إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

إجرءات قانونية مغربية تحارب الزواج السياحي

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • إجرءات قانونية مغربية تحارب الزواج السياحي

    [align=center]
    قبل أن أنقل لكم الموضوع .وددت أن أشير لأن العديد من المغربيات أرتبطن برجال من آعراب الخليج دون سؤال عن مذهبه. فمجرد أنه خليجي تقول في نفسها أنه مسلم فتجد نفسها أمام رجل دو مذهب *شيعي* ومنهن من تتشيع على أساس أنه مسلم.
    جهل المرأة المغربية بثقافة الآخرين ممكن أن تكلفها الكثير.فمثلا من ترتبط برجل من الدولة التالية *الأردن وسوريا و مصر* فلتعلم جيدا أنها ستصطدم بمستوى فقير أكثر بأسا مما تعيشه في المغرب.
    ويجب التفكير جيدا قبل أن ترمي الواحدة نفسها للمجهول .فهناك العديد من تجار البشر .فتجارة النخاسة أصبحت تجارة مربحة للآعراب.


    *لكم المقال*

    [align=center]إجرءات قانونية مغربية تحارب الزواج السياحي[/align]


    تقلص الزواج السياحي بين السعوديين والمغربيات بشكل كبير، منذ فرض السلطات المغربية شرطا أساسيا لإبرام عقد الزواج، وهو موافقة الزوجة الأولى على ارتباط زوجها بأخرى، مما أثر كثيرا على نسبة زواج الأجانب بالمغربيات، وخصوصا السعوديين الذين جاؤوا في المرتبة الأولى من بين البلدان العربية التي اقترن رعاياها بمغربيات حسب أحدث إحصاء رسمي،


    ويصعب على الرجل السعودي الذي يأتي أساسا للمغرب من أجل السياحة أو العمل الحصول على جميع الوثائق اللازمة لارتباطه بمغربية في وقت قصير، حيث يفاجأ السعودي بشروط كثيرة وإجراءات معقدة تستلزم وقتا طويلا، مما دفع وزارة الداخلية السعودية إلى نشر تعميم للاشتراطات التي وضعتها السلطات المغربية للمواطنين السعوديين الراغبين في الزواج من مغربيات.


    حيث لم يقتصر تأثير قانون مدونة الأسرة المغربية الذي دخل حيز التنفيذ عام 2004 على المغاربة. بل طال الأجانب الذين يرغبون في الارتباط بمغربيات، وفرضت السلطات المغربية على جميع المتزوجين موافقة زوجاتهم قبل إبرام عقد الزواج، مما قلص نسبة ارتباط السعوديين بالمغربيات، حيث أصبح من اللازم على العريس إظهار وثيقة تفيد موافقة زوجته الأولى مصدقة عند السفارة المغربية، إضافة إلى وثائق أخرى تختص وزارة الخارجية بالمغرب بإعدادها، وتفيد بكفاءة الزوج وقدرته على تكوين أسرة.


    وتدنت بشكل كبير نسبة ارتباط السعوديين بالمغربيات مقارنة مع السنوات الماضية، أمام رفض المغربيات للزواج العرفي وتمسكهن بالزواج الرسمي الذي يحفظ حقوقهن.


    وتؤكد مريم بنجلون (باحثة اجتماعية)أن قانون الأسرة ينسحب على السعوديين الذين يرغبون في الارتباط بمغربيات، وتشير إلى أنه من أجل إبرام عقد زواج أجنبي بمغربية لابد من القيام بسلسلة من الإجراءات التي تقف حاجزا في وجه إبرام عقود الزواج المختلط، وتحيطه بظروف صعبة قد تصيب المخطوبين بالضجر، وتفقدهم الأمل في الارتباط.

    وتقول الباحثة إن السلطات حين فرضت هذه الإجراءات لم تكن تقصد منع ارتباط الأجانب بمغربيات. بل حفظ حقوق المرأة والأطفال من عواقب الزواج المختلط، وتؤكد أن "هذه الإجراءات سلاح ذو حدين، فهي من جهة تقف حاجزا أمام زواج الأجانب من مغربيات، وتزيد من نسب العنوسة في المجتمع المغربي، ومن جهة أخرى تحفظ حقوق المرأة والأطفال، وتقلص من نسبة الزواج السياحي إن لم تكن تقضي عليه، لأنها ببساطة تدفع كلا الطرفين إلى التفكير في قرار الارتباط، وفي الأخير فإن الذين لديهم رغبة كبيرة وإصرار على الارتباط يتمكنون من إتمام الزواج".


    ويفيد أحدث إحصاء أنجزه قسم قضاء الأسرة بالعاصمة الرباط حول الزواج المختلط بين مغربيات وأجانب، بأن هناك 334 حالة سجلت العام الماضي بالرباط فقط، تتوزع فيها جنسيات الأجانب على 34 دولة، منها 15 دولة عربية، وتأتي السعودية في مقدمتها، و11 دولة أوروبية، و7 دول أفريقية، و6 دول آسيوية، و2 من أميركا الشمالية.


    ويفرض القانون المغربي على العزاب والمطلقين شهادة تفيد بوضعهم العائلي، ومن بين الوثائق التي يشترطها القانون الجديد بطاقة الأحوال المدنية وشهادة الراتب من جهة العمل، وإذا كان الشخص غير موظف، فيطلب منه خطاب بالراتب مصدق من الغرفة التجارية، وصورة صحيفة الأدلة الجنائية، وأصل فحص الزواج للأمراض الوراثية.


    ورغم وجود حالات ناجحة لزيجات بين سعوديين ومغربيات وقفت في وجه الاختلاف بين البيئتين، إلا أن نسبة مهمة من هذا النوع من الزيجات انتهت بالفشل، لأنها لم تكن مبنية على التفاهم والرغبة في تكوين عائلة، بل كانت في الغالب زيجات سياحية تمت في ظروف يطبعها الاستعجال.


    ويؤكد باحثون أن تراكم التجارب الفاشلة للزواج السياحي، وما نتج عنه من مشاكل اجتماعية مثل الطلاق أو هجر الأب أبناءه وإهماله لهم، دفع السلطات إلى تقنين الزواج المختلط والحد منه عبر فرض هذه الشروط.


    ويستفيد أبناء المغربيات من سعوديين من الجنسية المغربية طبقا لقانون الجنسية الجديد الذي يسمح للمرأة المغربية المتزوجة من رجل أجنبي بمنح جنسيتها الأصلية لأبنائها بشكل تلقائي، شريطة أن يكون الزواج قد جرى وفقا للتدابير القانونية التي تتضمنها مدونة الأسرة.


    وإذا كان الأب حاملا لجنسية بلد لا يسمح بازدواجية الجنسية، فإن القانون الجديد يعطي الأولوية للطفل، من خلال تمكين الأم المغربية التي منحت جنسيتها لابنها من التقدم بطلب التخلي عن الجنسية المغربية للطفل قبل بلوغه سن الرشد من جهة، وتمكين الطفل بعد بلوغه سن الرشد من التخلي عن جنسيته المغربية، أو المطالبة باسترجاعها إذا كانت أمه تقدمت بطلب التخلي عن جنسيته المغربية قبل بلوغه سن الرشد.


    عن الوطن السعودية

    [/align]
    "إن الذين يقرءون التاريخ ولا يتعلمون منه أناس فقدوا الإحساس بالحياة، وإنهم اختاروا الموت هربًا من محاسبة النفس أو صحوة الضمير والحس'

    أرنولد توينبي

  • #2
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    موضوع مهم جدا اختي
    جزاك الله خيرا








    سَهِرَتْ أعْينًٌ ونامت عيونفي أمور تكون أو لا تكون
    فَادْرَأِ الهمَّ ما استطعتَ عن النفس
    فحِمْلانُك الهمومَ جنون
    إن رَباًّ كفاك بالأمس ما كانسيكفيك في غد ما يكون





    تعليق


    • #3
      انا كدلك قرات هد الموضوع مسبقا في جريدة الكترونية تدعى هيسبريس والدي ارقني هو التعاليق التي كانت تديل الموضوع فمعضمها كان يجرح ويدبح في الناس ولهدا فكرت في كتابة موضوع يطرح مشكلة الزواج المختلط لكي نناقشه فالمنتدى ونخرج بنتيجة وهنا اقول لك ردا على ما كتبته قبل وضعك المقال بالفعل جهل الثقافة والكسل عن البحث والتعرف الى المشرقين والطوائف المتواجدة هناك يسبب مشكل كبيرا لاننا نحن بالمغرب لسنا على علم كبير بما يوجد هناك فمتلا ليس كل من هو عربي مسلم او كل من هو مسلم يامن باهل البيت فهناك شيعة وهي طائف ذات مبادئ لا تمت للاسلام بصلة كما هو الحال في مصر فهناك مسيحين ولبنان هي الاخرى تشمل عدت ديانات مسلمين سنة وشيعة ومسيحين وارمن ودروز ومن هنا يجب اخد الحيطة والحدر والبحث الدقيق .



      تعليق


      • #4
        [align=center]أكيد أختي .هذه الضاهرة تمس المغربيات بشكل كبير .لأنهن مهوسات بكل ما هو أجنبي.فالمشكل عندهن بالأســــــاس *مشكل هـــــويــــة الغائبة*للأسف[/align]
        "إن الذين يقرءون التاريخ ولا يتعلمون منه أناس فقدوا الإحساس بالحياة، وإنهم اختاروا الموت هربًا من محاسبة النفس أو صحوة الضمير والحس'

        أرنولد توينبي

        تعليق


        • #5
          يمنع الكتابة بالحروف اللاتينية
          المشاركة الأصلية بواسطة tinmal مشاهدة المشاركة
          [align=center]أكيد أختي .هذه الضاهرة تمس المغربيات بشكل كبير .لأنهن مهوسات بكل ما هو أجنبي.فالمشكل عندهن بالأســــــاس *مشكل هـــــويــــة الغائبة*للأسف[/align]

          تعليق


          • #6
            المشاركة الأصلية بواسطة tinmal مشاهدة المشاركة
            [align=center]أكيد أختي .هذه الضاهرة تمس المغربيات بشكل كبير .لأنهن مهوسات بكل ما هو أجنبي.فالمشكل عندهن بالأســــــاس *مشكل هـــــويــــة الغائبة*للأسف[/align]


            [frame="1 98"]
            المشكل ليس مشكل الهوية الغائبة ولكن الفقر والجهل والبطالة وأزمة الشباب القادر على فتح بيت

            قولي لاحول ولا قوة إلا بالله فلكل واحدة رضيت بالزواج برجل متزوج ولديه أطفال وكل واحدة ترضى بالزواج بسعودي فهي تهرب من جحيم لجحيم فجحيم الزواج بمتزوج عندها أفضل من العنوسة أو الفقر والجوع
            اللهم ردنا إليك ردا والطف بعبادك يارب
            [/frame]

















            ياما كان فيها ممالك .. إلاوجهه كله هالك

            من ترابها ولترابها .. من وكان في الدنيا مالك
            مين وكان في الدنيا ملكه .. إلا جاله يوم وهلكه
            مهما نوره طال ظهوره .. جاي ليل ع الدنيا حالك

            جاي ليل ع الدنيا ضلمة .. ياما ناس في الدنيا ظالمة
            في المظالم كل ظالم .. جايله ليل أسود وحالك
            ياما كان فيها وياما .. من هنا ليوم القيامة
            الممالك والمهالك .. مالي يا دنيا ومالك











            شكرا غاليتي أمنار


            حملة الدعاء لاخواننا السوريون يوم الجمعة هلمي اختي


            ،أستحلفكن بالله..الدعاء ثم الدعاء ثم الدعاء لاخواننا في سوريا.







            تعليق


            • #7
              السلام عليكن ورحمة الله

              شكرا لك اختي الكريمة اتمنى ان تستفيد بناتنا من هذا الموضوع المفيد
              اللهم صل على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين

              تعليق

              المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

              أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

              يعمل...
              X