الزيدي تعرض لتعذيب قاس والمالكي يؤكد انه كُلف من شخص (قاطع رقاب)

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الزيدي تعرض لتعذيب قاس والمالكي يؤكد انه كُلف من شخص (قاطع رقاب)


    بغداد - وكالات - روى عدي الزيدي الشقيق الأكبر للصحفي العراقي منتظر الزيدي امس تفاصيل زيارته إلى شقيقة في أروقة المحكمة الجنائية العراقية بعد أكثر من أسبوع على اعتقاله من قبل السلطات العراقية على خلفية قذفه الرئيس الأمريكي جورج بوش بفردتي حذائه في 14 من الشهر الجاري في مؤتمر صحفي مع رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي في العاصمة بغداد.
    وقال الزيدي في مقابلة مع تلفزيون (البغدادية): أمضيت ساعة و30 دقيقة مع شقيقي وتحدثنا بجرأة متناهية وعندما دخلت على منتظر الزيدي في غرف المحكمة قبلت يده لأكون أول شخص يقبل اليد التي ضربت الرئيس الأمريكي جورج بوش (لكن) بعدما قبلتها شعرت أنه يتوجع منها فعرفت منه أنه تعرض للتعذيب .
    وقال منتظر الزيدي: بعد أن ضربت بوش بالحذاء انهالوا علي بالضرب وأسمع عناصر الأمن الأمريكيين يقولون.. لا لا وهذا الكلام على لسان منتظر وهو للتأريخ وتكررت كلمة لا لمرات لكن بدون مجيب .
    وأضاف: انهالوا علي بقضيب من حديد ورغم استغاثاتي لم يستجب أحد ثم قام أحدهم بتوجيه لكمة قوية إلى وجهي فكسر أحد أسناني بعدها انهالوا علي بركلات بالأرجل إلى أن فقدت الوعي .
    وأوضح منتظر أن أفراد حماية رئيس الحكومة استعملوا الكهرباء خلال عمليات التعذيب وقاموا بخلع ملابسي واستعملوا شتى أنواع التعذيب حتى أني قلت لهم أعطوني ورقة لأكتب لكم أي جهة أنتم تريدوها وسأكتب لكم أرسلتني هذه الجهة وأعطتني المال .
    وقال عدي هناك تورم في (مناطق) الرجلين والقدمين واليدين والظهر والوجه والأنف وعينيه (منتظر) حمراء و(هناك) جروح وخدوش وإنه يواجه صعوبة في نطق الحروف وإذا كذب أي شخص روايتي فأنا أقول لهم أخرجوه اليوم عبر شاشات التلفزيون .
    من جانبه ،قال رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي امس خلال لقائه بجمع من الصحفيين العراقيين منتظر الزيدي فقد أعرب عن ندمه في الرسالة التي وصلتني منه وكشف فيها أن شخصا قد حرضه على ارتكاب هذه الفعلة وهذا الشخص معروف لدينا بقطعه الرقاب .
    وأضاف لكننا مع أن يرى المواطنون كيف سيتصرف القضاء العراقي وكيف يحكم بقضية يبقى فيها الحق العام إذا ما سحبنا الحق الشخصي .




    يومية عربية سياسية

    صدر في عمان - الاردن


  • #2
    المشكلة انهم هم من اجبروه على الاعتذار لان بوش طلب منهم اطلاق سراحه لكي لا يتحول الزيدي الى بطل في نظر الشعوب على حسابه
    فهو فعلا اصبح بطلا اما المالكي و كلابه فلا نستغرب منهم هذه التصرفات حفدة عبد الله بن ابي و ابو لؤلؤة المجوسي عليهم من الله ما يستحقون

    تعليق


    • #3
      فعلا الكلاب تبقى كلابا
      لعنة الله على المجوس وقبح الله وجوههم ضعفاااااء ,جبناء وخونة اللهم سلط عليهم عذابا لايعرف مصدره
      متصور بإذن الله ياأسد يامنتظر الزيدي نحسب ما جرى لك في سبيل الله والحق نحسبه جهادا ولو بحذاء

















      ياما كان فيها ممالك .. إلاوجهه كله هالك

      من ترابها ولترابها .. من وكان في الدنيا مالك
      مين وكان في الدنيا ملكه .. إلا جاله يوم وهلكه
      مهما نوره طال ظهوره .. جاي ليل ع الدنيا حالك

      جاي ليل ع الدنيا ضلمة .. ياما ناس في الدنيا ظالمة
      في المظالم كل ظالم .. جايله ليل أسود وحالك
      ياما كان فيها وياما .. من هنا ليوم القيامة
      الممالك والمهالك .. مالي يا دنيا ومالك











      شكرا غاليتي أمنار


      حملة الدعاء لاخواننا السوريون يوم الجمعة هلمي اختي


      ،أستحلفكن بالله..الدعاء ثم الدعاء ثم الدعاء لاخواننا في سوريا.







      تعليق

      المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

      أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

      شاركي الموضوع

      تقليص

      يعمل...
      X