ArabicEnglishFrenchSpanish

إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

ارجو ان تشاركونى صفحة من مذكراتى الحزينة واللتى كان سببها رجل لا يملك قلب

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة
    • WhatsApp

    ارجو ان تشاركونى صفحة من مذكراتى الحزينة واللتى كان سببها رجل لا يملك قلب

    واخيرا انتهيت من كلمات ليست كباقى الكلمات اللتى عهدت كتابتها واللتى لم اكن اتصور بانه سياتى يوم احمل فيه قلمى بين اناملى لادرجها بين صفحاتى حتى لو كانت صفحات فى زمن مضى وروايات تتكلم عن ماساتى وكان لى فيها دور البطولة والاكثر من هذا انها عيد ميلاد جراحى فدعونى اهدى كلماتى لكل انسان مجروح ومهموم عسى ربى يفرج همومو واقول للذى ضاقت به الدنيا ان الكثير من حوله مثله او ربما اشد منه و لاشىء فى الحياة يستحق ان تذرف دمعة واحدة لاجله لان هذا ما اكتشفته من خلال تجربتى اللتى كانت السبب الرئيسى للبوح عن ما يغبط صدرى وابتدءت معه الامى اللتى لم اجد لها سبيل الممر ففظلت ان اسير فى قطار الزمان عسى ان تكون محطة الامل قريبة والصبر مفتاح الفرج=== فعندما تتحول الاحلام الى سراب واشجار الامل الى غصون تديرها رياح الغدر وتطحنك الايام فى رحى الالام مدوية باهات سوداء فى عز الصباح وقتها تعرف انك قد انتهيت بالفعل كما حصل معى ===لا تستغربو فكل محيى ضاحك لابد من ان له عين تدمع بالرغم من اعطائى نفسى القوة الكافية لتخطى تلك الذكريات الوعرة واتمنى الا يكون قد فات الاوان على اصلاح ما انكسر من قلبى اللذى مازال غارقا فى امواج الاحزان ==========هناك قول ربانى يقول الصالحين للصالحات والخبيثين للخبيثات لكن اين انا من كل هذا لم اعد استطيع معرفة موقعى من هذه المقولة فبالامس كنت صالحة واردونى خبيثة واليوم انا خبيثة وفى اعماقى صالحة لا ونيس لى سوى دموع ندم لن تمنحنى الغفران على ما اقترفت يداىوتعبير كلمات لن يفهم مغزاها سوى من طعنو بسهم الغدر فدعونى اشاطركم ما شاطرتنى اياه الحياة من خلال قصتى الواقعية املة ان تصل الى الضمائر الحيةانا الانسانة اللتى ترعرعت فى بيئة يمكن ان اقول بانها كانت نظيفة و
    مسالمة كان والدى مستعد لاعطائنا كل شىء بالمقابل على نجافظ على سمعتنا اللتى جاهد فى تلميعها وابقائها على العرش ونحن رضخنا لطلبه بقناعة لا باجبار كانت حياتى جيدة والحمد لله
    وقتها كنت اسعد فتاة على وجه الارض ويمكن لاى كان ان يلاحظ البسمة اللتى لم تكن تفارق محياى ولم اكن ابالى لا بالكبيرة ولا الصغيرة سوى الظفر بعيش كريم ورزق سليم وحب وفير من اناس طالما اعتبرونى انسانة طيبة وكريمة او ربما ساذجة وغبية لنيتى الصادقة مع هذا القوم اللذى لا رحمة ولا شفقة فى قلبه والكل يعلم بان عنوانى فى الحياة هو العيش بسلم وسلام مع شعار الحب والتسامح ===عفوا فانا لا اقصد بالحب حب العشاق والكلام الرومانسى لا بالعكس انما حب النفس الطاهرة لمثيلتها اللذى لم يعد له وجود فى زمننا الا ما قل ولا تفهمو من كلامى بانى ملاك تعكس من شخصيتها العفة العالية والجودة الرفيعة لا بالعكس فانا اعترف بانى كنت القى بعض النظرات من نافذة الغرام الا انى لم اصل الى بابه ابد وياليتنى فعلت ذالك منذ امد بل ياليتنى لم اعرف طريقه لان الغبيات مثلى لاباب لهم فى تلك المجالات وياليتنى لم اعرف لطريقه باب هو اللذى قابل حبى بنكران واستغل سذاجتى باستهتار يوم احببته باخلاص شديد وصدق عميق و صار يمثل كل شىء فى حياتى لانى تنسمت الحب عبر كلماته المخلصة ووفاءه الجم وعرفت طريق السعادة من خلاله فاودعته قلبى وكيانى من خلال اسلوبه اللذى يفيض رقة وحنان حتى ظننت بانه لا يوجد فى الارض اصدق منه حبا واخلاصا فسلمته مفتاح قلبى اللذى كان اغلى ما املك فى الوجودوليس كما يدعى اجيال اليوم بان اغلى شىء هو الشرف واقسم بالرب انه لو كان الشرف فى عذرية المراة لنزعتها لنفسى واعطيتها لغيرى بدون تردد لكن ماذا عساى اقول غير اننى خدعت وحطمت من طرف انسان لم يكن يتسم بالانسانية سوى ان القدر مقدر ولا بد من تصريفه وقدرى انا ابتدء فى تلك الليلة اللتى تعرفت اليه و تبادلت معه اطراف الحديث بدون اى هدف او قصد معين ولم اكن انتظر منه فرصة حب ولا صداقة لولا مفاجئته لى بالاعجاب بدون سابق انذار == مازلت اتذكر كل شطر من قصتى وساتذكرهاا طالما حييت ساتذكر يوم غرس الحزن فى حياتى واذاقنى طعم الغدر وساتذكرمعه يوم وعدنى بانه لا يعرف للخيانة باب لن انسى وعوده الزائفة اللتى بها ادخلنى فى حياته قبل الاوان ===هل يتذكر كل هذا ام انه يدعى النسيان لا لا لا يكفى ان يتذكر يوم كسر قلبى وحول عالمى الى الغام تتناثر شظاياه كلما تذكرت كلامه الخداع واماله الوهمية خصوصا بعد ان ناجيته بلغة العشق اللتى لم يعرف معناها يوما لانى كنت مجرد طيف تطير كلمات حبها فى الهواء وانا الغبية لم استطع ان اعرفه كشخص بل اكتفيت باللوحة موهمة نفسى بان الوانها زاهية تسر الناظرين لقد شغفنى بحبه وحسنه وكلما نظرت الى صورته يشدنى الشوق اليه و ابحر فى متاهات الحياة وتاخذنى اشرعتى نحو السواحل البعيدة المترامية وفى نهاية المطاف اجد زورقى حط الرحال بساحل امانه كطفلة صغيرة متعطشة الى الحنان ==جعلنى انغمس فى تعابيره الزائلة وصداقته الزائفة واكد لى مدى غبائى بالرغم من ذكائى فى دراسة الحياة ==ظننته الوفى التائب عن الماضى وكيف لا وهو اللذى ولانى باهتمامه والاعتناء بى دون سواى ===اذا فلتعلم يا سيدى بانى احببتك وعندما اقول بانى احب احب فقط لانى احببت وليس لارضاء غرورك ولا تنسى بانى سيدة نفسى عندما انطق بالشىء اكون متاكدا منه فانا من اعطاك ذالك الحق ولى القرار بسحبه وقتما اشاء لان اوردتى محقونة بترياق النبل والاخلاص والكبرياء===ربما يكون كلامى قاسيا عليه لكن ليس بكم قساوته على خصوصا بعد ان اختارنى لادفع ثمن اخطائه ام كان قدرنا ان نختنق فى دخان هذه الصداقة اللتى طالما ذكرته بانه ليس مجبرا على تحمل الاختناق معى واعطيته الف سبب وسبب ليختار واجدا منهم ولم يهمه الامر لا بل ادعى اعجابه بلونى وبكل ما يتعلق بى وكلما هممت انا بالرحيل خوفا مما يحمله غد مجهول تمسك بى بقناعة مندمجة باسلوبه الراقى فى التعامل حتى الشرط اللذى كان سيقصر مسافة العلاقة بيننا سلكه من طريق اخر كانى سلعة رخيصة فى نظره ==لطالما قلت فى قرارة نفسى كيف لانسان ان يتخلى عن فتاة طيبة ضاربا عرض الحائط كل الصفات الحميدة بدون سبب او حتى مبرر مقنع ام ان ذاك اسلوبه فى الحياة ياخذ الانسان لحم ويرميه عضم = اه كم من التساؤلات ودى اسمع اجوبتهاواولهم يوم اتانى وكله شوق الى رؤياى متلهفا لشكل محياى اللذى كان عائقا بيننا ليعرف بانى احفظ الوعد اللذى كان كالخنجر على رقبتى ولم يرتح لى بال الا بعد ان استلمت بطاقة القبول الوهمية من طرفه وجعلنى ادمن حبه دون ان يخبرنى عن موعد الاقلاع وها انا اليوم تلتهمنى جراح الغدر واتجرع معه مرارة خطئى بعد ان كنت زهرة يافعة غير مكترثة لتقلبات الزمان اصبحت كمومياء تحتمى من ثابوت بقايا القدر متاسفة على اليوم اللذى بالغت فى ذلاله واعطيته قلبى بلا مقدمات والاهم انى اسكنته فى مملكتى الخاصة لوحده وهو لا يستحق ذالك ====انا لا اكرهه وفى نفس الوقت لن اسامحه وسيظل طيفى وراءه حتى يثار منه لانى لم اعد بحاجة اليه لاخاف عليك من الدهر كما لم يخف على عندما كنت بحاجة اليه يوم باعنى بالرخيص ولم يكلف نفسه بمعاملتى مثل البشر وجعلنى فى خانة العاهرات عفوا ما العاهرات==العاهرات اشرف منى لانهم على الاقل يتقاضين الثمن عكسى انا اللتى دفعت للزمن ثمن ====لقد عاش معى كل تفاصيل قصتى سوى بندواحد كان فيه الغائب وانا المحظور كان المسرحية وانا العنوان لا بل وارغمنى على كتابة الفصل الاخير فصل لم يكن فى الحسبان ====هل يتذكر يوم لقيانا كان من اسعد ايام حياتى واول موعد لرحلتى مع العذاب ===شعرت بالسعادة تسرى فى شريانى وتشجن انفاسى لانى ذقت طعم وجوده وتلمست دفىء المكان به مع انه كانت لعيونه اسرار ومعان تدلى بشىء فى اعماقه وانا اللتى لم يخيبنى الظن ولا غلط فى تفسير ما بداخلى== كانت تقول شىء لم استطع ان اعرف ما هو ومع ذالك لم انصع لاحساسى وقررت اكمال مشوار حبى اليه الى النهاية والعبرة فى الخاتمة حتى صديقه كانت نظراته الى نظرات حسرة واليوم فققط عرفت تفسيرها الراجع الى الشفقة على حظى العثر وما يحمله لى المستقبل من مفاجاة ===ذالك اليوم اللذى التقينا اطلقت العنان لمشاعرى ولم افكر فى اى شىء لكن ما حصل شىء لا يصدق فغالبا ما يقال بان قلب المؤمن دليله وانا كان قلبى كان دليلى ورايت كلما سيحصل معى فى احلام ظلت تراودنى منذ مدة لذالك قررت ان اسير الامور خطوة بخطوة ولم تذق جفونى النوم طوال تلك المدة من الخوف المكنون فى صدرى ولكن بعد ان قرر طلب يدى رسميا ارتحت وشعرت بفرحة عارمة اثلجت صدرى كاللتى احسست بها يوم رايت امى لاول مرة بعد قدومها من بيت الله نفس الاحساس نفس الفرحة نفس البهجة طائرة مع طيور الجنة فى السماء لان الارض لم تكن تسع فرحتى فما كان اليوم حلم سيصبح غدا حقيقة مع انسان تمنيت ان يكون من نصيبى مع انسان ملك قلبى وكيانى مع انسان عهدت ان يوبخنى لثرثرتى الا محدودة تخليت عن كل احلامى وافديته بنور عيونى حتى فظلته على نفسى ===وزاد احترامى له بعد ما تكرم ليطلبنى من والدى لكن حسافة لانى لم استطع ان ابوح له بكلمات كانت ساكنة الفؤادى شكرا لانك اخلصت فى التعامل والصدق فى القول شكرا لانك جعلتنى لايام اسعد ====امراة فى العالم شكرا لانك جعلت اوتار قلبى تشدو بحبك اتدرى لقد كان شىء بخير بيننا ولكن قصتى لم تنتهى هنا بل هناك المزيد والمزيد ====










    Fermer la publicité



    {0}






















    [IMG]http://gfx1.************/mail/w4/pr04/ltr/plx.gif[/IMG]







































    [IMG]http://gfx1.************/mail/w4/pr04/ltr/plx.gif[/IMG]
    • WhatsApp

    #2
    أسلوبك رائع بغض النظر على واقعية القصة أم لا
    لا نقول (إنشاء) الله بل نقول
    إن شاء الله فإن معناها إن أراد الله


    لا نقول (لهلا) يخطيك بل نقول
    الله لا يخطيك فإن معناها حفظك الله


    http://www.anaqamaghribia.com/pic/im...dkvpo07lmn.gif

    تعليق

      • WhatsApp

      #3
      اديبة اختي باسلوب جميلماذا كانت النهاية اذن كان ماضي وعيشي الحاضر مستفيدة من عبر الماضي

      تعليق

        • WhatsApp

        #4
        اختي جمانة كملي الله يسر ليك مصعاب

        تعليق

          • WhatsApp

          #5
          راه قديم الموضوع

          وربما الأخت نساتو أصلا علاش رفعتوه

          تعليق

            • WhatsApp

            #6
            اختي انا والله ماديتها في التاريخ ربي شاهد على ما اقول تنتمنى ليها كل خير في الدنيا والاخرة

            تعليق

            يعمل...
            X