلياً والمنتجات الزراعية وكذلك البضائع المستوردة من الخارج ومن اشهر أسواق المدينة :

              سوق الجمعة : يقام يوم الجمعة من كل أسبوع ، يتم فيه تبادل البيع والشراء بين الوافدين إلى السوق من أهل المدينة والقرى المحيطة بها . وينتهي عادة قبيل صلاة الجمعة ، حيث ينصرف الناس إلى الصلاة في المسجد ويقع السوق في جنوب غرب المدينة ، وهو ساحة واسعة تشرف على نظافته وتنظيمه بلدية المجدل ، ويجلب إليه كل ما يريد أهل المجدل وقراها بيعه من منتجات زراعية أو صناعية .





              معالم المدينة
              ولقد تعرضت المجدل عسقلان ( اشكلون اليوم ) إلى أعمال التخريب وذلك نتيجة الحروب والمعارك المستمرة التي كانت تدور على أراضيها ومن أبرز حوادث التدمير ما قام به القائد صلاح الدين الأيوبي من تدمير للمدينة لدواعي عسكرية واستراتيجية وفقا للمصالح العليا للمسلمين التي رآها ضرورية ورأيي في تخريب عسقلان قضاء من الله لا راد له بقوله " والله لئن افقد أولادي كلهم احب إلى من أن اهدم حجرا واحدا ولكن اذا قضى الله بذلك و عينه لحفظ مصلحة المسلمين طريقاً فكيف أصنع ؟؟ " ثم دمرت في عهد السلطان الظاهر بيبرس ليبزغ نجم مدينة المجدل بعد ذلك . أما معالمها الباقية فلا يوجد سوى مسجد عبد الملك بن مروان وهو بدون مئذنة وبناء عسقلان القديم


              تعتبر عسقلان- اشكلون من المواقع الأثرية التي تتمتع بطبقات أثرية متتالية تدل على عهودها المختلفة. وهو أمر يؤكد أن موقع المدينة لم يتغير على مدى العصور المتعاقبة ، سكنته أمم بعد أخرى. ويعود ذلك إلى ما تتمتع به من موقع بحري استراتيجي ،ومن مناخ معتدل، ومن منطقة محيطة بها يسهل على الإنسان استغلالها للزراعة لتوفير قوته الضروري .
              أما أهم المكتشفات الأثرية حسب العصور التاريخية والتي ذكرتها مصادر الحفريات حتى اليوم فهي :

              1- العصر الحجري الحديث :

              أدوات مصنوعة من العظم ، أواني حجرية ، وتأت صدفية ، ودلائل مباشرة على استئناس الإنسان لحيوانات مثل : الثور والماعز والضأن .

              2- العصر البرونزي الحديدي :
              تم إعادة بناء البلدة ، وتم اكتشاف أواني من الالابستر يعود تاريخها إلى الأسرة التاسعة عشر الفرعونية ، وبقايا تمثال من البازلت بكتابات هيروغليفية ، مما يدل على وجود العلاقات مع مصر . كما تم اكتشاف نقش في 1936-1937 م يدل على وجود علاقة بين البلدة وجزيرة قبرص في هذا العصر .

              3- العصر الروماني والهيليني :
              كثرت المكتشفات الأثرية التي تعود إلى هذا العصر وأهمها : - مجلس المدينة ( بوليترون ) على شكل صالة مسرحية شبه دائرية طولها 128 متراً مع صفوف من المقاعد ، وأجنحة النصر تزين جوانبها وساحة مجاورة للمجلس يزينها 24 عموداً رخامياً برؤوس كورنثية .
              - قبر يتم النزول إليه بثلاث درجات ، عبارة عن غرفة مع عقد دائري مزين بعرائش الكرمة ، على هيئة ميدالية كبيرة ، ويظهر خلال الزينة تمثال نصفي لامرأة ، وكلب يطارد غزالاً . وعرفت في هذا العصر توابيت الرصاص ، واكتشفت بعض المسكوكات التي تعود إليه .
              - تم اكتشاف سور شبه دائري يشبه سـور مدينة قيساريــة ، كما اكتشفت كنيسـة قبـطية ( لشهداء المصريين ) يعود تاريخها إلى القرن السابع الميلادي ، وقد قام باكتشافها م. جراين عام 1854 مع حائطين إلى الجنوب الشرقي منها ، وسراديب تنتهي إلى البحر، كما أن هناك العديد من المقامات في المدينة.
              وأهم هذه المقامات :
              1. مشهد الحسين عليه السلام :
              وهو مقام على تل مرتفع جنوب شرق قرية الجورة وجنوب غرب مدينة المجدل ، يشرف على البحر ، وتحيط به منطقة تكثر بها أشجار الجميز والعنب والتوت . وعلى مقربة من الغرب منه تقع جبانة وادي النمل ، وبعدها مباشرة تبدأ أسوار مدينة عسقلان التاريخية .
              2. الشيخ عوض : وهو مقام به مسجد على تل مرتفعة عن سطح البحر ، ويقع مباشرة على البحر تحيط به كروم العنب ، ويبعد حوالي 2 كيلو متر شمال قرية الجورة ، ولا يزال المقام قائماً ، لكنه معرض للخراب بسبب عدم العناية به ، وكان المقام مكان تجمع للزائرين والمصلين الذين ينشدون الراحة والاستجمام في أيام الصيف . وكان المقام يجدد باستمرار وتتم العناية به وبنظافته ، وللشيخ عوض مكانة سامية في نفوس الناس مرتبطة بالصلاح والتقوى ، ولا يستبعد أن يكون أحد الشهداء المرابطين الصالحين ، إلا أن تاريخ حياته ليس معروفاً .
              3. إضافة إلى هذين المقامين الرئيسين ، هناك مزارات ثانوية لأناس يعرفهم الناس بصلاحهم وعملهم أهمها :
              4. الشيخ برهام في وسط قرية الجورة ، والشيخ محمد في وسط جبانة وادي النمل ، والشيخة خضرة في وسط خرائب عسقلان ، والشيخ نور الظلام وسط المجدل ، والشيخ سعيد والشيخ محمد الأنصاري ، والشيخ محمد العجمي . .






              المدينة اليوم :
              تعتبر المجدل ( عسقلان - اشكلون ) اليوم من أهم مدن فلسطين الجنوبية حيث تشكل مركزاً صناعياً وزراعياً إذ يوجد بها مصانع للأنابيب والأسمنت وآلات صناعة النسيج والبلاستيك ومركزاً لقياس الإشعاعات النووية ومصانع للأدوات الإلكترونية والطبية والسيارات وأجهزة التبريد والتدفئة والأثاث الخ وهي مركز سياحي يجتذب العديد من السياح لقضاء الإجازات وفيها عشرات الفنادق والمطاعم والحدائق هذا بالإضافة إلى كونها ميناء بحري هام، ولقد قامت إسرائيل بإلغاء اسم المجدل و أطلقت عليها اسم عسقلان "اشكلون".







              صور من مدينة عسقلان:

















              6-


              كانت هناك مدينة قديمة تقع جنوب القدس تسمى (بيت ايلو لاهاما) أي بيت الآله (لاهاما) أو (لاخاما) والأرجح أن اسم المدينة الحالي مشتق من إسم هذه الآلهة. إن كلمة بيت لحم بالآرامية تعني (بيت الخبز) ولها اسم قديم هو (إفراته) وهي كلمة آرامية معناها الخصب.
              كان أول من سكن بيت لحم قبيلة كنعانية في حوالي 2000 قبل الميلاد.
              ويروى أن النبي يعقوب (عليه السلام) جاء إلى المدينة وهو في طريقه إلى الخليل وماتت زوجته (راحيل) في مكان قريب من بيت لحم ويُعرف اليوم بـ (قبة راحيل) وفي بيت لحم وُلد الملك داود.
              استمدت شهرة عالمية، حيث وُلد فيها السيد المسيح في مكان يُعرف الآن بكنيسة المهد التي بناها الإمبراطور قسطنطين الروماني فوق المغارة التي وُلد فيها المسيح.
              موقعها:
              تقع هذه المدينة على جبل مرتفع عن سطح البحر 789م، في الجزء الجنوبي من سلسلة جبال القدس وعلى مسافة 10كم من القدس.
              يحدها من الشرق اراضي مدينة بيت ساحور ومن الغرب أراضي بيت جالا ومن الشمال أراضي قرية صور باهر ومن الجنوب اراضي قرية إرطاس.
              تعدادها:
              بلغ عدد سكانها عام 1922 حوالي (6658) نسمة، وفي عام1945 حوالي(8820) نسة، وفي عام 1967 حوالي(16300) نسمة، ارتفع إلى (34200) نسمة عام 1987، وهذا التعداد يشمل مخيمي عايدة والعزة، للاجئين أما عدد سكان المدينة بمفردها فقد كان(21697) نسمة عام 1987.
              اهميتها:
              تعتبر بيت لحم مركزاً لقضاء يحمل إسمها ويضم مدينتين هما بيت جالا وبيت ساحور وأكثر من 14 قرية وخربة، كما يضم ثلاث قبائل بدوية كبيرة هي : عرب السواحرة ، عرب التعامرة ، و عرب العبيدية ، وأيضاً لجأ إلى بيت لحم بعد نكبة 1948 ما يزيد عن خمسة آلاف لاجئ استقروا في ثلاثة مخيمات هي : الدهيشة و ا لعزة وعايدة.
              وتعتبر مدينة بيت لحم من المدن السياحية العالمية، حيث يزورها السياح للحج طوال الهامة، كما تحتوي على العديد من المعالم الأثرية العامة مثل كنيسة المهد، وكنيسة القديسة كاترينا، وقبر راحيل، وبرك سليمان، وغيرها.
              يطوق بيت لحم مجموعة من المستعمرات التي يطلق عليها مجموعة (غوش عتسيون)، ووصل عدد المستعمرات عام 1985 في منطقة بيت لحم 16 مستوطنة. وتشكل مستوطنة (عفرات) مركزها وأكبرها. هذا ويخطط لإقامة 9 مستوطنات أخرى حتى عام 2010.




              صور من مدينة بيت لحم:









              النجمه الفضيه الموجوده كتب بالاتنيه
              هنا ولد المسيح يسوع من العذراء مريم
              والقناديل الخمسه عشر تمثل جميع الطوائف
              المسيحيه




              عاشقة تراب

              واصبر لحكم ربك فإنك بأعيينا وسبح بحمد ربك حين تقوم
              أمنيتي اني نشوف
              أم أبو بكر/زهر الخزامى/أم الصالحين ** أم الصالحين بنتك منى رجعت و توحشتك بزاف// إحساسي قوي اني غادي نشوفكم في القريب العاجل أحبكن في الله
              {...
              سبحانك يا رب أعصيك وترحمني ،،
              سبحانك يا رب أعصيك فتعطيني،،
              لك الحمد يا رب ،،
              آنسني بقربك يا رب،،
              ...}

              تعليق


              • #8

                7-


                غزة هي أكبر مدينة في قطاع غزة، في الجنوب الغربي لفلسطين على شاطئ البحر الأبيض المتوسط، يقدر عدد سكانها بـ 1,300,000 نسمة حتى عام 2006. تولت السلطة الفلسطينية إدارة المدينة تطبيقا لاتفاق اوسلو سنة 1993 بعد ان كانت تتخذها قوات الجيش الاسرائيلي مقرا لها أثناء احتلال قطاع غزة ما بين 1967 و1994.






                نبذة تاريخية

                تدل الوثائق التاريخية على استمرار الناس بالعيش في مدينة غزة على مدار أكثر من 3000 عام، كانت أول مرة ذكر فيها في مخطوطة للفرعون تحتمس الثالث (القرن 15 ق.م)، وكذلك ورد اسمها في الواح تل العمارنة. بعد 300 سنة من الاحتلال الفرعوني للمدينة نزلت قبيلة من الفلسطيننين وسكنت المدينة والمنطقة المجاورة لها، عام 635 م دخل المسلمون العرب المدينة وأصبحت مركزا اسلاميا مهما وخاصة انها مشهورة بوحود قبر للجد الثاني للنبي (ص) هاشم بن عبد مناف فيها ولذلك أحيانا تسمى غزة هاشم. وكانت المدينة مسفط رأس الشافعي (767-820) الذي هو أحد الائمة الاربعة عن المسلمين السنة. سيطر الاوروبييون على المدينة في فترة الحملات الصليبية، لكنها رجعت تحت حكم المسلمين بعد ان انتصر صلاح الدين الايوبي عليهم في معركة حطين عام 1187.
                احتلها الاتراك في القرن السادس عشر وبقيت تحت حكمهم حتى سنة 1917 عندما استولت عليها بريطانيا خلال الحرب العالمية الأولى. أصبحت غزو جزءا من فلسطين في فترة الاحتلال البريطاني وتم اضافتها إلى الدولة الفلسطينية عندما أصدرت الامم المتحدة قرار تقسيم فلسطين إلى دولتين عربية ويهودية عام 1947، ولكن قامت مصر بدخول المدينة عام 1948. في فبراير عام 1949 وقعت كل من مصر واسرائيل هدنة تقضي باحتفاظ مصر بالمدينة ولذلك كانت مأوى لكثير من اللاجئين الفلسطينيين عند خرجهم من ديارهم.
                في فترة الحملة الثلاثة على مصر 1956 قامت إسرائيل باحتلال المدينة والسيطرة على شبه جزيرة سيناء المصرية، لكن الضغط العالمي على إسرائيل اضطرها للانسحاب منها. تم اعادة احتلالها في حرب الستة ايام (5 يونيو 1967 - 10 يونيو 1967). بقيت المدينة تحت الاحتلال الاسرائيلي حتى عام 1994 بعد الاتفاق بين السلطة الوطنية الفلسطينية واسرائيل




                التركيبة السكانية


                سكان مدينة غزة وفلسطين عامة ينحدرون من اصول سامية, وكجميع سكان البحر الابيض المتوسط لهم ملامح عربية سمراء ومتنوعة لا تخلو من تأثيرات متوسطية. تعتبر غزة ما قبل 1948 من أكبر أقضية فلسطين ابتداءا من جنوب يافا إلى الحدود المصرية. بسبب الجوار المصرى اكتسب السكان علاقات وطيدة مع مصر و هو ما يمكن ملاحظته من اللهجة. التركيبة السكانية في غزة لا تخلو من تنوع و ان كان الجميع في النهاية ،السابق و اللاحق للجوء 1948 ، هم من قضاء غزة فيما عدا سكان يافا و الرملة و اللد,و بهذا تكون غزة قد استقدمت سكان القرى المحيطة لها مما لم يغير كثيرا في تناغم السكان و اجتماع الطبائع و العادات. هناك تنوع في الأصول من حيث هى تركية ، مصرية و فلسطينية مدنية و قروية بالإضافة إلى البدو, و لكن الأحداث السياسية المؤثرة جدا ساعدت في غياب فروق واضحة,حيث تقلص نفوذ العائلات العريقة لصالح الجميع و في نفس الوقت فإن هذه الأحداث غيبت الإستقرار المطلوب لإعادة الترتيب المدنى و الإجتماعى للسكان في مرحلة ما بعد الإستقلال الفلسطينى.




                التعليم
                يوجد بقطاع غزة - مدينة غزة ستة جامعات وهي : الجامعة الإسلامية-غزة ، جامعة الأزهر-غزة ، جامعة الأقصى-غزة (كلية التربية سابقا) ، جامعة فلسطين الدولية و جامعة القدس المفتوحة وهي تعتمد نظام التعليم المفتوح . وكذلك يوجد بها عدة كليات متوسطة : منها الكلية فلسطين التقنية بدير البلح وكلية العلوم والتكنولوجيا بخان يونس والعديد من المراكز المهنية والتدريبية التابعة لوزارة التعليم العالي ووكالة الغوث.




                التجارة في غزة
                كانت المدينة ولا زالت مركزا مهما من حيث موقعها الاستراتيجي بين القارتين الآسيوية والافريقية ووقوعها على شاطئ البحر الأبيض المتوسط الذي يجعل منها ميناء مهما للتجارة وأعمال الصيد، ولكن صعوبة نقل البضائع عبر المعابر مع إسرائيل وعدم سلاسة النقل مع مصر يجعل حجم التبادل التجاري ضئيلا مع الحجم المفترض بسبب الموقع الجغرافي.




                أماكن عبادة
                تحتوي غزة على العديد من مباني العبادةالقديمة من ابرزها الجامع العمري و مسجد السيد هاشم حيث يرقد قبر جد الرسول محمد علية الصلاة والسلام و يوجد الكنيسةاليونانية الارثدوكسية التي تعود إلى القرن الخامس الميلادي.




                أحياء مدينة غزة


                حي الشجاعية
                حي التفاح
                حي الصحابة
                حي الرمال
                حي الزيتون
                حارة الدرج
                حي الصبرة
                حي الشيخ رضوان
                تل الهوا



                مخيمات مدينة غزة


                يوجد في مدينة غزة مخيم واحد يقع إلى غرب المدينة مقابلاً للساحل وهو مخيم الشاطئ غزة





                صور من مدينة غزة:









                عاشقة تراب

                واصبر لحكم ربك فإنك بأعيينا وسبح بحمد ربك حين تقوم
                أمنيتي اني نشوف
                أم أبو بكر/زهر الخزامى/أم الصالحين ** أم الصالحين بنتك منى رجعت و توحشتك بزاف// إحساسي قوي اني غادي نشوفكم في القريب العاجل أحبكن في الله
                {...
                سبحانك يا رب أعصيك وترحمني ،،
                سبحانك يا رب أعصيك فتعطيني،،
                لك الحمد يا رب ،،
                آنسني بقربك يا رب،،
                ...}

                تعليق


                • #9
                  10-


                  تبعد مدينة جنين عن نابلس 43 كم، وتشرف على سهل مرج ابن عامر ويقوم قسم كبير من بناياتها على "تل عز الدين " الواقع شرقي المدينة ولغزارة مياهها تكثر فيها الجنان والبساتين، وربما من هنا جاء اسمها القديم "جانيم " بمعنى جنان
                  ترتفع المدينة عن سطح البحر من 125 –250 متراً ، وتكون الرأس الجنوبي لمثلث سهل مرج بن عامر على أحد المداخل الجنوبية المؤدية إلى جبال نابلس
                  المعروف أن جنين الحالية تقوم على البقعة التي كانت عليها مدينة عين جانيم الكنعانية التي تعني عين الجنان وفي العهد الروماني أقيمت مكانها قرية ذكرت باسم جيناي من قرى مقاطعة سبسطية وقد مر بجنين أو بالقرب منها السيد المسيح عليه السلام أكثر من مرة وهو في طريقه من الناصرة إلى القدس، ويقال إنه شفي عشرة من المجذومين في قرية برقين شرقي المدينة وتخليداً لهذا الحدث شيدت كنسية في القرية ما زالت آثارها باقية حتى اليوم
                  في القرن السادس للميلاد كان في مدينة جنين كنيسة عثر على بقاياها بالقرب من الجامع الكبير، وفي فترة الحروب الصليبية كانت جنين بلد صغيرة وقعت في أيدي الإفرنج، وحصنوها بقلاع وأحاطوها بأسوار منيعة وبعد معركة حطين عام 1187م دخل المسلمون المدينة ونزل بها السلطان صلاح الدين وهو في طريقه من القدس إلى دمشق وفي عهد المماليك تمت عمارة الخان "الفندق " الذي أنشأه الأمير طاجار الدوادار " وأنشأ فيه سبيلاً وحماماً وعده حوانيت يباع بها ما يحتاج إليه المسافر وينتفع به، كما قامت السيدة فاطمة خاتون ابنه محمد بك بن السلطان الملك الأشرف قانصوه الغوري بتشييد الجامع الكبير الذي شيد على أنقاض مسجد أخر سابق له، حيث حول إلى كنيسة في أيام الصليبيين
                  تم استحداث قضاء جنين عام 1882 م ، وكان يتألف من 81 قرية بما فيها جنين نفسها ، وقدر عدد سكان القضاء في أواخر القرن الماضي بـ 44311 نسمة وكانت ناحية بيسان تعد من أعمال جنين
                  في العام 1917م كان قضاء جنين يتألف من 120 قرية ، أهمها مجموعة الشعراوية الشرقية ومنها : عرابة وكفر راعي ، وسيلة الظهر ، وبرطعه …………..الخ والشعراوية نسبة إلى الأرض أو الروضة الكثيرة الشجر ومجموعة مشاريق الجرار ومنها : قرى صانور، والزاوية ، وجربا ، وميثلون ، وسيريس ، وقباطية، والجزور ، والزبابدة ، والمغير ومجموعة بلاد حارثة وتشمل :تعنك ، وسيلة الحارثية ، واليامون ، ودير أبو ضعيف ، وفقوعة وتعد اليوم محافظة جنين أكبر المحافظات في الضفة الغربية
                  تعد منطقة جنين منطقة زراعية ، وأهم محصولاتها الزراعية
                  القمح ، الشعير ، السمسم ، الزيتون ، البطيخ ، واللوز ، ويعد قضاء جنين من أشهر المناطق في زراعة الزيتون في فلسطين ، وأشهر مناطق الزيتون في قضاء جنين : أم الفحم ، اليامون ، السيلة الحارثية، برقين ، يعبد ، عرابة ، كفر راعي ، سيلة الظهر ، الفندوقومية ، جبع ، وقباطية ، وتعد قرية قباطية أكثر قرى قضاء جنين زيتونا ، وزيت يعبد أحسن زيوت الشمال

                  أهم المعالم السياحية و الأثرية في جنين
                  1.تل تعنك
                  2.تل الحفيرة (تل دوثان)
                  3.خربة بلعمة (يبلعام الكنعانية)
                  4. برقين (كنيسة القديس جرجس)



                  صور من مدينة جنين:




                  صورة نصب تذكاري في مركز المدينة مكتوب عليه اسماء شهداء معركة جنين سنة 1948

                  حي الزهراء وهو احد احياء جنين الجديده


                  صورة من حي خلة الصوحة تظهر فيها بعض معالم مركز المدينة

                  صور معالم مدينة جنين الحديثة








                  11-

                  حيفا (عروس البحر)/فلسطين

                  اسم مدينة حيفا مشتق من اسم قرية كنعانيه كانت تدعى "الحيفاه" (أي - القريبة) وكانت تقع عند أقدام جبال الكرمل. ودعيت القريه في العهد الروماني "أيفا" وأطلق عليها الصليبيون اسم "كيبفاس" أو "سيكامينون" (التوت البري). يجدر الذكر أن خلال تلك الفترة، وبالذات في عصر الممالك الاسلامية والفترة الأولى للامبراطوريه العثمانية كانت حيفا تعتبر ليس أكثر من ضاحية جانبية، بينما مدينة عكا وميناؤها، الواقعة في خليج طبيعي، كانت تشكل مركزا للتجارة والسلطة.
                  هي من أهم موانئ شرق البحر الأبيض المتوسط وتنساب على جوانب جبل الكرمل ومن حيفا تنطلق ثلاث طرق رئيسية:
                  إلى الجنوب مؤدية إلى تل أبيب والقدس؛ إلى الشمال تجاه عكا ولبنان وإلى الشمال الغربي نحو الناصرة وطبريا.




                  نظرة على التاريخ :
                  سُكنت المنطقة منذ أقدم العصور وقد كانت الكهوف المحفورة في الجبل تحوي آثار استيطان بشري يعود إلى ما قبل التاريخ.

                  لم تذكر حيفا قط في الكتاب المقدس.
                  خلال الحروب الصليبية، كانت حيفا لا تزال بلدة قليلة الأهمية نظرا لوجود ميناء عكا القريب. أما ما جعل حيفا مدينة ذات أهمية حقيقية فهو خط سكة الحديد الذي فتح عام 1900-1905 رابطا دمشق بالقدس.


                  زيارة المدينة :
                  حيفا من أكبر مدن فلسطين وميناؤها الأكبر على الإطلاق، وهو السبب في استمرار تقدمها بالإضافة إلى الصناعة متعددة المجالات.

                  ساترككم مع صور لمدينة حيفا(عروس البحر) الموجوده في فلسطين:

                  برج اشكول-جامعة حيفا


                  حديقة البهائيين




                  بحر الابيض المتوسط الذي يضل على مدينة حيفا

                  12-


                  مدينة يافا تعني الجميل أو المنظر الجميل
                  تحتل مدينة يافا موقعا طبيعياً متميزا على الساحل الشرقي للبحر الأبيض المتوسط عند التقاء دائرة عرض 32.3ْ شمالا وخط طول 34.17 شرقا، وذلك الى الجنوب من مصب نهر العوجا بحوالي 7 كيلو مترات وعلى بعد 60 كيلو متر شمال غرب القدس، وقد اسهمت العوامل الطبيعية في جعل هذا الموقع منيعا يشرف على طرق المواصلات والتجارة، وهي بذلك تعتبر احدى البوابات الغربية الفلسطينية، حيث يتم عبرها اتصال فلسطين بدول حوض البحر المتوسط وأوروبا وافريقيا، وكان لافتتاح مينائها عام 1936 دور كبير في ازدهارها فيما بعد .

                  واحتفظت مدينة يافا بهذه التسمية " يافا أو "يافة" منذ نشأتها مع بعض التحريف البسيط دون المساس بمدلول التسمية. والاسم الحالي "يافا" مشتق من الاسم الكنعاني للمدينة يافا التي تعني الجميل أو المنظر الجميل، وتشير الأدلة التاريخية إلى أن جميع تسميات المدينة التي وردت في المصادر القديمة تعبر عن معنى "الجمال". وأقدم تسجيل لاسم يافا وصلنا حتى الآن، جاء باللغة الهيروغليفية، من عهد "تحتمس الثالث" حيث ورد اسمها "يوبا" أو "يبو" حوالي منتصف الألف الثاني قبل الميلاد، ضمن البلاد الآسيوية التي كانت تحت سيطرة الإمبراطورية المصرية، وتكرر الاسم بعد ذلك في بردية مصرية أيضاً ذات صفة جغرافية تعرف ببردية " أنستازي الأول" تؤرخ بالقرن الثالث عشر قبل الميلاد، وقد أشارت تلك البردية إلى جمال مدينة يافا الفتان بوصف شاعري جميل يلفت الأنظار.
                  ثم جاء اسم يافا ضمن المدن التي استولى عليها "سنحاريب" ملك آشور في حملته عام 701 قبل الميلاد على النحو التالي : "يا – اب – بو" وورد اسمها في نقش أمير صيدا، يعود إلى القرن الخامس قبل الميلاد، على النحو التالي: "جوهو"، حيث أشار فيه إلى أن ملك الفرس قد منحه " يافا " ومدينة "دور" مكافأة له على أعماله الجليلة. أما في العهد الهلينستي، فقد ورد الاسم يوبا وذكر بعض الأساطير اليونانية القديمة أن هذه التسمية "يوبا" مشتقة من "يوبي" بنت إله الريح عند الرومان. كما جاء اسم يافا في بردية " زينون"، التي تنسب إلى موظف الخزانة المصرية الذي ذكر أنه زارها في الفترة ما بين (259-258 ق .م) أثناء حكم بطليموس الثاني. وورد اسمها أكثر من مرة في التوراة تحت اسم "يافو". وعندما استولى عليها جودفري أثناء الحملة الصليبية الأولى، قام بتحصينها وعمل على صبغها بالصبغة الإفرنجية، وأطلق عليها اسم "جاهي"، وسلم أمرها إلى "طنكرد-تنكرد" أحد رجاله. ووردت يافا في بعض كتب التاريخ والجغرافية العربية في العصور العربية الإسلامية تحت اسم "يافا" أو "يافة" أي الاسم الحالي.
                  وتعرف المدينة الحديثة باسم " يافا" ويطلق أهل يافا على المدينة القديمة اسم "البلدة القديمة" أو"القلعة".
                  وبقيت المدينة حتى عام النكبة 1948 م، تحتفظ باسمها ومدلولها "يافا عروس فلسطين الجميلة" حيث تكثر بها وحولها الحدائق،وتحيط بها أشجار البرتقال "اليافاوي" و"الشموطي" ذي الشهرة العالمية والذي كان يصدر إلى الخارج منذ القرن التاسع للميلاد.

                  يافا في عصر الحديد (1000-332 ق.م):تتميز هذه الفترة في فلسطين باتساع العلاقات الدولية والتداخلات السياسية التي حتمت على سكان فلسطين "الكنعانيين" أن يكافحوا بكل قوة للحفاظ على كيانهم السياسي والاجتماعي، ضد القوى الكبرى المجاورة المتمثلة بالمصريين، والآشوريين، ثم الغزوات الخارجية المتمثلة بالغزو الفلسطيني "الإيجي"، القادم من جزر بحر إيجة ، الذي حاول أن يمد سيطرته على المزيد من المناطق الفلسطينية بعد استيلائه على القسم الجنوبي من الساحل، ما بين يافا إلى غزة، ثم الغزو اليهودي القادم عبر نهر الأردن، ومحاولاته المستمرة في تثبيت أقدامه على أرض فلسطين، وقد ترتب على ذلك كله اتساع مجالات الصراع على الساحة الفلسطينية بين الكنعانيين من جهة، وبين كل من الفلسطينيين واليهود من جهة أخرى، ثم الصراع بين الغزاة الفلسطينيين " الإيجيين " واليهود وسط تعاظم النفوذ الخارجي للدول الكبرى المجاورة.
                  وفي خضم هذا الصراع كان الساحل الفلسطيني من شمال يافا إلى عكا تابعاً للنفوذ الفينيقي أما منطقة الساحل من يافا إلى حدود مصر، فقد كان لها وضع خاص التفت حوله مصلح جميع الأطراف المتصارعة، فالأدلة تشير إلى أن هذه المنطقة كانت تتمتع بنوع من الاستقلال الذاتي من خلال التعايش بين الكنعانيين والعناصر الفلسطينية "الإيجية " التي استقرت في المنطقة، مع الاعتراف بالنفوذ المصري الذي كان يركز على الاحتفاظ بحرية الملاحة التجارية والبحرية في موانئ يافا، وعسقلان، وغزة، فاحتفظ المصريون بمركز إداري رئيس لهم في غزة ، وبمركز آخر أقل أهمية في يافا، كما كانت لهم حاميات في يافا وفي أماكن أخرى في فلسطين.
                  يافا في الحضارة الهلينستية ( 332 ق.م - 324 م ):
                  انتهى الحكم الفارسي لفلسطين عام 331 ق.م، بعد أن هزم اليونانيون الإغريق بقيادة الإسكندر المقدوني (356 -323 ق.م) فدخلت فلسطين في العصر الهلينستية، الذي امتد حتى عام 324 م، عندما انتقلت مقاليد الأمور بفلسطين إلى البيزنطيين. الحضارة الهلينستية هي مزيج بين الحضارات الشرقية واليونانية وكانت مدينة الإسكندرية مركزاً لها، وقد كان الاسكندر هو صاحب فكرة دمج الحضارات في حضارة واحدة. وقد عرف قاموس المصطلحات المصري الهيلينسية: "أسلوب من الفن اليوناني أو المعماري أثناء الفترة من موت الاسكندر الأكبر عام 323 ق.م حتى ارتقاء أغسطس قيصر عام 27 ق.م . وتشير الأدلة إلى أن مدينة يافا قد حظيت باهتمام خاص في العصر الهيلنستي حيث اهتم بها اليونانيون كمدينة ومرفأ هام على الساحل الشرقي للبحر المتوسط، تمثل قاعدة هامة بين بلادهم وفلسطين، في فترات تميزت بالاتصال الدولي والنشاط التجاري بين بلاد الشام والأقطار العربية المجاورة، وبلاد اليونان، وجزر البحر المتوسط.
                  يافا في العصر الروماني: في نهاية العصر الهيلنستي ظهرت روما كدولة قوية في غرب البحر المتوسط، وأخذت تتطلع لحل مكان الممالك الهيلينية في شرق البحر المتوسط، فانتهز قادة روما فرصة وجود الاضطراب والتنافس بين الحكام، وأرسلوا حملة بقيادة "بومبي" "بومبيوس" الذي استطاع احتلال فلسطين، فسقطت مدينة يافا تحت الحكم الروماني عام 63 ق.م، الذي استمر إلى نحو 324م، وقد لقيت يافا خلال حكم الرومان الكثير من المشاكل، فتعرضت للحرق والتدمير، أكثر من مرة بسبب كثرة الحروب والمنازعات بين القادة أحياناً، وبين السلطات الحاكمة والعصابات اليهودية التي كانت تثور ضد بعض الحكام أو تتعاون مع أحد الحكام ضد الآخرين، أحياناً أخرى. وكانت هذه المحاولات تقاوم في أغلب الأحيان بكل عنف فعندما اختلف " بومبيوس" مع يوليوس قيصر، استغل اليهود الفرصة، وتعاونوا مع يوليوس في غزوه لمصر فسمح لهم بالإقامة في يافا مع التمتع بنوع من السيادة. وعندما تمردوا على الحكم عام 39 ق.م " في عهد انطونيوس " أرسل القائد الروماني " سوسيوس " (SoSius ) جيشاً بقيادة " هيروز " لتأديبهم واستطاع إعادة السيطرة الكاملة على المدن المضطربة وبخاصة يافا، والخليل، ومسادا (مسعدة ) ثم القدس عام 37 ق.م. وقد عاد للمدينة استقرارها وأهميتها عندما استطاعت " كليوباترا" ملكة مصر في ذلك الوقت احتلال الساحل الفلسطيني وإبعاد هيرودوس، حيث بقي الساحل الفلسطيني، ومن ضمنه مدينة يافا تابعاً " لكليوباترا " حتى نهاية حكمها عام 30 ق.م .
                  وفي نهاية عهد أغسطس قيصر ( 27 ق.م -14م ) ضم الرومان مدينة يافا إلى سلطة " هيرودوس الكبير " إلا أن سكان المدينة قاوموه بشدة، فانشأ ميناءً جديداً في قيسارية (63 كم شمال يافا ) مما أثر تأثيراً كبيراً على مكانة يافا وتجارتها، ولم يمض وقت طويل حتى عادت المدينة ثانية لسيطرة هيرودوس، ثم لسلطة ابنه " أركيلوس " في حكم المدينة من بعده حتى عام 6 ق.م عندما ألحقت فلسطين بروما وأصبحت " ولاية " رومانية.


                  يافا في العهد البيزنطي (324 م - 636 م ): دخلت يافا في حوزة البيزنطيين في الربع الأول من القرن الرابع الميلادي، في عهد الإمبراطور قسطنطين الأول (324 - 337 م ) الذي اعتنق المسيحية وجعلها دين الدولة الرسمي. وقد شهدت فلسطين عامة أهمية خاصة في هذا العصر لكونها مهد المسيحية. وقد احتلت يافا مركزاً مرموقاً في العهد البيزنطي، إذ كانت الميناء الرئيس لاستقبال الحجاج المسيحيين القادمين لزيارة الأرض المقدسة.
                  يافا في العصر العربي الإسلامي (15 هـ -1367 هـ-636م -1948 م ):يتميز العصر العربي الإسلامي في مدينة يافا خاصة، وفي فلسطين عامة، بمميزات هامة تجعله مختلفاً تماماً عن العصور السابقة، سواء منها البيزنطية، أم الهيلنستية، أم الفارسية، أم غيرها. فالفتح العربي الإسلامي لفلسطين لم يكن من أجل التوسع أو نشر النفوذ ، أو إقامة الإمبراطوريات، إنما بدوافع دينية لنشر دين الله وتخليص الشعوب المغلوبة على أمرها، ويبدو ذلك بكل وضوح في عدم تعرض مدن فلسطين إلى أي تدمير عند فتحها. لقد استطاعت الموجة العربية الإسلامية القادمة من الجزيرة العربية، في القرن السابع الميلادي تحرير بني قومها من سيطرة البيزنطيين، ومن ثم تعزيز الوجود العربي فيها، ورفده بدماء عربية جديدة، حيث سبقتها الموجات العربية القديمة، من أنباط حوالي 500 ق.م، وآراميين حوالي 1500 ق. م، وآموريين، وكنعانيين، حوالي 3000 ق.م. وكانت القبائل العربية المختلفة وفي مقدمتها طائفة من لخم يخالطها أفراد من كنانة قد نزلت يافا. وظلت الروابط العرقية والاجتماعية والثقافية والتجارية تتجدد بين فلسطين والجزيرة العربية الأم، فعندما بدأ الفتح العربي الإسلامي تضامن عرب فلسطين والشام مع إخوانهم العرب المسلمين للتخلص من حكم الرومان الأجنبي واضطهاده لهم. لقد أصبحت فلسطين بعد الفتح العربي الإسلامي إقليماً من أقاليم الدولة الإسلامية، ونعمت في ظلها بعصر من الاستقرار لم تعرفه من قبل، فاستراحت من الحروب التي كانت تجعل أرضها ساحة للمعارك

                  الدولة العثمانية:
                  بعد انهيار الحكم المملوكي، دخلت كل من مصر وبلاد الشام، بما فيها فلسطين في عهد الدولة العثمانية. وفي مطلع ذي القعدة عام 922 هـ، كانون الأول، ( ديسمبر ) 1517 م استسلمت المدن الرئيسية في فلسطين، ومنها يافا، والقدس، وصفد، ونابلس للدولة العثمانية دون مقاومة. كما امتد السلطان العثماني إلى جميع أقطار الوطن العربي. ومن الجدير بالذكر أن العرب كانوا يعتبرون الدولة العثمانية امتداداً للدولة الإسلامية التي ورثت الخلافة الإسلامية، وقضت على الدولة البيزنطية. ومن مميزات العهد العثماني أنه أبقى على وحدة الأقطار العربية، وعلى العلاقات الطبيعية بينها، إذ تشير الأدلة إلى وجود علاقات تجارية وثقافية وثيقة بين مصر وبلاد الشام عامة، ومصر وفلسطين خاصة، حيث وجد في مصر حرفيون فلسطينيون ينتمون إلى جميع المناطق الفلسطينية، منهم اليافي، والغزي، والنابلسي، والخليلي، وغيرهم.



                  صور من مدينة يافا:



                  04/04/2007 21:05 دوار الساعة..
                  . .
                  منارة ميناء يافا...

                  عاشقة تراب

                  واصبر لحكم ربك فإنك بأعيينا وسبح بحمد ربك حين تقوم
                  أمنيتي اني نشوف
                  أم أبو بكر/زهر الخزامى/أم الصالحين ** أم الصالحين بنتك منى رجعت و توحشتك بزاف// إحساسي قوي اني غادي نشوفكم في القريب العاجل أحبكن في الله
                  {...
                  سبحانك يا رب أعصيك وترحمني ،،
                  سبحانك يا رب أعصيك فتعطيني،،
                  لك الحمد يا رب ،،
                  آنسني بقربك يا رب،،
                  ...}

                  تعليق


                  • #10
                    15-


                    الرملة مدينة تقع في إسرائيل يسكنها يهود وعرب. تأسست المدينة سنة 716 م على يد الخليفةالأمويسليمان بن عبد الملك، وسميت نسبة إلى الرمال التي كانت تحيطها. حسب السجلات الإسرائيلية من سنة 2004 بلغ عدد سكان الرملة 63,700 نسمة وامتدت المدينة على مساحة 11854 دونما (11.9 كم2). الرملة هي المركز الإداري لمحافظة الوسط الإسرائيلية.
                    السكان العرب في المدينة هم من عرب 48 ويسكن أغلبيتهم في حارات البلدة القديمة. قبل 1948 كانت أغلبية سكان الرملة من العرب الفلسطينيين، وهجر الكثير منهم بعد احتلال المدينة من قبل القوات الإسرائيلية في حرب 1948. اليوم أغلبية السكان من اليهود. ثلث سكان الرملة حاليا هم من اليهود الروس الذين توطنوا في إسرائيل في التسعينات

                    تقع الرملة على الطريق القديمة بين يافاوالقدس ولذلك كانت موقعا استراتيجيا مهما وأصبحت مركزا إداريا للمنطقة بعد تأسيسها بقليل. بين 1949و1967 كانت طريق الرملة الطريق الوحيدة بين المركز التجاري في تل أبيب والمؤسسات الحكومية الإسرائيلية في القدس. في 1967 بنيت طريق جديدة عبر موقع لطرون الذي احتلته إسرائيل من الأردن، وتقلصت أهمية الرملة والطريق العابرة فيها.
                    تعرضت المدينة لزلزالين في 1033و1067. أدى الثاني منهما إلى مقتل 25,000 من سكانها. في 1099 احتلها الصليبيين. أعاد صلاح الدين الأيوبي احتلالها في 1177 ولكنه لم يقدر على التمسك بها. بعد معركة حطين في 1187 دخلها المسلمين عليها دون أية مناهضة.

                    .








                    منظر عام للمدينة من جهة مقبرة النبي صالح، قبل 1914



                    رغم أن مصادر الغذاء في العالم تكاد تكون واحدة،
                    إلا أن ما يميز بلداً عن أخرى هو الطريقة التي تتم فيها إعداد مكونات الأطباق الغذائية،
                    وقد اشتهرت منطقة الشام بمطبخها المتميز من حيث الشكل والقيمة الغذائية،
                    حتى أصبحت مجموعة من الأكلات مرتبطة بشعوب بعينها.

                    وربما أن الطابع الزراعي الذي كان السمة الأساسية للمجتمع الفلسطيني قبل عام 1948 قد أتاح الفرصة لإنتاج العديد من هذه الأكلات التي اشتهر بها المطبخ الفلسطيني إلى يومنا هذا،
                    يتساوى في ذلك المستوى الشعبي أو الوجبات الراقية أو الحلويات.

                    فبعض الأكلات الفلسطينية قد ارتبطت بالولائم الدعوات التي تتم لأصحاب المقامات الرفيعة من العائلات مثل المنسف، وأكلات أخرى ارتبطت بطقوس معينة مثل أكلة المقلوبة التي كانت تطبخ في أيام الإجازات واجتماع شمل العائلة، والكعك والمعمول اللذان ارتبطا بعيد الفطر، وهناك بعض الأطعمة ارتبط بأشهر بعينها مثل القطايف والتمر الهندي وقمر الدين التي ارتبطت برمضان..الخ

                    ونورد بعض الأكلات الفلسطينية على سبيل المثال لا الحصر:

                    المفتول

                    خبز الطابون

                    المنسف

                    المقلوبة

                    المسخن

                    الصيادية

                    المناقيش بالزعتر

                    المجدرة

                    الفلافل

                    محشي كوسا

                    محشي باذنجان

                    محشي ملفوف

                    محشي ورق عنب

                    كفتة

                    رز مفلفل

                    فتة عدس

                    دمسة عدس

                    بسارة

                    مية وبصلة

                    الحمصيص

                    الخبيزة

                    البيض بالبندورة



                    أما الحلويات:

                    الكنافة النابلسية

                    الرز بحليب

                    الكعك

                    المعمول

                    العوامة

                    القطايف

                    البقلاوة



                    المشروبات:

                    الشاي

                    القهوة

                    العرقسوس

                    التمر الهندي

                    قمر الدين

                    اكلة الملاتيت هي اكله فلسطينيه اردنيه

                    وامتازو فيها الفلاحين من 100 سنه او اكتر لانه كانو كل شيء موجود بالحقل

                    يعملو منه اكلهم زي موسم الزعتر( وهو الان موسمه) كانوا يعملو الملاتيت

                    وياكلو مع الشاي الحار بالنعنع...شوفو الطريقه:




                    مقادير العجينه :


                    -نصف كيلو طحين ابيض .......

                    -نصف كاسه صغيره زيت زيتون.........

                    -ملعقه كبيره ملح...

                    بيضه واحده....

                    -تقريبا كوب ونصف ماء دافىء للعجن...

                    -خميره فوريه ثلاث ملاعق صغار+ملعقة سكر كبيره +نصف كوب ماء دافىء لتحضير الخميره....

                    -زعتر اخضر الاوراق..


                    زيت زيتون للدهن......



                    الطريقه:


                    - نضع الطحين في الوعاء الخاص للعجن ونضيف الزيت والبيضه و الملح ونعجنهم جيدا باطراف الاصابع..



                    - نحضر الخميره بوضعها بكأس الشاي ونضع فوقها ملعقة السكر ونحركهم بخفه ثم نضيف الماء الدافىء(يجب ان لا يكون حار فتموت الخميره ولا بارد او فاتر كثيرا فتبطىء العمليه )..

                    -نضع الكأس بوسط الطحين ونتركه لدقائق حتى تفور الخميره..



                    -نخلط الخميره مع الطين ونضيف الماء الدافيء حتى تتكون عجينه قد تحتاجي الى كميه اخرى من الماء او قد تكتفي بأقل من المقدار المذكور..

                    نعجنها جيييييدااااا وهذا مهم حتى تصبح طريه وندهن وجهها بقليل من الزيت ونغطيها بكيس نايلون ثم بالبشكير ونلفها ونضعها بمكان دافىء مثل قرب الغاز..

                    -بعد ان تخمروذلك بان يتضاعف حجمها بعد نصف ساعه..نقطعها دوائر ونجهزها ..



                    -ندهن زيت زيتون على طاولة العمل ونفرد العجينه وننثر اوراق الزعتر ونطوي الى النصف وندهن القليل من الزعتر ونطوي العجينه ثم ندهنها بالقليل من الزيت وننثر الزعتر ونطوي وهكذا حتي تصبح عدة طبقات مطويه ...





                    نجهز باقي العجينه وندهن صينيه بزيت الزيتون ونأخذ المربع المجهز ونفرده بالصينيه ونكمل مع الباقي وندخلهم الى فرن درجة حرارة عاليه ونخبزهم ..

                    -يقدم اما بارد او ساخن مع الشاي السخن بالنعنع وصحتييين..




                    ملاحظه:هذه المقادير لملح خفيف اما اذا اردتي الملح ظاهر وليس دلع عليكي باستعمال بصله مقليه مع اوراق النعنع ثم اضيفي الملح الى البصل المقلي واوراق النعنع...اي : اقلي البصله المفرومه فرم ناعم بزيت الزيتون وبعد ان يذبل اضيفي اوراق الزعتر الى المقلاه وقلبيها قليلا لمدة دقيقه واضيفي الملح حسب الرغبه واستعمليه كما شرحنا بين الطبقات لكن لاتدهني زيت لانه الزعتر مقلي بالبصل والزيت.. وعلى فكره هيك طعهما الذ لكن انا كنت ملحوقه بالوقت






                    عاشقة تراب

                    واصبر لحكم ربك فإنك بأعيينا وسبح بحمد ربك حين تقوم
                    أمنيتي اني نشوف
                    أم أبو بكر/زهر الخزامى/أم الصالحين ** أم الصالحين بنتك منى رجعت و توحشتك بزاف// إحساسي قوي اني غادي نشوفكم في القريب العاجل أحبكن في الله
                    {...
                    سبحانك يا رب أعصيك وترحمني ،،
                    سبحانك يا رب أعصيك فتعطيني،،
                    لك الحمد يا رب ،،
                    آنسني بقربك يا رب،،
                    ...}

                    تعليق

                    المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

                    أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

                    يعمل...
                    X