إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

حارق اليهود بالصور

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • حارق اليهود بالصور

    : حارق اليهود/ مع الصور
    الموضوع لفت انتباهي وحبيت اعرضة عليكم
    انصح قرائة الموضوع كامل لان كلمات هذا الشخص (ادولف ايخمان صراحة تهزالجبال)


    اولامن هو ادولف

    كان ادولف ايخمان لمسؤول المباشر على عمليات تصفية اليهود ( الهولوكوست ) بامر مباشر من هتلر

    وكان ايضا خبيراً في الشئون الصهيونية قبلأن يصبح رئيساًلقسم (( اليهود )) في جهاز أمن المانيا النازية والرئيس الأول عنمعسكر أوشفيتز أكبر معسكر لأعتقال اليهود
    آيخمان كان له دور في تهريب بعض الاف مناليهود عن محارق النازية (( الهولوكوست))


    وحين تشكلت محاكمة نورمبرج لمحاكمة مجرميالحرب من الألمان فر آيخمان من براثنها بمساعدة المليونير اليهودي ( كاستنر ) ,

    وفي عملية تعتبر من أبرع عمليات الموساد تم أحضار آيخمان من الأرجنتينالتي كان قد أستقر فيها وغير معالمه وشخصيته وتكمن براعة العملية بأن الأرجنتين لمتعلم بها حتى أعلنت ( إسرائيل ) أن آيخمان تم القبض عليه .

    بدأت محاكمةآيخمان وتعذر هو بأنه كان ينفذ أوامر هتلر وبأنه ساعد اليهود وهربهم ووقف بجانبه ( كاستنر ) اليهودي , لكن طلبه رفض وأيقن أنه سيلاقي مصيرهفقرر قراراً أستغربه اليهود
    طلب من اليهود أن يعتنق اليهوديةوأن يسجل في الاوراق الرسمية كيهودي< SPAN dir=ltr> !!!!

    ولما سأله اليهود عن السببالذي دفعه لأعتناق اليهودية أجابهمبأنه سيصرح بالسبب أماموسائل الأعلام ووكالات الانباء ففرح اليهود وجمعوا له وكالاتالأنباء

    وأنتصب آيخمان في وقفة عسكرية وأداالتحية النازية(رفع اليد إلى ا لأمام) وقال أمام عدسات الكميرات :

    "
    أردت أعتناق اليهودية ليس حباً فيها ,, ولا حباً في إسرائيل ,, إنما أدرت بذلك أن أهتف لنفسي أن كلباً يهودياً قد أعدمليدرك من سبقوهمن الكلاب ,,, وأنه لكم يسعدني قبل أن أموت ,, أن أوجه< /FONT>رسالة أعتذار إلى الإسرائييلين ,, تحمل كل ندمي وحرقتي .. وأنا أقول لهم أن أشدمايحز في نفسي أنني ساعدتكم على النجاة من أفران هتلر ,, لقد كنت أكثر إنسانية معكم ,, بينما كنت أكثر خبثاً وقذارة أيها الكلاب ,, إن أرضفلسطين ليست إرثكم و لا أرضكم,, فما أنتم إلا عصابة من الإرهابيين والقتلةومصاصي دماء الشعوب ,, ماكان لكم إلا الحرق في أفران هتلر لتنجوالأرض من خبثكم وفسقكم ويهنأ الكون بعيداً عن رذائلكم ,, فذات يوم سيأتيكم هتلرعربي يجتث وجودكم إجتثاثاً ,, ويحرق عقولكم وأبدانكم بأفران النفط.. أيها الكلاب … يؤلمني أن أشبهكم بالكلا ب ,, فالكلاب تعرف الوفاء الذيلاتعرفونه .. لكن نجاسة الكلاب وحيوانيتها من ذات سلوككم ,,اهنأوا ماشئتم بإجرامكمفي فلسطين ,, حتى تجيء اللحظة التي تولون فيها الأدبار .. وتعلو صراخاتكمتشق العنان .. فتذوقوا مذلة النهاية التي لا تتصوروا أنها بانتظاركموعندها ستكون الكلاب الضالة أفضل مصيراً منكم "

    بعد هذاالكلمة الصدمة غلى حقد اليهود فشنقوه ثم حرقوه في فرن صنع خصيصاً له ومن ثم طحنتعظام ه ووضعت داخل علبة حديدية ورميت في البحر على طريقة موسى في البحر .

    صورة ادولف ايخمان اثناء المحاكم

  • #2
    الهلكوست أو خرافة محرقة اليهود أكذوبة صهيونية كبرى؛ ابتزت من خلالها هذه الصهيونية العالمية المفترية العالم كلّه ، وأطلقت يد إسرائيل النازية في ممارسة الإجرام داخل فلسطين وخارجها ؛ وصار بإمكان هذا العالم الذي يكفر عن أخطائه المزعومة بحق اليهود رؤية التناقضات الفاضحة في التصرف الصهيوني الذي يتحدث عن محرقة مزعومة مورست ضد اليهود على يد النازية فلي ألمانيا ، وفي الوقت نفسه يغض الطرف الفاضح عما تمارسه إسرائيل من بشائع الهلوكستات والمحارق النازية ضد الفلسطينيين خاصة والعرب عموماً منذ أربعين سنة قبل اغتصابها الفعلي لفلسطين عام 1948!!
    لا بد لنا من أن نخربش على هذا الجدار الصهيوني لتعريته ، وفضح كوابيسه، والقول بأن النازية الحقيقية هي نازية إسرائيل الصهيونية التي تمارس القتل والتدمير والحصار والتجويع يومياً في فلسطين المغتصبة!!
    كذلك ،ما ينبغي على أوروبا وأمريكيا والعالم المندمج في التآمر على فلسطين والشعب الفلسطيني، أن يدركوا الآن أنهم أخطئوا كثيراً عندما صدقوا محرقة الصهاينة التي لا يوجد عنها سوى بعض الصور المزورة والأكاذيب المبالغ فيها، وتجاهلوا محرقة الواقع التي تمارسها إسرائيل يومياً وعلى الهواء مباشرة ضد الشعب الفلسطيني ، وأيضاً من خلال اجتياحاتها للبنان والعراق ‘ وفي تخريبها للمنطقة العربية التي عرف عنها تاريخياً كل صفات التحضر والإنسانية تحت مظلة الهيمنة الصهيونية ،والحلول الصهيونية الخرافية ، والإرهاب الإسلامي الذي هو منتج صهيوأمريكي عندما يوجه إلى قلب الأمة ؛ لأن مقاومة المحتل الصهيوني في فلسطين لا تعني على أية حال من الأحوال أية علاقة بالإرهاب.

    بقلم د. علاء أمين

    تعليق

    المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

    أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

    يعمل...
    X