ArabicEnglishFrenchSpanish

إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

حكم استعمال حبوب منع الحيض لصيام شهر رمضان كاملا

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة
    • WhatsApp

    حكم استعمال حبوب منع الحيض لصيام شهر رمضان كاملا


















    لمن تعذر عليها متابعة الفديو لضعف الإتصال

    السؤال



    سألت سابقاً عن تناول حبوب منع الدورة بنية إكمال صيام الشهر الكريم وتمت الإجابة، لكن سؤالي: هل علي إثم أو قضاء واحتساب الأيام التي أحيض فيها،

    سؤالي بالتحديد هل علي إثم وهل أعتبر متعمدة في ذلك إن تناولتها؟ جزاكم الله خيراً.


    الإجابــة

    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

    فقد سبق في الفتوى رقم: 25122 أنه لا حرج في تناول ما يمنع نزول الحيض في رمضان وأن الأولى ترك ذلك،

    وما دام الأمر جائزاً فإن من تعمده فلا إثم عليه، وقد قال

    الحنابلة بجواز استعمال ما يقطع الحيض وحيث انقطع فإنها في حكم الطاهر،

    قال في كشاف القناع: ويجوز شرب دواء مباح لقطع الحيض مع أمن الضرر.


    وإذا انقطع الحيض بسبب تناول تلك الحبوب وصامت فقد فعلت ما يجب عليها وليس عليها قضاء تلك الأيام،


    ولتفصيل أكثر يرجى الاطلاع على الفتوى رقم: 33786.


    والله أعلم.


    أسأل الله الكريم المنان أن يرزقنا العلم النافع والعمل الصالح وأن يعتق رقابنا من النار

    اللهم ٱمين




    • WhatsApp

    #2
    جزاك الله خيرا أختي على الطرح المفيد بارك الله فيك

    تعليق

      • WhatsApp

      #3
      جزاك الله خيرا اختي سبق قريت على الموضوع وفعلا جائز الامر
      شكرا
      ​​​​​​





      ربي ارحم أبا لم يحرمني شيئا و ارحم أمي التي كانت سندي في الحياة




      تعليق

        • WhatsApp

        #4
        جزاك الله خيرا، غير انه بعض الشيوخ كابن العثيمين كيقول انه مادام ان الله هو الذي خلقها ففيه خير لها لان المرأة ضعيفة، وعند القضاء لا تصم ايام متتابعة بل متفرقة ومتى شاءت وايضا موانع الحمل فيها اضرار كثيرة ،والحديث يقول لا ضرر ولا ضرار والله اعلم

        تعليق

          • WhatsApp

          #5
          بسم الله الرحمن الرحيم


          حكم منع العادة الشهرية في رمضان

          سؤال
          تعمد بعض النساء أخذ حبوب في رمضان لمنع الدورة الشهرية - الحيض - والرغبة في ذلك حتى لا تقضي فيما بعد فهل هذا جائز وهل في ذلك قيود حتى لا تعمل بها هؤلاء النساء ؟


          الحمد لله
          الذي أراه في هذه المسألة ألا تفعله المرأة وتبقى على ما قدره الله عز وجل وكتبه على بنات آدم فإن هذه الدورة الشهرية لله تعالى حكمة في إيجادها ، هذه الحكمة تناسب طبيعة المرأة فإذا منعت هذه العادة فإنه لا شك يحدث منها رد فعل ضار على جسم المرأة وقد قال صلى الله عليه وسلم : ( لا ضرر ولا ضرار ) هذا بغض النظر عما تسببه هذه الحبوب من أضرار على الرحم كما ذكر ذلك الأطباء ، فالذي أرى في هذه المسألة أن النساء لا يستعملن هذه الحبوب والحمد لله على قدره وحكمته إذا أتاها الحيض تمسك عن الصوم والصلاة وإذا طهرت تستأنف الصيام والصلاة وإذا انتهى رمضان تقضي ما فاتها من الصوم .


          فتاوى الشيخ ابن عثيمين رحمه الله


          أخذ حبوب منع الحيض في العشر الأواخر من رمضان

          سؤال
          إذا كانت المرأة يأتيها الحيض في العشر الأواخر من رمضان ، فهل يجوز لها أن تستعمل حبوب منع الحمل لتتمكن من أداء العبادة في هذه الأيام الفاضلة ؟


          الحمد لله
          عُرض هذا السؤال على الشيخ محمد ابن عثيمين رحمه الله فقال :

          لا نرى أنها تستعمل هذه الحبوب لتعينها على طاعة الله ؛ لأن الحيض الذي يخرج شيءٌ كتبه الله على بنات آدم

          وقد دخل النبي صلى الله عليه وسلم على عائشة وهي معه في حجة الوداع وقد أحرمت بالعمرة فأتاها الحيض قبل أن تصل إلى مكة فدخل عليها وهي تبكي ، فقال ما يبكيك فأخبرته أنها حاضت فقال لها إن هذا شيءٌ قد كتبه الله على بنات آدم ، فالحيض ليس منها فإذا جاءها في العشر الأواخر فلتقنع بما قدر الله لها ولا تستعمل هذه الحبوب وقد بلغني ممن أثق به من الأطباء أن هذه الحبوب ضارة في الرحم وفي الدم وربما تكون سبباً لتشويه الجنين إذا حصل لها جنين فلذاك نرى تجنبها . وإذا حصل لها الحيض وتركت الصلاة والصيام فهذا ليس بيدها بل بقدر الله .


          الشيخ محمد بن عثيمين رحمه الله

          تعليق

            • WhatsApp

            #6
            السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

            أسأل الله أن يرزقنا العلم النافع والعمل الصالح

            جزاكن لله خيرا

            أختي أم هالة وسلوى يقال أن الشيخ ابن عثمين أجاز تنا ول أدوية قطع الحيض في ٱخر حياته والله تعالى أعلم

            رحم الله علماءنا وجزاهم الله عنا خيرا

            من الأفضل وتجنبا لأي مخاطر أن يترك الأمر على طبيعته هو دم فاسد يطرحه الجسم وأي امرأة بعد الغسل من الحيض تشعر بخفة في الجسم وراحة


            شكرا لإثراءك الموضوع عزيزتي بارك الله فيك


            حبوب منع الدورة الشهرية ومخاطرها

            Eman 26/11/2014

            ربما تحتاجين مرة أو عدة مرات لاستخدام أدوية أو أقراص تمنع نزول الدورة الشهرية، عندما تنوين الذهاب للسفر أو للمناسبات أو غيرها، ولكن هل تعرفين آثارها الجانبية

            وأضرارها؟


            طبيعة عمل هذه الحبوب


            لنتعرف أولاً على طبيعة عمل هذه الحبوب. هذه الحبوب تتكون بالأساس من هرمون البروجسترون، وجسم المرأة يحتوي أيضا على هذا الهرمون، فهو يرتفع نسبته قبل الدورة

            الشهرية، بشكل طبيعي، وإذا لم يتم إخصاب

            البويضة، تنخفض نسبة هذا الهرمون، وتأتي الدورة الشهرية.



            تعتمد فكرة هذه الحبوب على إبقاء نسبة هذا الهرمون مرتفعة في الجسم، ممايمنع نزول دم الحيض (الدورة الشهرية).

            ماذا لو لم يتم تناول هذه الحبوب بطريقة صحيحة؟


            في الغالب تعمل هذه الحبوب على منع نزول الدورة الشهرية، وتكون فعالة بشرط تناولها بالطريقة الصحيحة، إلا أنه عندما لا يتم تناولها بالشكل الصحيح حسب الوصفة الطبية أو إذا

            نسيت إحدى الحبوب ،فإنها لا تعطي

            نتائج جيدة، وقد تأتي الدورة.

            كيفية تناولها بطريقة صحيحة


            تتلخص الطريقة الصحيحة في تناول الحبوب قبل موعد الدورة بخمسة أيام، على أن يتم تناول حبة واحدة كل يوم، وأحيانًا يكون الجسم بحاجة إلى حبّتين في اليوم (حسب إستعداد

            الجسم من ناحية الهورمونات) أي حبّة كلّ


            12 ساعة، هذا بالإضافة إلى ضرورة تناول الحبوب في الوقت نفسه يومياً.



            وفي حالة ما توقّفتِ عن تناول هذه الحبوب سيؤدي ذلك إلى حدوث الدورة بعد ثلاثة إلى خمسة أيام من تاريخ توقفها.

            الأعراض الجانيبة لحبوب منع الحمل


            - قد تسبب هذه الحبوب الشعور بالعصبية والإجهاد والنهجان أو تغيرات في المزاج، وتوتر في حالتكِ النفسية.



            - في أول أشهر استعمالها يمكن أن تسبب هذه الحبوب الصداع والغثيان، والميل للقيء والشعور بالدوخة (دوار).



            - عند بعض النساء، هذه الحبوب تسبب تورم الثديين والشعور بألم عند لمسهما.



            - أحياناً تتسبب في تورم الجسم واحتباس الماء، وبالتالي زيادة الوزن.



            - تكرار استخدام هذه الحبوب قد يؤدي لإحتمال الإصابة بمرض السرطان إن لم تستشيري طبيب أولاً. لذا يجب توخي الحذر قبل اللجوء لمثل هذه الحبوب و استشارة طبيبك أولاً.


            ما هو هرمون البروجسترون ؟



            يعدّ هرمون البروجسترون (بالإنجليزية: Progesterone) أحد الهرمونات الأنثويّة التي يفرزها المبيض (بالإنجليزية: Ovary) بشكل رئيسيّ، مع العلم بأنّ المشيمة


            (بالإنجليزية: Placenta) والغدّة الكظرية



            (بالإنجليزية: Adrenal Gland) تساهمان بإنتاج هذا الهرمون أيضاً. وبعد تحرير البويضة من المبيض في عمليةٍ تُعرف بالإباضة (بالإنجليزية: Ovulation)، يقوم الجسم


            الأصفر بإفراز هرمون البروجسترون،



            وتكمن أهمية هرمون البروجسترون في هذا الوقت بتهيئة بطانة بطانة الرحم لاستقبال البويضة المخصّبة عن طريق زيادة سمكها، وإنتاج بروتينات خاصّة لتغذية البويضة المخصّبة،


            وإذا لم يحدث حمل فإنّ مستوى هذا


            الهرمون يقل بشكلٍ ملحوظ. ومن الجدير بالذكر أنّ هذا الهرمون يساهم في تنظيم الدورة الشهريّة، وتحفيز الرغبة الجنسيّة، وأثناء الحمل يساهم في نموّ الغدد المسؤولة عن إنتاج

            الحليب في الثدي، ويساهم إلى جانب


            هرمون الإستروجين (بالإنجليزية: Estrogen) بتثبيط حدوث عملية التبويض أثناء الحمل، وكذلك توجد نسبة بسيطة من هذا الهرمون عند الرجال حيث يساعد البروجسترون على

            تطوّر الحيوانات المنويّة




            تعليق

              • WhatsApp

              #7
              جزاك الله خيرا على المعلومات اختي،وزادك الله علما وفقها

              تعليق

                • WhatsApp

                #8
                المشاركة الأصلية بواسطة ام هالة وسلوى مشاهدة المشاركة
                جزاك الله خيرا على المعلومات اختي،وزادك الله علما وفقها

                وإياك أختي
                اللهم ٱمين






                تعليق

                يعمل...
                X