ArabicEnglishFrenchSpanish

إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

أجيو نتعلمو التاويييييييييييل ديال بصح

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة
    • WhatsApp

    المشاركة الأصلية بواسطة sola sara مشاهدة المشاركة
    nawya nji nkhtob fik a laila :p
    هههههههه جيتي معطلاااااا يا زين أما والله منلقى حسن منكوم يا القلب الصافي.
    IMG]

    تعليق

      • WhatsApp

      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

      مسابقة للمتزوجات، مبادرة لإسعاد زوجك، وفرصة للإصلاح ..
      آخر يوم لإستقبال المشاركات هو 10/10/2013


      تجمع :) أتحداك أن تفكري في النوم بعد صلاة الصبح :)
      https://www.anaqamaghribia.com/vb/node/17876456

      تعليق

        • WhatsApp

        السلام عليكم
        وا ناري نسيتووووونييييييييي يا ا ا ا ا ا ك!!

        غبرتو و رجعتو بلا متعلموني واخا عليييكم!!!





        تعليق

          • WhatsApp

          أختي أم أمنية نتمناو نخدو من عندك حتى نتي شي أفكار لي تقدر تفيدنا
          IMG]

          تعليق

            • WhatsApp

            بارك الله فيك اختي kokit هادا واجب علي الى لقيت باش نفيد البنات و نستافد معاهم على راسي و عيني،الله ايسر ليك امورك ويكمل عليك بالله ويجعلك فطريقك السلامة
            شكرا للاخت العزيزة laaaila
            وشكرا للاخت دلوعة البيت

            تعليق

              • WhatsApp

              السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
              كيف الحال كاين شي توجاد العيد مابقالو والو بعد عواشركم مبروكة هههه




              تعليق

                • WhatsApp

                مساء الخير لبنات تبارك الله كلشي ديال التاويل هضرتو عليها بقات مسألة الإغتسال والطهارة سوا من الحيض أولا النفاس ...... وبغيت نطرح عليكم مسألة استخدام مسك الطهارة بعد الاغتسال من الحيض شكون لي سمعات بها أو عندها معلومات عليها المعلومات لي عندي بسيطة هو مهم للمنطقة الحساسة كيعالج الإلتهبات ديالها ومتبث للحمل عادة النظافة والرائحة الطيبة وهادشي لي لقيت في هذ الإطار حثه صلى الله عليه وسلم في تطهر المرأة بالمسك بعد الحيض :
                روى البخاري (314) ومسلم (332) واللفظ له عَنْ عَائِشَةَ رضي الله عنها أَنَّ أَسْمَاءَ سَأَلَتْ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَنْ غُسْلِ الْمَحِيضِ فَقَالَ : ( تَأْخُذُ إِحْدَاكُنَّ مَاءَهَا وَسِدْرَتَهَا فَتَطَهَّرُ فَتُحْسِنُ الطُّهُورَ ثُمَّ تَصُبُّ عَلَى رَأْسِهَا فَتَدْلُكُهُ دَلْكًا شَدِيدًا حَتَّى تَبْلُغَ شُؤُونَ رَأْسِهَا ثُمَّ تَصُبُّ عَلَيْهَا الْمَاءَ ثُمَّ تَأْخُذُ فِرْصَةً مُمَسَّكَةً فَتَطَهَّرُ بِهَا ) فَقَالَتْ أَسْمَاءُ : وَكَيْفَ تَطَهَّرُ بِهَا ؟ فَقَالَ : ( سُبْحَانَ اللَّهِ ! تَطَهَّرِينَ بِهَا ) فَقَالَتْ عَائِشَةُ كَأَنَّهَا تُخْفِي ذَلِكَ : تَتَبَّعِينَ أَثَرَ الدَّمِ .

                والفرصة الممسكة : قطعة من القطن أو الصوف مطيبة بالمسك .

                والحكمة من استعمالها : تطييب المحل ، ودفع الرائحة الكريهة .

                قال النووي رحمه الله في شرح مسلم : " وَاخْتَلَفَ الْعُلَمَاء فِي الْحِكْمَة فِي اِسْتِعْمَال الْمِسْك , فَالصَّحِيح الْمُخْتَار الَّذِي قَالَهُ الْجَمَاهِير مِنْ أَصْحَابنَا وَغَيْرهمْ أَنَّ الْمَقْصُود بِاسْتِعْمَالِ الْمِسْك تَطْيِيب الْمَحَلّ , وَدَفْع الرَّائِحَة الْكَرِيهَة .

                إلى أن قال : " وَتَسْتَعْمِلهُ بَعْد الْغُسْل , فَإِنْ لَمْ تَجِد مِسْكًا فَتَسْتَعْمِل أَيّ طِيب وَجَدَتْ , فَإِنْ لِمَ تَجِد طِيبًا اُسْتُحِبَّ لَهَا اِسْتِعْمَال ما يُزِيل الْكَرَاهَة [ الصابون الآن ] ، فَإِنْ لَمْ تَجِد شَيْئًا مِنْ هَذَا فَالْمَاء كَافٍ لَهَا , لَكِنْ إِنْ تَرَكَتْ التَّطَيُّب مَعَ التَّمَكُّن مِنْهُ كُرِهَ لَهَا , وَإِنْ لَمْ تَتَمَكَّن فَلَا كَرَاهَة فِي حَقّهَا " انتهى .
                *ثبت في صحيح مسلم عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم انه قال: "أطيب الطيب المسك" وفي الصحيحين عن عائشة رضي الله عنها : "كنت أطيب النبي صلى الله عليه وسلم قبل ان يحرم ويوم النحر, وقبل ان يطوف بالبيت بطيب فيه مسك.

                تعليق

                  • WhatsApp

                  وهذه ملخص دراسة قامت بها الدكتوره امنه صادق من جامعة الملك سعود وكانت نتائج هذه الدراسة ملخصةً كالتالي:


                  في دراسة اجريت حول الاعجاز العلمي في استخدام المسك تناولت الباحثة في بحثها صورا لاستخدام المسك كمضاد حيوي للفطريات والخمائر المسببة لبعض الامراض للانسان والحيوان والنبات .
                  وفي هذه الدراسة تم استخدام المسك مصدرا للعلاج مضاد حيوي طبيعي من الطب النبوي, حيث ظهرت فعاليته في علاج بعض الامراض الجلدية والتناسلية للانسان والحيوان المتسببة عن الاحياء الدقيقة الممرضة مثل: الفطر الممرض الذي يصيب الجلد والشعر والاظافر, حيث اظهر المسك فعالية عالية في مقاومته وايضا ظهر له تأثير تضادي كبير تجاه الخمائر, كما يمكن استخدام المسك في القضاء على بعض الكائنات الدقيقة الممرضة للكثير من النباتات ، وقد تم تحضير مرهم من المسك يستخدم في علاج الامراض الجلدية التي تصيب الانسان وقد ظهرت له نتائج ايجابية كبيرة.


                  من حديث الرسول صلى الله عليه وسلم الذي ذكره مسلم في صحيحة عن عائشة رضي الله عنها: ان اسماء سألت النبي صلى الله عليه وسلم عن غسل المحيض? فقال: "تأخذ احداكن ماءها وسدرتها فتطهر فتحسن التطهر ثم تصب على رأسها فتدلكه دلكا شديدا حتي تبلغ شؤون رأسها بها ثم تصب عليها الماء ثم تأخذ فرصة ممسكة فتطهر بها " فقالت اسماء: كيف اتطهر بها ? فقال: "سبحان الله تطهرين بها" فقالت عائشة (كأنها تخفي ذلك) : تتبعين اثر الدم.. ومعنى قوله صلى الله عليه وسلم "فرصة ممسكة" أي القطعة من القماش أو القطن التي بها مسك

                  كان هذا الحديث بمثابة الشرارة اللتي انبثقت منها فكرة البحث.، فأجرت الدكتورة مع فريقها المكون عدة تجارب معملية تختبر بها فعالية المسك في القضاء على الفطريات والخمائر بأنواعها، وطبعاً من ضمنها (أو هو الأساس) الخمير الذي يسبب إلتهابات المهبل (Candida albicans)، واللذي يتكون وينمو في المناطق الحساسة، وأطلعتنا الدكتورة على خلاصة هذه التجارب وكيف استطاع المسك وقف انتشار الفطريات والخمائر وتثبيط نموها -إن لم يكن القضاءعليها-و لفترة طويلة تصل إلى شهر (وهذا وجه آخر من الإعجاز)..
                  هذه النتائج قادت الدكتورة لقناعة أن المسك يستطيع معالجة الكثير من الأمراض التي تسببها هذه الخمائر المتنوعة، سواءاً في الجلد أو غيره وهو ما دفعها لتصنيع مرهم طبي واختبار فعاليته..
                  وبعد هذه النتائج المبهرة ما كان من الدكتورة إلا الإنتقال لمرحلة أخرى وهي التجارب البشرية واستطاعت بفضل الله التعاون مع دكتورة أمراض جلدية والتنسيق معها (بالإضافة لمجموعة من المتطوعات) لإختبار فعالية هذا المرهم على المرضى، وكان من ضمن المرضى من هم مصابون بحساسية الجلد و الأكزيما و حب الشباب وبعض الجروح والدمامل، وكانت النتائج إيجابية 100%، وظهرت النتائج على المرضى في مدة تتراوح من إسبوعين إلى شهر ..
                  هد شي لي لقيت ونتمنى شي أخت عندها معلومات تفيدنا أكثر وسمحو لي على هذ الطرح لكن لاحياء في الدين حيت بزاف ديال النساء ولبنات ما كيعرفوش يغتاسلو ونتمنى تعم الفائدة علينا مجموعين

                  تعليق

                    • WhatsApp

                    وموضوع زوين تبارك الله علك






                    تعليق

                      • WhatsApp

                      المشاركة الأصلية بواسطة madi2010 مشاهدة المشاركة
                      وهذه ملخص دراسة قامت بها الدكتوره امنه صادق من جامعة الملك سعود وكانت نتائج هذه الدراسة ملخصةً كالتالي:


                      في دراسة اجريت حول الاعجاز العلمي في استخدام المسك تناولت الباحثة في بحثها صورا لاستخدام المسك كمضاد حيوي للفطريات والخمائر المسببة لبعض الامراض للانسان والحيوان والنبات .
                      وفي هذه الدراسة تم استخدام المسك مصدرا للعلاج مضاد حيوي طبيعي من الطب النبوي, حيث ظهرت فعاليته في علاج بعض الامراض الجلدية والتناسلية للانسان والحيوان المتسببة عن الاحياء الدقيقة الممرضة مثل: الفطر الممرض الذي يصيب الجلد والشعر والاظافر, حيث اظهر المسك فعالية عالية في مقاومته وايضا ظهر له تأثير تضادي كبير تجاه الخمائر, كما يمكن استخدام المسك في القضاء على بعض الكائنات الدقيقة الممرضة للكثير من النباتات ، وقد تم تحضير مرهم من المسك يستخدم في علاج الامراض الجلدية التي تصيب الانسان وقد ظهرت له نتائج ايجابية كبيرة.


                      من حديث الرسول صلى الله عليه وسلم الذي ذكره مسلم في صحيحة عن عائشة رضي الله عنها: ان اسماء سألت النبي صلى الله عليه وسلم عن غسل المحيض? فقال: "تأخذ احداكن ماءها وسدرتها فتطهر فتحسن التطهر ثم تصب على رأسها فتدلكه دلكا شديدا حتي تبلغ شؤون رأسها بها ثم تصب عليها الماء ثم تأخذ فرصة ممسكة فتطهر بها " فقالت اسماء: كيف اتطهر بها ? فقال: "سبحان الله تطهرين بها" فقالت عائشة (كأنها تخفي ذلك) : تتبعين اثر الدم.. ومعنى قوله صلى الله عليه وسلم "فرصة ممسكة" أي القطعة من القماش أو القطن التي بها مسك

                      كان هذا الحديث بمثابة الشرارة اللتي انبثقت منها فكرة البحث.، فأجرت الدكتورة مع فريقها المكون عدة تجارب معملية تختبر بها فعالية المسك في القضاء على الفطريات والخمائر بأنواعها، وطبعاً من ضمنها (أو هو الأساس) الخمير الذي يسبب إلتهابات المهبل (Candida albicans)، واللذي يتكون وينمو في المناطق الحساسة، وأطلعتنا الدكتورة على خلاصة هذه التجارب وكيف استطاع المسك وقف انتشار الفطريات والخمائر وتثبيط نموها -إن لم يكن القضاءعليها-و لفترة طويلة تصل إلى شهر (وهذا وجه آخر من الإعجاز)..
                      هذه النتائج قادت الدكتورة لقناعة أن المسك يستطيع معالجة الكثير من الأمراض التي تسببها هذه الخمائر المتنوعة، سواءاً في الجلد أو غيره وهو ما دفعها لتصنيع مرهم طبي واختبار فعاليته..
                      وبعد هذه النتائج المبهرة ما كان من الدكتورة إلا الإنتقال لمرحلة أخرى وهي التجارب البشرية واستطاعت بفضل الله التعاون مع دكتورة أمراض جلدية والتنسيق معها (بالإضافة لمجموعة من المتطوعات) لإختبار فعالية هذا المرهم على المرضى، وكان من ضمن المرضى من هم مصابون بحساسية الجلد و الأكزيما و حب الشباب وبعض الجروح والدمامل، وكانت النتائج إيجابية 100%، وظهرت النتائج على المرضى في مدة تتراوح من إسبوعين إلى شهر ..
                      هد شي لي لقيت ونتمنى شي أخت عندها معلومات تفيدنا أكثر وسمحو لي على هذ الطرح لكن لاحياء في الدين حيت بزاف ديال النساء ولبنات ما كيعرفوش يغتاسلو ونتمنى تعم الفائدة علينا مجموعين
                      تبارك الله عليك حبيبة,وجزاك الله خيرا على الإفادة,فعلا معلومة مفيدة جدا,صراحة أنا ماما كانت كتديرو,وحتى أنا كنت كنديرو ولكن غير إستعمال خارجي فقط ولكن المشكل هو خصك تلقاي المسك الحر ولمزيان،وهدا كيتباع عند عبد الصمد القرشي ولكن غالي شوية
                      IMG]

                      تعليق

                      يعمل...
                      X