ArabicEnglishFrenchSpanish

إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

تمجيد القوة

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة
    • WhatsApp

    تمجيد القوة



    السلام عليكم


    من الامور العجيبة اللي دايما كنستغربها هي اختلاف الفوائد اللي كيخرجوا الناس بيها من القراأت أو المذاهب واللي كتكون انعكاس لأنفسهم فالغالب .. ولذلك اللي كيتكلموا على أهمية الشيخ والإسناد كيركزوا على هاد النقطة : فهم الكلام وفق مراد صاحبه ماشي على مزاج القارئ. وهادي ماشي حاجة ساهلة وكتحتاج تدريب وقبل التدريب نزاهة و أمانة ماكيناش عند كاع الناس!

    اللي خلاني نقول هاد الكلام هي منشورات لبعض المشايخ المنحطين أخلاقيا وإنسانيا واللي ملي تدخلي لصفحتهم وتقراي منشوراتهم مجمعة يجيك انطباع غريب على مفهوم هاد الناس للإسلام. الصورة الإجمالية كتخلع بزاف. الإسلام بالنسبة لهم دين جاء لنصرة الظالمين والقتالة والفتوات والأوباش فكل مكان. ورسالة الإسلام اتت للتحذير من فكرة الاعتراض على الظلم أو الثورة. دوك الناس المعترضين على الظلم واللي واقع عليهم الظلم واخد منهم الإسلام موقف شديد العدائية وهوما يستاهلوا لمخالفتهم تعاليم الرسول الواضحة مزيان فحديث "وإن جلد ظهرك"... الإسلام فيه هاد غير الحديث ! و هاد الحديث يفهم بمعزل عن باقي الأحاديث و الايات وأفعال النبي عليه الصلاة والسلام والصحابة. حديث معزول بوحده ومعناه ماشي غير تحمل الظلم أو السكوت عنه. لا. راه الرضا بالظلم وتبريره وتاييده وشتم المظلومين ديما.

    فهاد النسخة من الإسلام ماكينش مثلا امور على تحريم الظلم وقتل النفس التي حرم الله إلا بالحق وأكل أموال الناس بالباطل، وكلمة الحق عند سلطان جائر، وتحريم الخوض في الدماء و الركون للظالمين والمشاركة فالظلم اللي هو ظلمات يوم القيامة. ما كينش فهاد النسخة كلام حتى على تفهم موقف الناس وتطييب الخواطر والتماس الأعذار "إلا من ظلم". الإسلام عندهم كيحرم سب الحاكم الظالم لكن ما كيحرمش ظلم الحاكم الظالم! (وطبعا ما كيحرم على الحاكم الظالم سب الثوار ). عندهم الإسلام ماكيقولش كيفاش نتعاملوا مع الظلم وكيفاش غتستقم الحياة بهاد الشكل! الإسلام فنظرهم ماجا إلا لمحاربة الخوارج كلاب أهل النار، وكلام كله دبيح وسليخ وضرب فالمليان بحالي راك جالسة فباطوار .. غل عجيب والله العظيم!!
    فهاد النسخة الرديئة من الإسلام ما كين تا حاجة للمجرمين القتالة، وخاص قلبك يكون عامر بحب الظالمين .. لا يقبل إسلامك بأقل من الحب الكامل لهم والكراهية الكاملة للمعترضين على الظلم أي نوع من أنواع الاعتراض و لو بمنشور فكاهي فالفيس بوك!

    الظالمين أعذارهم مقبولة والحجاج غيدخلوا الجنة حنت قبل ما يموت، بعد كاع المذابح و المظالم اللي ارتكبها قال جملة فيها حسن ظن بالله: اللهم إنهم يقولون إنك لن تغفر لي!! ...را باينه غيقولوا هكا! علاه هو شنو كان يحساب له ؟!! أما المظلومين فما عندهمش حتى أعذار، بقاليهم غي يقولوا القانون لا يحمي المغفلين والضعفاء!

    و وسط هادا الركام تاع الزبل والشر والكراهية وتمجيد القوة، كتلقاي منشورات صوفية ومحبة وابن الرومي وابن الكروازي وسألت الحبيب أين الطريق فقال ليس من هنا بل من هنا وأشار إلى قلبه!

    هاد عدم الاتزان وسيطرة فكرة واحدة مشوهة كيخلي الانسان اللي كيتبنى هاد الفكرة مختل .. ما كينش بنادم تسيطر عليه فكرة هكدا ويبقى طبيعي ..أبدا .. كتلقاي ردود أفعال ما كتصدرش من بنادم فكر للحظة بالاضافه لانه يكون شخص متعلم وعنده تلاميذ كيقولوله يا شيخنا. ولذلك كيكون نتاج هاد التربية شخصية المسلم الضبع .. انسان منحط ومقزز بلا عقل ولا شرف ولا إنسانية! امر مؤسف والله!
    • WhatsApp

    #2
    السلام عليكم
    رائعة من الروائع كعادتك لو استطيع نشرها على الطرقات وامام الابواب ووسط الساحات لفعلت دون تردد
    يحللون ويحرمون على هوى حاكم زائل ولكن عند الله تجتمع الخصوم.
    هناك الكثير من الصور المشوهة للاسلام برعاية الشيوخ كما تفضلت وهناك صور مصغرة على المستوى الفردي كأب يحرص على حجاب ابنته وهو لا يصلي وغيره كثيييير.
    شكرا لموضوعك

    تعليق

      • WhatsApp

      #3
      وكأنك تتكلمين عن قناة البصيرة . فكل ما قلتيه تقريبا كينطابق عليها و على صاحبها . و هناك مجموعة من الشيوخ الذين كنا نجلهم فخاب ظننا فيهم . نحن في زمن اختلط فيه الامر و لم نعد نعرف الصادق من الكاذب و امرنا لله .

      تعليق

        • WhatsApp

        #4
        لا حول ولا قوة الا بالله ضاع الاسلام في ايادي الضالين ..امر مؤسف للغاية
        شكرا غاليتي ومحبوبة الجماهير وعودة مشرقة عزيزتي
        ​​​​​​





        ربي ارحم أبا لم يحرمني شيئا و لا تذقني حياة دون أمي ! triste

        تعليق

          • WhatsApp

          #5
          المشاركة الأصلية بواسطة اخت لطيفة مشاهدة المشاركة
          لا حول ولا قوة الا بالله ضاع الاسلام في ايادي الضالين ..امر مؤسف للغاية
          شكرا غاليتي ومحبوبة الجماهير وعودة مشرقة عزيزتي

          شكرا عل الاشاره..عنت لي الكتيرxxx

          تعليق

            • WhatsApp

            #6
            المشاركة الأصلية بواسطة دوقة كامبريدج مشاهدة المشاركة


            شكرا عل الاشاره..عنت لي الكتيرxxx
            افتقدتك غاليتي ومشي غي انا بوحدي
            لبنات كلهم يتفكروك بالخير
            وعودتك ايضا تعني لنا الكثيييير
            ​​​​​​





            ربي ارحم أبا لم يحرمني شيئا و لا تذقني حياة دون أمي ! triste

            تعليق

            يعمل...
            X