للتخفيف من ألم الغرز بعد الولادة

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • للتخفيف من ألم الغرز بعد الولادة

    يختلف هذا الأمر بين سيدة وأخرى. تتألم بعض السيدات من الغرز أو القطب ويشعرن أنها تلتئم ببطء، في حين يكون الألم لدى الأخريات أقل حدة. جاء في نتيجة أحد الأبحاث أن 10% من السيدات اللواتي مررن بتجربة الولادة الطبيعية يتألمن لأكثر من شهرين، مقارنة بحوالي 30% من اللواتي وَلَدنَ عن طريق الولادة المُعَانَة .

    تعين العلاجات التالية على تخفيف المسألة:

    - المياه الدافئة، إما عبر أخذ حمام، أو دش، أو الجلوس في المغطس.
    - المياه الباردة، إما باستخدام الكمادات المبردة أو الفوط الصحية اللزجة، أو مياه الدش المباشرة.
    - استعمال الجل أو البخّاخ المسكن، مثلlignocaine .
    - تناول المسكنات المتوفرة في الأسواق، مثل البراسيتامول أو الأيبوبروفين.
    - الجلوس على وسادة أو مقعد دائري مطاطي.
    - العلاج بالأعشاب والكريمات الملطّفة، مثل الكاليندولا والكومفري. Calendula or Comfry.

    ليس هناك كثير من الأبحاث التي تؤكد فاعلية هذه العلاجات، لكن تجربتها تستحق العناء إلى أن تجدي ما يناسبك منها.

    إن المحافظة على نظافة القطب (أو الغرز) من الأمور الحيوية للتخفيف من مخاطر التعرض للإصابة بالتهاب. عليك تغيير الفوط الصحية أكثر من مرة في اليوم مع غسل يديك قبل وبعد تبديلها.

    تذكري القيام بتمارين الحوض في أسرع وقت ممكن بعد الولادة والمواظبة عليها لأن هذه التمارين تزيد تدفق الدم في المنطقة وتعجّل عملية التئام الجرح. حاولي القيام بأربع مجموعات من التمارين اليومية على الأقل موزعة على مدار اليوم.

    في المرات الأولى التي تحتاجين فيها للتبرّز بعد الولادة، اضغطي على القطب بورق الحمام (التواليت) النظيف لحمايتها وتقليل إحساسك بإمكانية انفلاتها (وهي بالمناسبة لن تنفلت).

    تلتئم القطب (أو الغرز) خلال ثلاثة إلى أربعة أسابيع بعد الولادة، وإذا لم يحدث ذلك واستمر شعورك بعدم الراحة، استشيري طبيبك في المسألة.

  • #2
    جازاك الله خيرا أختي

    تعليق


    • #3
      شكرا

      تعليق


      • #4
        شكرا جزيلا
        (ربي اجعلني مقيم الصلاة ومن ذريتي ربنا وتقبل دعاء)

        تعليق


        • #5
          شكرا جزيلا لك لكن يجب ان تبقى الغرز جافة من الماء ويمكن استعمال السيشوار على درجة حرارة خفيفة حتى لا تصاب بالتعفنات

          تعليق


          • #6
            السلام عليكم وشكرا على ردودكم لكن أختي أم رزان انا ولدت هنا فألمانيا وهادشي للي دكرت عن تجربة قالتولي الطبيبة اللي و لداتني فالكلينيك و الممرضة اللي كانت كتجي عندي بعد الولادة والحمدالله الغراز براولي بسرعة حيت كنت كلنهار كندوش أو كنغسل غير نصي تحتي بالماء الدافي ولكن بلا صابون ومنين كنسالي كنستنجا بالما مع نقيطات ديال بيطادين وكنشف الجرح بورق الحمام جيدا والحمد الله دغيا براولي

            تعليق

            المتواجدون الآن 1. الأعضاء 0 والزوار 1.

            أكبر تواجد بالمنتدى كان 2,525, 26-09-2016 الساعة 21:58.

            شاركي الموضوع

            تقليص

            يعمل...
            X