إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

تشييع جثمان ريان وسط قصف إسرائيلي للمنطقة

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • تشييع جثمان ريان وسط قصف إسرائيلي للمنطقة

    بسم الله الرحمان الرحيم

    تشييع جثمان ريان وسط قصف إسرائيلي للمنطقة
    تجمع جماهيري واسع في جباليا لتشييع الشهيد نزار ريان (الجزيرة)

    شيع الآلاف من أهالي مخيم جباليا شمال غزة جثمان القيادي في حركة المقاومة الإسلامية (حماس) نزار ريان وعددا من أفراد أسرته الذين استشهدوا أمس في غارة جوية إسرائيلية على المبنى الذي يقيمون فيه، في الوقت الذي قصف فيه الطيران الإسرائيلي موقعاً بمحيط المنطقة.

    فقد تجمع الآلاف لأداء صلاة الجمعة أمام باحة مسجد الخلفاء الراشدين في المخيم وتشييع جثمان الشهيد ريان غير عابئين بكثافة الطائرات الحربية الإسرائيلية.

    وافترش المصلون الأرض في تحد واضح لهذه الطائرات التي قصفت إحداها هدفا في محيط المنطقة أثناء خطبة الجمعة، ما دفع المصلين إلى التهليل والتكبير.

    وكان ريان -الذي شيع اليوم إلى مثواه الأخير- استشهد هو ونساؤه الأربع و11 من أبنائه صباح أمس بعد أن ألقى الطيران الإسرائيلي نحو خمسة أطنان من القنابل على المبنى المؤلف من أربع طبقات الذي يقيم فيه بالمخيم مما أدى كذلك إلى تدمير أو تضرر عشرات المنازل المجاورة.

    من ناحية أخرى خرج أمس الآلاف من الفلسطينيين والسوريين في مسيرات غاضبة من مسجد الوسيم، وسط مخيم اليرموك بدمشق تنديداً باغتيال نزار ريان وأفراد أسرته.

    وعبرت المسيرة شارع اليرموك في المخيم ورفع المتظاهرون الأعلام الفلسطينية ورايات حركة حماس مرددين هتافات مؤيدة للمقاومة الفلسطينية ومطالبين الأذرع العسكرية بتنفيذ ضربات موجعة لإسرائيل.

    الشهيد ريان أبرز قيادي من حماس يستشهد منذ بدء العدوان (الجزيرة-أرشيف)
    هذا وكانت حماس اعتبرت أن كافة الخيارات متاحة بعد استشهاد ريان، ودعت على لسان الناطق باسمها إسماعيل رضوان كافة الأذرع العسكرية بما فيها كتائب القسام إلى الرد على اغتيال ريان.

    وريان هو أبرز قيادي من حماس يستشهد منذ بدء العدوان يوم 27 ديسمبر/كانون الأول الماضي، وقد رفض مغادرة منزله -رغم استهدافه- منذ بدء العدوان الإسرائيلي.

    وتوافد عشرات الفلسطينيين وعمال الإنقاذ إلى موقع الانفجار وعملوا على رفع الأنقاض وانتشلوا ثلاث جثث متفحمة ومسحوقة، كما انتشلوا جثة ريان وهم يرددون هتافات غاضبة تطالب بالثأر من إسرائيل.

    وأعلنت كتائب القسام الذراع المسلحة لحماس، أنها أطلقت أكثر من 15 صاروخا من طراز غراد تجاه قاعدة حتسريم الجوية الإسرائيلية وميناء أسدود والمجدل، في إطار ما اعتبرت أنه رد أولي سريع على ما وصفته بالجريمة الإسرائيلية.

    وكانت حماس اتهمت في وقت سابق إسرائيل بإبادة حي سكني كامل شمال قطاع غزة من أجل اغتيال ريان، وتوعدت بأن يكون الرد بحجم الجريمة.

    وقال القيادي في حماس مشير المصري "هذا تطور خطير في الإجرام الصهيوني، وإن استهداف مربع كامل يمثل جريمة نكراء" وشدد على أن معادلة الرد ستكون مختلفة.









  • #2
    اللهم ارحمه و تجاوز عنه و اسكنه ففسيح جنانه
    من رحمة ربه به انهم عجلوا بدفنه و لم يمنعهم القصف من ذلك

    تعليق


    • #3
      حقا فقد تابعت ما وقع في تشييع جزانته رحمه الله و اسكنه فسيح جناته هو و زوجاته و ابنائه مباشرة
      حسبنا الله و نعم الوكيل


      تعليق

      المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

      أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

      يعمل...
      X