إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

مسيرة بالرباط ضد غلاء الأسعار

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • مسيرة بالرباط ضد غلاء الأسعار

    [align=center]باسم الله الرحمان الرحيم
    مئات المواطنين يتظاهرون في مسيرة بالرباط ضد غلاء الأسعار


    الرباط : شارك مئات المواطنين، أمس الأحد بالرباط، في المسيرة الوطنية، التي دعت إليها تنسيقيات مناهضة ارتفاع الأسعار بالمغرب، للاحتجاج على الزيادات المتتالية، التي عرفتها بعض المواد والخدمات الأساسية في الفترة الأخيرة.

    ومنذ التاسعة صباحا، بدأت ساحة "باب الأحد" بوسط المدينة تستقطب أعدادا متزايدة من المشاركين في المسيرة، وذلك بحلول الجو البارد، الذي خيم على العاصمة، في الساعات الأولى من صباح أمس.

    وكان في مقدمة المسيرة وفقا لما ورد بجريدة "الصحراء المغربية" بعض الوجوه البارزة لليسار المغربي على رأسهم، محمد مجاهد الأمين العام للحزب الاشتراكي الموحد، ونائبه محمد الساسي، وعبد الله الحريف الأمين العام للنهج الديمقراطي، إلى جانب أعضاء في منظمات مدنية وحقوقية، من بينهم عبد الحميد أمين رئيس الجمعية المغربية لحقوق الإنسان، وعبد الرحمان بنعمرو الرئيس السابق للجمعية نفسها.

    ورغم أن حجم المشاركة كان، في البداية، ضعيفا، إلا أن دائرة المتظاهرين سرعان ما بدأت تتسع مع مرور الوقت، بيد أن أغلب التقديرات، التي استقتها"المغربية" من المنظمين ومن بعض رجال الأمن، راوحت عدد المشاركين بين ألف إلى ألفين.

    وظل المتظاهرون يرددون شعارات مناهظة لغلاء الأسعار، فيما تواصل توافد أعداد إضافية من المواطنين على "باب الأحد" للمشاركة في المسيرة.

    ومن بين الشعارات التي رددها المتظاهرون "الأثمان عليتوها والأجور جمدتوها" و"كيف تعيش يا مسكين والمعيشة دارت جنحين" و"الزيادة في الأسعار والمعيشة في خطر"و"صامدون صامدون ضد الغلاء مناضلون".

    وفي حدود العاشرة، تحركت المسيرة في اتجاه شارع محمد الخامس، بخطى وئيدة، وبالشعارات المناهضة للزيادة في الأسعار.

    وأبرز عبد السلام أديب منسق لجنة المتابعة المكلفة بالتنسيقيات، في تصريح له أن المسيرة "تأتي بعد الزيادات الأخيرة في أسعار عدد من المواد الأساسية، وهي تعبر عن مناهضتها لتدهور الخدمات العمومية الأساسية، كما تعكس استنكارالمواطنين ضد السياسات الاقتصادية والاجتماعية التي أدت إلى العجز الاجتماعي".

    وأضاف أديب أن المواطنين، اليوم الاثنين، ويحتجون ضد هذه السياسات ويطالبون بالتراجع الفوري عن ارتفاع الأسعار، كما يطالبون برفع الأجور وإيجاد الشغل للباحثين عن العمل، سواء من حاملي الشهادات أو من غير الحاملين للشهادات".

    في السياق نفسه، قال محمد طارق السباعي رئيس الهيئة الوطنية لحماية المال العام بالمغرب : "إن المسيرة تدعو إلى ضرورة المحافظة على القدرة الشرائية للمواطن، وضمان حقوقه الاجتماعية والاقتصادية".

    وأوضح السباعى أنه يجب على الحكومة أن تستمع لنبض الشارع، وتلبي المطالب الأساسية للمواطنين والمتمثلة في العيش الكريم وفي السكن اللائق وإيجاد الشغل للعاطلين.

    وأوضاف السباعي أنه "على الحكومة أن تتراجع عن خوصصة القطاعات الحيوية، خاصة الماء والكهرباء"، مبرزا أن أول شعار يرفعه المواطنون في هذه المسيرة هو "التراجع الفوري عن الزيادات في الأسعار وعن خوصصة القطاعات الحيوية".
    منقول من شبكة الأخبار محيط
    [/align]









  • #2
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    فعلا اختي اصبح الاول في الشهر تيخلع لما يعرفه من تساقط فواتير الماء و الكهرباء و الهاتف عاد المصروف و المدرسة للابناء تتحط الخلصة في ساعتها تتفرق اللهم ارحمنا مبقات البركة في والو الله يحفظنا كلشي غلا احنا فعلا تقهرنا لكن ما عسانا نفعل واش الحكومة غا تحرك و لا تبقى ناعسة و السماسرة يديرو فينا ما بغاوو من يحمينا؟؟؟؟............

    تعليق


    • #3
      [align=center]باسم الله الرحمان الرحيم
      سررت بمرورك الطيب أختي بسمة الاسلام جزاك الله خيرا
      الغلاء مصيبة فالفقير يزداد فقرا والمتوسط يصبح فقيرا والغني لا يحس بشيء ويساهم في ازدياد الغلاء
      لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم[/align]








      تعليق

      المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

      أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

      يعمل...
      X